تسعة
الرئيسية » العلاقات » مشاكل العلاقة » الخطيب البخيل : كيف تتعاملين معه وتتجنبين انهيار الخطبة ؟

الخطيب البخيل : كيف تتعاملين معه وتتجنبين انهيار الخطبة ؟

لا يوجد شخص خالٍ من العيوب، والبخل أحد تلك العيوب التي قد تتواجد في عدد كبير من الأشخاص، الخطيب البخيل قد يكون مشكلة للكثير من الفتيات، فكيف تتعاملين معه؟

الخطيب البخيل

الخطيب البخيل ، من مشكلات العصر وتشتكي منها نسبة ليست بالقليلة من الفتيات والسيدات، فكثيرا ما تسمع عبارات مثل: خطيبي بخيل لا يشتري لي الهدايا، زوجي يقطر لي مصروف المنزل، والكثير من العبارات المماثلة، وهي حقا مشكلة علينا تحليلها جيدا لمعرفة أبعادها كاملة ثم محاولة وضع حلول مناسبة لها، صفة البخل هي صفة سيئة وذميمة لا أحد يحبها سوى أصحابها، والبخل يعني التقطير وعدم الرغبة في العطاء مع العلم أن هذا الشخص يمتلك المال الذي يمكن أن ينفقه أو يساعد به، ولكنه يكتنزه خوفا من المستقبل وما يحمله كما يدعي أغلبهم، البخل هي صفة قديمة قدم الإنسان فقد ظهرت بظهوره، في رغبته بحماية نفسه وتوفير الطعام له هو ليبقى على قيد الحياة، أي يؤثر نفسه على الآخرين، وتطورت معه حتى أنه في حين امتلاكه لكل ما يكفيه مازال يحتفظ بما لديه خوفا من فقده أو نقصه كمان كان في الماضي، لم يتطور بعد ليعي أن هذه المرحلة انتهت ما زالت هذه المشاعر تتملك البعض، وفي الغالب صفة البخل هي اضطراب نفسي ينجم عن عدم الإحساس بالأمان والخوف من المستقبل.

طريقة التعامل الصحيحة مع الخطيب البخيل

بخيل أم حريص

في البداية ينبغي أن نفرق بين الشخص البخيل والشخص الحريص فربما يظهر أنهما متقاربين أو يعنيان الشيء نفسه إلا أن الواقع يخالف ذلك ولكن كيف؟ صفة الحرص هي ليست صفة سيئة على الدوام ففي الغالب تكون مفيدة في ظروف معينه ولكننا نخلط بين الحرص والبخل خوفا منا بأن نرتبط بشخص بخيل ونعاني معه وذلك يرجع أيضا إلى أسباب ليست مدروسة جيدا فالمجتمع هو الذي يشكل مدلول اللفظ ومن الحكايات التي تسمعها الفتيات والسيدات ممن مررن بتجربة الحياة مع الخطيب البخيل أو الزوج البخيل تجعلهن يشعرن بالهلع إذا كان في الأمر شبه بخل، قد يلجأ الإنسان إلى الحرص في عدة مواقف مهمه ومبررة مثل: من محدودي الدخل وراتبه صغير وليس له موارد كفاية لتنميته، الزوجة ليس لديها إحساس بالمسئولية بشكل كافي ومن طبيعتها أنها تحب أن تنفق ببذخ وبدون داع والسيدات عموما يعشقن القيام بالتسوق حتى وأن لم يكن هناك مبرر لذلك، وهنا يضطر الزوج أو الخطيب بأن يكون حريصا لا بخيلا لقله موارده وللحفاظ على الميزانية الموضوعة، ومشكلة أخرى بالنسبة للسيدات أو الفتيات الآلي لا يعملن أنهن لا يشعرن بقيمة النقود فينفقن ببذخ لأنهن لم يتعبن في الحصول عليها وحينما يتدخل الخطيب أو الزوج لإحساسه بالمسئولية يفهم موقفه على أنه بخل مع أنه في الواقع حرص ناجم عن إحساسه بالمسئولية المتولدة عن عمله وتعبه الذي يجني منه هذا المال، لذلك عليكن أن تراقبن تصرفاتكن أولا، وتقيمن جيدا ما تقمن بفعله وتفرقن بين من يحرص لسبب ما ومن يمتلك الكثير من النقود ولا ينفق منها إلا القليل، فهذا شيء وذاك شيء آخر.

