اشهر الحمل

الشهر الثاني من الحمل : ما يحصل لك وللجنين في ثاني شهر؟

عندما تبلغ الأم الحمل في الشهر الثاني تكون قد دخلت بالفعل في قلب المعمعة وأصبحت تشعر بأعراض الحمل بشكل كبير. ولمعرفة كيفية التعامل مع الأعراض والتطورات التي تحدث خلال الشهر الثاني من الحمل، تابعي معنا السطور القادمة خصوصًا إذا كانت هذه المرة الأولى التي تحملين فيها.


بداية من الشهر الثاني من الحمل تشعر المرأة بأنها قد دخلت بالفعل مرحلة جديدة من حياتها؛ فهناك تغيرات كثيرة تطرأ عليها من الناحية النفسية والجسدية والمزاجية. والسبب في ذلك أن جسم الأم يبدأ في إحداث الكثير من التغيرات؛ حتى يكون أكثر تناسبا للجنين. ربما يكون الشهر الثاني من الحمل هو الشهر الذي تكتشفين فيه بأنك حاملا. ونقدم لك في هذا المقال أهم التطورات والتغيرات التي تطرأ عليك وعلى جنينك؛ إضافة إلى حساب الحمل بالأسابيع خلال هذا الشهر؛ والسمات التي تميز كل أسبوع.

الشهر الثاني من الحمل يحتوي على الأسابيع التالية :

وهو ضمن :

أعراض الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل أعراض الشهر الثاني من الحمل

في الحقيقة أن أعراض الشهر الثاني من الحمل لا تختلف كثيرا عن تلك الأعراض التي تشعر بها الأم خلال الشهر الأول؛ وإن كان هناك اختلاف، فهو اختلاف طفيف للغاية. وللعلم، فإن أعراض الشهر الأول التي تمتد إلى الشهر الثاني من الحمل تزداد حدتها بشكل ملحوظ. فعلى سبيل المثال تزداد وتيرة القيء والغثيان وتشعر الأم بالدوار في أغلب اليوم. وهذه الأعراض، على الرغم من أنه ليس كل النساء تشعر بها خلال الثلث الأول من الحمل، فإن النسبة الكبيرة منهن يشعرن بها، حوالي 85%. وبعد أن كانت الأم تعاني من قيء الصباح، يتكرر هذا الشيء مرارا وتكرارا طوال اليوم خلال الشهر الثاني من الحمل بأكمله؛ حتى أن هناك بعض النساء يشعرن بالرغبة في القيء لمجرد شم رائحة الطعام أو الشروع في تناوله.

ومن الآثار السيئة للقيء والغثيان أن الأم تبدأ في فقدان وزنها شيئا فشيئا؛ كما أنها تفتقد للكثير من العناصر الغذائية؛ وقد تصاب بأنيميا نقص الحديد خلال الثلث الأول من الحمل. أما عن الشعور بالدوار والدوخة، فإنه، على الرغم من أنه لا يؤثر بالسلب على صحة الأم، فإنه يؤثر على نشاطات حياتها بشكل كبير؛ وخاصة إن كانت الأم تعمل خارج المنزل. ومما يدعو للعجب أن الدراسات الحديثة أثبتت أن القيء والدوار الذي تشعر به الأم خلال فترة حملها له بعض الآثار الإيجابية؛ فهذه الأعراض تقلل من احتمالية إجهاض الحمل. وعادة ما يكون حدوث هذه الأعراض وتكرره مرتبطا برائحة الطعام والروائح الأخرى التي يلتقطها أنف الأم، والتي لا تتحملها؛ لذا فالأفضل البعد قدر الإمكان عن كل ما يسبب هذه العوارض. وهناك بعض الروائح التي تقلل من حدة القيء والغثيان والدوار، مثل رائحة الزنجبيل.

