المرأة الناضجة

الرجال يحلمون بأن يكونوا في علاقات مع امرأة تفهمهم، وفي مقالنا هنا سنتحدث عن المرأة الناضجة باعتبارها حلم كل الرجال، وإذا كان الرجال الناضجون قلة، فإن النساء الناضجات ندرة، ولذلك عزيزي الرجل سترى في السطور السابقة أهم التصرفات التي لا يمكن أن تصدر من المرأة الناضجة، فإن غنمت بامرأة لا تقوم بنصف التصرفات فقط فمبارك عليك وتستطيع الآن بدأ علاقة مع هذه المرأة، أما إن وجدت تصرف واحد أو اثنين لا تقوم به فاعلم أن هذا هو الطبيعي ولكن احمد الله أيضًا، فالمرأة تتميز بعاطفتها وحنانها وقدرتها الفائقة على العطاء، لكن إن لم تجد لا نضوج، ولا عاطفة وعطاء، فهذه ليست المرأة التي ينبغي أن تشترك معها في علاقة عاطفية، وعمومًا إليك أبرز التصرفات التي لا يمكن أن تصدر من امرأة ناضجة.

تصرفات لا تقوم بها المرأة الناضجة

1تعتمد عليك في حل مشاكلها

لا تقوم المرأة الناضجة بالاعتماد عليك في حل مشاكلها لأنها شخصية مستقلة وتستطيع مواجهة أزماتها بنفسها، قد تطلب منك النصيحة أو الاستشارة أو حتى المساعدة، ولكنها تتصدى لمشكلاتها بنفسها، حتى وإن عرفت أنها ستتعب في حلها إلا أنها لا تريد أن تزج بشخص آخر مهما بلغت العلاقة بينكما من قوة لحلها، بينما المرأة غير الناضجة لا تهتم لوقوع المشاكل أصلاً وربما تسعى لإحداث مشكلات، لأنها تعرف أن هناك شخص سوف يتحمل مسئولية هذه المشكلات بينما هي ستجلس بعيدًا فقط وتشاهد، لذلك يا عزيزي حفاظًا على صحتك، وعلى سلامك النفسي وراحة بالك لا تتورط في علاقة مع مراهقة، واظفر بالمرأة الناضجة.

2تخيّرك بينها وبين شيء تحبه

دائمًا المرأة الناضجة تدعمك في اختياراتك وتجعل علاقتك بهواياتك واهتماماتك أفضل بل وربما تشاركك إياها حتى وإن بدت غير مهتمة، فمن باب إسعادك بمشاركتها لك هي تقوم بذلك، أما المرأة غير الناضجة فهي تغار، نعم الغيرة ليست من أشخاص فحسب بل من أشياء أيضًا، تغار من الشيء الذي يستأثر على اهتمامك ويجعلك تهملها، بالطبع أنت لا تهمل علاقتك بها لكن توازن بين كل اهتماماتك وبين علاقتك بها ولا تجعل هواياتك تحدث تقصيرا في حقها، ولكن المرأة غير الناضجة لا تحب أن يشاركها في رجلها شيء، بل دائمًا تحاول أن تكرس اهتمام الرجل بالكامل لها وكأنه خلق لأجلها فحسب، وبين هذه الرغبات المتضادة تحدث المشاكل والنزاعات باستمرار حتى ينتهي هذا الصراع بالنهاية المحتومة وهي أن تخيرك بينها وبين هذا الشيء إما أن تبقى معها وتتخلى عن هذه الهواية أو تظل على حبك لهوايتك بينما تتخلى هي عنك، أما مع وجود المرأة الناضجة فتنمحي كل هذه الخلافات والنزاعات من تلقاء نفسها لأنه في العلاقة بين شخصين ناضجين لا تجد هناك محاولة لسيطرة كل شخص على اهتمام الآخر.

