الولادة

أكثر من 50 شيئا عليك وضعها في حقيبة الولادة قبل الذهاب إلى المستشفى

قد يسبب الخوف والقلق عند الدخول في مراحل الولادة الأولى عدم قدرة الأم على إعداد حقيبة الولادة الخاصة بها وبطفلها. ويحدث ذلك غالبا في حالات الولادة الطبيعية، بعكس القيصرية التي يتم تحديد موعدها مسبقا. وهنا لابد من القيام بذلك باكرا.


من المهم للغاية تحضير حقيبة الولادة قبل موعدها المحدد أو المتوقع، لأنه في حال حانت لحظة الولادة ولم تكن الحقائب جاهزة، فلا أعتقد أن الأم ستتمكن من القيام بذلك، لتوترها وتألمها؛ كما أن الأب يصعب عليه معرفة الأشياء التي تحتاجها الأم والطفل أثناء الولادة وبعدها. وتختلف حقيبة الولادة في فصل الصيف عن الشتاء شيئا قليلا، سواء بالنسبة للأشياء المتعلقة بالأم أو المولود. وفي حال كانت هذه هي الولادة الأولى للأم، فيتحتم عليها معرفة ما تحتاج وطفلها، حتى لا تنسى شيئا من الممكن أن يسبب نسيانه شيئا من الارتباك لها وللمحيطين بها أثناء التواجد في المستشفى.

حقيبة الولادة في الشتاء

تختلف حقيبة الولادة في الشتاء عن الصيف؛ خاصة لو كانت الولادة قيصرية. فعند تحضيرها لابد من أن تضع الحامل في حسبانها أنها ستحتاج إلى المزيد من الملابس والأغطية. وفي حال كانت الولادة في فصل الخريف، خاصة لو كانت في أواخره، فيتم تحضير الحقيبة وكأن الولادة في الشتاء؛ حيث أن المرأة بعد الولادة تشعر ببرودة شديدة، بفعل المحاليل التي توضع لها، وهي تحتاج في الوقت ذاته إلى التدفئة الجيدة للغاية، حتى لا تصاب بنزله برد أو إنفلونزا أو حمى النفاس، في الوقت الذي تكون فيه مستويات المناعة ضعيفة للغاية، وحتى لا يؤلمها جرح الولادة بشدة، سواء كانت طبيعية أو قيصرية. هذا بالنسبة للأم؛ وأما عن المولود، فلابد من أن تشتمل حقيبته على ملابس تتساوى مع ملابس والدته، من حيث الطبقات والسماكة، على أن يزيد عليها قطعة واحدة، والتي تكون ثقيلة؛ طالما أن ولادته في فصل الشتاء.

حقيبة الولادة في الصيف

في فصل الصيف يتم تحضير الحقيبة بحيث تتناسب مع طبيعة الجو. ولأن الطفل في جميع الأحوال يحتاج لقطعة واحدة تزيد على ما ترتديه الأم، فيفضل وضع فانلة داخلية بالإضافة إلى قطعة واحدة قطنية بكم. كذلك لا يصل الدم بشكل كافي لأطراف المولود في الأسبوع الأول بعد الولادة، ولذا لابد من وضع طاقية قطنية للرأس وقفازات مخصصة للأطفال وجوارب قطنية. وسنتكلم بالتفصيل عن محتويات حقيبة الطفل والأم، سواء في الولادة الطبيعية أو القيصرية.

حقيبة الولادة القيصرية

يختلف تحضير حقيبة الولادة القيصرية عن الطبيعية، سواء كانت حقيبة الأم أو الطفل أو الشخص المرافق لهما حتى يخرجا من المستشفى. وفيما يلي نسرد لك، عزيزتي المرأة أهم محتويات الحقائب الثلاثة بشكل مفصل.