ومع ازدياد حدة التقلبات المزاجية وسوء الحالة النفسية بحلول الشهر الثاني من الحمل تشعر الأمهات الجدد دائما بالحيرة، ويتساءلن عما يحدث في أجسامهن. إنها الهرمونات التي ترتفع نسبتها حتى تبلغ الذروة، فتجعل الأم تشعر وكأنها قاب قوسين أو أدنى من الجنان. ولا تلازم الأم الحالة المزاجية السيئة طيلة الوقت؛ بل إنها تكون في بعض الأوقات مبتهجة مرحة، وفي البعض الآخر لا تستطيع حتى التبسم. وقد أثبتت الدراسات قدرة هرموني الأستروجين والبروجيستيرون، وهي هرمونات الحمل، على التأثير على كيمياء المخ التي تتحكم في الحالة المزاجية للمرأة. وتزامنا مع التقلبات المزاجية، يحمل الشهر الثاني من الحمل الكثير من التقلبات في الحالة الصحية العامة ومدى نشاط جسم الأم؛ فهي في بعض الأحيان تكون لديها وفرة في النشاط وكأنها شرارة مشتعلة؛ مما يشعرها بأنها تستطيع بذل أي مجهود، وفي بعض الأحيان الأخرى لا تستطيع تحريك إصبعا واحدا.

وبعد أن تمر الأم بتجربة النزف الذي تتسبب فيه عملية زرع الجنين، قد تتكرر التجربة في الشهر الثاني من الحمل بسبب الهرمونات. وقد تظهر إفرازات مهبلية مخاطية عديمة الرائحة مخضبة بالدماء في هذه الفترة كذلك. ويستحسن استشارة الطبيب في حال رأيت نزيفا حادا مصاحب لتقلصات أسفل البطن أو الظهر، أو كانت الإفرازات لها رائحة غريبة أو منفرة.

تأثير الهرمونات في الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل تأثير الهرمونات في الشهر الثاني من الحمل

ليس بقول مبالغ فيه أن الهرمونات بداية من الشهر الثاني من الحمل تبدأ في السيطرة على جسم الأم ككل. والسبب في ذلك أنها تساعد الجسم على التكيف مع ظروف الحمل وتخلق الجو المناسب لنمو الجنين. وبينما يعمل هرموني الأستروجين والبروجيستيرون على الحفاظ على الجنين، تقوم هرمونات الحمل الأخرى بمنع الجسم من التعامل مع الجنين على أنه عنصر مضاد؛ وبالتالي لا يتحسس منه، فيطرده. والحقيقة أن بعض الأعراض التي تظهر خلال الشهر الثاني من الحمل يكون السبب وراءها اضطراب الهرمونات في المقام الأول. ومن أهم هذه الأعراض هي التبول بمعدل أكبر من المعتاد. ومع الأسف يستمر هذا العرض ملازما للأم الحامل طيلة فترة الحمل؛ بيد أنه في كل مرحلة له أسبابه المختلفة.

ومن الأخطاء الشائعة أن كثيرا من السيدات تقلل كمية الماء التي يشربنها خلال فترة الحمل لضيقهن من الذهاب المتكرر للحمام؛ وهذا له تبعاته السيئة؛ فجسم الأم والجنين يحتاجان لكميات كافية من الماء؛ حتى لا يصاب أيا منهما بالجفاف وغيره من الأضرار الجسيمة. كذلك تعمل هرمونات الحمل على إعداد الجسم لما بعد الولادة. ومن أهم الأعراض التي تظهر بفعل الهرمونات زيادة حجم الثدي وزيادة حساسيته. والسبب في ذلك أن الجسم يحتاج لتجميع كميات من الدهون استعدادا لما هو قادم. ويحدث مع بعض السيدات أنهن يمتنعن عن تناول أنواع كثيرة من الأطعمة؛ الأمر الذي يسبب مشاكل صحية خلال الثلث الأول من الحمل. كما أن البعض الآخر قد تزداد شهوة الطعام لديهن بشكل بكير؛ مما قد يسبب السمنة وزيادة الوزن. وفي هذه الحالة تكون حاجة الجسم للكثير من العناصر الغذائية عامل مساعد مع الهرمونات.