3تخيرك بينها وبين شخص تحبه

إذا كانت المرأة غير الناضجة تغار من أشياء أو هوايات أو اهتمامات، لقد كنت أعرف فتاة تغار على شريكها من بطلات السينما وتتهمه أنه يحب الأفلام لمشاهدة الممثلات الأكثر جمالاً، نعم لقد كان هذا يحدث بالفعل، فإذا كان هناك غير من مجرد شخصيات سينمائية فما بالك بعلاقات حقيقية من لحم ودم؟ كذلك المرأة غير الناضجة لا تطيق سماعك تتحدث عن شخص بخير، وخصوصًا لو كان من الجنس الآخر، فامتداح فتاة أمامها يثير أعصابها، وهذا يعني بالطبع أنك معجب بها وأن هذه الفتاة قد تشكل مصدر تهديد لك حتى وإن كانت هذه العلاقة بريئة وسبقت علاقتك العاطفية بها بسنوات، إلا أنها لا تطيق أن يكون لك أي صداقات بامرأة غيرها، أما المرأة الناضجة فهي واثقة بنفسها وتعرف أن كل نساء العالم لن تثنيك عن حبها لأنك اخترتها هي ولن تقوم بتصرف أخرق غير ناضج بأن تخيرك بينها وبين علاقاتك بالنساء الأخريات، إن كنت رجلاً ناضجًا إياك أن تختارها، لأن ذلك سيفتح باب لابتزاز عاطفي متواصل بعدها.

4تجعل علاقتك بأسرتك أسوأ

لا تعامل المرأة الناضجة أسرة شريكها بعدائية وحدة ولا تنظر لهم كخصوم تسعى باستمرار لرفع أيديهم عن شريكها، ومحاولة السيطرة عليه هي وحدها، بل تعاملهم كعائلتها أيضًا وتسعى لكسب جميع أفرادها لصالحها، المرأة الناضجة لا تسعى لسحبك من وسط عائلتك بل تسعى على تقوية صلتك بهم، أما المرأة غير الناضجة فمن باب السيطرة والتحكم أيضًا تسعى لإضعاف علاقة شريكها بعائلته وسحبه من بينهم وتقليل انتماءه إليهم والعمل على تثويره ضدهم لأتفه الأسباب وإدخال نظرية المؤامرة في رأسه تجاههم وأنهم جميعهم يكرهونه ويسعون لإفشاله كما يكرهون علاقته بها ويسعون لتفرقتهم، وهذا قد يكون حقيقي لأن المرأة غير الناضجة هي التي بدأت الخصومة من البداية فرد الفعل الطبيعي لابد أن يكون كراهية علاقة ابنهم بها، لذلك لا ترتبط بمن تجعل علاقتك بأسرتك أسوأ.

5تعطلك عن عملك

المرأة الناضجة تعرف جيدًا قيمة العمل والالتزام والجهد، المرأة غير الناضجة لا يهمها سوى الحالة النفسية والترفيه وافتعال قيمة زائفة لحياتها الفارغة، بالتالي المرأة الناضجة تدرك جيدًا معنى أنك تعمل أي أنها يجب أن تساعدك وتدعمك معنويًا وتشجعك كي تتقن عملك، لا لتنتهي منه فحسب، أما المرأة غير الناضجة فربما تهاتفك في منتصف يوم العمل لتخبرك أنها استيقظت من النوم بمزاجٍ سيئ، حسنًا لا مشكلة كلنا نستيقظ في الصباح بمزاج سيئ ولكننا ملتزمون بأعمال ومهام لا تعطينا رفاهية التعبير عن هذا الحزن وننهض للذهاب إلى أعمالنا، وبالتالي عبثًا سوف تقوم بإفهامها أنها تعطلك عن العمل وبمجرد إنهاءك العمل سوف تحادثها وربما ستدعوها لتناول العشاء ولكنها بالطبع لا تفهم هذا، ستفهم أنك تتخلى عنها ولا تعير لحالتها النفسية أي أهمية، وربما ستغضب وتجعلك متنكدًا لبقية اليوم، هل هذا هو نموذج المرأة التي تود الارتباط بها؟

