نظام أندرويد

المقارنة التي أصبحت شبه دائمة، ماذا ارغب بالشراء والاستخدام؟، هل أقوم بشراء سامسونج 7 إيدج، أو أي فون 7، هل اتجه إلى نظام التشغيل آي أو إس 10 من آبل أو أندرويد 7 من جوجل (ويندوز شبه خارج من المعادلة)، هذه المقارنة والمعادلة يدخل فيها الكثير من الاعتبارات، في مقاربتنا هذه سوف نتخلى عن المقارنات المنتشرة والتي ستتكلم عن المعالج وحجم الشاشة ودقتها ونوع الكاميرا وحجم البطارية المستخدمة في السامسونج أو الآي فون وغيرها، بل سنقصرها على طبيعة النظام ذاته، لماذا يجب أن تفضل نظام أندرويد ؟

لماذا عليك أن تفضل نظام أندرويد (Android) عن غيره من أنظمة تشغيل الهواتف الذكية ؟

1التخصيص

انت لست مجبرا على استخدام بعض التطبيقات الرئيسية ة والخاصة بالنظام والتي لا يمكن تغييرها، هل انت مجبر على نوع واحد من شكل الشاشة، أو هل انت مجبر على نوع واحد من لوحة المفاتيح، في نظام أندرويد انت لست مجبرا على ذلك، في غيره من الأنظمة انت مجبر عليها، لماذا عليك أن تقبل بهذا، قد يكون من الأفضل لك أن تذهب إلى نظام أندرويد والذي يمنحك الكثير من الخيارات والأشكال.

2محرك البحث

انت تتعامل مع محرك البحث الأول في عالم الإنترنت وهو جوجل، فهو المحرك الرئيسي للأجهزة التي تعمل بهواتف الأندرويد لكون البرنامج أصلاً من إنتاج جوجل، لهذا ستجد أن البرنامج اكثر سلاسة في الاستخدام، قد يقول البعض أن محرك البحث ذاته يمكن تحميله على أجهزة آبل، ولكن هناك فرق بين أن تستخدم التطبيق الذي هو جزء من النظام مع التطبيق الذي يعتبر دخيلا عليه، أما بالنسبة لأجهزة ويندوز فإن محرك البحث الخاص بها بالطبع هو إكسبلورر والخاص بها.

3الواجهة الرئيسية

إن من الميزات الكبيرة التي تميز الأندرويد عن غيره من البرنامج هو القدرة على التغيير في الواجهة الرئيسية والشاشة، وترتيبها بحسب الحاجة إليها، والتغيير في حجم وشكل المهام تبعا لطبيعة التطبيق، فعلى سبيل المثال إن كنت ترغب في أن تجعل تطبيق الطقس هو التطبيق الأول الذي سيظهر لك، وبحجم يقارب نص الشاشة المستخدمة فيمكنك ذلك ودون الحاجة إلى الضغط على التطبيق لترى النتيجة بل فقط عليك فتح قفل الشاشة وستكون لك النتيجة التي ترغب بها بحسب تطبيق الطقس الذي قمت بتحميله، هذا التحكم السلس بالشاشة لن تجده في باقي الأجهزة التي عليك القيام بالضغط عليه وانتظارها حتى تعمل لترى النتيجة، وبالتالي فحاجتك البسيطة والسريعة للنتيجة مفقودة.

4يمكن تحميل تطبيقات اكثر

ما يمكنك أن تقوم بتحميله من التطبيقات من متجر جوجل هو أمر خيالي، يوميا ستجد الكثير من التطبيقات والخيارات، الكثير من مطوري البرامج والتطبيقات يعملون بجهد على إصدار تطبيقاتهم إلى من يحملون هواتف الأندرويد، لهذا ترى الخيارات أوسع بكثير في هذا المجال، الأمر هذا لا ينطبق في المقابل على الأجهزة العاملة ببرنامج الآي أو إس ( الآي فون )، ولا ينطبق على وجه الخصوص على الأجهزة التي تعمل للبرنامج الويندوز، فمن الصعب أن تجد في متجر الويندوز التطبيق الذي ترغب به، قليلة ومحصورة جدا، إذا انت تبحث عن التجديد والتوسع في الخيارات، إذا عليك بأجهزة الأندرويد، فقط ضع الكلمة الأولى من التطبيق الذي تبحث عنه لتجد آلاف الخيارات. وليس 10 أو 20 فقط.

