يوم الفلانتين

يوم الفلانتين الذي يحتفل به العشاق في العالم في يوم الرابع عشر من فبراير من كل عام هو اليوم الذي ينتظره كل عاشِقين، للاحتفال بالحب مع كل الأحباء في العالم بأكمله ويتبادلون فيه الهدايا ويقضون سهرات رومانسية بالغة الشاعرية ومتدفقة العواطف، ولذلك يحتار كل العشاق أين سيقضون هذا اليوم العاطفي الرائع وكيف سيحتفلون به محتفظين بالطابع التقليدي لهذا اليوم، وفي نفس الوقت بشكل لا يبعث على الملل، ويفضل البعض قضاء يوم الفلانتين بشكل تقليدي عادي، بينما يميل البعض الآخر إلى تحويله ليوم خاص يجربون فيه شيئًا جديدًا ويحتفلون به بشكل غير تقليدي، ولذلك سنعرض في السطور القادمة أبرز الأفكار لقضاء عيد الحب وأماكن قضاء هذا اليوم المميز، سواء بشكل تقليدي أو بشكل جديد:

أفضل أماكن قضاء يوم الفلانتين هذا العام

1المطاعم والمقاهي، احجز مقعدك من الآن

في يوم الفلانتين تحديدًا ترفع المطاعم والمقاهي الفاخرة لافتة: “للأزواج فقط” أو “couples only” أي ممنوع دخول الأفراد لوحدهم، وعلى الرغم من هذه العنصرية الموجهة تجاه العزاب والأشخاص الذين ليسو في علاقة، إلا أن هذا سيكون مفيدًا لهم حتى لا يشعرون بالسوء حيال أنفسهم وكل الناس لديها أحباء بينما يبقى العزاب وسطهم وحيدون ولا أحد يعبر لهم عن عاطفته تجاههم، ولا هم يجدون من يعبرون له، وفي يوم الفلانتين تحديدًا تزدان هذه الأماكن باللون الأحمر والديكورات الرومانسية كالقلوب والدباديب وغيرها، وتعمل في خلفيتها باستمرار الأغاني الرومانسية وغيرها، ولأن يوم الفلانتين يكون زحام مطبق فربما تحتاج للحجز قبلها بـ24 ساعة على الأقل لأنك قد تذهب في مساء هذا اليوم فتجد أنه للأسف، “كامل العدد” لذلك عليك أن تحجز مقعدك ومقهاك المفضل من الآن وتحجز الطاولة التي تحب الجلوس عليها دائمًا، وعامة يكون هذا الجو لطيفًا مع كل هذه المشاعر المتدفقة والعواطف الجياشة التي يموج بها المكان، قد تدفع كثيرًا بعض الشيء، ولكنه يوم واحد في العام.. من يهتم بالنقود إذن.

2السفر

في السفر 7 فوائد، وفي يوم الفلانتين لابد وسيكون فيه 100 فائدة فتجديد العلاقة وتنشيط المشاعر وتجربة شيء جديد والانفصال عن الروتين اليومي الممل وقضاء وقت ممتع مع من تحب والذهاب لمكان جديد مع الشخص الذي يساوي بالنسبة لك الدنيا بأكملها لا يوجد ما هو أجمل ولا أعظم من ذلك، لذلك إن كنت من أصحاب الدخول المرتفعة نسبيًا فيبقى لديك أوبشن السفر وإذا كنت ممن يمتلكون أموالاً جيدة ففي السفر الخارجي شيء رائع، ولتكن أوربا مقصدك، وأمستردام وباريس ومدريد وغيرها من عواصم الحب لابد وستكون نزهة رائعة وتجربة لن تنساها طوال حياتك، أما إن لم تستطع ففي بيروت وتونس والقاهرة ربما سيكون الوضع جيد فإن لم تكن تعيش في إحدى هذه العواصم فالسفر إليها سيكون رائعًا وسهلاً لأبناء الجنسيات العربية عمومًا، ولن يكلفك الكثير خصوصًا في تونس والقاهرة، أما إن لم تستطع ففي السفر الداخلي أي التنقل بين مدن الدولة التي تعيش بها بالفعل شيء رائع أيضًا، وفي يوم الفلانتين ربما ستمضي يومًا مميزًا في مدينة أخرى تعيش مغامرة فريدة ثم تعود بعدها للحياة اليومية لا محالة ولكن بعد قضاء ليلة رائعة مميزة بفضل السفر الذي يجدد المشاعر وينشط الرغبة في مواصلة الحياة، بعد أن يقضي الروتين على أي شعور بالحياة داخل الإنسان.

