تدريب القطط

لا نغفل أن تدريب القطط وتربيتها عند البعض يتعدى كونه نوعًا من الرفاهية إلى مرحلة العمل الخيري بُغية الثواب والجزاء الحسن، بل وقد يصل الأمر بالبعض إلى جعل تربية القطط في المنزل وسيلة من وسائل التربية والتعليم العملي للأبناء على تحمل المسؤولية. وأيًا كانت أسباب ودوافع تربية القطط إلا أن القرار بالمُضي قُدمًا في ذلك يلزمه التعرف على الكثير من المعلومات المتعلقة بكيفية إطعامها وموعد زواجها وكيفيات علاجها عند المرض، وكذلك طرق تدريب القطط على الممارسات اليومية العادية، والمنذر بالبشرى في تدريب القطط وتربيتها أنها من الحيوانات سريعة الفهم بما يجعلها قادرة على تعلم واستيعاب الكثير من الأشياء بسرعة.

تدريب القطط على الحمام

تدريب القطط على الطاعة تدريب القطط على الحمام

تدريب القطط على قضاء حاجتها في المرحاض المنزلي بدلًا من صندوق الرمل مثلًا ينبغي أن يتم تدريجيًا، مع العلم أن مدة التدريب تعتمد بشكل أو بآخر على شخصية القطة فيما يتعلق بارتباطها بصاحبها، وعلى أسلوب المدرب نفسه، ويتم تدريب القطط على ذلك من خلال:

  • تقريب صندوق الرمل شيئًا فشيئًا من الحمام حتى يصبح الصندوق بداخله، وبذلك تتجرأ القطط على دخول الحمام لقضاء الحاجة.
  • تقليل الرمل بداخل الصندوق بعد أن تم إدخاله إلى الحمام تدريجيًا إلى حد الوصول إلى عدم وضع الرمل فيه من الأساس، وهنا نبدأ في ملئه بالماء تدريجيًا أيضًا.
  • عند ملاحظة توقف القطة عن التوجه إلى الصندوق لقضاء الحاجة مع شعوره بالحيرة وكأنه يسأل أين أقضي حاجتي؟! هنا يُوجه بالإشارة إلى البلاعة الأرضية في الحمام ليقضي حاجته بجانبها.
  • يجب التنويه على أن تدريب القطط على الحمام في البلاعة الأرضية لن يتأكد من المرة الأولى، فقد تشعر بالحيرة مجددًا ومن ثَم توجه بنفس الطريقة إلى أن تعتاد، وبعد التعود التام يا حبذا لو انتقل تدريب القطط على الحمام بجوار البلاعة إلى قضاء الحاجة داخلها.

تدريب القطط على القدوم والمصافحة

تدريب القطط على القدوم والمصافحة أمر هام وحيوي، فإن استدعاء القطة واستجابتها ومجيئها خطوة هامة في جعلها محببة ومتفاعلة مع البيئة المحيطة، ويتم تدريب القطط على القدوم والمصافحة من خلال الخطوات التالية:

ينبغي في البداية تعويد القطط على سماع الأصوات، وربط كل صوت منها شرطيًا بفعل محبب للقطط، كأن يُصدر المدرب صوتًا بسلسلة مفاتيح أو جرس وعندما تحضر القطط تجد طعامها حيث يقف. ومع التكرار سيتعزز لدى القطط وتفهم مدى أهمية القدوم إلى صاحبها فور سماع الصوت المعين حتى وإن سمعته في غير أوقات الطعام، ومن المفيد هنا جعل مسافة الاستدعاء قصيرة في البداية ثم زيادتها تدريجيًا.

بذلك يكون الجزء الأول من تدريب القطط وهو القدوم قد اُتم، ويبقى الجزء الثاني أي المصافحة، فبعد استدعاء القطة ينبغي جذب يدها وتحريكها بصيغة المصافحة مزامنةً مع نطق كلمة واحدة بسيطة ومعبرة مثل كلمة سلام، وفي كل مرة يُخصص للقطة مكافأة للقدوم والسلام غير وجبتها الرئيسية وغير مكافأة القدوم. والجدير بالذكر أن نتائج تدريب القطط على القدوم والمصافحة ستظهر خلال أسبوعين فقط، وبعدها ستصبح تصرفات طبيعية فور سماع الصوت وبدون أية مكافآت.

تدريب القطط على عدم العض

تدريب القطط على الطاعة تدريب القطط على عدم العض

القطط بطبيعتها كائنات لطيفة وودودة وتحترم الإنسان ولا تؤذيه، إلا أنه في بعض الأحيان تلجأ إلى عض صاحبها، وهنا ينبغي التأكيد على أن سلوك العض عند القطط إما أن يكون ناتج عن مشكلات تدفعها إلى العض مثل آلام الأسنان أو وجود التسوس، حيث أنها في تلك الحالات تلجأ للعض كوسيلة للإخبار عما تشعر به، وفي هذه الحالة لا بد من استشارة الطبيب البيطري لعمل اللازم طبيًا.

وفيما عدا الأمراض الفموية يعتبر العض عند القطط سلوكًا عاديًا قابل للتعديل، حيث أن القطط تظن أنه نوع من المرح واللعب مع صاحبها لا غير، ومن خلال خطوات تدريبية بسيطة يمكن جعلها تتخلى عن العض نهائيًا، وأبرز الخطوات ما يلي:

  • اقتناء القطط وتربيتها منزليًا يوجب على صاحبها اللعب معها حتى لعشرة دقائق يوميًا على الأقل، فالمرح مع القطط يهدف إلى كسب ودها، كما أنه وسيلة لإشباع غريزة الصيد والمطاردة لديها، خصوصًا عند ممارسة ألعاب بعينها مثل: رمي الكرة لتذهب وتُحضرها، أو تحريك الإصبع أمام ناظريها لتلتقطه.
  • في مثل هذه الألعاب بالضرورة القطة الغير مدربة ستحاول مهاجمة صاحبها وعضه، وهنا يبدأ التدريب بإجراء بسيط وهادئ جدًا وهو الابتعاد عنها والانسحاب من اللعب دون توبيخ أو إيذاء.
  • سيُلاحظ في المرات التالية أن القطة تحاول التخفيف من حدة العض أو تحاول جاهدة تجنبه، وهذا مؤشر جيد، لكنها على الأغلب لن تستطيع وستلجأ إلى العض أثناء اللعب، وهنا يكرر المدرب نفس ما فعله المرة الأولى أي الابتعاد والانسحاب الفوري. بمرور الأيام وخاصةً مع ما ذكرنا من اللعب معها يوميًا، ستهاب غريزة العض لديها مع صاحبها، وستتعود على التوقف عنها تمامًا.
  • ويجب التنبيه على أن بعض المربين يستخدمون رشاشات المياه أثناء تدريب القطط على عدم العض، إلا أن هذا التصرف غير حميد، فقد يؤدي إلى أذيتها خاصةً إلى تسلل الماء إلى أذنيها، وقد يؤدي بالقطة إلى كره صاحبها، ومع القطط من النوع الشيرازي قد يؤثر في نفسيتها حد الوفاة.

تدريب القطط على مكان النوم

من المعلوم بالضرورة إثبات بعض الدراسات البحثية المعتبرة لمجموعة من الأضرار الخاصة بالنوم بجوار القطط كالحساسية لذوي المناعة الضعيفة مثل: الأطفال، ونقل البكتيريا الدقيقة من فروتها إلى الفراش.. إلخ.

من هنا تأتي أهمية تدريب القطط على النوم في مكان مستقل خاص بها وحدها، وهذا التدريب تتمثل خطواته في الآتي:

  1. أولى عناصر النجاح في التدريب على النوم في مكانها الخاص هو اختيار المكان الجيد والمثالي للقطط، أي ينبغي أن يكون هادئ ودافئ شتاءً وبعيدًا عن التيارات الهوائية والضوضاء ومُطمئن ومناسب لحجم القطة، ومن المستحسن أن يكون هذا المكان قريب من حركة أفراد الأسرة الذين تتآلف القطة معهم، يسهل على القطة الدخول والخروج منه، يسهل معه رؤية القطة لمحيط المكان بالكامل، يسهل منه الوصول إلى مكان الطعام والشراب وقضاء الحاجة.
  2. أما العنصر الثاني فيتمثل في تجهيز وفرش سلة أو سبت أو سرير أطفال قديم بفراش ناعم، ثم وضعه في المكان المختار وفق الشروط السابقة. قبل غفو القطة في سرير صاحبها تُنقل إلى المكان الجديد للنوم، مع العلم أن القطط قد تضيق ذرعًا في البدايات، وقد تعتبر النوم في هذا المكان نوع من العقاب بحرمانها من النوم بجوار صاحبها، لكن بالتدريج ومع المكافأة بالطعام واللعب ستتعود في غضون أسبوعين.
  3. من الضروري بعد تعود القطط على مكان النوم الجديد غلق جميع غرف النوم حتى لا تتمكن من دخولها أو النوم فيها، ومن الضروري أيضًا تعريض فراش القطة بصورة يوميًا للشمس للتخلص من الفطريات وخلافه، مع غسلها مرة واحدة أسبوعيًا على الأقل.

