حفظ البازلاء

تعتبر البازلاء من المحاصيل سريعة التلف، ولذلك فإنها محط تساؤلات الكثير من ربات البيوت حول كيفية حفظها لأطول فترة ممكنة، خاصةً وأنها لا تتواجد طوال العام وحين انتشارها بالأسواق تكون بأسعار مرتفعة معظم الوقت، كل تلك العوامل وغيرها دعت خبراء التغذية للحديث حول أفضل سبل حفظ البازلاء دون أن تعطب، وبالفعل توصلوا لأكثر من طريقة توضح ذلك، ورغم أن تلك الطرق قد تكون جيدة ومناسبة وصالحة أيضًا لحفظ أنواع أخرى من الخضروات أو حتى الفواكه، إلا أن حفظ البازلاء تحديدًا هو الذي نال الشهرة الأكبر في هذا الأمر، وفيما يلي نوضح أفضل الطرق لحفظ البازلاء الخضراء، وكذا طرق حفظها في الفريزر لأطول فترة ممكنة، وطريقة حفظها في الثلاجة بشكل عام دون الفريزر وعملية التجميد، وكذلك طريقة غاية في الأهمية توضح كيفية حفظ البازلاء بالماء والملح، وغيرها من طرق وخبرات يمكن لربة المنزل اتباعها لحفظ البازلاء بدون ثلاجة أو حتى حفظها في برطمان

حفظ البازلاء الخضراء

حفظ البازلاء حفظ البازلاء الخضراء

توجد عدة خطوات لحفظ البازلاء الخضراء وكذا نصائح وإرشادات مهمة في هذا الأمر، وهي:

  • بعد أن يتم فرط البازلاء وجمع قرابة الكيلو جرام منها، يتم وضعها في طبق، وبعد ذلك نقوم بتسخين كمية مناسبة من الماء بحيث نضمن أنه كاف لأن يغطي تمامًا كل كمية البازلاء المتواجدة.
  • بعد تسخين الماء تمامًا وعند غليانه نبدأ في إضافة ملعقتين من السكر، ثم نقلبهم جيدًا في الماء حتى يختفي السكر تمامًا.
  • في الخطوة الثالثة نضيف البازلاء إلى المياه الساخنة تلك، ثم نخفض الحرارة قليلًا ونتركها لمدة ثلاث دقائق على الأكثر قبل أن نطفئ النار تمامًا.
  • بعد ذلك نخرج البازلاء ونصفيها تمامًا من المياه الساخنة، لنقوم على الفور بوضعها مباشرةً في وعاء به ماء بارد أو مياه بدرجة حرارة الغرفة العادية مضافًا إليها بعض مكعبات الثلج، ونتركها في تلك المياه حتى تبرد تمامًا.
  • في الخطوة التالية نخرج تلك البازلاء ثانيةً ونصفيها من الماء البارد تمامًا، ثم تتم تعبئتها في أكياس مناسبة لذلك، مع التأكد من تفريغ الهواء تمامًا من داخل الأكياس قبل أن يتم غلقه جيدًا.
  • في الخطوة الأخيرة، نضع أكياس البازلاء في فريزر الثلاجة لتخضع للتجميد تمامًا، ولا نخرجها إلا عند الحاجة لطهيها.

نصائح عامة لحفظ البازلاء الخضراء

حفظ البازلاء نصائح عامة لحفظ البازلاء الخضراء

بالإضافة لطرق حفظ البازلاء الخضراء، والتي قد تتنوع ما بين الفريزر أو الماء والملح أو غيرها من وسائل الحفظ الشائعة، فإن هنالك العديد من النصائح والإرشادات الواجب اتباعها عند الحفظ، لضمان الحصول على أفضل النتائج، ومن هذه النصائح ما يلي:

  1. عند الرغبة في شراء بازلاء من أجل حفظها لأطول فترة ممكنة، فإنه يجب تحديد نوعية هذه البازلاء بعد فرطها، وبالطبع يتم استبعاد الثمار التي تعرضت للعطب؛ حتى لا تفسد ما حولها، ويتم فقط الاحتفاظ بباقي الثمار الخضراء.
  2. لا يجب الاستهانة بالخطوة الخاصة بإضافة ملعقتي سكر إلى البازلاء أثناء تسخينها؛ لأن لذلك أهمية كيميائية مفيدة جدًا في حفظ البازلاء لأطول فترة ممكنة.
  3. يجب التأكد من أن الإناء أو الكيس الذي يحوي البازلاء هو مغلق تمامًا وغير معرض لدخول الهواء إليه.
  4. عند الرغبة في تخزين كميات كبيرة من خضار البازلاء، فإنه يفضل غلي تلك الكمية على مراحل متعددة وألا تتم عملية الغلي مرة واحدة، لأن هذه الطريقة تضمن أن تنضج بشكل جيد وأسرع كذلك.
  5. عند غلي البازلاء بهدف حفظها، لا يجب أن تطول مدة تعرضها للحرارة؛ إذ أن ذلك من شأنه تغيير لون البازلاء تمامًا وكأنها مطبوخة بالفعل.
  6. بعد تسخين البازلاء بغض حفظها، من الضروري جدا استعمال الماء البارد بالفعل أو الماء العادي وبه مكعبات ثلجية، وليست مجرد مياه عادية، وهذه كله خطوات علمية لها تفسيراتها لدى خبراء الزراعة والتغذية.
  7. ينصح عند شراء البازلاء من أجل حفظها، أن يتم شراء تلك التي تباع في منتصف فترة الموسم؛ خاصةً وأن البازلاء لا تكون في حالة جيدة عند بداية الموسم ولا قرب انتهاءه.
  8. عند الرغبة في طهي البازلاء المحفوظة، فإنه يجب بعد إخراجها من الفريزر أن تترك لفترة دون استعمالها حتى تتساوى حرارتها مع حرارة الغرفة العادية، وبعدها تبدأ عملية الطهي؛ وهذه الخطوة مهمة للغاية كما أنها لن تعيق ربة المنزل ولكن البازلاء بالفعل سيكون من السهل طهيها ونضوجها في وقت أسرع.

تخزين البازلاء في الفريزر

غالبًا ما تلجأ الأمهات لحفظ البازلاء في الفريزر ليس بهدف الحفظ وفقط، وإنما بهدف التخزين؛ خاصةً وأن البازلاء من الخضروات الموسمية التي لا تتواجد في الأسواق طوال العام، ولكنها تباع غالبًا مجمدة، وتتواجد فقط لدى بائعي الخضر في أوقات معينة من العام، وعند الرغبة في حفظ البازلاء في الفريزر، فإنه توجد أكثر من طريقة، ولكن الطريقة الأشهر والأبرز والتي ينصح بها أخصائي الطهي والتغذية هي كما يلي:

  1. في الخطوة الأولى يتم فرط البازلاء تمامًا والتأكد من خلوها من أية متعلقات أخرى غير الثمار الكروية نفسها.
  2. بعد ذلك يتم فرز البازلاء جيدًا، والتأكد من إخراج الثمار الفاسدة واستبعادها تمامًا؛ والحرص على ألا يتم خلطها مع تلك السليمة لئلا ينتقل الضرر والعطب لجميع ما في الوعاء المحفوظ فيما بعد.
  3. في الخطوة التالية، يمكن استعمال مكعبات الجزر لوضعها مع البازلاء في كيس واحد، على أن تكون مكعبات صغيرة في نفس حجم البازلاء أو أكبر بقليل.
  4. بعد ذلك نبدأ تسخين المياه حتى الغليان ونضع كمية قليلة جدا من السكر، بمقدار ملعقتين صغيرتين لكل كيلو جرام واحد من البازلاء بعد فرطها.
  5. في الخطوة التالية يمكن وضع كمية قليلة جدًا من عصير الليمون، وله فائدة كبيرة في حفظ البازلاء لأطول فترة ممكنة.
  6. بعد غلي الماء، توضع البازلاء فيها لعدة دقائق قليلة، ثم ترفع من على النار وتترك حتى تبرد قليلًا.
  7. بعد ذلك يتم تصفية البازلاء وغسلها جيدًا في مياه عادية من الصنبور، ثم تترك عدة دقائق في هذه المياه، وقد يضيف البعض إمكانية غسلها في ماء بارد ومثلج.
  8. أخيرًا يتم وضع البازلاء في أكياس بلاستيكية أو أية أكياس تخزين طعام متوافرة، على أن يتم إحكام غلقها جيدًا بعد إخراج الهواء منها تمامًا.