3المراقص والملاهي الليلية

في يوم الفلانتين هل أنت جاهز لقضاء سهرة حتى الصباح في المراقص والملاهي الليلية؟ دائمًا للأسف تواجه الملاهي الليلية أزمة السمعة السيئة عليها وأنها أماكن صنعت خصيصًا للمجون والعربدة وارتكاب الآثام، وهذا ليس بحقيقي، فهناك أماكن محترمة حقيقة، بها فقط أشخاص يرقصون في “حلبة الرقص” برفقة بعضهم البعض، أو تستطيع أنت الجلوس ومشاهدة الراقصين التابعين للملهى، وعادة ترفع هذه الملاهي لافتة “couples only” أيضًا، أي لن تجد مضايقات ويرتادها فقط الأشخاص الذين برفقة أحبائهم أي أنك ستسعد وسط كل هذه المشاعر التي تحيط بك وفي نفس الوقت بهجة الرقص والموسيقى التي تحيط بك، وتختلف الملاهي الليلية فهناك ملاهي تقدم أنواع موسيقى معينة وهناك ملاهي أخرى تقدم أنواع متعددة، فهناك من النوادي الليلية من يقدم موسيقى الجاز فقط، وغير ذلك.. لذلك في يوم الفلانتين جرب المراقص والملاهي الليلية وبالمناسبة يتم تصوير الملاهي الليلية على أنها فقط مكان لشرب الكحوليات والثمالة ليس إلا، ولكن هذا ليس حقيقيًا فهناك ملاهي كثيرة تستطيع أنت تذهب إليها وتستمتع بعصائر طازجة أو كوكتيلات من العصائر اللذيذة أو حتى تشرب قهوة أو مشروبات مياه غازية، وتستطيع الرقص أنت وحبيبتك في هذا اليوم ولا يفرق إن كنت تجيد الرقص أم لا، فقط تترك نفسك للموسيقى وستجد جسدك يتمايل معها بشكل تلقائي، أما إن كنت لا تريد الرقص أصلاً فتستطيع الجلوس على مقربة من المرقص أو حلبة الرقص ومشاهدة الراقصين والاستماع للموسيقى.

4في المنزل، إذا كنت من المغرمين بالخصوصية

لابد أن يوم الفلانتين من الممكن أن يتحول إلى مناسبة سعيدة بالمنزل ولكن مع بعض التعب والإبداع، فوجود هذه النوعيات من الاحتفاليات بالمنزل، تجعل منه مكانًا جميلاً وتخلق ذكريات رائعة في كل ركن فيه، صحيح أن الإنسان يود دائمًا أن يذهب إلى مكانٍ جديد لتغيير الروتين، ولكن المنزل أيضًا هو بقعة الدفء والاحتواء في العالم، لذلك مع تغيير بعض الديكورات واختيار قائمة تشغيل أغنيات مميزة، والرغبة في عدم اختراق الخصوصية، يمكن أن يكون الاحتفال بيوم الفلانتين من أروع وأعظم الاحتفاليات في تاريخ العلاقة، لذا، لا عليك سوى تجهيز عشاء مميز أو طلبه من الخارج ولكن لابد أن يكون ساخن وضبطه على بدء موعد الاحتفال بالضبط، وبعد تناول العشاء الرومانسي على ضوء الشموع يمكن الجلوس في الصالون الذي سيتم تعليق الزينة فيه وضبط الإضاءة الخافتة والاحتفاء باللون الأحمر على أنغام قائمة تشغيل الأغاني الرومانسية التي تصلح كخلفية لسهرة مثل هذه، وتبادل الهدايا، والسهر حتى الصباح.

