الهدية المناسبة تسع نصائح حول اختيار الهدايا
الهدية المناسبة تسع نصائح حول اختيار الهدايا

ان موضوع كيفية اختيار الهدايا او كيفية اختيار الهدية المناسبة لأصدقائك والعائلة وزملاء العمل هو اختيار محيّر في كثير من الاحيان. فتقديم الهدايا ليس سهلا دائما لكن لحسن الحظ، هناك بضعة أشياء بسيطة يمكنك القيام به لاختيار الهدية المثالية بغض النظر عمن قد يكون المتلقي.

احيانا كثيرة اكره المناسبات، لا لشيء الا لانها تعني الصداع ( وجع الراس )، من التفكير في الهدايا، ( طيب محمد شو بحب ؟ ممكن شادي بحب يقرأ الكتب، طيب اي كتب؟ )، اسئلة واسئلة تدور في الرأس، وفي النهاية اذهب للسوق لاجد الحيرة في انتظاري، واعتقد ان هذه المشكلة لا تخصني فقط، بل اجزم ان معظم الناس لديهم نفس العقدة، خاصة انه في بعض الاحيان نرى العبوس على وجه متلقي الهدية بعد رؤيتها (طلع شادي ما بحب يقرا، بحب البلاي ستيشن ).

اذا كيف نجعل هذه المناسبات سعيدة لنا ولهم، وكيف نبحث عن الهدية بأسلوب سلس، وبدون الحاجة لتناو ل علاج للصداع، تعالوا نقرأ هذه النصائح ونرى، لعل فيها الفائدة :

تسع نصائح حول اختيار الهدايا

1. اجمع معلومات عن اصدقائك واقاربك :

ولا أقصد بها من ناحية استخبارية، او التجسس على الاصدقاء والاهل، بل ان المجاملات في الحياة تتطلب الى الانتباه التي تخص الاخرين، هذا الانتباه والتعامل معه، سيؤدي بالنتيجة الى تقوية العلاقة معهم، كل ما هناك ان عليك ان تشارك من حولك افراحهم ومناسباتهم، فبإمكانك ان تسجل ملاحظات على اجندة خاصة حول اعياد ميلاد الاقارب، والاصدقاء، وزملاءك في العمل، وبعض المناسبات التي تخصهم، كمناسبات التخرج من الجامعة والخطبة، ويمكنك ان تحصل على كل هذه المعلومات اما عن طريق السؤال وواما عن طريق المواقع الاجتماعية في الانترنت كالفيس بوك (FaceBook) . وستدهش من كم المعلومات التي ستجمعها خلال بضعة اشهر والتي ستغنيك عن السؤال لاحق، فهي موجودة في اجندتك .

2. طبيعة الرجال تختلف عن النساء :

من الامور البديهية ان نعرف . ان طبيعية الرجل تختلف عن المراة ، والعكس صحيح، وبالتالي ما يتير اهتمام الرجل ليس بالضرورة يثير اهتمام المراة، وما تنظر اليه المراة في فاترينات المحلات، يمر عليه الرجل مرور الكرام . يجب التفكير لمن موجهة الهدية، فالمرأة على سبيل المثال تعشق الاحذية والحقائب، وهو امر نادر ما يلتفت اليه الرجل، الذي قد يهتم بساعة اليد، او ربطة العنق، الا انه قد يوجد من الهدايا ما هو مشترك بين الجنسين، كالعطور والكتب مع اختلاف نوع العطر، وموضوع الكتاب، كل هذه التفاصيل الصغيرة، ستجعل اختياراتك صائبة .

3. الهدية حسب السن :

يقسم عمر الانسان الى ثلاث مراحل، الاولى من الولادة وحتى انهاء فترة المراهقة، والثانية فترة الشباب، ما بين العشرين عاما والخمسين، ثم مرحلة خريف العمر، وبالطبع هذه المراحل تختلف بين شخص واخر، ما يهمنا ان شراء الهدية يتطلب التفكير في سن الشخص المهداة اليه وفالعادة ان الذكور في سن المراهقة وبعض الشباب، يهتمون كثيرا بالالعاب، وخاصة العاب الفيديو، والان ومع انتشار الهو اتف المحمولة والجهاز اللوحي، اصبحت حلم كل مراهق، اما كبار السن فيكونوا في العادة يتطلعون الى الكتب ، او قلم جميل، اما الفتيات فيرغبن بعلب المكياج في سنين المراهقة والشباب .

