استغلال وقت الفراغ
استغلال وقت الفراغ

الوقت هو الحياة هكذا يدركه أصحاب الهمم والطموحات وقد يفهم البعض أن الوقت يمثل مقياس مثل الثوانى أو الدقائق أو الساعات أو السنوات بل الوقت هو أثمن عنصر في الحياة لأنه هو الحياة نفسها وهو عملة صعبة أما أن نربح بها أو نخسرها . ويمكن تعريف وقت الفراغ على أنه الوقت الحر الذي يقابل وقت العمل ( عكس وقت العمل ) .

الحث على أغتنام وقت الفراغ والتحذير من إضاعته .

قد حثت جميع الأديان السماوية على ضرورة أستغلال وقت الفراغ وكيفية قضائه فيما هو نافع . وعن حديث بن عباس رضى الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لرجل وهو يعظه ” أغتنم خمساً قبل خمس شبابك قبل هرمك , وصحتك قبل سقمك , وغناك قبل فقرك , وفراغك قبل شغلك , وحياتك قبل موتك ” لذلك يجب علينا إغتنام وقت الفراغ بصورة سليمة .

الشباب ومشكلة وقت الفراغ

يعانى كثير من الشباب من كثرة أوقات الفراغ شاكين من ذلك شاعرين بالملل الشديد , طالبين العون في إرشادهم لكيفية ملئ هذا الوقت فيما هو نافع لدينهم ودنياهم . وقد يكون الفراغ سبباً لكثير من المعاصي التي يرتكبها البعض منا , ولكن ألم يكن الفراغ أيضاً سبباً في نجاح الكثيرين ؟ والسؤال كيف ذلك ؟

كيف تقدر على حل مشكلة الفراغ لدى الشباب بل لدى جميع الأعمار ؟ يجب علينا شغل ذلك الفراغ فيما ينفع النفس والأهل والمجتمع والوطن وقبل كل ذلك يرضى الله , ليكون طريقاً سليماً خالياً من المعاصي التي قد يقع بها معظم الشباب .

قضاء وقت الفراغ

هناك أشياء كثيرة من خلالها يمكن أن نقضى بها أوقات الفراغ هناك ماهو مثمر ومفيد يمكن من خلاله أن نقضى به أوقات الفراغ هل فكرت في أن تزيد من معارفك ومعلوماتك ؟ وتنمي إمكانياتك

  • – من خلال كورسات الكمبيوتر والبرمجه حيث أن الكمبيوتر هو لغة العصر الذى نحيا فيه .
  • – أمامك أيضاً الرياضة فالعقل السليم في الجسم السليم وقد حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على ممارسة الرياضة ” علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل ” وعلى كل منا الحفاظ على صحته وبنيانه حفاظاً على الأمانه التى وهبها الله لنا .
  • – قراءة كتب العلم النافعة لكى تزداد حصيلتك العلمية والثقافية وكذلك قراءة الكتب الدينية وتلاوة كتاب الله تعالى وحفظه والمشاركة في المسابقات العلمية والأدبية والدينية . وينبغى أن يكون لك ورد يومى لقراءة القرأن الكريم فهو خير معين على أستثمارأوقات الفراغ , وفي تلاوته الأجر العظيم ففى كل حرف حسنة والحسنة بعشرة أمثالها .
  • – زيارة الأقارب وصلة الأرحام .
  • – ولا بأس من سماع الإذاعة التى فيها فوائد ونصائح ومشاهدة التلفاز بما هو يفيد وبذلك تشغل وقت فراغك .
  • – ممارسة الرسم وكتابة المذكرات للتعبير عن مشاعرك والتكيف مع أية مشاعر حزن أو غضب أو إحباط قد تحس بها خصوصاً أن لم يكن لديك صديق أو قريب ترتاح للتكلم معه عن مشاعرك وما تمر به .
  • – المشاركة في أعمال الخدمة العامة والتطوع في أعمال الخير والبر والأحسان والأشتراك في مشاريع محو الأمية أو في نظافة الحي .
  • – ممارسة الألعاب الجماعية مع أفراد عائلتك لتعميق المحبة والألفة بينكم وتعزيز الروح الجماعية بين أفراد العائلة .
  • – الأشتراك في المعسكرات والرحلات العلمية والأستكشافية للتعرف على معالم المجتمع القديمة والحديثة .

لذلك يجب علينا أن نعرف كيفية قضاء وقت الفراغ حيث أن فهمنا الصحيح لقيمة الوقت هو الذي يحدد لنا كيفية أستغلالنا لأوقات الفراغ . لذلك علينا أن نستغل الأوقات وأن نجعل حياتنا كلها لله فلا نضيع من اوقاتنا ما نتحسر عليه يوم  القيامة فالوقت سريع الأنقضاء فهو يمر مر السحاب ويجري جري الريح .

2 تعليقات

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ثلاثة عشر − 8 =