الاضطهاد في العمل

لا ريب أن الاضطهاد في العمل هو حديث كل الأشخاص الذين يعملون في الشركات أو المؤسسات المختلفة، كل شخص تجلس معه يحكي لك عن الاضطهاد الذي يعاني منه والتعسف ضده، لقد أصبح الاضطهاد في العمل أمر واقع ولا يمكننا مواجهته سوى بالحنكة والذكاء لأن أي مواجهة للاضطهاد في العمل بالعنف أو بالتهور تكون الخسائر أكبر بكثير، لذلك سنتحدث في السطور التالية حول الاضطهاد في العمل في من جميع جوانبه وما هي أسبابه وكيف يمكننا مواجهته؟

الاضطهاد الوظيفي

ظاهرة الاضطهاد الوظيفي إحدى أنواع الاضطهاد في العمل التي تقوم على تجميد الشخص المثابر الكفء في وظيفته وعدم تقدير عمله وعدم ترقيته أو مكافأته على عمله واغتياله معنويا، هذه الظاهرة تجدها كثيرا في معظم المصالح الحكومية وفي عدد غير قليل من المؤسسات والشركات الخاصة، الاضطهاد الوظيفي يعمل على تجميد راتبك وتجميد درجتك وتجميد منصبك وتجميد كل شيء يختص بك ولا يدفعك للتطور أو التعلم ولا حتى يستفيد بتطورك أو تعلم خير استفادة، الاضطهاد الوظيفي صورة من أسوأ صور الاضطهاد في العمل للأسف.

التعسف الوظيفي

التعسف الوظيفي أقسى أنواع الاضطهاد في العمل لأنه يعمل على التعسف غير اللازم بأن يميزك مديرك أو رئيسك عن باقي زملائك ولكن بشكل سلبي، حيث يكلفك أنت بالعمل الأكبر كما والعمل الأصعب كيفا، لا يراعيك في المكافآت بحيث تكون يده ثقيلة جدا في تزويد راتبك ولكن تكون يده خفيفة جدا عندما يوقع عليك جزاءً أو خصما أو يقتص من راتبك لأي سبب أو يحرمك من مكافآتك أو يحرمك من يوم أجازتك أو يجبرك على الجلوس مدة أطول بعد العمل دون مقابل أو يلوح لك بالفصل كنوع من أنواع التهديد أو غير ذلك دون وجه حق.

التعسف الوظيفي يرى الخطأ الذي تقوم به كارثة مزلزلة ويرى الإنجاز الذي تحققه أمرا عاديا من واجبك أن تقوم به، التعسف الوظيفي ظلم بيّن ولكنه للأسف يمارس وبكثرة حتى في القطاع الخاص خصوصًا أن الناس في بلداننا العربية ظهورهم للحائط ويضطرون للتنازل من أجل لقمة العيش، ولا يوجد فرق بين عامل بناء أو مدير تسويق في شركة كبرى، في كل الحالات يوجد اضطهاد في العمل.

كيف أكتب مذكرة الاضطهاد في العمل ؟

في الغالب لا ينبغي أن تسكت على حقك فيما يختص بالاضطهاد في العمل عليك أن تحارب من أجل جلب حقك وأخذه بالطرق القانونية في البداية وتذكر أن رئيسك في العمل لابد وله رئيس فالمدير العام لديه رئيس مجلس إدارة ورئيسك المباشر في المصلحة الحكومية يوجد وزير فوقه وهكذا.

كتابة مذكرة أمر بسيط فيجب أن تكتب في منتصف السطر بالأعلى كلمة مذكرة.

وفي السطر التالي تكتب: “السيد فلان الفلاني مدير/رئيس/.. (تذكر منصبه).

في السطر التالي تكتب: “نحيط سيادتكم علما بأن السيد فلان الفلاني رئيس قسم الجودة/رئيس الموارد البشرية.. (تذكر منصبه) يقوم بالتعسف ضدنا/ضدي ويقوم بالاضطهاد في العمل عدة مرات وهذه أمثلة مما قام به:

  • في يوم تاريخه كذا قام بفعل كذا.
  • في يوم تاريخه كذا قام بفعل كذا.. إلخ

وبعد ذكر المواقف تقول: “وهذه المواقف على سبيل المثال وليس الحصر.”

“ونحن نرفع إليكم هذه المذكرة للعلم واتخاذ اللازم.”

“وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير.”

تحريرا في .. / .. / ….

والتوقيع أخيرًا.

يمكك إضافة كلمات مؤثرة حول الاضطهاد في العمل مثل: “ونحن لا نستطيع الإنجاز في جو متوتر مثل هذا..” أو “ولا أستطيع أن أنتمي لمكان لا أجد احترامي فيه وأعتقد أن السيد فلان الفلاني يتعمد إشعاري الدائم بالتقصير وعدم احترامي والصياح بي أمام زملائي للتقليل من كرامتي واحترامهم إياي.”