يقول البعض بأن مسألة إضافة مكعبات الجزر من عدمه ليست واجبة تمامًا، وأنه يمكن بدونها حفظ البازلاء بأمر عادي جدًا؛ ولكن الهدف منها يرجع إلى أن الكثيرين اعتادوا طهي الجزر مع البازلاء، وبالتالي إذا كان قد تم حفظ البازلاء فقط، فإنه عند الطبخ ستكون هي قد نضجت أولًا لأنها كانت قد تعرضت من قبل لقليل من الطهي، بينما يبقى الجزر غير ناضج بعد، وقد يبدو المذاق غير مناسب حينها.

حفظ البازلاء في الثلاجة

في البداية يجب التفرقة تمامًا بين كل من الثلاجة والفريزر، فعند الرغبة في حفظ البازلاء في الفريزر، كان الهدف هو الاحتفاظ بها لفترة طويلة جدًا قد تمتد لشهور، أما حفظ الخضار عامةً والبازلاء خاصةً في، فإن الهدف منه هو حفظها لليوم التالي أو خلال عدة أيام قلائل حتى يحين وقت طهيها وتناولها وليس تخزينها لفترات طويلة، أما في حال الرغبة في حفظ البازلاء في الثلاجة فإنه يمكن اتباع الخطوات التالية:

  1. يتم فرط بذور البازلاء تمامًا وإخلاءها من الغلاف الخارجي.
  2. ثم يتم فرز هذه الثمار في محاولة لاستبعاد كل الثمار الفاسدة أو الصفراء التي تغير لونها أو كل ثمرة على وشك العطب، ويظهر ذلك من الشكل ومن الملمس أيضًا.
  3. في الخطوة التالية، يتم غسل البازلاء جيدًا وتركها حتى تجف تمامًا.
  4. بعد ذلك يتم الاستعانة بإناء زجاجي محكم الغلق أو برطمان يمكن إغلاقه جيدًا، وإن لم نجد فإننا نستعمل أكياس الثلاجة العادية المخصصة للحفظ وتباع في السوبر ماركت.
  5. توضع البازلاء في الوعاء أو الكيس ويتم إحكام غلقه تمامًا، كما يمكن سكب ملعقتين صغيرتين من عصير الليمون فوقها.

حفظ البازلاء بالماء والملح

حفظ البازلاء حفظ البازلاء بالماء والملح

عند الرغبة في حفظ البازلاء باستعمال الماء والملح، فإنه يجب العلم بأن الماء والملح وحده ليس كفيلًا بالحفاظ عليها من العطب لفترات طويلة كما يحدث في الطرق الأخرى كالفريزر والثلاجة وغيرها، وإنما الماء والملح هو مجرد حلقة في سلسلة، أو خطوة ضمن خطوات عديدة نستعين بها لنحفظ الخضار في النهاية في الفريزر أيضًا، وخطوات حفظ البازلاء بالماء والملح كما يلي:

  1. في البداية يتم فرط البازلاء تمامًا والتخلص من الغلاف الخارجي لها، مع التأكد من عدم وجود أية عوالق أو شيء آخر غير ثمار البازلاء ذاتها.
  2. بعد ذلك يتم وضع ثمار البازلاء في مصفاة صغيرة الثقوب، أو في قطعة من القماش من نوع الشاش.
  3. في الخطوة التالية نستعين بوعاء به ماء ساخن، ونتركه على النار حتى يغلي تمامًا، ثم نضيف إليه كمية من الملح ونقلب حتى يذوب تمامًا.
  4. نأتي بالمصفاة ذات الثقوب الصغيرة، أو قطعة القماش من نوع الشاش التي تحوي ثمار البازلاء، ثم نغمسها في وعاء الماء الساخن والملح.
  5. نترك البازلاء في الماء المغلي مع الملح لمدة خمس دقائق فقط لا غير، مع خفض الحرارة أثناء تلك المرحلة لتكون النار متوسطة اللهب.
  6. بعد ذلك نرفع مصفاة البازلاء أو قطعة القماش، ثم نغمرها في وعاء به ماء بارد، ويكون ذلك بشكل مباشر، أي أننا لا ننتظر حتى تبرد حرارة البازلاء ومن ثم نضعها في الماء البارد.
  7. تُتْرَك البازلاء في الماء البارد لثلاثة دقائق كاملة، وهذه الخطوة تفيد جدًا في أن تحتفظ البازلاء بنفس لونها الأخضر، وأيضًا على قيمتها الغذائية وغيرها من خواص طبيعية تتواجد فيها.
  8. نرفع البازلاء بعدها عن الماء البارد تماما، ونتركها لعدة دقائق حتى تتخلص تمامًا من البلل، وكذلك نضمن أن تجف في الهواء العادي بحرارة الغرفة.
  9. وبذلك نكون قد حصلنا على بازلاء محفوظة بالماء والملح الذي تشربت كمية منه لحفظ أنسجتها الداخلية.
  10. في الخطوة الأخيرة نضع البازلاء في إناء محكم الغلق، أو كيس حفظ الغذاء في الثلاجة وهو متوافر كثيرًا لدى السوبر ماركت، ثم يوضع في الثلاجة، مع ضرورة التأكد من أنه تم تفريغ الهواء تمامًا قبل حفظه.

تخزين البازلاء بدون ثلاجة

توجد أكثر من طريقة صالحة للحفاظ على البازلاء والخضراوات عامة لأطول فترة ممكنة بدون الحاجة إلى ثلاجة، وهو ما كان يفعله أجدادنا قديمًا قبل الثورة الصناعية وانتشار الثلاجات وأجهزة الديب فريزر، وغيرها من تقنيات لتجميد وتبريد وحفظ الأطعمة، ومن الخطوات والطرق التي يمكن اتخاذها بهدف حفظ البازلاء بدون ثلاجة ما يلي:

  1. عند تخزين البازلاء بدون ثلاجة، فإننا نتركها في الغلاف الذي يحميها حتى يتعرض هو للرطوبة الخارجية ويتضرر وليست الثمار نفسها التي تتضرر، وذلك على عكس الخضروات التي تحوي جذورًا متدلية منها مثل اللفت والجزر وما إلى ذلك، فإننا نقوم بقطع تلك الجذور تمامًا لأنها تستمد طاقتها وتنمو عبر الرطوبة التي تسحبها من داخل الثمرة نفسها مسببةً لها الجفاف، أما البازلاء فلا تحوي جذورًا ملتصقة بها بشكل قوي يمكنها سحب وامتصاص المياه من داخل الثمرة.
  2. لا نقوم بغسل البازلاء في المياه، بل نتركها كما هي ونلفها جيدًا في قطعة من القماش بحيث تجفف أية رطوبة قد تحيط بها.
  3. في الخطوة التالية نضع القماش داخل كيس بلاستيكي ونخرج منه الهواء تمامًا، قبل أن نضعه في خزانة أو دولاب خشبي أو أي مكان مناسب لتخزينه غير الثلاجة.
  4. كما يوصي البعض بفرط حبات البازلاء تمامًا والتأكد من خلوها من أية عوالق، وتركها جافة تمامًا بدون غسلها أو تعريضها للماء أو الرطوبة.
  5. وفي الخطوة الثانية نقوم بوضعها في وعاء من البلاستيك أو من الزجاج، بشرط أن يكون من السهل إحكام غلقه تمامًا، إذ أن الهواء أو الرطوبة عندما تنفذ للدخل فإنها قد تتسبب في عطب البازلاء أو على الأقل تغير مذاقها عند الطهي.
  6. يمكن استعمال تلك الطريقة مع عدد كبير من الخضروات، وليست البازلاء فقط، ولكن لضمان عدم اختلاط الأمر وفساد وعطب البعض، فإنه يمكن استعمال ورقات لاصقة صغيرة ندون عليها تاريخ حفظ كل منتج لضمان عدم تركه فترة طويلة حتى يعطب؛ فهذه الطريقة وإن كانت صالحة لحفظ الخضر فإنها لن تضمن بقاءه صالحًا لأسابيع وشهور طويلة كما تفعل الثلاجة والفريزر.
  7. أما الطريقة الثالثة التي يمكن من خلالها حفظ البازلاء بدون الحاجة إلى فريزر أو ثلاجة، فتكون عبر فرط حبات البازلاء وتعريضها فترة بسيطة لحرارة الشمس بهدف التخلص من البكتيريا والجراثيم التي تقبع بها وتتغذى عليها وبالطبع لا تُرَى بالعين المجردة، وفي الوقت ذاته فإن الدراسات أثبتت صلاحية أشعة وحرارة الشمس في حفظ الكثير من الخضراوات لتبقى بنفس مذاقها خواصها وقيمتها الغذائية، حتى وإن تغير مظهرها الخارجي قليلًا.
  8. توجد طريقة رابعة وغاية في الروعة، يمكن استعمالها للاحتفاظ بالخضروات أكبر فترة ممكنة دون الحاجة للثلاجة، وهي طريقة صالحة لمعظم الخضر وليس للبازلاء وحدها، وتكون عبر فرط حبات البازلاء وغسلها قبل أن يتم تشويحها في الزيت لعدة دقائق قليلة مع نار هادئة وكمية قليلة من الدهون سواء الزيت أو الزبد، وبعدها تصفى تلك البازلاء وتوضع في أوعية زجاجية أو في أكياس بلاستيكية صالحة لحفظها في خزانة خشبية أو غيرها من عبوات نظيفة وآمنة ومناسبة لهذا الغرض.

حفظ البازلاء بالتجفيف

حفظ البازلاء حفظ البازلاء بالتجفيف

يعتبر التجفيف من أفضل الطرق لحفظ البازلاء، ويتم التجفيف الطبيعي عبر الحرارة التي قد تُستمَد من مصادر طبيعية مثل الشمس، أو مصادر صناعية مثل الأفران الضخمة وغيرها من تقنيات وتكنولوجيات حديثة، وفي الوقت الراهن نجد أن التجفيف الصناعي هو المنتشر بكثرة حول العالم لأنه قليل الكلفة كثيرًا عن التجفيف بالطاقة الشمسية، كما أنه يوفر لونًا مميزًا للبازلاء وغيرها من خضروات مجففة، كما أن التجفيف الصناعي سهل نقله من مكان لآخر، ويمكن للتجفيف الصناعي للبازلاء أن يقتل الجراثيم ويخلص الثمار من المياه والرطوبة بأكبر قدر ممكن، ولكن يعاب عليه فقط أنه قد يكون أقل صحية من التجفيف الطبيعي، وفيما يلي خطوات حفظ البازلاء عن طريق التجفيف:

  1. في البداية يجب التأكد من كون الخضروات سليمة وجيدة ونظيفة وناضجة تمامًا ونتأكد من كونها خالية من أية أجزاء فاسدة.
  2. يتم فرز حبوب البازلاء تمامًا بغرض استبعاد كل الفاسد منها.
  3. في الخطوة التالية نقوم بغسل البازلاء جيدًا بالماء ونقعها لفترة في الماء لفترة.
  4. نضع البازلاء في مصفاة مناسبة، ثم نغمسها في إناء به ماءً ساخنًا لدرجة الغليان، ويمكن لربة المنزل أن تستعين بمحلول بيكربونات الصوديوم لتضع عدة نقاط في الماء المغلي.
  5. يتم رفع البازلاء من الماء الساخن، ومن ثَمَّ تُتْرَك تمامًا حتى تجف في الهواء الطلق وتتخلص من كل المياه والرطوبة بها لضمان عدم تعفنها.
  6. يتم توزيع حبوب البازلاء على صينية كبيرة، ومن ثَمَّ تُتْرَك في الشمس لفترة مناسبة حتى تجف تماما، وفي أثناء ذلك يتم تقليبها على الصينية وفي الهواء الطلق.
  7. في الخطوة التالية يتم الاستعانة بعبوات خشبية وعلب وصناديق مناسبة، أو الاستعانة بأكياس من القماش بهدف احتواء ثمار البازلاء.
  8. في الخطوة الأخيرة يتم الاحتفاظ بتلك الأكياس في خزانات آمنة نظيفة وجافة، وبعيدة عن الرطوبة والمياه، وفي الوقت ذاته بعيدة عن الحرارة وضوء الشمس المباشر، وهذه الطريقة صالحة لمعظم أنواع الخضار وليست البازلاء وحسب.

حفظ البازلاء بالبرطمان

حفظ البازلاء حفظ البازلاء بالبرطمان

  1. تستعين الكثير من الأمهات وربات المنازل بالبرطمانات بغرض حفظ البازلاء فيما يسمى الحفظ بالتعليب، وتكون تلك البرطمان في الغالب مغلقة بإحكام، وبهذه الطريقة تحتفظ الخضراوات بخواصها الطبيعية وقيمتها الغذائية، إلا أنها في الوقت ذاته تفقد الكثير من الفيتامينات، وهذه البرطمان يجب ضمانة أن تكون سليمة للغاية سواء كانت زجاجية أو بلاستيكية، والتأكد من أنها لا تسمح بمرور الهواء والرطوبة إليها، وبعد التأكد من سلامة البرطمان يتم غسلها جيدًا بالصابون السائل وتنظيفه تمامًا، وبعد ذلك يتم تعقيم البرطمان من خلال وضعها في الماء المغلي لمدة نصف ساعة على الأكثر، وقبل أن يتم استعمالها في تعبئة البازلاء يجب تصفية الماء تمامًا وتجفيف البرطمان جيدًا.
  2. يجب فرط البازلاء تمامًا وغسلها وفرزها والتخلص من العوالق المتبقية فيها وغيرها من ثمار صفراء أو فاسدة، وبعد ذلك تُتْرَك حتى تجف من الماء تماما.
  3. في الخطوة التالية يتم سلق الفاصوليا في ماء متوسط السخونة لفترة عشر دقائق بهدف القضاء على البكتيريا والتخلص من الطعوم السيئة العالقة بها، وأيضًا لتوقف الأنزيمات عن أن تقوم بدورها وتؤدي إلى أن ترتخي أنسجة النبات وتصبح قابلة للنضج أسرع.
  4. يتم الاستعانة بمقدار ملعقة صغير من ملح الطعام لتضاف إلى لتر من الماء لتكوين محلول ملحي، ويسكب ذلك المحلول على البازلاء، وهذا الأمر كافي جدًا للحفاظ على الثمار من العطب، وأيضًا للحفاظ على لون البازلاء.
  5. بعد ذلك نقوم بتبريد البازلاء في الماء البارد بشكل مفاجئة للحصول على ما تسمى بالصدمة الحرارية، وهذه الطريقة مفيدة للغاية في قتل البكتيريا التي تعيش في درجات حرارة عالية.
  6. في الخطوة التالية يتم إغلاق البرطمانات بشكل جيد بحيث لا تتسرب الرطوبة أو الهواء إلى البازلاء.
  7. يتم وضع البرطمانات في الماء المغلي لعدة دقائق بغرض تطهير المرطبان من الخارج قبل حفظه في الخزانة.

تعتبر البازلاء من المحاصيل الموسمية التي لا نحصل عليها طوال العام إلا من خلال التجميد كما تباع في السوبر ماركت مثل غير من المحاصيل الموسمية سواء الخضر أو الفاكهة، ولذلك نجد أن الكثيرين يسعون دومًا لحفظها بشتى الطرق، لأنها أيضًا تكون باهظة الثمن عند شرائها مجمدة، وكذلك في موسم بيعها تكون بسعر مرتفع وتنتهي من السوق سريعًا لقلة المنتج منها غالبًا؛ ولذلك فإن خبراء التغذية والزراعة والطهي كذلك توصلوا للعديد من الطرق التي يمكن باتباعها ضمان حفظ البازلاء بأكبر قدر ممكن وكذا لأطول فترة ممكنة، وفي السياق ذاته الحفاظ على اللون والطعم والخواص والقيمة الغذائية لها، ومن الطرق الشائعة لحفظ البازلاء ما يحتاج لاستعمال الفريزر، وأيضًا هنالك طرق لحفظها في الثلاجة بدرجة حرارة أعلى نسبيًا من الفريزر، وكذلك توجد طرق عديدة مثل استعمال الماء والملح في عملية الحفظ، وأيضًا استعمال عصير الليمون، أو استعمال السكر، أو الاستعانة ببعض الطرق العلمية البحتة مثل تسخينها في ماء مغلي ثم إخراجها ووضعها في ماء بارد قبل أن يتم وضعها في أكياس بلاستيكية وتخليصها من الهواء تمامًا ووضعها في خزانة أو في فريزر.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

خمسة × واحد =