كيفية تدريب القطط على اسمها

تدريب القطط على الطاعة كيفية تدريب القطط على اسمها

ذكرنا حال الحديث عن تدريب القطط على القدوم والمصافحة تخصيص صوت معين يكون الإشارة المنبه للقدوم، ومما لا شك فيه أن جعل هذا الصوت هو ترديد اسم القطة سيكون تدريبًا جيدًا على ثلاثة أمور في المدة الزمنية نفسها، حيث سيتم تدريب القطط على اسمها وتدريبها على التلبية عند سماع الاسم وبعدها المصافحة. وسواءً كان التدريب على اسمها مستقلًا أو مجتمعًا بتدريبات أخرى فإن خطواته ستتركز في الآتي:

اختيار اسم يسهل

اختيار اسم يسهل على القطة التعرف عليه، لذلك ينبغي أن يكون قصير وذو وقع رنان وجميل على الأذن، من الصعب تغيير الاسم بعد أن تعتاد القطط عليه، لذلك وجب التدقيق قبل بدء خطوات التدريب.

عدم استخدام أسماء أخرى

بعد اختيار الاسم لا يُسمح بتدليل القطط بأسماء مشتقة من هذا الاسم، حيث أن ذلك يسبب لها الإرباك والتحير، فإن وقع الاختيار على اسم بوسي مثلًا أو سمسمة لا يصلح توليد أسماء تدليل مشتقة منها مثل سي سي أو سمسم، فمفتاح نجاح التدريب هو الثبات على اسم واحد فقط.

البدء في التدريب مبكرًا

التدريب على الاسم ينبغي أن يبدأ مبكرًا قدر الإمكان، أي وهي صغيرة جدًا؛ لأنه كلما بدأ التدريب في مرحلة عمرية مبكرة كلما استجابت بشكل أفضل للتدريب في تعلم اسمها، وهذا لا ينفي أن القطط الأكبر سنًا يمكن تدريبها على اسمها إلا أن المدة الزمنية للتدريب ستطول.

المكافآت عند تدريب القطط

المكافآت التي تحبها وتقدرها القطة مفتاح من النجاح في تدريبها على الاسم أو غيره من أنواع التدريب الأخرى كما ذكرنا، لذلك لا يكفي الثناء اللفظي أو مجرد الربت على الرأس والجسم، فهذه لا تصلح لأن تكون عامل محفز لها، وبشكل عام يختلف نوع المكافأة باختلاف القطط.

خلق ترابط إيجابي مع الاسم

لا بد من خلق ترابط شرطي إيجابي مع اسم القطة، أي لا بد من استخدامه في التدليل واللعب والمكافآت والتحفيز، لكن مع الردع والتأديب فلا يستخدم.

تقليل الطعام

يتم تقليل طعام القطط عما اعتادت عليه حتى تظل في حالة جوع واحتياج، وبعد إتمام طعامها بقليل تُنادى باسمها الجديد وفور القدوم يُقدم لها باقي كمية الطعام، يمكن تكرار هذه الخطوة لبضع مرات. بعدها نكرر نفس الإجراء التدريبي ولكن بعد توسيع المسافة المكانية بين المدرب وفي يده باقي كمية الطعام وبين القطة، وهكذا دواليك في توسيع المسافة تدريجيًا.

استخدام الاسم مع كلمات أخرى

بعد التكرار لبضع مرات أخرى على المسافة البعيدة الجديدة يمكن إضافة كلمة بجوار الاسم المستخدم في النداء مثل “هنا أو تعالي يا سمسمة”.

الصبر

لا بد من العلم أن جلسة التدريب على الاسم يمكن تكرار استدعاء القطة باسمها فيها لأكثر من 20 مرة، وهو ما يمثل كورس تدريبي يعطي نتائجه سريعًا. بعد التأكد من فهم القطة لاسمها ومدلوله يبدأ المدرب في النداء عليها من كل غرف المنزل، وبعد استجابتها الكاملة يبدأ في النداء عليها من خارجه.

تخفيف المكافآت

طالما تأكد المدرب من استيعاب القطة الكامل لاسمها يبدأ في تخفيف المكافآت بالتدريج حتى الوصول إلى مرحلة الاستدعاء بالاسم للعب فقط.

التأكد من عدم وجود مشكلة في السمع

إذا لاحظ المدرب من البدايات عدم استجابة القطة لاسمها فهنا ينبغي استشارة الطبيب البيطري لأنها يمكن أن تكون تعاني من مشكلة في حاسة السمع، فالقطط البيضاء بشكل خاص ينتشر بينها احتمال فقدان حاسة السمع.

التأكد من عدم إصابة القطة بوعكة صحية

أما إذا استجابت القطة وتدربت واعتادت على اسمها بشكل جيد ثم حادت عن التدريب أو أصبحت لا تستجيب للنداء باسمها فهذا دليل على مرورها بوعكة صحية تحتاج إلى استشارة البيطري.

في النهاية قد أصبح لديك قطة مُدربة على كل شيء دون إرهاق فقط حاول اتباع تلك خطوات تدريب القطط السابق ذكرها بدقة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ثمانية − واحد =