لا مانع من بعض الرقص، والأشياء الأخرى.. سهرة كهذه بعيدًا عن عيون الآخرين وبمنتهى الخصوصية الممكنة وتصممانها أنتما على ذوقكما الخاص بدلاً من الخضوع لاستغلال أصحاب المطاعم والكافيهات، لذلك يفضل العديد من الناس قضاء يوم الفلانتين في المنزل، خصوصًا ممن يغرمون بالخصوصية ويكرهون أعين الناس المتلصصة التي تشبه نظراتهم سهام نارية توجه مباشرة إلى قلب الإنسان فتحرق جسده بأكمله.

5ماذا عن زورق أو قارب؟

يأتي يوم الفلانتين عادة في عز فصل الشتاء، أي أن النزهات البحرية تكون غير مستحبة بعض الشيء ولكن هناك الزوارق أو القوارب الكبيرة هذه التي عادة يتم تسييرها في النهر، ما رأيك في نزهة بها، في الهواء المنعش، صحيح قد يكون الجو باردًا قليلاً ولكن هذه الفكرة مناسبة أكثر للأشخاص الذين يحبون الشتاء ويستمتعون ببرودته، وعادة في شهر فبراير لا يكون الجو باردًا إلى درجة كبيرة، ولأن الزوارق والقوارب هذه تكون رائعة جدًا ومليئة بالرومانسية والشاعرية، لذلك اجعل يوم الفلانتين مناسبًا لنزهة نهرية، وإن كنت تخشى البرد فعليك بالصباح، الصباح حيث ترسل الشمس أشعتها فتبعث الدفء والحيوية في الأجساد، سيكون من اللطيف فعل هذا بالمناسبة، حاول أن تجربه ولو على سبيل تجربة الشيء الجديد، في يوم الفلانتين احرص على تجديد حيويتك وقدرتك على الاكتشاف لأن هذا هو اليوم المناسب للانطلاق والتحرر وقضاء يوم لم تقض مثله من قبل.

6تجمعات العشاق، هل تستطيع؟

بالطبع أن لديك أصدقاء أزواج أو عاشقين، ولابد أن جميعهم سيقضون يوم الفلانتين بصحبة بعضهم البعض، فما رأيك في تجميع أصدقاءك هؤلاء جميعهم، أو بشكل أدق تجميع كافة المرتبطين من أصدقائك في احتفالية خاصة تجمعكم وحدكم وتستطيعون استئجار مكان لوحدكم أو حجز بقعة لكم فقط دون أن يشارككم أحد فيها، وإدارة هذه الاحتفالية بالشكل الذي تودونه أنتم وفي نفس الوقت بدلاً من أن يقتصر هذا اليوم على الاحتفال بالحب بين المرتبطين فقط يكون بين الأصدقاء أيضًا ويعبر كل شخص عن حبه للآخر أمام لفيف الأصدقاء كما من الممكن أن تقوموا برحلة لشاليه أحدكم الذي يقع على البحر إن كان هناك من يملك واحدًا، لأن عادة هذه المناطق تتميز بالهدوء التام درجة السكون في مثل هذا الوقت من العام، كما يمكنكم أن تقضونه في بيت أحدكم، بحيث أن يكون هناك بيت واحد يستضيف الجميع، هذه فكرة لا بأس بها بالطبع، ويستحسن أن يكون المُضيف بلا أطفال إن كانا العاشِقين متزوجين، وبذلك تزداد الفرحة ويزداد الحب بقدر المشاعر التي تظلل سماء هذه الاحتفالية، وهذه فكرة عظيمة بالطبع، أما إن كنت تفضل قضاء يوم الفلانتين بمفردك فلا بأس بهذا إن كنت تود أن تعبر عن حبك لشريك علاقتك بدون صخب الآخرين أو تشويشهم لك فهذا بالطبع لا يستطيع أحد أن يلومه عليك، ولكن بمشاركة الآخرين الفرحة والحب ستزداد قوة هذه الفرحة ويسود الجو العام حالة لطيفة من العواطف، وهي فكرة متميزة لمن قضوا عيد الحب مع بعضهما أكثر من مرة من قبل، أما إن كانت أول مرة لهما معًا فيفضل أن يقضون هذا اليوم بمفردهما وكل شخص يرى ما يفضله ويريحه ويفعله بالطبع.

