تسعة
الرئيسية » العلاقات » مشاكل العلاقة » كيف تتعاملين مع الحبيب المشغول دون إثارة غضبه؟

كيف تتعاملين مع الحبيب المشغول دون إثارة غضبه؟

في الكثير من الأحيان تجد الفتاة نفسها مضطرة للتعامل مع شريك مشغول طوال الوقت، فما هي أفضل طريقة للتعامل مع الحبيب المشغول على الدوام؟

الحبيب المشغول

يكون من حظك السيئ وسوء طالعك أن ترتبطي برجل مشغول دائمًا، هذا الحبيب المشغول ليس لديه وقت على الإطلاق وقته كله لعمله جهده كله لعمله حياتها كلها لعمله منذ الصباح في العمل لا يعرف الراحة في كل وقت مشغول، حتى في الإجازات مكالمات العمل لا تنتهي، ويمكن أن يلغي أي يوم أجازة لديه من أجل مباشرة العمل وبغض النظر عن إن كان هذا الانشغال كله مبررا أم لا وسواء إن كان مجزيًا هذا العمل الذي يأكل روحه ووقته وأعصابه وبغض النظر عن فكرة أن يأكل العمل وقتك وجهدك وحياتك بأكملها مقابل بعض النقود زيادة على راتبك فهل هذا منطقي أم لا نتحدث في السطور التالية حول كيف يمكن التعامل مع هذا الحبيب المشغول باستمرار:

فن التعامل مع الحبيب

التعامل مع الحبيب عمومًا وليس الحبيب المشغول فحسب يلزمه الكثير من المرونة والفن وأن تكون تصرفاتك في السياق وتتباين بين الحزم واللين، والرجال بشكل عام يحبون أن تفهمهم المرأة وتفهم رؤيتهم في الحياة وهذا لا يعني الخضوع الكامل للرجل ولرؤيته هذه ولكن على العكس تفهم رؤيته يعني الدخول إليه من الثغرات التي تمتلئ بها هذه الرؤية والتي تحقق مصلحتك في النهاية والحديث عن المصلحة في العلاقة العاطفية ليس من قبيل النفعية البحتة ولكن من قبيل إرضاء كافة الأطراف فليس من الممكن أن نتنازل من أجل هذا الشخص كي نفهم رؤيته ثم نخضع له ونحن مجبرين بل من الممكن أن نلاقي نقاط اتفاق مثلا ننطلق منها لإرضاء كافة الأطراف وبالتالي الطرفين في العلاقة يكونا سعيدين وراضيين، هل هناك أي مشكلة مع أحد في ذلك؟ لذلك التعامل مع الحبيب يتطلب الآتي:

  1. مرونة في التعامل وتباين المعاملة بين الحزم واللين، أي أن تكون جميع التصرفات في السياق وعدم وجود قاعدة واحدة أو أسلوب واحد للتعامل.
  2. تفهم رؤية الرجل الذي برفقتك للحياة واستغلال نقاط الاتفاق للانطلاق منها وصوغ نظام متكامل للتعامل فيما بينكما من أجل إرضاء الطرفين بحيث تنطلقين من نقاط اتفاقه وفي نفس الوقت تصلي للطريقة التي ترضيكِ.

فن التعامل مع الحبيب المشغول

الحبيب المشغول شخص يعطي عمله كل وقته إما عن رغبة في الوصول لهدف معين يتعلق بالطموح أو لتحقيق إنجاز شخصي مثلا في هذا العمل يريد أن يضمه إلى قائمة إنجازاته أو بسبب ضغط المديرين وخوفه من فقدان وظيفته أو أيًا من هذه الأمور وإما أنه يدير عمله الخاص بالتالي من حقه بالفعل أن ينشغل، وفي كل الحالات لا يريد الرجل من المرأة أن تكون مصدر ضغط جديد بجانب ضغط العمل، وفي نفس الوقت أيضًا المرأة هذه ليست وسيلة فقط للترفيه وتخفيف الضغط هي أيضًا إنسانة من حقها أن يكون لها متطلبات فكيف يمكننا التعامل في هذه اللحظة يا أعزائي؟

  1. إفهامه كافة الأوضاع هذه وعدم التضحية بسهولة، ولا يقنعك أحد أنه يضحي من أجلك، لا يوجد تضحية والعمر يضيع هكذا.
  2. الاتفاق على نظام نعمل به في حياتنا إن كنت ستعمل خمسة أيام في الأسبوع مثلا من حقي نصف اليومين الإجازة هؤلاء، إما يوم كامل أو نصف اليومين المتتاليين، نتحدث أو نلتقي أو غير ذلك.
  3. عدم المادية من أجل ألا يأخذ بذلك نقطة ضعفك، كثرة المتطلبات التي تتطلب إمكانيات مادية كبيرة سيمسكها هو حجة للبقاء حيث يستطيع جلب كل ما تريدين وهكذا.

