اسابيع الحمل

الأسبوع الرابع من الحمل : إرشادات وحقائق

في الأسبوع الرابع من الحمل يتأكد للأم وجود جنين في أحشائها، تعرفي على رابع أسبوع من الحمل وكيف عليك التصرف كي لا يقع اي ضرر بك أو بجنينك، وما يحدث للجنين وللأم خلال أسبوع الحمل الرابع بالإضافة الى نصائح الأسبوع


الأسبوع الرابع من الحمل هو أنسب وقت للتأكد من أنك حامل بالفعل، وكذا التأكد من تعشيش حملك داخل التجويف الرحمي بالشكل الصحيح. ولأن هذه الفترة هي بداية مدة الحمل، حيث لم يمر سوى شهر واحد منه، ولأن هناك الكثير من المعتقدات الخاطئة التي تسود المجتمعات العربية حول مدة الحمل، طبيعتها وأسلوب التعامل معها، سواء من ناحية الغذاء أو الحركة أو غير ذلك، اخترنا لك، عزيزتي المرأة، في هذا المقال أهم الأمور الواجب مراعاتها من بداية فترة الحمل.

  • انت في الثلث الأول
  • انت في الشهر الأول
  • عدد الأسابيع المتبقية : 36

ما يحدث للجنين خلال الأسبوع الرابع من الحمل

الجنين في رابع أسبوع من الحمل

في الأسبوع الرابع من الحمل يستمر تطور مجموعة الخلايا المنزرعة برحمك حتى تصبح جنينا. ويحتاج هذا الجنين لكميات كبيرة من حمض الفوليك، وهو فيتامين ب 9 الذي يعمل على تكوين مخ الجنين والحبل الشوكي الخاص به. ويبدأ الجنين الآن في الخروج من بطانة الرحم بعد تشكل خلاياه، ومن ثم تبدأ رحلة سباحته في التجويف الرحمي. ويقارب حجم الجنين في هذا الوقت حجم حبة السمسمة، وتبدأ الخلايا عملية التنظيم والترتيب لتمنح الجنين الصغير شكلا وتشكل أعضائه الأولية. ومن أولى الأشياء التي تبدأ في التكون بداية من الأسبوع الرابع من الحمل هي الحويصلات البصرية وعدسة العين. كما يظهر الشكل الأول للساقين والذراعين.

ومع بداية تكون المشيمة والحبل السري لدى الجنين يبدأ جهازه الهضمي وجهازه التنفسي وعموده الفقري في التشكل والتكوين. ولكنه يظل حتى ذلك الحين يستمد الجنين غذاؤه من الكيس الجنيني المحيط به، ويستمر الحال هكذا حتى تمام تكوين الحبل السري والمشيمة. ويقصد بالكيس الجنيني الكيس الذي يحوي السائل الأمنيوسي الذي يحمي الجنين من الصدمات الخارجية ويعمل كوسادة طرية له. ويحتاج الجنين من أمه لـ 100 كيلو كالوري زيادة على ما يحتاجه جسدها، ولا تتعدى المائة كيلو كالوري كوبا من الحليب منزوع الدسم.

ما يحدث للأم خلال الأسبوع الرابع من الحمل

الأم في رابع أسبوع من الحمل

في الأسبوع الرابع من الحمل قد تزداد حدة الألم لديك، وخاصة بمنطقة أسفل الظهر، فلا تجزعي، سيدتي، فإنه جنينك يحاول فقط التعبير عن وجوده. كذلك من الأعراض الشائعة التي تحدث بحلول الأسبوع الرابع من الحمل هي ازدياد الشعور بالنعاس وسيلان اللعاب وقت النوم. وليس هذا بغريب؛ فطفلك لا يكتسب وزنا ولا يأخذ حاجته من الغذاء إلا في وقت نومك. ونتيجة الارتفاع المفاجئ للهرمونات بجسمك ستشعرين بألم في الثديين يشبه ذلك الألم الذي يصاحب دورة الطمث. كما سيبدأ لون الحلمات لديك في التغير، بحيث سيصبح أكثر قتامة. ولا تتعجبي من كمية الإفرازات المهبلية التي سترينها، فجسمك يعمل بكل طاقته للحفاظ على الجنين وحمايته، وهذه الإفرازات تعمل على حماية المهبل من أي عدوى بكتيرية، نظرا لما تحتوي عليه من مواد حمضية.

