إتيكيت قاعات السينما

لقد أصبحت حياتنا سريعة جدًا والكثير منّا يتعب طوال اليوم في العمل لدرجة أنه لا يجد وقت للراحة، ولكن عندما تتيح الفرصة لبعض الوقت كعطلة للعائلة فمعظم الناس تحب أن تشاهد فيلم في السينما، فإن التكنولوجيا في حياتنا اليوم تؤثر على أسلوبنا في وقت الجد والراحة، فمعظم الناس في الوقت الحالي تحب أن تأخذ المعلومة أو التسلية عن طريق السمع والبصر. ولذلك فإن السينما من أبرز الأماكن المسلية التي يجتمع عليها الكبير والصغير فهي مكان لقضاء وقت ممتع وفرصة للتنزه مع العائلة، وبما أن السينما مكان فيه تجمّع للناس فيجب علينا معرفة إتيكيت قاعات السينما للتأكد أن كل أو على الأقل معظم الناس يستمتعون بوقتهم دون إزعاج. ولذلك سنتكلم في هذا المقال في عن كيفية التصرف بشكل حضاري داخل قاعات السينما أو حتى في قاعات المسرح.

تعرف على إتيكيت قاعات السينما

1قبل الدخول للقاعة

في البداية نكون على علم بمواعيد عرض الفيلم حتى نصل في الوقت المناسب مع مراعاة الوصول قبل بدء الفيلم ببعض الوقت لكي ندفع رسوم دخول الفيلم، ففي معظم الأوقات خاصةً أوقات الأعياد تكون السينمات مزدحمة فتقف في طابور لحجز تذكرة الدخول، وهنا يجب اتباع إتيكيت قاعات السينما ألا وهو النظام، فيجب علينا أن نقف ملتزمين بدورنا وعدم التدافع فلا أحد يحب الفوضى، ويستحسن أن تجهِّز نقودك لتسريع حركة الطابور، وإذا أردت شراء بعض المأكولات للتسلية أثناء مشاهدة الفيلم فتذكر شرائها قبل بدايته لتجنب الخروج أثناء الفيلم، وأيضًا ضبط الهاتف على وضع الصامت قبل الدخول لقاعة الفيلم، وأخيرًا عند دخول قاعة الفيلم أو حتى الخروج منها بعد نهاية الفيلم يكون النظام والهدوء سائد فكما تريد أن تستمتع بوقتك بهدوء، الكثير من الناس يريدون هذا أيضًا.

2داخل القاعة

أمّا داخل القاعة فيكون إتيكيت قاعات السينما هو عبارة عن النظافة واحترام الغير، فيجب علينا الجلوس على المقاعد المحجوزة لنا لكيلا نجلس على المقاعد الخاطئة فيسبب ذلك الفوضى عند وصول أصحاب هذه المقاعد فهو أمر مزعج أن تصل لتستمتع بوقتك وتجد من يأخذ مكانك ويسبب لك العَطَلَة، وأيضًا عند الجلوس نجلس بأسلوب لائق فلا تضع قدميك على المقعد الأمامي لك فهذا التصرف سيء جدًا حتى وإن كان هذا المقعد خالٍ، فبهذا التصرف سيكون المقعد غير نظيف من قدمك، بالإضافة إلى مضايقة من يجلس عليه وعدم راحته، إن كنت تريد أن تجلس باسترخاء فمن حقك ولكن ليس بهذا السلوك السيئ المؤذي للغير، أمّا بالنسبة للأطفال إذا كنت تعلم أنك لا تستطيع التحكم في صوتهم أو حركتهم فالأفضل قضاء العطلة في مكان آخر وتؤجل مشاهدة الفيلم في وقت لاحق على التلفاز مثلًا، فأهم إتيكيت لقاعات السينما هو الهدوء فضجيج الأطفال يسبب إزعاج الآخرين ويضعك في وضعٍ محرج لأن الكل سيكون مستاءً منك، وإذا قمت بشراء بعض المأكولات قم بفتح أغلفتها قبل بدء الفيلم لأن صوت أغلفة الطعام يسبب إزعاج.

3أثناء الفيلم

أمّا أثناء الفيلم فتجنب الوقوف والنظر حولك فكل هذه التصرفات تزعج وتشتت كل من يشاهد الفيلم حولك، وتجنب أيضًا الرد على الهاتف نهائيًا داخل القاعة إلّا في الحالات الطارئة فقم من مكانك وقم بالرد خارج القاعة، أمّا إذا كنت تستخدم الهاتف في الرسائل “texting” فقم بخفض شدة إضاءة الشاشة لأن نورها يسبب الإزعاج أيضًا مع التأكيد أنه على وضع الصامت، وأيضًا من الأشياء المهمة جدًا في إتيكيت قاعات السينما تجنُّب الحديث مع شخص آخر أو التعليقات حتى ولو بصوت منخفض لأن هذا يمنع من حولك بالاستماع جيدًا للفيلم، أمّا بالنسبة للمأكولات فيجب مضغ الطعام والفم مغلق وهذه من آداب الطعام دائمًا وليس فقط داخل قاعات السينما، وعند نهاية الفيلم تأكد من نظافة المكان بعد استخدامك له، وأخيرًا لا تفسد على من دفع من وقته وماله للاستمتاع بعُطلته.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

عشرة − أربعة =