محتويات حقيبة الأم:

  • جميع أوراق المتابعة خلال فترة الحمل، من أشعات وتحاليل.
  • ملابس فضفاضة مريحة لوقت الولادة.
  • عدد 3 أطقم داخلية قطنية مريحة، ويراعى أن يكون وسط الملابس التحتية مرتفعا عن مكان جرح الولادة، حتى لا يحتك به ويسبب الشعور بالألم وعدم الراحة، كما يراعى اختيار حمالات صدر قطنية مريحة ومناسبة للرضاعة.
  • عدد 3 بنطلون قطني مريح يدفئ الجزء الأسفل من جسم الأم جيدا.
  • عدد 2 إلى 3 بلوفر، أو ما تتدفأ به الأم، وذلك في حال كانت الولادة شتاء.
  • عدد 3 جوارب سميكة ومريحة في الوقت ذاته، خاصة لو كانت الولادة في فصل الشتاء.
  • عدد 3 عباءة أو بيجامة مريحة وتوفر الدفء في الوقت نفسه، ويكون سمكها على حسب الفصل وحالة الجو.
  • كريمات لمنع تشققات حلمات الثدي وعلاجها وترطيبها.
  • حلمات من السيليكون تحتاجها الأم في حال كانت هذه هي الولادة الأولى.
  • من أهم الأشياء التي يجب وضعها في حقيبة الولادة حجاب مريح ومناسب ارتداؤه في المستشفى، لو كانت الأم محجبة.
  • أدوات النظافة الشخصية التي تستخدم في الاستحمام أو غسيل الأيدي والنظافة العامة، مثل الفوط القطنية النظيفة واللوف وصابون الاستحمام وصابون الأيدي والشامبو والمناديل الورقية ومعجون وفرشاة الأسنان ومزيل العرق ومشط الشعر.
  • فوط صحية خاصة لفترة النفاس بعدد يكفي لفترة طويلة، فقد تمكث الأم في المستشفى لأسبوع كامل وتحتاج لعدد كبير منها.
  • شبشب مريح للحمام وآخر للغرفة.
  • جاكيت ثقيل أو روب، في حال كانت الولادة في فصل الشتاء، ويمكن الاحتياج إليه صيفا كذلك في فترة ما بعد الولادة مباشرة.
  • التليفون المحمول والشاحن الخاص به.
  • بطانية ثقيلة أو ما يكفي من غطاء يناسب حالة الجو؛ فليست كل المستشفيات توفر الغطاء الكافي.
  • وسادة مريحة للنوم وملاءة قطنية للسرير تساعد الأم على الشعور بالدفء.
  • كيس فارغ يستخدم لوضع الملابس المتسخة الخاصة بالأم أو الطفل أو المرافق فيه.

محتويات حقيبة الولادة للطفل

3 أطقم داخلية تختلف حسب فصل الولادة؛ فلو كانت في الصيف يتكون الطقم من بنطلون قطني وفانلة بنصف كم أو حمالات، ولو كانت في الشتاء يتكون من فانلة بنصف كم أو حمالات وأخرى بكم وعدد 1 أو 2 بنطلون قطني. وفي حال كان البرد قارسا، نزيد فانلة بكم ثقيلة تدفئ الطفل.

  1. حفاضات مقاس حديثي الولادة بعدد كاف وكريم التهابات منطقة الحفاض.
  2. 3 أطقم خارجية، سالوبيت أو بيجامة تناسب حالة الجو وطبيعة فصل الولادة.
  3. 1 أو 2 طاقية قطنية لتدفئة رأس الطفل، سواء كانت الولادة في الصيف أو الشتاء.
  4. 1 أو 2 قفاز قطني بدون أصابع، وهو نوع من القفازات المخصصة للرضع.
  5. مريلة أو بافتة تستخدم عند الرضاعة.
  6. من أهم الأشياء التي لا يجب نسيانها في حقيبة الولادة اللفة القطنية التي توضع فوق الملابس.
  7. غطاء يوفر التدفئة للطفل على حسب حالة الجو.
  8. أدوية النظافة التي تشمل الشامبو وزيت الأطفال وجيل الاستحمام ومناديل ورقية وفوطة قطنية نظيفة.
  9. كحول طبي يستخدم لتطهير سرة المولود ومساعدتها على الجفاف، إضافة إلى قطن وشاش للاحتياط.
  10. مِرضعة خاصة للفترة الأولى بعد الولادة، فقد تحتاج الأم إلى استخدامها في رضاعة الطفل في حال كان الحليب الطبيعي غير كاف.