الحبيب المشغول دائما

الحبيب المشغول دائمًا، هل هناك رجلا مشغول دائمًا بالطبع إن كان يقوم بعمله الخاص ويفتح مشروعه المستقل، هذا الشخص بالفعل قد يكون ينام أقل مما نتخيل، لا يمكن التخلي عن هذا الشخص بأي حال من الأحوال وهذا فعلا ما يجب التضحية من أجله حتى يكبر مشروعه وليس معنى أنك ترتبطين برجل لديه طموح مهني معين أن تضغطي عليه لصالح علاقتك العاطفية مقابل طموحه المهني هذا، ادعميه في مشروعه هذا تمامًا لأنه بعد فترة سيتمكن هذا الشخص من تكبير مشروعه ولن يكون مشغولا على الدوام مثل هذه الأيام ووقتها سوف يحمل لك هذا الجميل أنك تحملتيه وقت أن كان محتاجًا لأن يتحمله أحد، حتى كبر المشروع وثبت واستقر وأصبح له معالم بالفعل.

التعامل مع الحبيب المشغول

إذا كان هذا الحبيب المشغول يود أن يكون شخصًا مشغولا على الدوام بمعنى أن هذه ليست بفترة مؤقتة في حياته أو أنه يفعل ذلك لتثبيت أقدامه في العمل أو الوصول لمشروعه الخاص أو لعمله المستقل إلى بر الأمان فأعتقد أن التعامل كما أشرنا بالأعلى يعتمد على المصارحة التامة وعدم التضحية أو إقناعك حتى أنه يضحي من أجلك، كما أنه عليك التأقلم هل تستطيعين العيش مع شخص سينشغل عنك طوال الوقت أم أنك سترفضين هذا الوضع بسرعة، ويجب أن تفكري في الأمر لأنك ستضطرين للعيش معه على الدوام بهذا الشكل فكيف ستتخيلين منظر حياتك إذًا؟ وهل ستتعايشين بالفعل مع هذا الوضع؟ الأمر يستدعي المزيد من التفكير والتفكير.

عتاب الحبيب المشغول

هل بالفعل يجب علينا عتاب الحبيب المشغول؟ هو شخص كان يعمل، كانت لديه بالفعل من الأعمال ما تجعله ينشغل عن أي شيء في الدنيا، ربما هو نفسه لديه آلام ومشكلات ولو حتى صحية ولكنه يتغاضى عنها مقابل العمل ورغم أن هذا خطأ جدا حيث لا ينبغي أن يتغاضى الإنسان عن صحته مقابل أي شيء إلا أن عتاب الحبيب المشغول صعب جدًا ويكاد يكون مستحيل ويكاد يكون تشكيل ضغط إضافي إلى جانب ضغط العمل أصلا والذي يسعى بالفعل إلى أن لا يكون مشغولا بكل هذا القدر لذلك الحبيب المشغول باقة متكاملة يجب أخذها والقبول بها كما هي لا يتاح أخذها وتعديلها كما أنه ليس خطأه أنه يعمل في وظيفة تستلزم أن تأخذ وقته وجهده كله للأبد.

الرجل المشغول والحب

يجب أن يعلم الرجل المشغول أنه لا يصلح للحب وهذه للأسف صدمة ولكن لابد منها، إن كنت يا عزيزي تستيقظ من الصباح وحتى تنهار في النوم مساء وأنت تعمل بلا هوادة لأي سبب سواء إن كان بإرادتك أو مجبرًا فأنت لا تصلح لا للحب ولا للارتباط، وأن عليك أن تخفف عملك قليلا كي يكون هناك وقتا لهذا وليكن في علمك أن هناك شخص على الجانب الآخر آدمي مثلك لديه تصورات عن العلاقة العاطفية يراد مقاربتها ولديه أحلام يريد تحقيقها لذلك إن كنت ستمثل في هذه العلاقة دور الحبيب المشغول فلا داعي لدخولها من البداية أما إن كنت سترتبط بامرأة تعمل طوال النهار والليل مثلك فلا بأس، ولتلتقيا في الأعياد والعطلات الرسمية فقط، إن سمحت ظروف العمل وقتها إذًا.

خاتمة

الحبيب المشغول جزئية معقدة ومشكلة لا يستهان بها من مشاكل العلاقات العاطفية وكل خطوة بها ستجد تحتها لغم لذلك يجب على كل إنسان أن يعرف قبل الدخول في أي علاقة ماذا يريد من العلاقة العاطفية عمومًا وهل سيجده في هذه العلاقة بالتحديد أم لا؟

محمد رشوان

أضف تعليق

واحد × اثنان =