كاتب إعلانات

من المهن القديمة والموجودة بيننا التي لا نلاحظها كثيرًا هي مهنة ” كاتب إعلانات ” والتي تطورت وتعددت أشكالها وتخصصاتها فأخذت مسارًا مختلفًا يتناسب مع عصر التكنولوجيا الذي نعيش فيه، مهنة كاتب الإعلانات والتي كانت ترتبط بالصحف والإعلام نوعًا ما في عصر ما قبل الإنترنت حيث كانت كتابة الإعلانات تتواجد في الصحف بشكل رئيسي أو في الإعلانات التلفزيونية أو الراديو، ذلك بالإضافة إلى الطرق المحلية التي كان يتم بها الإعلان عن الأشياء مثل اللافتات والبنرات وغيرها، فالإعلانات في الأساس هي إشارة تلفت نظر الناس إلى سلعة معينة أو حدث أو مناسبة ستحدث ومنها ترجو المستهلكين أو الجمهور المستهدف إلى التفاعل مع هذه السلعة أو مع المحتوى الإعلاني بشكل عام.

ومع تقدم الزمن وتطور التكنولوجيا وبخاصة منصات التواصل الاجتماعي أصبح الأمر أكثر شيوعًا وأسهل انتشارًا بين الناس وظهرت التخصصات المختلفة للكتابة الإعلانية، فقديمًا كان من الممكن أن نقصُر أو نحدد مهنة أي كاتب إعلانات على الصحفيين أو العاملين في المجال الإعلامي بشكل خاص ولكن الآن تنوعت المهنة وتشعبت ولم تحظ بتخصص دراسي معين، ويمكن للكثير من المهتمين بالمجال تعلمه والعمل به بسهولة. عندما نتحدث عن كتابة الإعلانات في العصر الحالي فأول ما يجب أن يتبادر إلى ذهننا هو أن منصات التواصل الاجتماعي، فقد أصبحت الوسيلة الأرخص والأسرع والأسهل في كتابة الإعلانات، كما تختلف كتابة الإعلانات حسب عدة أشياء منها الجمهور المستهدف وطبيعة الإعلان والمكان الذي سينشر عليه الإعلان وهنا سنتحدث عن أشياء كثيرة في هذا الصدد. كتابة الإعلانات أصبحت مجال مستقل بذاته وأصبحت تُعرف حاليًا ب “الكوبي رايتينج” وهي مجال متنوع وواسع يشمل الكتابة الإعلانية للمواقع الإلكترونية والشركات وغيرها، كما لا يتم دراستها في أي مكان بشكل محدد، ويمكنك أن تتجه إلى هذا الكاريير في فترة متأخرة في حياتك طالما شعرت إن لديك الشغف لهذا النوع من الكتابة، كما يمكنك أن تعمل كمستقل أو في احد شركات الدعاية والإعلان.

كيف تكتب إعلان جذاب؟

  • عند بدء الحديث عن كيفية كتابة الإعلانات، أي إعلانات، يجب أن تضع في ذهنك بعض الأمور ومنها أن تتخيل نفسك كالشخص الذي يمسك بالميكروفون ليخاطب الجمهور بشيء ما في غضون دقائق قصيرة، في هذه الحالة سيكون عليك أن تكون مختصر وواضح في رسالتك وشديد التركيز على القيمة الجوهرية للمنتج.
  • عليك أن تحدد الشيء المميز في المنتج الذي ستعلن عنه ولنقل إنه سلعة استهلاكية، يجب أن تذكر المميزات الجوهرية به بشكل مختصر وجذاب ولا تتحدث عن تاريخ المنتج وصنعه أو قصته، بل يجب عليك أن تركز على الأشياء الضرورية.
  • إن كنت ستقوم بالإعلان عن شيء محدد مثل “معجون أسنان مثلًا” يجب أن ترى إعلانات المنتجات المشابهة وكيف تمت صياغتها، وسيكون دورك أن تأتي بشيء جديد مميز عن كل الإعلانات السابقة حتى تكون الأكثر تميزًا بينهم.
  • يجب أن تعرف أي فئة تخاطبها وتكون قريب منها، فمن يتحدث عن منتج للأطفال يجب أن تكون صيغته لطيفة وجذابة تتناسب مع الأطفال.
  • يجب أن يحتوي أي إعلان تكتبه على تفاصيل للتواصل، قد تكون زيارة موقع المنتج الرسمي أو اتصال على رقم أو حجز منتج وغيرها ولكن إياك أن تترك المقال فارغًا بدون هذا الشيء في النهاية.