محتويات حقيبة مرافق الأم:

  1. الملابس التي يحتاجها حسب المدة التي سيقضيها مع الأم وطفلها في المستشفى.
  2. تليفون محمول وشاحن له وكاميرا يستخدمها في تصوير اللحظات الهامة عند الولادة أو بعدها.
  3. أغطية وملابس خاصة بالنوم، في حال كان المرافق ينوي المبيت ليلا.
  4. وجود ما يكفي من الطعام والنقود.

حقيبة الولادة الطبيعية

بعد أن سردنا سويا محتويات حقيبة الولادة القيصرية، نتحدث عن الولادة الطبيعية ومحتويات حقيبتها. وغالبا لا تحتاج الحامل لتحضير حقيبة للمرافق، لأنها تعود للمنزل خلال 24 ساعة في الحالات الطبيعية وليست هناك حاجة للمكوث بالمستشفى أكثر من ذلك. وفيما يلي نسرد محتويات حقيبة كلا من الأم والمولود.

محتويات حقيبة الأم

  1. بعض السكريات تحتاجها الأم أثناء الولادة لتعطيها الطاقة اللازمة، مثل الحلوى الصلبة والتمر، وبعض الأطعمة الخفيفة والماء الوفير.
  2. جميع أوراق المتابعة طيلة فترة الحمل، وخاصة التحاليل والأشعات.
  3. ملابس ترتديها الأم أثناء الولادة وأخرى لما بعدها؛ حيث يكون دم النفاس غزيرا في حالة الولادة الطبيعية وتحتاج الأم لملابس نظيفة بعد الولادة. ويراعى أن تكون قطنية ومريحة، كما يتم اختيارها على حسب حالة الجو.
  4. مرطبات لما بعد الولادة؛ حيث أن الولادة تسبب الجفاف، وتشمل مرطب الشفاه وكريم مرطب للوجه واليدين.
  5. جاكيت ثقيل أو روب وبطانية ثقيلة لوقاية الأم من الشعور بالبرودة بعد الولادة؛ حيث تسبب المحاليل التي تعطى لها انخفاضا كبيرا في درجة حرارة جسمها وشعور بالبرودة والرعشة.
  6. أيضًا من الضروري تضمين حقيبة الولادة وسادة مريحة تستخدمها الأم أثناء الولادة، فتضعها بين رجليها وهي نائمة على جنبها لتسهيل انفتاح عنق الرحم أثناء الولادة، وتنام عليها بعد الولادة.
  7. جوربان وقفازان مريحان ويوفران الدفء في الوقت ذاته.
  8. حلمات من السيليكون تسهل عملية الرضاعة، لأنه غالبا ما تحتاج الأم إلى إرضاع طفلها خلال ساعة واحدة من ولادته.
  9. شبشب واحد مريح بسيط، لأنه غالبا في حالة الولادة الطبيعية لا تمكث الأم في المستشفى أكثر من 24 ساعة، كما ذكرنا من قبل.
  10. أدوات الاستحمام والنظافة، لأنه في كثير من الحالات تحتاج الأم إلى أخذ دش وتغيير ملابسها بعد الولادة. وتشمل صابونة غسيل الأيدي وصابون استحمام ومناديل ورقية وفوط صحية خاصة بفترة النفاس وفوط نظيفة قطنية.
  11. أكياس فارغة للملابس المتسخة، حتى لا تختلط بالأخرى النظيفة.

محتويات حقيبة الطفل

لا تختلف حقيبة الطفل في حالة الولادة الطبيعية عن الولادة القيصرية. ويتم تحضيرها بناء على حالة الجو وطبيعة الفصل الذي تمت فيه الولادة. وفي حالة الحمل بتوأم، يتم وضع قطعتين من كل جزء في الحقيبة، بحيث تكون مزدوجة.

وبالطبع لا يحتاج المرافق إلى حقيبة خاصة به في حالة الولادة الطبيعية. وأنصح كل حامل بتحضير حقيبة الولادة بداية من دخولها الشهر التاسع، أو حتى السابع، في حال توقع طبيبها ولادة مبكرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق