تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » تفاعل اجتماعي » كيف تستطيع التعامل مع الأطفال وكسب حبهم وتقديرهم؟

كيف تستطيع التعامل مع الأطفال وكسب حبهم وتقديرهم؟

التعامل مع الأطفال من الأمور التي تشكل تحدي للغالبية العظمى من الناس فالبعض يظن أنهم صعبي المراس لكن لو اتبعت النصائح التالية ستتعامل معهم بالسهولة.

التعامل مع الأطفال

التعامل مع الأطفال الصغار وكسب ثقتهم ومحبتهم يُشكل تحدي كبير لبعض الأشخاص، خاصة من يعملون في مهنة تتطلب تعامل مباشر معهم كالمدرسين مثلاً، في هذه الحالة سيكون عليك بذل بعض المجهود والتعامل معهم بذكاء حتى تكسب ثقتهم ومحبتهم، حينها ستتفاجئ بمدى سهولة وظيفتك، بل ستُحبها أكثر وستشعر أنك تتعامل مع أطفالك، تابع معنا المقال التالي لتعرف كيف تستطيع التعامل مع الأطفال بصورة صحيحة.

كيف يُمكنك التعامل مع الأطفال بصورة صحيحة؟

تذكر اسماء الأطفال!

تذكر عندما كنت في المرحلة الابتدائية أو مرحلة الحضانة، كيف كان شعورك عندما ناداك معلمك باسمك أول مرة، بالطبع شعرت أنك أشهر وأفضل طفل في العالم أليس كذلك! وأصبح هذا المعلم هو معلمك المفضل وربما قدوتك! الأطفال هم الأطفال في كل زمان ومكان، لذلك حاول أن تتذكر أسماء كافة الأطفال الذين تتعامل معهم ونادهم بها باستمرار.

  • لو كان الطفل مشهور باسم آخر بين أصدقائه ويُفضله، حاول أن تستخدمه أفضل، فعادة يكون هذا الاسم أقرب إلى قلبه من اسمه الحقيقي.

تحدث معهم!

إن كنت تعمل كجليس أطفال مثلاً، فلا تتعامل مع الطفل بصورة رسمية، بل تحدث معهم على أنه أحد أصدقائك، أو على الأقل امنحه هذا الشعور، اسأله عن مواهبه وهوايته، اجعله هو محور الحديث لا أنت، كي يشعر أنك مهتم به حقاً، بالتالي يزداد تعلقه بك.

لا تُشعره بالضجر!

حتى لو شعرت ببعض الضجر والملل من البقاء معه، لا تُظهر ذلك مهما حدث، حاول دائماً أن تُشعره بمدي اهتمامك واستمتاعك باللعب والحديث معه، فالأطفال دائماً ما يتوقون للاهتمام والحب، بمعنى آخر يُحبون أن يشعروا بمدى أهميتهم وكأنهم نجوم المكان الذي يتواجدون به!

لا تتجاهلهم

العب معهم وشاركهم اهتماماتهم، لا تترك اي طفل تتواجد معه يلعب بمفرده، حتى لو كنت مع مجموعه من الأطفال، العب معهم وأشعرهم أن ما يفعلونه أمر هام بالنسبة إليك حقاً، حينها سيُحبونك ويرغبون في التواجد معك باستمرار، فأغلب الآباء والكبار عموماً يتعملون مع الأطفال بصورة خاطئة ويشعرونهم أن كل ما يفعلونه تافه لا قيمة له، لذلك ستكون بالنسبة إليهم افضل شخص في العالم لأنك لا تُشعرهم بذلك!

حاول إضحاكهم دائماً!

قد يظن البعض أن إضحاك الأطفال أمر مستحيل! لكن على العكس تماماً، إضحاكهم لا يتطلب إلا أن تتخلى عن عباءة النضج والرزانة لبعض الوقت وتعود لطفولتك مرة أخرى، بالطبع لن يفهم أغلب الأطفال النكات التي تُلقيها على أصدقائك، لكنهم سيستجيبون لمجرد حركة طريفة تقوم بها بوجهك!

  • تذكر أن كل طفل له شخصية تختلف على الآخر، لذلك ما يجده أحدهم مضحك، قد يبكي آخر بسببه، لذلك حاول أن تكون مبدع دائماً وتفهم شخصية كل طفل على حد سواء.

ابحث عن اهتمامات مشتركة بينكم!

لن يجذب الأطفال إليك شيء أكثر من مشاركتك لهم في اهتماماتهم الخاصة، على سبيل المثال، لو كنت تُجالس أحد الأطفال وعلمت أنه يُحب كرة القدم، وأنت أيضاً تُحبها، فلما لا تدعه لمباراة قصيرة، أو حتى مشاهدة أحد المباريات سوياً!
إن كان يُحب الرسم مثلاً بينما لا تمتلك أنت هذه الموهبة، فلا بأس أحضر له بعض الأدوات التي تُساعده على تنميتها إذاً! مشاركته هوايته واهتمامه لا يعني بالضرورة أن تمتلكها أنت الآخر.

علمهم أشياء جديدة باستمرار

الأطفال عادة يُكنون الكثير من الاحترام والتقدير لمن يُعلمهم مهارة ما مهما كانت بسيطة، لذلك حاول أن تعلمهم أشياء جديدة دائماً، مثل استخدام برنامج معين على الحاسوب، إعداد وجبة معينة، لو كانوا في سن مناسب ..إلخ، مرة اخرى استخدم إبداعك ومهاراتك الشخصية.

لا تقل لا استطيع!

إذا سألك أي طفل أن تُساعده في القيام بمهمة ما لا تقل لا أستطيع! بل حاول أن تُساعده قدر الإمكان، مجرد محاولتك ستزيد من احترامه وتقديره لك،حتى لو بائت في النهاية بالفشل، إن لم يكن لديك أي خبرة أو معرفة بما يطلب منك، فابحث في الأمر عبر شبكة الإنترنت، بالتأكيد ستجد إجابة لما تبحث عنه.

شجعه باستمرار

لو قام بشيء جيد حاول أن تُشجعه دائماً، لا تُحبط من عزيمته أو تنظر باستمرار للجانب السيء، أيضاً حاول أن تُعزز ثقته بنفسه من خلال الإطراء على مظهره، أو مهارته ..إلخ.

اخترع لعبة لا يعرفها سواكم!

إذا أردت أن تُشعر أي طفل بمدى تميزه فاخترع لعبة ما خاصة بكما فقط، لا يعرفها أي شخص سواكما، إن لم يكن باستطاعتك ذلك فابتكر أي شيء ولو بسيط حتى لو إشارة أو طريقة خاصة للسلام بينكما.

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

أضف تعليق

9 − 4 =