6غير مؤهلة لمواجهة الحياة

المرأة الناضجة من كثرة ما رأت من تجارب وعاشت من مواقف ووضعت في أزمت صقلت تجربتها الإنسانية وأصبحت مؤهلة لمواجهة الحياة وتقوم دائمًا بالتصرف على أكمل وجه وإصدار تصرفات مسئولة، المرأة غير الناضجة ماذا تفعل؟ لقد نشأت مدللة وترعرعت مدللة ولا ريب أنها في علاقة مع شخص يدللها بالتالي أي تعامل أو احتكاك بالحياة الحقيقية تجعلها تصدر إشارة “خطأ” مثل الحواسيب، ربما ستتصل بك، وتواجه هذا الموقف بالدموع، سوف تبكي بحرقة لأنها تعاملت مع الحياة لوحدها، لأنها هبطت من عليائها ورأت الحياة الحقيقية كيف تبدو، للأسف امرأة مثل هذه لا تبدو المناسبة لك كي تدخل معها في علاقة، حاول أن ترتبط بامرأة ناضجة تشاركك الحياة لا تلقي عليك أعباء عدم جاهزيتها لخوض غمار الحياة.

7تهتم بأن تبدو مثيرة

سواء المرأة الناضجة أو المرأة غير الناضجة كلهن يهتممن بأن يظهرن على أكمل وجه، غير أن الفتاة غير الناضجة تهتم بأن تبدو مثيرة وأن تسيل عليها لعاب الرجال، فقط تهتم بجسدها وإظهاره بأكثر الطرق إثارة وشهوانية، لأنها لا تملك غير هذا، بينما المرأة الناضجة تهتم أن تظهر بمظهر يثير احترام الناس لها قبل أن يثير شهوتهم، وتهتم بأن تتحدث بوقار ورسمية واحترام للآخرين بغض النظر عن كونهم رجالاً أو إناثًا لأنها تعرف أن الأماكن التي تذهب إليها ليس كلها غرف نوم وكل السهرات التي تسهرها ليست ليالي حمراء وأنها في علاقة تكفيها جسديًا ولا تسعى لإثارة أحد غير رجل واحد فقط هو هذا الرجل الذي تحبه، وعن غير ذلك فإن اهتمام المرأة بجسدها فحسب يجردها من كونها إنسان لديه أفكاره وطموحاته وتوجهاته وأن اللغة الوحيدة للتواصل مع الآخرين هي جسدها بينما اللغة المناسبة للتواصل مع الآخرين عند المرأة الناضجة هي أفكارها التي تعرضها بشكل سلس وآراءها وتوجهاتها واحترامها الذي تفرضه على الآخرين.

8تريدك أن تعرف فيم تفكر أو ماذا يغضبها دون أن تتفوه به

هذه مشكلة كبيرة لدى معظم النساء، وهي أنها قد تغضب لموقف عابر جدا لا تنتبه إليه وقد لا ينتبه إليه أحد على الإطلاق غيرها هي وتريدك أن تعرف ما الذي يغضبها وتعتذر عنه من تلقاء نفسك دون أن تتفوه هي بكلمة واحدة، ولا أقول أنه قد حدث موقف كبير أو مشادة عظيمة وأنت كنت المخطئ فيها وتريد أن تعتذر إليها بل على المواقف العابرة شديدة الضآلة، ولنتخيل أنكما كنتما ذاهبان للعشاء في مطعم، وحدث أن جلست قبلها، أو حتى اقترحت عليها أكلة معينة، قد تظن هي هذا أنك تود فرض وجبة بعينها عليها مما يعني إحراج أمام النادل وأنها ظهرت أمامه بلا شخصية تقريبًا، مر الأمر بالنسبة لك بسلام بينما لها هي لم يكن كذلك بل أخذت أفكارها في التشعب حتى رأتك في صورة شيطان رجيم فعلت فعلتك ولا تهتم حتى بغضبها، وبالتالي عندما تلاحظ أنت تغير معاملتها والحدة التي طفت على السطح تستغرب وتسأل ما الذي حدث، هل ستظن نفسك ستحصل على جواب؟ بالعكس.. بل قد يستمر هذا الأمر أيامًا قبل أن تتنازل وتبوح لك به، هل هذا سلوك المرأة الناضجة؟ هذا سلوك المراهقات فحسب.. وكم من فتاة في أواخر الثلاثينيات ولكنها لا زالت تعيش بعقلية فتاة مراهقة، بينما المرأة الناضجة تخبرك عما يغضبها مباشرة وبمجرد أن تخبرها بأن هذا سوء فهم تتغاضى عنه مباشرة، وتقبل الاعتذار دون عتاب أو لوم، فهل تود أن تعيش الإرهاق والإجهاد الذهني والعصبي مع فتاة مراهقة أم امرأة ناضجة؟