7حجز في فندق كسرًا لملل

هل مللت من المبيت يوميًا في نفس الغرفة على نفس السرير بنفس الديكورات!؟ حسنًا إليك هذا.. في يوم الفلانتين قم بحجز فندق، ولابد أن الفندق ملحق به مرقص أو نادي ترفيهي، حيث يمكنك السهر فيه للرقص والترفيه والطعام والشراب ثم بعد ذلك تتجه إلى غرفتك بالأعلى، يمكنك أخذ اليوم التالي أجازة كي تستيقظ كما يحلو لك وتتناول الإفطار من الفندق، هذه الفكرة تدفعك لكسر الملل وفي نفس الوقت أن تسهر مثلما تشاء لأنك على أي وضع سوف تنام أينما تسهر ولن تحمل هم الرجوع للمنزل أو تأخر الساعة أو غير ذلك، وكل فندق على حسب إمكانياته وعلى حسب مستوى رواده، وعادة يجب أن تدخر مبلغ مادي محترم لهذا اليوم، فهو يوم واحد في السنة ويخصك أنت وشريك علاقتك، لذلك كلما كان مستوى الفندق أفضل وأفخر كلما استمتعت أكثر وكلما كانت الفرحة مضاعفة، ابتعد عن الفنادق الرخيصة ذات الرواد متواضعي المستوى الثقافي لأنها تمتلئ باللصوص أو بسرقة الأغراض، وقم بالمفاضلة بين الأسعار على الإنترنت واستعرض برامج كل فندق وأي برنامج سوف يناسبك وحدد ما هو الذي تحتاجه بالضبط، وبالطبع لا تنسى أن تحجز مكانك قبل يوم عيد الحب بمدة لا لأنك لن تجد مكانًا فارغًا فحسب، بل لأن الفنادق والمطاعم والمقاهي وأماكن السهر وغيرها يقومون برفع الأسعار ليستفيدون من رواج أماكنهم وإقبال الناس عليها في مثل هذا اليوم، لذلك يفضل الحجز مقدمًا، وتبقى فكرة المبيت في فندق هذه الليلة من الأفكار الجديدة والجيدة وقد تناسب العديد من الأشخاص.

8هل تشعر أن الأماكن الأثرية رومانسية لكنها مهضوم حقها؟

لا أدري هل يشعر كل الناس مثلي أم لا، ولكن أشعر في الأماكن الرومانسية شاعرية ورومانسية طبيعية غير مفتعلة أو مصطنعة وغير مختلقة بديكورات أو بأغاني، وخصوصًا في الأماكن التي تعود إلى حضارات قديمة سومرية وآشورية وفرعونية، وخصوصًا في المناطق الفرعونية أشعر بأن سكون المعابد مع الأعمدة الشاهقة يصنع حالة من الشاعرية لم يسبق لها مثيل، عمومًا هذه فكرة غريبة قد تثير نفور البعض ولكنني إن كنت مرتبطًا بفتاة مهتمة بالتاريخ والحضارات مثلي فلن نفكر في غير الأماكن الأثرية والتاريخية كمكان مثالي لقضاء يوم الفلانتين في هذا المكان لذلك عليك أولاً ألا تفرض مزاجك فرضًا على شريك علاقتك وفكر إن كان مهتمًا مثلك بهذه الأماكن ومستشعرًا السحر الذي فيها، والحالة الشاعرية التي تحيط بها مثلما تستشعر أنت أم لا، هذه هي أهم نقطة في القضية، ما دون ذلك فأمره سهل ولن تتكلف زيارة هذه الأماكن الكثير، ولكن لا مانع من التجربة إن كنت قد مللت الأماكن المعتادة فلم لا تجرب الأماكن الأثرية؟