أنواع الإعلانات

عندما تفكر في أن تكون كاتب إعلانات يجب أن تعلم ما هي الخيارات المتاحة أمامك، وعلى رأسها أنواع الإعلانات، إن تحدثنا طبقًا للإعانات بشكل عام يمكننا تقسيم الإعلانات إلى:

  1. الإعلانات المطبوعة والتي تتنوع وتتشعب أيضًا فهناك الإعلانات التي تُنشر في المجلات أو الملصقات أو المنشورات وغيرها.
  2. الإعلانات المسموعة وهي التي تكون في الراديو بشكل رئيسي ويمكن أن نضيف إليها إعلانات الإنترنت المسموعة، مثل التي توجد في التطبيقات الإذاعية أو الأغاني، بشكل عام تعتمد هذه الإعلانات على الاستماع.
  3. الإعلانات الخارجية وهي الإعلانات التي تراها في الشارع على اللافتات والبنرات والحوائط وغيرها ويمكن أن تتنوع فيما بينها حسب الشركة المنتجة ولكن في الأساس يوجد هذا النوع في الشوارع والأماكن العامة.
  4. الإعلانات المرئية المسموعة وبالتأكيد هي الإعلانات التلفزيونية وهي الأشهر والأكثر تكلفة بين الإعلانات كلها، لأنها في الغالب تتطلب تمثيلًا إعلانيًا ويمكن أن يكون أحد الممثلين هو الممثل لذلك فتكلفته كبيرة.
  5. الإعلانات الإلكترونية وهذه الإعلانات هي السائدة حاليًا بسبب سهولتها وانخفاض ثمنها، وهذا النوع هو المربوط بمهنة كاتب إعلانات التي نتحدث عنها، بجانب أن هذا النوع من الإعلانات يمكن أن تحتوي على معظم الأنواع السابقة، فعلى الإنترنت يمكن أن تشاهد إعلان مرئي ومسموع أو أن ترى إعلان إذاعي أو أن يحتوي على منشور، وتتنوع المنشورات على منصات التواصل الاجتماعي حسب طبيعة كل منصة، فمثلًا الإعلان على الأنستجرام يختلف عن مثيله في الفيس بوك أو اللينكد إن فطبيعة منصة الأنستجرام تعتمد على الصور لهذا لا يمكن أن يكون منشورك الإعلاني واحد في كل المنصات.

أمور يجب معرفتها قبل أن تتقدم لوظيفة كاتب إعلانات

كما سبق وذكرت أن التحدث في الإعلانات يكون قصير ومستهدف ولهذا وحتى تُنشأ محتوى جيد مناسب يجب أن تكون دقيق في عدة أشياء حتى تركز على جذب العميل والتركيز على الهدف، فمثلًا:

  • يجب أن تحدد مع أي فئة عمرية تتعامل، فمخاطبة الرجال تختلف عن مخاطبة النساء أو الأطفال.
  • حدد المنطقة الجغرافية أو الدولة التي تتعامل معها ومنها يجب أن تختار اللهجة أو الأسلوب الذي ستتحدث به، فمخاطبة أهل الخليج وجذبهم لشيء ما يختلف عن التعامل مع المصريين على سبيل المثال.
  • حدد الجنس المستهدف فالأمور التي تُثير اهتمام النساء تختلف عن الأمور التي تلفت نظر الرجال.
  • من المهم أيضًا أن تحدد الفئة العمرية فهذا العالم سيفرق كثيرًا في صيغة الخطابة، فعندما تتحدث عن أحد المنتجات الغازية للشباب يختلف الوضع عن التحدث إلى الكبار في شيء رياضي وغيرها من الأمور.

كتابة محتوى إعلاني لمنصات التواصل الاجتماعي:

بما أن هذا النوع هو الأشهر حاليًا وحتى تكتب إعلانًا متميزًا يجب أن تكون على دراية بهذه المنصات، فبجانب ما سبق وذكرته يجب أن يحتوي الإعلان على أشياء محددة ويجب أن تعرف محتواه، في الأساس يتكون الإعلان من مقدمة قصيرة وتلك أحد أهم عوامل الجذب في الإعلان والتي ستحدد ما إذا كان القارئ سيكمل الإعلان للنهاية أم لا ثم يأتي دور محتوى الإعلان ويليه شيء معروف اسمه ال The call to action” CTA ” هذه الجملة يقوم بها أي كاتب إعلانات وتعني أن يأمر القراء بفعل شيء ما، ويختلف هذا الفعل حسب المنتج أو الشيء المعلن عنه ففي أنواع إعلانية قد يكون كل ما يُطلب هو تعليق ليس أكثر، وبعد ذلك يجب أن توجد صورة داخل الإعلان وهي ثاني عامل في جذب أعين القراء ولهذا يجب عليك أن تصممها أو تختارها بعناية، بإتباع هذه الخطوات يمكنك أن تكون كاتب إعلانات يبدأ طريقه وينتج محتوى إعلاني مشوق.

أن تكون كاتب إعلانات هي مهنة ليست صعبة ولكنها تحتاج إلى قدر من المهارة والشغف والاهتمام بالمجال، وإلا فلن تكون كاتب إعلانات لفترة طويلة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

أربعة عشر − 12 =