تسعة شخصيات
الرئيسية » شخصيات رياضية » المصارع راندي أورتن .. أفعوان الحلبة لادغ العمالقة

المصارع راندي أورتن .. أفعوان الحلبة لادغ العمالقة

سيرة حياة راندي أورتن : هو أحد أشهر وأبرز الاسماء في عالم المصارعة الحرة للمحترفين. فترى كيف كانت مسيرته الاحترافية وكيف بدأت ؟ وما الإنجاز الذي حققه؟

راندي أورتن

راندي أورتن أو الأفعى كما يلقبه محبيه ومتابعيه، هو أحد أبرز نجوم رياضة المصارعة الحرة ويحظى بشعبية طاغية وسط الشباب والمراهقين حول العالم، قدم راندي أورتن العديد من المباريات الهامة والناجحة والتي حققت نسب مشاهدة مرتفعة، كما كان له عدة تجارب سينمائية حققت نجاحاً مقبولاً. يعد أورتن حالياً واحد من أغلى المصارعين في الاتحادات العالمية لتلك الرياضة، ورغم غيابه عن الحلبة مؤخراً بسبب إصابته المتكررة بعضلة الكتف إلا إن الجماهير تذكره في نهاية كل عرض من عروض المصارعة الحرة، ويعبرون عن اشتياقهم له وتمنياتهم بأن يعود لإمتاعهم بمهاراته القتالية الفائقة في أقرب وقت.

راندي أورتن .. من هذا ؟

عرف الجماهير راندي أورتن كمصارع واعد خلال الفترة ما بين 2001 : 2004م، أما الآن فهم يعرفونه بصفته مصارعاً أسطورياً يعشقه الملايين ويرهبه عمالقة المصارعة. فكيف كانت مسيرة أورتن وكيف كانت حياته قبل الصعود إلى حلبة المصارعة؟

سلالة المصارعين :

في الأول من أبريل عام 1980م وُلِد المصارع الأمريكي راندي أورتن واسمه الرسمي راندل كيث أورتن، وكان ذلك في مدينة نوكسفيل بولاية تينيسي الأمريكية. وينتمي أورتن لواحدة من الأسر العريقة في رياضة المصارعة الحرة أو مصارعة المحترفين، ولهذا عُرف باسماء مثل أورتن الجيل الثالث؛ إذ إن جده بوب أورتن كان من أبرز المصارعين في فترة الستينات واشتهر بالفريق الثنائي الذي كونه مع المصارع إيدي جراهام، كذلك والده بوب أورتن الابن بدأ احتراف رياضة المصارعة في عام 1972م، وكذلك عمه باري أورتن كان مصارعاً بجانب احترافه لفن الموسيقى. تأثر راندي أورتن بتاريخ عائلته ويمكن القول بإن احتراف المصارعة الحرة هو إرث العائلة والراية التي تتناقلها الأجيال. أورتن هو الابن الأكبر لوالديه بوب وإلين وله اثنين من الأشقاء يصغرونه عمراً هما أخيه نيت وأخته ريبيكا.

الدراسة :

عشق راندي أورتن الرياضة في وقت مبكر جداً من عمره وبدأ تدريباته وهو في عمر الصبا، وكان دائم المشاركة في الأنشطة والفاعليات الرياضية خلال مختلف المراحل التعليمية. وقد التحق أورتن بمدرسة هازيلوود الثانوية المركزية وفي ذات الوقت كان يمارس رياضة المصارعة بصفته هاوياً، ورغم تألقه وتوقع مدربيه بأن يصبح فيما بعد مصارعاً متألقاً، إلا إنه فضل تأجيل حلم الاحتراف الرياضي وبعد تخرجه من المدرسة الثانوية في 1998م قرر الالتحاق بالجيش.

راندي أورتن جندياً :

يبدو إن المشاغبة صفة أصيلة في راندي أورتن وإنه يقوم بتصرفاته الطائشة داخل حلبة المصارعة وخارجها، فقد التحق أورتن بفرق مشاة البحرية الأمريكية، ورغم إن تفوقه البدني والرياضي جعلا منه جندياً مثالياً إلا إن مشاغبته أفقدته ثقة واحترام القادة، وكان طيشه سبب في حصوله على درجة “السلوك السىء”، ذلك بعدما تغيب مرتين دون عذر ودون حتى أن يهتم بإخطار القيادة ضارباً بالقواعد والقوانين العسكرية عرض الحائط بجانب عصيانه للأوامر. تم تقديم راندي أورتن إلى محاكمة تأديبية بموجب القانون الموحد للقضاء العسكري الأمريكي، تمت إدانة أورتن أثناء المحاكمة وحُكم عليه بالسجن لمدة 38 يوماً -قضاهم داخل زنزانات السجون العسكرية- ورفده نهائياً من قوات مشاة البحرية وحرمانه من كافة الامتيازات.

فترة الإعداد :

بعدما رُفِد راندي أورتن من الخدمة العسكرية عاد إلى موطنه لا يملك إلا حلمه القديم بأن يصبح مصارعاً محترفاً، وبالفعل لم يهدر وقته أو طاقته، وفور عودته التحق برابطة MIMWA – SICW للمصارعة الحرة والتي تتبع نادي لويس للمصارعة الذي يرأسه سام مكانيك، حيث بدأ تلقي تدريبات إعداد المصارعين المحترفين والتي تولى الإشراف عليها والده المصارع المخضرم بوب أورتن الابن، وقد انتظم أورتن في تلك التدريبات خلال الفترة ما بين عامي 2000 – 2001م.