علامات البخل

كيف تعرفين أن خطيبك بخيل؟ ما هي علامات الخطيب البخيل ؟ سؤال مهم تطرحه الكثير من الفتيات المخطوبات حديثا، كلنا نعلم أن فترة الخطوبة هي المقياس الذي يمكننا بناء عليه معرفة أن كان الطرفين يصلحان للارتباط أم لا، ففي فترة الخطوبة من المفترض أن يتعامل كل منهم على طبيعته وسجيته تمام حتى يستطيع الطرف الآخر التعامل معها ومحاولة التفاعل أو الرفض ولكن ما يحدث أن الطرفين يخفيان حقيقتهما ويظهران محاسنهم فقط مما يؤدي إلى خلط كبير وسوء فهم وينهار الزواج لأنهما لم يكونا يعرفان بعض جيدا واصطدم كل منهما بالأخر فجأة، انتشرت كثيرا بين الفتيات التحذيرات من كون الخطيب بخيلا لأن ذلك يعني دمار العلاقة لا محال لذلك تلجأ الفتيات إلى التفنن في الطرق والوسائل التي يمكنها أن تكتشف بها حقيقة خطيبها قبل أن تتزوجه وينتهي الأمر ولكن ما هي هذه العلامات؟

  • البخل ليس في المال فقط وإنما هو البخل في الحب والمشاعر والتعبير عن العواطف، فسوف تجديه يقطر حتى في التعبير عن مشاعره ولا يعبر إلا في المناسبات وفي أضيق الحدود وبأقل العبارات كمن يتبع حمية غذائية.
    أنكار البخل ونفيه باستمرار نفسيا يعني الإثبات بمعني يشتري شيء ما ويبرر لك أن هذا ليس بخلا وإنما لأسباب معينه يسردها لكي ويظل يؤكد على مدي كرمه وكرم عائلته ويلح في التعبير والوصف فقد فسر علماء النفس هذه الظاهر بأنه يخاف أن يكتشف أمره فيحاول أن يلف ويدور ويثبت العكس.
  • من الناحية العملية لا يحب المغامرات إطلاقا أن كانت ستكلفه نقودا أو تعرضه للخسارة المادية، كأن يستثمر نقوده في مشروع ما مثلا ويري أنه به مجازفة.
  • الشخص البخيل دائما ما يبرر اختياراته بربطها بناحية مادية.
  • دائما ما يهتم بالسعر أكثر من المنتج نفسه وأن أضطر إلى شراء شئما غالي الثمن يظل يردد في المناسبات هذا الشيء ومن أين اشتراه وكم كلفه.
  • حينما يقوم بشراء الأشياء ويأتي ليقوم بالدفع يتغير لونه من معرفة الأسعار ونبره صوته تتغير عند تسليم النقود وكأنه يقتطع جزء منه.
  • يخاف من الإنفاق عموما بطريقة ظاهرة، فمثلا حينما تذهبان للتمشي يبتعد بك عن أماكن شراء الأشياء.
  • لا يشتري الهدايا إلا نادرا وحينما يفعل يظل يتحدث عنها وعن تكلفتها.
  • في الغالب يكون والديه بخيلين، ويمكنك ملاحظه ذلك بسهولة حينما تذهبين لزيارتهم سوف تري ما يقدمونه لكِ وفي الغالب هذا استطاعوا التنازل عنه.
  • في الغالب يميل إلى استخدام أدوات الغير لتوفير أدواته هو.
  • لا يهمه جودة الطعام المقدم له أكثر ما يهمه كم يتكلف ويستمتع فقط بما يدفعه له الآخرون.
  • ينكر على الآخرين مجهودهم ويقلل من عملهم حتى لا يضطر إلى دفع الكثير ولا يعطي كل ذي حق حقه.
  • لا يحب المناسبات الاجتماعية ويتناسها لأنها في الغالب ستكلفه نقودا وشراء هدايا ومجاملات. إلخ.

كيف تتعاملين مع الخطيب البخيل ؟

بعد أن تأكد لنا أن هذا الشخص بخيل فعلا ورغم امتلاكه للنقود إلا أنه لا يريد صرفها ويكتنزها فقط، ووجدنا أكثر من علامة مما سبق ذكرها، فماذا يمكنك أن تفعلي؟ يوجد طريقين للتعامل مع الأمر أولهما: إذا كنتِ تحبي هذا الشخص وتتمسكين به ولا تريدي تركه وتفكري في طريقة مناسبه للتعامل معه فعليك أولا معرفة الأسباب التي أدت به إلى هذا الوضع فعلماء النفس يقولون بأن الشخص البخيل / الخطيب البخيل / الزوج البخيل هو شخص يعاني من اضطراب عدم الإحساس بالأمان والخوف من المستقبل وهذا يرجع في الغالب إلى أحداث حياتية أليمة مر بها هذا الشخص وخصوصا في الطفولة، فيكون الحل في تفهم الوضع ومحاولة توضيح حبك واهتمامك به وإعطاءه المزيد من الأمان والعاطفة، وعليك أيضا أن تمتدحي صفات الكرم وكم تحبينها وهكذا، الطريق الثاني أن كنتِ في فترة الخطوبة وتري أنك لن تستطيعي أن تتعاملي مع الأمر فيفضل أن تنفصلا حتى لا تتفاقم الأمور، وتتزوجين وتنشأ المشاكل بينكم ويكون هناك أطفال وتضطري للتنازل وندخل في سلسلة طويلة مزعجة. هذا عن الخطيب البخيل ولكن ماذا عمن تم خدعاهم بالفعل ووقعوا في شرك الزواج وانتهي الأمر ماذا يفعلون؟