أسباب الاضطهاد في العمل

يعتقد السيد المدير أن الاضطهاد في العمل خير معين على النجاح وأنه يجب أن يعيش الموظفون في اضطهاد وأجواء متوترة حتى ينجزون بشكل أفضل.

يعتقد السيد المدير أن الاضطهاد في العمل والإشعار الدائم بالتقصير سيجعل الموظف ينتحر كي يتوقف عن شعوره بالتقصير ويلقى التقدير من مديره بينما في الغالب هو لن يفعل ذلك على الإطلاق لأن المدير إن أشعر الموظف بالتقدير فإن الموظف سوف يغر في نفسه وربما استغفر الله العظيم يطلب زيادة في الراتب أو حتى مكافأة.

السلطة للأسف الشديد، ألم يقولون قديما إذا أردت أن تختبر أخلاق رجل فاعطه سلطة؟ هكذا هي الحياة للأسف، السلطة تعمي عيون البشر وتغلق قلوبهم وتحجر مشاعرهم وتصلب أحاسيسهم، وتحول أكثر البشر لطفا وبراءة إلى أقسى وأبشع الوحوش في لحظة.

الميل للجنس الآخر، يحدث الاضطهاد في العمل لأن مديرك رجل وهو لا يحب الرجل ويسعد بصحبة النساء ويميزهن، أو العكس فعندما تكون المديرة امرأة فهي تضطهد الفتيات اللائي تمتلك سلطة عليهن، لا سيما إن كن جميلات وأكثر شبابا وحيوية منها.

كيف تواجه الاضطهاد في العمل ؟

الاضطهاد في العمل كيف تواجه الاضطهاد في العمل ؟

والآن سنتحدث عن كيفية مواجهة الاضطهاد في العمل، كيف يمكننا مواجهة الاضطهاد في العمل بالشكل المناسب دون أن نضطر لترك العمل الذي نؤخره للمرحلة الأخيرة؟

  • اتبع كل الوسائل السلمية لذلك، قم بتقديم شكاوى ومذكرات لكل القنوات المفتوحة خصوصًا لو في عمل خاص ستصنع شوشرة كبيرة حول هذا المدير السيئ حتى إن لم يتم البت في شكواك، بالمناسبة من المؤسف للغاية أن أقول لك أن رؤساء مجالس الإدارة قلّما ينصرون موظف على مدير، من الممكن أن يقيله بشكل مباشر ولكن دون علمك لكن أمامك سينصره ظالما أو مظلوما.
  • وجه نقدا مباشرا للمدير أمام الموظفين ولكن بشكلٍ محترم، في اللحظة التي يأتي فيها ويصرخ في وجهك لا تهتم بما أمرك به، اسأله سؤالا مربكا: “لماذا لا تضحك في وجوهنا؟”، إن استغرب أو قال أي شيء لاحقه: “ألم تعلم أن تبسمك في وجه أخيك صدقة؟ ألا تريد بالتصدق علينا ولو حتى بالبسمة؟”
  • قم بالعمل فقط بالشكل المظهري لكن دون أن تهتم بشكل جدي، هذه ليست شركة والدك، هو يريد عمل أنت ستتظاهر بالتفاني في العمل وهو يريد انتماء وأنت ستتظاهر بلعق تراب المؤسسة من شدة الانتماء.
  • إن وصلت الأمور لهذا الحد ابحث عن فرصة أفضل واترك العمل لأن المدير الذي يوصلك لهذه المرحلة سيؤذي نفسه وسيؤذي مصلحة العمل ولكنه سيؤذيك أنت بالمقابل ويمنع تطورك المهني والذاتي باغتيالك معنويا لهذا الحد.
  • اتبع السبل القانونية عند التعسف، عندما يقول لك أنه سيفصلك قل لك أنك ستشكوه في مكتب العمل إن فعل ذلك، إن قال لك أنه سيوقع عليك جزاء قل له أنك سترفع عليه قضية للتعويض وهكذا، هم يخافون من مثل هذه الأشياء.

العمل كله للأسف معاناة شديدة ومعنى وجود مدير لديك معناه اضطهاد في العمل لا محالة ولكن لا ننكر أن هناك الكثير من المديرين الذين يستطيعون تحفيز موظفيهم وتقديرهم ودفعهم لمزيد من النجاح والإنجاز، وهؤلاء نود وضعهم في محميات طبيعية للحفاظ عليهم والاستفادة من نسلهم مستقبليا.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة عشر + 9 =