أورتن في WWF :

خلال عام 2001م قرر راندي أورتن أن يبدأ مسيرته الاحترافية وذلك بالتعاقد مع اتحاد المصارعة العالمي WWF، وبعدما تخطى اختبارات القبول تم إرساله إلى معسكرات التدريب التابعة للاتحاد في ولاية كنتاكي، ثم قام ممثلوا الاتحاد بإشراكه في عدد قليل من عروض المصارعة الحرة، حيث واجه فيها عدد من المصارعين مثل ريكو كونستانتينو وفلاش فلاناجان وجون سينا، ورغم هزيمته من الأخير إلا إن أورتن قدم أداءً جيداً جذب إليه أنظار الجماهير وحظي بثقة المسئولين في الاتحاد، وبنهاية العام كان أورتن قد حجز لنفسه مكاناً ضمن نجوم الصف الأول باتحاد WWF وبدأ يظهر بصورة منتظمة في عروض مصارعة المحترفين.

الأفعى والعمالقة :

مع كل عرض يشارك فيه راندي أورتن كانت تزداد شهرته وتتضاعف شعبيته بين هواة مشاهدة عروض المصارعة الحرة، وذلك لإنه لم يكن يعتمد على القوة العضلية بقدر اعتماده على المهارة الحركية، وهو الأسلوب الذي يفضله النسبة الغالبة من مشاهدي المصارعة، وكذلك هو الأسلوب الذي مكنه من تحقيق شهرته في WWE رغم مواجهته لمجموعة من عمالقة المصارعة الحرة، ممن يفوقونه وزناً وقوة عضلية وعلى رأسهم المصارع الأشهر أندرتيكر وبروك ليسنر ومارك هنري وشون مايكل وترابل إتش وغيرهم. مهارة أورتن وتحايله وتمكنه من هزيمة عدد -غير قليل- من أساطير الحلبة كان سبباً في تلقيبه باسم الأفعى، ومن خلال تلك المواجهات تحققت أسطورة راندي أورتن وتحول إلى واحد من أبرز وأهم أعضاء عروض المصارعة الحرة.

حياته الخاصة :

في أوائل عام 2005م وفي ظل بلوغ راندي أورتن لقمة نجاحه وتألقه الرياضي، أعلن عن خطبته إلى صديقته سامانثا سبينو وفي آواخر 2007م تزوجا، وقد رُزِق أورتن من تلك الزيجة بابنته الأولى آلانا ماري والتي وشم اسمها على ذراعه الأيسر، ولكن نشبت خلافات بين أورتن وسبينو في 2012م انتهت بالطلاق في يونيو 2013م، وبعد عامين أعلن راندي أورتن زواجه للمرة الثانية من كيمبرلي كيسلر والتي رُزِق منها بطفله الثاني.

البطولات :

تمكن راندي أورتن على مدار سنوات نشاطه الرياضي من تحقيق العديد من الألقاب وإحراز عدد من البطولات، من أهمها الآتي:

  • فاز ببطولة العالم للوزن الثقيل 4 مرات.
  • فاز ببطولة WWE  للوزن الثقيل 8 مرات
  • فاز ببطولة رويل رامبل عام 2009
  • نال جائزة سلامي مرة واحدة
  • فاز بمبارة Money in the Bank عام 2013م

إنجازه وتأثيره :

اعتمد راندي أورتن بشكل كامل على لياقته ومهارته في تحقيق مجده الشخصي، ولم يكن اعتماده على اسم عائلته الشهيرة في عالم الرياضة، فهو استحق ما بلغ إليه من شهرة، حتى إنه يعد الآن أشهر من احترف المصارعة من ابناء عائلة أورتن، وحقق من الإنجازات ما لم يسبق لأي منهم تحقيقه، مثال ذلك إنه أصغر مصارع يفوز بلقب بطولة العالم حيث حقق اللقب وهو في الرابعة والعشرين من عمره.

أورتن والسينما :

كثيراً ما استغل منتجو السينما نجوم المصارعة الحرة في تقديم أفلام الإثارة والتشويق، والقائمة تضم العديد من الاسماء مثل هوجان وكين وجون سينا وترابل إتش بجانب دوين جونسون الشهير بالصخرة والذي قدم عدد كبير من الأفلام. تلقى راندي أورتن العديد من العروض للمشاركة في أفلام سينمائية، ولكن تلك المشاريع كانت عادة تتوقف لأسباب متعددة، ولكن في عام 2011م قدم أول أعماله في السينما والتي لاقت قبولاً من الجماهير، مما شجعه على تكرار التجربة والآن تاريخ أورتن السينمائي يضم ثلاثة أفلام هم.

  • That’s What I am : 2011
  • 12 Rounds 2 : 2013
  • The Condemned 2 : 2015

محمود حسين

محمود حسين، مدون وقاص مصري، خريج كلية الآداب جامعة الإسكندرية، الكتابة بالنسبة لي ليست مهنة، وأري أن وصفها المهنة امتهان لحقها وقدرها، فالكتابة هي المتعة، وهي السبيل لجعل هذا العالم مكان أفضل

أضف تعليق

17 − ثلاثة =