9تتحدث عن أنها استقلاليتها لكن تتركك تدفع في المطعم

المرأة الناضجة تعرف معنى المسئولية وتعرف معنى مشاركة الحياة ومقاسمة المهام، وبالتالي ستجدها تتطوع أكثر من مرة لدفع الحساب، بل ستتبع نظام مرة ومرة، وربما قاسمتك الفاتورة بالفعل، بل وربما عرفت أنك تمر بضائقة مادية فتتكفل هي بكل المصروفات، أما المرأة غير الناضجة فقد تود أن تعاملها بمنتهى الاستقلالية كشخصية لا يمكن أن يتحكم فيها أحد مثقال ذرة لأنها امرأة مستقلة ولن تقبل بأي تسلط ذكوري عليها وتؤمن بالمساواة، بينما عند دفع الفاتورة فأنت بالطبع الرجل وينبغي عليك أن تدفع لأنها امرأة ومن الذوق واللياقة أن تتحمل أنت المصروفات وكافة التكاليف وحدك ومهما رأتك تمر بضائقة مادية فهذا لن يعنيها لأنها لم تمر بضائقة مادية من قبل، كيف تمر إذن عليها ضائقة مادية وهي تجد من يدفع لها؟

10تراقبك على موقع التواصل الاجتماعي وتحصي أنفاسك

للأسف المرأة الناضجة قد لا تهتم بموقع فيسبوك بالأساس وعلاقتها بمواقع التواصل الاجتماعي تعتمد على التهنئة أو توثيق اللحظات المهمة والمناسبات القيّمة ومعرفة أخبار الأصدقاء المقربين منها، بينما المرأة غير الناضجة ترى أن إعجابك بصورة فلانة هي إعجاب بشخصها وأنك قد تخونها معها أو أن مشاركتك أغنية تتحدث عن الهجر والفراق هو إشارة منك لأنك ستنفصل عنها، بل ربما الأمر يتطور لمعرفة من هذه التي أعجبت بصورتك أو علقت لك بحميمية ومودة، حقًا الأمر في هذه الحالة يصبح جحيمًا لا يطاق، لا تحاول إذن أن تدخل في علاقة مع هذه النوعية من النساء غير الناضجات.

11تصطنع الرقي والرقة

المرأة الناضجة تهتم بالمحافظة على الذوق واللياقة لكنها لا تصطنع الرقة المبالغ فيها والحديث بنغمة صوت بالغة النعومة بشكل يظهر أنه مفتعل وأنها تأكل بشكل تدعي فيه الرقي وتشرب برقة، وهذه من صفات المرأة غير الناضجة التي تحب أن يقول عليها الناس: “كم هي رقيقة وراقية وناعمة هذه الفتاة” بينما جميعنا نعلم أن هذا الحد من الرقي والرقة غير واقعي وأنه مفتعل وكل ما سنقوله هو “كم هي مدعية وسخيفة هذه الفتاة” لذلك، اصطناع الرقة والرقي من أسوأ صفات المرأة غير الناضجة، وينبغي عليك أن تبتعد حالا عن أي فتاة تفتعل الرقة والذي ينقلب بعد فترة إلى ميوعة وابتذل وسخافة منقطعة النظير.