4. الهدية حسب نوع العلاقة :

ان طبيعة العلاقة بين الناس تفرض نوع الهدية، فالزوجة غير الزميلة في العمل، والصديق غير الاخ، وعادة تكون الهدية المرسلة الى الصديق اثمن من الزميل في العمل، واحيانا تكون مجرد هدية رمزية تعبيرا عن احترام الزمالة والتقدير، والسبب ان المسألة دقيقة هنا، فإذا ارسلت هدية ثمينة الى زميلة في العمل مثلا، فقد تعني لها انك ترغب بتطور العلاقة الى الصداقة، واذا قدمت هدية ليست قيمة الى شريك العمر، فقد تصل الرسالة خاطئة بان العلاقة فاترة بينكما .

5. الهدية حسب الحاجة :

لا مانع من القيام بالسؤال في بعض الاحيان عما يحتاجة الشخص الذي ترغب باهدائه، وقد يكون من المفيد والافضل وتجنبا للاحراج ان تسأل اشخاصا حوله، للتعرف عن احتياجاته، فقيمة الهدية ستكون اكبر واثمن بالنسبة له ان جاءت في وقت الضرورة، وتسد حاجة يرغب بها، خاصة ان قد تساعد في تخفيف نفقاته، هذا السؤال البسيط قد يجلب سعادة اكبر لمن تحب .

6. الهدية حسب المناسبة :

تتعدد المناسبات وتختلف، ولكل مناسبة هدية، فهدية عيد الزواج تختلف عن عيد الميلاد، وهدية التخرج من الجامعة تختلف عن الشفاء من المرض مثلا، فالهدية وقيمتها التعبيرية عن المحبة والرغبة بالاحتفاظ بعلاقات طيبة من المفروض ان تتناسق مع المناسبة، وذلك لإظهار الاهتمام والتفكير في المناسبة ،وهذا سينعكس على طبيعة العلاقة لاحقا .

7. الهدية حسب الهو ايات:

هذه النصيحة تنسجم مع النصيحة المتعلقة بالحاجة. فلا مانع من القيام بالسؤال عن هو ايات من ستقدم له الهدية، فالهو ايات تختلف وكثيرة، وهذا الامر سيساعدك ويسهل امر اختيار الهدية، فمن كانت هو ايته الرسم يمكنك تقديم له علبة الوان ،او ادوات الرسم كاملة، طبعا حسب ما ينسجم مع ما جاء سابقا، عن درجة العلاقة، فمن المؤكد ان هدية كهذه ستسعده كثيرا .

8. الهدية حسب الميزانية :

عليك ان تفكر في ميزانيتك قبل ان تشتري الهدية، وتحسب كم يمكنك الاقتطاع من مصروفك الشهرية لاجلها، فليس من المعقول ان تقوم بالاستدانة لتقدم هدية، وهذا لا يعني انها دعوة لتكون بخيلا، بل ان تكون متبصرا فيما يمكنك تقديمه، ويمكنك من باب الاحتياط اقتطاع مبلغ شهري يحفظ لغايات المناسبات .

9. عوامل اخرى كالديانة والثقافة :

وهذه امور عدة وليست دائمة الحدوث ولكن يجب اخذها بعين الاعتبار، فقد يكون لديك زملاء في العمل من جنسيات مختلفة، او ديانة مختلفة، يجب ان تفكر بأسلوب وطريقة خاصة لكي تنال احترام المتلقي، بما يتماشى مع قيمك وعاداتك ايضا .

علينا النصيحة، وعليك المحاولة .

1 تعليق

  1. انا عندى 26 سنه و عايز اجيب هديا لشخص عندو 54 سنه و انا لسه متعرف عليه من فتره قصيرا و هو مهندس ميكنيكا و انا معرفش عنو حكات كثيرا بس انا حابب اجبلو هديا تسعدو و مش عارف اجبلو ايه بس هو انسل طيب القلب و محترم جدا و كمان ديما بيحاول يسعدنى

    اتمنا المساعده علشان دى هتكون اول هدية من ليه

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة عشر − ستة عشر =