الزوج البخيل

أنتهي الأمر بالزواج ولم تعد المشكلة هي الخطيب البخيل إنما أصبح الزوج وليس بيدك حيله فكيف تتعاملين مع الزوج البخيل، بداية أنتِ تتعاملي مع أمر واقع وهذا مختلف ويستدعي موقف معين ومحسوب، بالطبع البخل صفة سيئة ولا نحبها وسوف تعكر صفو حياتك ولن تستطيعي معالجة الأمر بشكل جذري ولكن يمكن التخفيف منه بعده طرق:

  • إذا تأكدت من كونه بخيلا لا تشعريه بذلك، لا تقولي له دائما أنت بخيل أنت لا تشتري لي شيئا أنت تقطر على مصروف المنزل. إلخ، وإنما حاولي فهم الأسباب بتأني لتجدي مخرج مناسب.
  • أظهري له عدم اهتمامك بالمال وحديثه عن قصص واقعية تصف مدى جشع وظلم من يمتلكونه.
  • أبحثي عن شخص ما كريم وهو يعرفه ويحترمه وأبدئي في مدحه أمامه ليعرف أنك تمتدحينه لما فيه من صفات الكرم.
  • حينما يشتري لكم شيء ولو بسيط اشكريه بحرارة واطلبي من الأطفال أن يقدموا له الشكر أيضا وأعربوا عن سعادتكم البالغة من تلبيته لاحتياجاتكم.
  • وضحي له مدى امتنانك لتعبه في الإنفاق على الأسرة وأنك على أتم استعداد للمساعدة في أي وقت يريد.
    لا تشتكي من بخله أمام الناس حتى لا تحرجيه بل على العكس اظهري مدى كرمه معكم وسرعته في تلبية ما تريدون.
  • شجعيه على سياسة الاقتصاد وكم هي جميلة وحذريه من التبذير.

نحن لسنا ملائكة

في الواقع يجب أن نفهم أننا لسنا ملائكة وأن منا ما يعاني من بعض المشكلات ولا يوجد أشخاص أسوياء بنسبة مائة في المائة وإنما يوجد أشخاص يمكن تحملهم وأشخاص لا يمكن تحملهم، ومواقف يمكننا التعامل معها ومواقف لا يمكننا فعل شيء نحوها وموضوع من يحتمل من هو موضوع نسبي لا نستطيع أن نقول به قول قاطع فقدرة الشخص على الاحتمال تختلف من فرد إلى آخر ربما ما احتمله أنا ببساطة يكون عذاب وويلات للآخر لذلك لا يوجد حسم في هذا الجزء وإنما يتوقف على مدى استيعابك أنتِ للموضوع، الخطيب البخيل ، الزوج البخيل، نحن نعلم أنها صفات لا نحبها ونقلق منها ولكن هل حقا الوضع سيء للغاية بحيث يمكنني القول أن لا أمل أم يمكنني التعامل مع الأمر؟ الكثير منا يمر بمراحل صعبه في حياته قد تترك أثرا سيئا في نفسه وقد تغير في شخصيته تغيير جذري، كل منا له مشاكله وكل منا يحاول أن يعيش على وفاق معها، يمكنك تقبل الأمر من وجهه نظر إنسانية ومحاولة تقديم يد العون والمساعدة لهذا الشخص ليسترد نفسه من محنه نفسيه ما وقع فيها ويمكنك ببساطة إنهاء كل شيء، الأمر فقط يحتاج إلى بعض الوقت للتفكير بروية، ففكر جيدا ثم أتخذ القرار المناسب. أما نصيحتي للشخص البخيل فأطلب منك التفكير مليا فيما تفعل لماذا تجمع الأموال؟ وإلى متى؟ إن قدراتنا على جمع الأموال تتلخص في العيش بكرامة وتوفير سبل الراحة والاستمتاع قدر المتاح، فماذا أفعل بالمال أن لم يكن الاستماع به من أجل حياة أفضل، وعليك أن تفهم أن علماء النفس قد صنفوا البخل على أنه نوع من أنواع الوسواس وهو مرض نفسي ويعني تحديدا وسواس الاستحواذ على المال أي جمعه وكنزه فقط لا من أجل شيء سوى فكرة الاستحواذ، فلا اعتقد أن هناك شخص يولد بخيل بطبعه وإنما هو أما سلوك يكتسبه من الأبوين وأما مرض نفسي يصيبه مع الوقت كالوسواس مثلا ويكون الحل بأن يحاول الشخص أن يفكر بشكل موضوعي سليم ليرى أن كان في حاجه إلى المساعدة ويتعظ من قصص جامعي الأموال وكيف انتهي بهم الحال مرضي على سرير في مشفى ثم يفارق الحياة ويترك هذا المال للورثة وتكون النتيجة أنه لم يفعل شيء ولم يحيى كما ينبغي له.

ليزا سعيد

باحثة أكاديمية بجامعة القاهرة، تخصص فلسفة، التخصص الدقيق دراسات المرأة والنوع.

أضف تعليق

9 + ثلاثة =