12تطالبك بالتغير من أجلها

المرأة الناضجة تتفهم أنكما متخلفين عن بعضكما البعض، تفهم أنه لا يمكن أن يكون هناك اثنين متطابقين، تتفهم تمامًا أنه لا يمكن تفصيل شريك علاقة على مقاس أحلامك، لذلك فهي تتقبل اختلافاتك بكاملها ولا تسعى أبدًا لتغييرك أو تغيير صفات معينة فيك، بينما المرأة غير الناضجة فإنها تطالبك بالتغير من أجلها وكأنه حق مكتسب وطبيعي أن تتغير من أجل أن تناسبها بدلاً من تقبلك كما أنت عليه، وهذا بالطبع جحيم لأنه لا يمكن أن يتغير أحد بسهولة هكذا كما أن التغير لا يمكن أن يأتي من الخارج بل دائمًا ما يأتي من داخل الإنسان ورغبته العميقة في التغير.

13تطالبك دائمًا بإبهارها بينما هي تعتمد على جمالها فحسب

تنتظر منك المرأة غير الناضجة أن تبهرها، أن تصنع المستحيل كي تثير إبهارها، بهدايا باهظة الثمن أو بتصرفات خارقة للعادة أو بكلام يشبه كلام الشعراء، هي لا تعرف أن قدراتك وإمكانياتك لها حدود، هي لا تفكر في هذا، هي تفكر فقط في أنك عليك أن تبهرها، تبهرها فحسب.. ربما لتغيظ صديقاتها أو تشعر أنها بصحبة رجل مبهر مدهش يفعل المستحيل من أجلها بينما المرأة الناضجة تعرف أن الحياة ليست إبهار، بل الحياة معاناة دائمة وينبغي علينا أن نتكاتف لتخفيف هذه المعاناة، لا لخلق معاناة جديدة، لذلك عليك أن تكون مع امرأة تخفف عنك المعاناة وتتكاتف معك لا تخلق هي المعاناة.

14تردد آراء الآخرين ولا تكوّن رأي مستقل

المرأة غير الناضجة تستقي آراءها الشخصية من الآخرين، من صديقاتها أو من الإعلام أو من المشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما لا تكوّن رأيها الخاص من خلال فهمها وتحليلها للأمور ومن خلال ما هداها إليه تفكيرها، بالضبط مثلما تفعل المرأة الناضجة التي لا تتبنى رأي سوى بالوقوف على جذوره وتفكر فيه وتحلله بأسس منطقية وعلمية أما ما لا تستطيع الاهتداء لرأي حاسم فيه فلا تجد حرجا في اعترافها بعدم فهمها له، هكذا هي الشخصيات الناضجة.

15تعطي أذنها لصديقتها وتنفذ أوامرها

الصديقة دائمًا تهتم بشئون صديقتها العاطفية من باب الفراغ بالتالي تفترض من باب الفراغ أيضًا أن لها الحق التدخل في هذه ، وتتمادى عندما تجد تجاوب مع صديقاتها وتحرضها على شريك علاقتها وتجد هذه الفتاة منقادة تمامًا لأوامر صديقتها وتنفذها بالحرف، المرأة الناضجة لا تسمح لأي شخص مهما بلغت درجة قربه منها التدخل في علاقتها أو إبداء رأي أو حتى مجرد التعليق.

16خاتمة

بحديثنا عن التصرفات التي لا تصدر عن المرأة الناضجة ندعوك أنت عزيزي الرجل أن تكون ناضجًا لتكون على مستوى النضج، فلا يصح أن ترتبط امرأة ناضجة برجل غير ناضج، ونتمنى من الجميع أن يكونوا ناضجين في علاقاتهم متفهمين لأبعادها متحملين مسئولياتهم وعارفين بواجباتهم.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

20 − أربعة =