5ذاكرة قابلة للتوسع

عندما تقوم بشراء هاتف ذكي فإن من الأمور التي تهمك جدا عند الشراء هي الذاكرة والسعة التخزينية للهاتف، توفر الأجهزة التي تستخدم نظام أندرويد القدرة على توسيع الذاكرة عبر بطاقة الذاكرة ( SD )، فيمكنك أن تقوم بتوسيع ذاكرة هاتفك من 16 غيغابايت إلى 32 غيغابايت، أو 64 غيغابايت، كل ما عليك هو شراء الذاكرة ومن ثم فتح الغطاء الجانب في هاتف ووضع البطاقة، هذه الخاصية غير متوفرة على شكل الخصوص في هواتف الآي فون ( موجودة في أجهزة ويندوز ولكن نسبة مبيعاتها في السوق ضئيلة )، بالتالي انت ترى الفرق بين أن تكون ملزما بين ذاكرة محددة غير قابلة للتوسع وبين أن تجعل ذاكرة هاتفك اكبر، علما انك تحتاج إلى هذا توسيع الذاكرة نظرا إلى أن التطبيقات وحجمها في توسع هو الآخر.

6خيارات لا متناهية من الهواتف

الخيارات في عالم هواتف الأندرويد هي خيارات لا تقتصر على التطبيقات، بل إنها قد تمتد إلى الخيارات اللامتناهية في عالم الهواتف، فهناك العديد من الشركات التي تصنع الهواتف بناءا على البرنامج التشغيلي أندرويد، ولا يقتصر الأمر على أسماء الشركات من المشهورة إلى المغمورة التي لم تسمع بها من قبل بل أيضا إلى نوعية الأجهزة، فهناك من الأجهزة التي يمكنك أن تستخدمها فقط للتصوير تحت الماء إن كنت من هواة الغوص، وهناك منها ضد الصدمات والذي يمكنك أن تستخدمه في حال كانت طبيعة عملك من المهن الخشنة جدا والتي قد يتعرض فيها هاتفك دوما إلى الكسر، وغيرها الكثير من الخيارات إن كانت على التصميم وعلى الاستخدام، هذا الأمر من المستحيل أن تجده في البرامج التشغيلية الأخرى إن كانت ويندوز أو أي أو إس الخاص بالآيفون، فهي محددة بشكل واحد أو اثنين على الأكثر بحسب الشركة الأم المصنعة والمشغلة للهاتف.

7الأسعار المختلفة للهواتف

في حال كنت ترغب بهاتف ذكي مقبول الاستخدام وبغض النظر عن مقدار الجودة فيه وضمن ميزانية محددة فانت تتجه إلى هواتف نظام أندرويد دوما، لماذا ؟ لأنك وبكل بساطة يمكنك أن تجد هاتف أندرويد جيد للاستخدام البسيط واليومي بحوال 50 أو 60 دولار الآن عبر الإنترنت ( أي باي _ أمارون.. الخ )، هذا الأمر له ما يبرره مع الكم الكبير للشركات الصينية التي أصبحت تصنع هذه الأجهزة بالإضافة إلى دخول الشركات الهندية الإنتاجية، بالمقابل انك لن تجد أي جهاز أيفون حتى القديم منها والمستعمل بأقل من 200 دولار، علما أن الكثير من التطبيقات فيها موقوفة بحكم أن شركة ابل توقف التطبيقات بطريقة متسلسلة عن بعض هواتفها القديمة، هذا الأمر ينطبق على أجهزة ويندوز التي لن تستطيع استخدام ويندوز 8، أما الحديثة منها فمن الصعب أن تكون اقل من 300 دولار، فلاحظ الفرق في السعر.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنان + خمسة =