وتتسبب هرمونات الحمل وازدياد حجم الدم في الجسم إلى انتفاخ الشرايين والأوردة. ويظهر ذلك من خلال ظهور الشرايين والأوردة المتشابكة بلون مختلف تحت الجلد؛ فهي أحيانا تتحول إلى اللون الأحمر أو الأزرق. وتزداد احتمالية تعرضك لهذا العرض في حال كان هناك استعداد وراثي لذلك؛ بأن كان أحد أفراد عائلتك يعاني من الدوالي أو بروز العروق. ويسبب ظهور العروق بهذا الشكل ألما شديدا عند الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة دون التحرك. ولكن لا داعي للقلق؛ فبروز العروق الذي يظهر وقت الحمل يستمر لما بعد الولادة بثلاثة أشهر ثم يختفي تماما. ومع هذا، يصعب حل هذه المشكلة في حالات الحمل المتوالي في وقت قصير.

ويتأثر الجهاز الهضمي كذلك باضطرابات الهرمونات بجسم الأم. ومن أهم الأعراض التي تظهر خلال الشهر الثاني من الحمل الشعور بالحرقة وعسر الهضم والطعم الحامضي الذي يظهر بالفم. والسبب في ذلك أن الهرمونات تعمل على إرخاء جميع عضلات جسم الأم، استعدادا للولادة؛ ومن هذه العضلات عضلة فم المعدة، التي يؤدي ارتخاؤها إلى سهولة خروج الطعام من خلالها إلى المريء والبلعوم، بل والفم؛ الأمر الذي يسبب الشعور بالحرقة بمنطقة الصدر والطعم الحامضي في الفم. ويؤدي ارتخاء عضلات الجهاز الهضمي ككل إلى بطء عملية الهضم وعسرها؛ مما يتسبب في الشعور بالانتفاخ وعدم الراحة. وهناك ما يميز بقاء الطعام كثيرا بالجهاز الهضمي، وهو أنه كلما طالت مدة مكوث الطعام داخل المعدة والأمعاء، يمتص الجسم أكبر قدر ممكن من العناصر الغذائية الموجودة به. والمرأة الحامل هي في أمس الحاجة لما يفيدها ويفيد جنينها.

تطور الجنين في الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل تطور الجنين في الشهر الثاني من الحمل

يتطور الجنين في الشهر الثاني حتى يصل حجمه إلى حجم حبة العنب أو التوت الصغيرة. وعلى الرغم من صغر هذا الحجم، فإنه بذلك يكون قد زاد 10,000 مرة، مقارنة بحجمه وقت بداية الحمل. وإلى الآن لم يأخذ الجنين الهيئة الآدمية، بل إنه يشبه أنبوب ملفوف له نهاية تشكل الرأس في أحد الأطراف ونهاية الطرف الآخر تشكل أسفل الجسم فيما بعد. ويقع الحبل الشوكي بين هذين الطرفين، والذي يبدأ تكوينه في الشهر الثاني من الحمل . وتظهر رأس الجنين في هذا الوقت وكأنها الجزء الأكبر منه؛ ويمكن رؤيتها واضحة عن طريق الموجات الصوتية. ومع ظهور الرأس هذا، يبدأ تكوين الأذنين والعينين والجفنين والأنف. ويمكن سماع نبضات قلب الجنين من خلال الموجات الصوتية بدءا من الأسبوع السادس من الحمل، أي من منتصف الشهر الثاني من الحمل فما فوق. كذلك تبدأ الأطراف في التشكل. وعلى الرغم من أن الأعضاء التناسلية لا تظهر قبل الشهر الرابع من الحمل، يبدأ تكوينها من الآن. ويمكن القول بأنه بنهاية الشهر الثاني من الحمل يصل حجم الطفل إلى حوالي 2 إنش، فيما تكون أعضاؤه بالكامل قد بدأت في التكوين.

غذاء الأم في الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل غذاء الأم في الشهر الثاني من الحمل

في الواقع أن كمية الطعام الذي تتناوله المرأة ليست هي المقياس الذي نحدد به ما إذا كانت تغذيتها سليمة أم لا. ومن الأخطاء الأكثر شيوعا في مجتمعاتنا أن المرأة الحامل لابد وأن تتناول طعاما يكفي لفردين؛ فهناك جنين يأكل كما نأكل نحن. والصواب أن الأم الحامل تحتاج إلى زيادة طفيفة للغاية في مقدار السعرات الحرارية في طعامها، وليست بحاجة لتناول ضعف ما تأكل في الظروف العادية. وهذه الزيادة تعدل تفاحة واحدة خلال الثلث الأول من الحمل، وكوب من الحليب قليل الدسم في الثلث الثاني من الحمل، ومقدار قبضة يد من المكسرات في الثلث الثالث من الحمل.