9حفل لمطربكما المفضل أو فرقتكما الموسيقية المفضلة

في يوم الفلانتين بالطبع تكثر الحفلات الموسيقية وعادة يقوم المطربون بالغناء لأشهر أغنياتهم الرومانسية، ولا ريب أنك وشريك علاقتك تتفقان على حب مطرب واحد على الأقل أو فرقة موسيقية واحدة ولا ريب أنكما ستسعدان إن حضرتم حفلة لهذا المطرب أو لهذه الفرقة والاستماع سويًا لهم وهم يؤدون الأغاني التي لطالما سمعتماها سويًا ونالت إعجابكما وكانت السبب المباشر في متعتكما، ومشاركة المتعة مرة أخرى في الاستماع لهذه الأغاني وهي تغنى بشكل حي من المطرب أو من الفرقة الموسيقية مباشرة؟ لا بد أن هذه فكرة رائعة وقد تكون تقليدية بعض الشيء ولكنها تجدد دهشتها في كل مرة تستمعان فيها للأغاني التي لطالما حفرت في أذهانكما نقوشًا غائرة بسبب ما شكّلته على مدى أعوام طويلة كخلفية موسيقية لذكرياتكما سواء مع بعضكما أو كل شخصٍ منكما على حدة.

لذلك في يوم الفلانتين لا تنسوا أن تتابعوا المطرب المفضل وأين تقام حفلته وسارعوا بالحجز قبلها بفترة كافية كي لا تنفد تذاكر الحفل، وخاصة في يوم هام مثل يوم الفلانتين تجد الإقبال على هذه النوعية من الحفلات كبيرًا، خاصة إذا كان المطرب مشهورًا بأغانيه الرومانسية الشاعرية التي تداعب القلوب والأحاسيس.

10فلنجعل كل يوم هو يوم الفلانتين

ليس الهدف من قضاء يوم الفلانتين هو التنزه وقضاء سهرة شاعرية مع شريك علاقتك فحسب، وإن كان هذا شيئًا عظيمًا جدًا ولكن هناك هدف آخر باطني وهو تجربة السعادة التي على وجه شريكك لحظة تفوهك بما في قلبك من مشاعر تجاهه، وما تحسه من أحاسيس وأنت برفقته وكيف يعني لك الكثير وجوده في حياتك بأي شكلٍ كان وأنك تتمنى لو تبقى في حياته للأبد، لماذا لا تقوم بهذا باستمرار، لا تجعل شريك علاقتك يتلهف على مجيء يوم الفلانتين لسماع الكلام الجميل، بل اجعل كل يوم هو يوم الفلانتين، هدية صغيرة أسبوعية ولو حتى وردة، كلمتين جميلتين ولو حتى بإلقاء تحية الصباح بشكل شاعري رومانسي، سهرة رائعة ولو حتى كل شهر، ولو حتى في مكان بسيط ولو حتى في مقهى عادي، كل هذه الأشياء ستشكل فارقًا كبيرًا، وليكن كل الأيام، أيامًا للحب.

11خاتمة

عرضنا في السطور السابقة أبرز الأماكن التي تصلح لقضاء عيد الحب مع شريك علاقتك، فأي الأماكن ستفضل؟

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنا عشر + تسعة =