وبالنسبة لشهية الطعام، فإنها تختلف من امرأة إلى أخرى؛ فبعض النساء يقبلن على تناول الكثير من الطعام، والتي يصحبها زيادة عدد مرات التبول، والبعض الآخر لا تكون لديه قابلية لأنواع معينة من الطعام، قلت هذه الأنواع أو كثرت. وفي كل الأحوال لابد وأن تأخذي كفايتك خلال هذه الفترة من حمض الفوليك على الأقل، ولو على هيئة أقراص، حتى تمر فترة الغثيان وألم المعدة وتعود شهيتك للطعام لما كانت عليه. ولما تعود شهيتك، أود التنويه على أنه غير مسموح بالزيادة المفرطة في الوزن وقت الحمل، فكل ما تحتاجين إليه في هذه الفترة هو 2100 كيلو كالوري في اليوم. واحرصي من الأسبوع الرابع من الحمل وحتى تمام المدة الكلية له على تناول ستة وجبات خفيفة، وذلك تجنبا للحموضة. وحتى الآن لا يكون هناك ما يُظهر على جسمك أن هناك حمل بالداخل؛ لكن في بعض الأحيان يصيب بعض النساء التوتر بشأن شكل جسمها باعتبار ما هو آت. ومما يساعد في ذلك أن ارتفاع الهرمونات في جسمها يتركها بنفسية هشة لا تتحمل أي ضغوط، مهما كانت صغيرة.

نصائح الأسبوع الرابع من الحمل

  • عليك أخذ كفايتك من النوم ليساعد ذلك جنينك على أن يكبر حجمه وتنمو خلايا وأعضاء جسمه.
  • يفضل زيارة طبيبك لتتأكدي من أن جنينك قد أوجد له مكانا داخل الرحم وانزرع بشكل جيد؛ لأنه في بعض الأحيان قد يحدث حمل، ولكنه يعشش خارج الرحم بإحدى قناتي فالوب؛ وحمل كهذا لن يكتمل حتما.
  • لا تعمدي إلى تناول أيا من الأدوية التي تمنع القيء، ولو وصفها لك طبيب، لأنها ستعمل على ملازمة الشعور بالغثيان لديك، مما سيمنعك من تناول ما تحتاجي من طعام. والأفضل لك، عزيزتي، هو ترك الأمور تسير كما هي، وسترين أنه بمجرد التقيؤ ستكون لديك القدرة على تناول الطعام.
  • يجدر بك زيارة طبيب الأسنان في الأسبوع الرابع من الحمل لمعالجة أي التهابات قد تؤثر على نمو طفلك أو تسبب لك ولادة مبكرة؛ وكذا احرصي على نظافة فمك وأسنانك حتى لا يؤدي أي تلوث بالفم إلى انتقال عدوى أو حدوث مضاعفات كبيرة.
  • على الرغم من أن هناك جنينا في أحشائك يحتاج للغذاء، إلا أنه ليس بالضرورة أن تكوني محتاجة لكميات مضاعفة من الطعام. تناولي ما يحتاجه جسمك وطفلك كيفا ولا تلتفتي إلى الكم.
  • بلوغك الأسبوع الرابع من الحمل يعني إتمامك شهرا من المدة الكلية للحمل؛ وهنا تجدر الإشارة إلى أن الزيادة القصوى المسموح بها في وزن الجسم خلال هذه الفترة هي كيلو جراما واحدا لا أكثر من ذلك.
  • إن وجدت أن شهيتك تدفعك لتناول الكثير من الطعام، يمكنك ملء معدتك بأصناف من الأطعمة ذات القيمة الغذائية العالية والسعرات الحرارية القليلة، وذلك لتحقيق التوازن بين إعطاء الجنين حاجته من الغذاء وبين عدم زيادة وزنك.
  • ومع بداية الحمل لابد وأن تتابعي مستوى ضغط الدم لديك، فانخفاض ضغط الدم أو ارتفاعه مع الحمل قد يكون لهما آثار جانبية كثيرة.
  • لابد من أن تراقبي وزنك بداية من الأسبوع الرابع من الحمل بشكل مستمر؛ لأن الزيادة المفرطة في الوزن قد تسبب ارتفاع الضغط أو تسمم الحمل أو سكري الحمل أو غير ذلك من أمراض الحمل التي تشكل خطرا على الجنين وأمه.
  • إن كنت ممن لا يقدرن على تناول الطعام في هذه الفترة بسبب الاضطرابات التي تحدث بجسمك، فعلى الأقل حاولي جاهدة ألا تصابي بالأنيميا، لأن أعراضها مع الحمل متعبة للغاية.
  • واعلمي، عزيزتي الأم، أنه بنفس القدر الذي يحتاجه جسمك من الراحة وعدم بذل أدنى مجهود شاق قد يضر بالحمل والجنين، فإن جسمك وحملك يحتاجان بنفس هذا القدر بداية من الأسبوع الرابع من الحمل فما بعد إلى الحركة الخفيفة التي تجنبك الكثير من المشاكل طيلة فترة الحمل ويجعل جسمك أكثر مقاومة لما سيواجه من متاعب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
إغلاق