وأما عن أهم الفيتامينات التي تحتاجها الأم في الشهر الثاني من الحمل وما بعده، فأهمها بالطبع حمض الفوليك؛ وهو فيتامين ب 10 الموجود بالعديد من الأطعمة التي تشمل الخضروات الداكنة والحليب والليمون. ومن المهم للغاية تناول هذا الفيتامين حتى قبل فترة الحمل؛ وذلك لأنه هو المسؤول عن تكوين الجهاز العصبي، الذي يتكون قبل اكتشاف وجود الحمل أصلا. وهناك دراسات عديدة أثبتت أن حمض الفوليك ينقص من احتمالية تشوه الجنين أو إجهاضه؛ كما أنه يخفف من نسبة ارتفاع ضغط الأم أثناء الحمل ويحمي من الولادة المبكرة. هذا غير الكالسيوم وفيتامين د والزنك والحديد واليود. وتؤخذ هذه الفيتامينات خلال فترة الحمل من الغذاء والمكملات الغذائية الدوائية التي يصفها الطبيب.

دور الأب في الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل دور الأب في الشهر الثاني من الحمل

ذكرنا فيما سبق أن الأعراض المزعجة والشعور بالقلق يرهقان الأم أيما إرهاق خلال الشهر الثاني من الحمل . وتحتاج الأم خلال هذه الفترة إلى كثير من الدعم النفسي الذي يقع على عاتق الأب. ولذا فإن من أهم الأمور التي يجب عليه القيام بها هي متابعة الحمل معها أولا بأول ومشاركة الأم في كل ما تمر به ويحدث لها. كذلك فإن معظم الأعمال المنزلية تكون مسؤولية الأب؛ فالأم لا تملك القدرة الجسدية على القيام بها. ويجدر بالأب كذلك أن يحاول تحسين الحالة المزاجية للأم، فيقوم مثلا بأخذ جولة معها خارج المنزل وزيارة الأماكن أو الأشخاص التي تحبها. ويعتبر كذلك التجهيز والإعداد المبكر لاستقبال الطفل الجديد من الأمور التي تسعد الأم وتشغلها عن تعبها بفرحتها بالصغير. ولذا يمكن تجهيز غرفة الصغير أو شراء الاحتياجات الخاصة به في أول فترة من حياته أو غير ذلك من الأمور التي تهم الأم.

أسابيع الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل أسابيع الشهر الثاني من الحمل

بتقدير الأسابيع، يشتمل الشهر الثاني من الحمل على أربعة أسابيع؛ وهي الأسبوع الثامن والتاسع والعاشر والحادي عشر. ولكل من هذه الأسابيع ظروفه الخاصة التي تميزه عن غيره؛ فتابعي معنا عزيزتي الأم أهم التطورات والتغيرات التي تحدث للحمل في كل أسبوع من هذه الأسابيع في الفقرات المقبلة.

الأسبوع الثامن من الحمل

يعتبر أول أسابيع الشهر الثاني من الحمل هو الأسبوع الثامن منه. ولا يختلف كثيرا هذا الأسبوع عن الأسبوع الذي يسبقه والأسبوع الذي يليه؛ فالثلث الأول من الحمل يتميز ببعض الأعراض التي تستمر حتى ينتهي تماما وتتجاوزه الأم للثلث الذي يليه.

أعراض الأسبوع الثامن من الحمل

لقد دخلت الشهر الثاني من الحمل وأصبحت متأكدة من كونك حاملا بالفعل. وبدأت أعراض الحمل تظهر بشكل أكثر وضوحا. ومن أهم هذه الأعراض التقيؤ وقت الصباح والدوخة الناتجة عن التغير الحاصل في ضغط الدم والتحسس من كثير من الروائح والشعور بالتعب عند بذل أي مجهود، أو حتى دون بذل جهد يذكر، واضطرابات النظام الغذائي والشعور بالإمساك نتيجة بطء عملية الهضم وصعوبتها والإفرازات المهبلية التي تمنع البكتيريا الضارة من الوصول إلى الجنين والتقلصات بمنطقتي أسفل الظهر وأسفل البطن نتيجة عملية زراعة الجنين والتقلبات المزاجية والشعور باللعاب المر بالفم، وخاصة في الصباح عند الاستيقاظ.

تطور الجنين في الأسبوع الثامن من الحمل

يبلغ حجم الجنين بحلول الأسبوع الثامن من الحمل حجم حبة العدس؛ بينما يصل طوله ما بين 0,05 إنش (0,13 سنتيمتر) إلى 0,1 إنش (0,25 سنتيمتر)، ولا يتجاوز 1 جرام في الوزن. وبالنسبة لتكوين أعضاؤه، فإن أصابعه تبدأ في الظهور؛ كما يبدو وجهه وكأنه وجه لأحد الزواحف. ويكون القلب خلال هذه المرحلة على هيئة أنبوب ينبض. وبالطبع يسير الجهاز العصبي في طريق النمو الذي بدأ مع بداية الحمل. ومع بداية تكون المشيمة، تتكون الأوعية الدموية وتتطور رويدا رويدا، ويبدأ جريان الدم فيها. وبالطبع تقوم المشيمة بمهمتها المتمثلة في نقل الغذاء والأكسحين من الأم إلى الجنين.

الأسبوع التاسع من الحمل

بدخول الأسبوع التاسع من الحمل تكوني قد اجتزت نصف الثلث الأول من الحمل. وفي هذا الأسبوع قد تجعلك هرموناتك غير المستقرة تتحولين من حالة مزاجية إلى الأخرى خلال وقت قصير للغاية؛ مما يسبب لك الحرج ممن حولك. ولكن، لا عليك يا سيدتي؛ فقط أخبري من حولك بطبيعة الأمر، وهم بالتأكيد سيتفهمون ما تعانين منه. نعم، إن الطريقة الوحيدة للتغلب على متاعب هذه الفترة هي الاستعانة بالأشخاص المحيطين ليمدوك بالدعم النفسي والمعنوي الذي تحتاجين.

أعراض الأسبوع التاسع من الحمل

تتصاعد وتيرة الأعراض التي تعاني منها الأم الحامل منذ عدة أسابيع مضت. ويمكن للأم أن تزيد في الوزن حوالي 5 أرطال أو باوندات، أو تفقد بعضا من وزنها بسبب كثرة القيء والدوار. وكل هذه أشياء طبيعية للغاية؛ فلا تقلقي ودعي الأمور تسير كما هي. يبدأ الرحم خلال هذا الأسبوع بالتمدد قليلا؛ حتى يتمكن من استيعاب الجنين الجديد والمشيمة؛ حيث أنهما يكبران شيئا فشيئا. وتهيئي نفسيا إلى أنك ستقضين وقتا كبيرا داخل الحمام؛ فالهرمونات ستفعل معك ما لا تتوقعين. ويساعد تمدد واتساع محيط الدم الذي يحدث في هذا التوقيت الكلى على استيعاب كميات أكبر من الدم؛ كما أن سرعة تدفق الدم ستزداد مع الوقت. ويعمل تدفق الدم بهذه السرعة مع تمدده وزيادة حجمه على زيادة نشاط الرحم وقيامه بمهمته المتمثلة في نمو الجنين والحفاظ عليه. ولكن لأن لكل شيء مميزاته وعيوبه، فإن زيادة حجم الدم وسرعة جريانه هذه يتسببان في كثرة التبول. ويؤدي قلق الأم في هذه المرحلة من التغير الذي سيطرأ على شكل جسمها في الفترة المقبلة إلى كثير من العصبية والتقلبات النفسية والمزاجية. وهذا أمر طبيعي للغاية؛ ويجب العلم بأن اتباع نظام صحي في جميع مناحي الحياة سيجعلك تخرجين من تجربة الحمل والولادة أجمل مما كنت.

الأسبوع العاشر من الحمل

يأتي الأسبوع العاشر من الحمل ومعه الكثير من التغيرات التي تحدث للجنين دون الأم؛ فالأعراض التي تشعر بها الأم منذ عدة أسابيع مضت لا زالت تلازمها حتى الآن، وإن اشتدت بعض الشيء. أما بالنسبة للجنين، فإنه ينمو بشكل بالغ السرعة؛ حتى أن متابعته عن طريق الموجات الصوتية خلال أسابيع الحمل قد يصيب الأم بالدهشة والتعجب من حجم التغيير الذي يحدث له.

تطور الجنين في الأسبوع العاشر من الحمل

بحلول الأسبوع العاشر من الحمل يبلغ حجم الجنين حجم حبة التوت. ويشبه وجه الجنين في هذا الأسبوع الهيئة الآدمية إلى حد ما؛ فجميع الملامح تبدأ في الظهور، وهي الفم والعينين والأذنين والأنف؛ ولكن تظل الجفون، رغم تطورها، مغلقة إلى الآن. ويكون الجلد في هذه المرحلة رقيقا للغاية؛ بحيث يظهر جميع ما تحته. وأهم التطورات التي تحدث في الأسبوع السابع من الحمل هي تلك التطورات التي تطرأ على المخ؛ والتي تشمل انقسامه إلى ثلاثة أجزاء، وهي المقدمة والوسط والمؤخرة.؛ بالنسبة لمقدمة المخ، فإنها تكون مسؤولة عن الجزء الخاص بالعقل والذاكرة والتعامل مع المشكلات، والجزء الأوسط يكون مسؤولا عن توصيل الرسائل والإشارات الكهربائية من الجسم إلى المخ، وعن الجزء الثالث، فإنه يتحكم في معدل ضربات القلب والتنفس وتحريك العضلات. وفي كل دقيقة تمر، تتكون 100 خلية جديدة بالمخ. وتحدث الكثير من التطورات على الكلى والكبد؛ فبالنسبة للكلى، فإن الأجزاء المسؤولة عن تنقية الدم من الماء تبدأ في التكوين؛ أما عن الكبد، فإنه يقوم بإنتاج خلايا الدم الحمراء حتى يتم اكتمال نمو النخاع.

الأسبوع الحادي عشر من الحمل

عند تمام الأسبوع الحادي عشر تكون الأم قد أتمت الشهر الثاني من الحمل وأصبحت على وشك دخول الشهر الأخير من الثلث الأول. وطالما أن الأم لم تبرح الثلث الأول من الحمل، فلن يكون هناك تغيير يذكر في الأعراض التي تشعر بها. ويستأثر الجنين في هذا الأسبوع بجميع التغيرات التي تشمل الفقرة التالية.

تطور الجنين في الأسبوع الحادي عشر من الحمل

يصل وزن الجنين في هذا الوقت إلى حوالي 1 جراما، أو أكثر قليلا؛ بينما يبلغ طوله 0,62 إنش، أي ما يعادل 1,6 سنتيمترا. وتبدأ عين الجنين في تكوين وتحديد لون الشبكية. وبالنسبة لحجم الرأس فإنه يزداد في الحجم، في حين أن المخ يكمل نموه وتطوره. وتبدأ حجرات القلب الأربعة في التشكل؛ كما أن الرئتين تبدآ في الظهور والتكون كذلك. وتبدأ الإشارات الكهربية التي تصل المخ بجميع الأعصاب بالجسم في مباشرة عملها بداية من هذا الأسبوع.

التغلب على أعراض الشهر الثاني من الحمل

الشهر الثاني من الحمل التغلب على أعراض الشهر الثاني من الحمل

بالطبع تنزعج الأم انزعاجا شديدا من الأعراض حديثة العهد بها. ولتخفيف الحمل عليها، نقدم لها بعضا من النصائح التي تساعدها على تخفيف حجم الألم والتكيف مع الحمل بشكل جيد؛ وإليكم هذه النصائح:

الشعور بالدوخة

للتغلب على الشعور بالدوخة وعدم تطور الأمر ليصل إلى الإغماء، تجنبي تماما الجلوس في الأماكن المغلقة سيئة التهوية؛ فهي تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم، ومن ثم الشعور بالدوار. كذلك عليك بالتنفس بشكل صحيح، وحاولي أن تتنفسي بعمق بمجرد الشعور بالدوخة. ويمكن أن تقومي بشم رائحة الليمون أو أي فاكهة حمضية حتى تطردي هذا الشعور.

الغثيان والقيء

إذا كانت صحتك تتراجع ولا تستطيعين التعايش مع هذا العرض، تحدثي إلى الطبيب ليصف لك دواء مناسبا يساعدك على التخلص من هذا الشعور المؤلم. واحرصي على تنظيم مواعيد الأكل لديك، فالجوع يسبب القيء وألم المعدة، وفي بعض الأحوال يأتي الجوع على هيئة شعور بألم شديد في المعدة.

التقلبات النفسية

إن الطريقة الوحيدة التي يمكن من خلالها التغلب على المشاعر المربكة والتقلبات المزاجية في الشهر الثاني من الحمل وبعده هو أخذ مقدارا كافيا من النوم والراحة واتباع نظام صحي في تناول الطعام وممارسة الرياضة والقيام بعمل الأنشطة التي تحبينها. ولكن في حال وجدت أن سوء الحالة النفسية يؤدي بك إلى التفكير أو القيام بشيء قد يلحق بك ضررا، أو استمر الوضع السيئ لما يزيد عن أسبوعين، فعليك التحدث إلى طبيبك على الفور.

كثرة التبول

يمكنك، عزيزتي الأم، شرب الكمية التي تحتاجينها من الماء خلال فترة النهار، والامتناع عن شرب الماء والسوائل قبل النوم بساعات قليلة؛ حتى لا تضطري للاستيقاظ بشكل متكرر ليلا. كذلك عليك تقليل تناول المنبهات، كالشاي والقهوة وغيرها، لأنها تزيد من حجم المشكلة.

التغيرات التي تطرأ على الثدي

يمكنك ارتداء الملابس القطنية الفضفاضة؛ فهي ستكون أكثر راحة من غيرها في هذه الفترة.

اضطرابات تناول الطعام

في حال كنت ممن لا يستطيعون تناول الطعام، فعليك بإدخال العناصر التي تعزفين عنها مع عناصر أخرى تتقبلينها؛ فهذا قد يفتح شهيتك للطعام. أما لو كانت شهيتك للطعام مفتوحة بشكل كبير، فاحرصي على سد جوعك بطعام صحي قليل السعرات الحرارية.

تمدد الشرايين والأوردة

احرصي على تغيير وضعك من حين لآخر، ولا تعمدي إلى الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة. ويمكنك عمل بعض التمارين الخفيفة التي تناسب الجزء الأول من الحمل، تخفيفا لحدة الألم. وإذا كنت تضطرين للوقوف كثيرا، فيفضل ارتداء جراب ضاغط. وحاولي قدر المستطاع النوم على كلا جنبيك، حتى تخففي الضغط على الرجلين وتساعدي في تدفق الدم بشكل طبيعي إليهما.

الشعور بالحرقة والحموضة

عليك تجنب تناول العديد من الأطعمة التي تزيد الأمر سوءا؛ ومنها الأطعمة الحارة والأطعمة المقلية أو التي تحتوي على كميات من الدهون والشوكولاتة والقهوة. وعليك كذلك مضغ الطعام جيدا وتناوله ببطء، حتى لا يدخل الهواء إلى معدتك، مسببا عسر عملية الهضم وطول وقتها. واحرصي دائما على تناول وجبات صغيرة طيلة اليوم؛ حتى لا يؤدي الضغط على المعدة إلى الشيء نفسه.

ولعل نصيحتي بالصبر على أعراض الشهر الثاني من الحمل أغلى النصائح التي من الممكن أن تقدم لكل امرأة حامل؛ ذلك أن الشهر الثاني من الحمل يتوسط الثلث الأول منه؛ ولعل هذا السبب في أن الأعراض المزعجة تبلغ أوجها خلاله. لا تيأسي، عزيزتي الأم، فلم يعد أمامك الكثير حتى تدخلي مرحلة ثانية تختلف اختلافا كبيرا عما أنت عليه الآن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
إغلاق