نقص الكالسيوم عند الرضع

يعد نقص الكالسيوم عند الرضع والأطفال أحد أهم المشكلات الشائعة، والذي تكمن خطورته في الآثار السلبية المترتبة عليه خاصة بالنسبة للعظام والأسنان، فالكالسيوم هو العنصر الأساسي في تكوين عظام وأسنان الطفل، كما أن الكالسيوم يلعب دورا حيويا في دعم صحة العضلات والأعصاب، ويعزز قدرة الجسم على امتصاص الفيتامينات والمعادن اللازمة مثل الحديد، ويعد الكالسيوم ضروريا أيضا في تعزيز عمل القلب والجهاز العصبي المركزي، كما أن نقص الكالسيوم عند الأطفال قد يؤثر سلبا على الكتلة العظمية عند البلوغ، ولذلك يجب الاهتمام بتعويض نقص الكالسيوم وعلاجه في أسرع وقت ممكن لتجنب ما قد يتسبب به من مضاعفات صحية.

أعراض نقص الكالسيوم عند الرضع

يؤدي نقص الكالسيوم إلى العديد من المخاطر بالنسبة الأطفال، وخاصة عند حدوث ذلك في سن صغيرة عندما يصاب به الأطفال الرضع، ولذا فمن الضروري اكتشاف علامات وأعراض نقص الكالسيوم عند الرضع والأطفال، وهي كما يلي:

آلام العضلات

فقد يشتكي الطفل من وجود آلام في جسمه أو يصاب ببعض التشنجات العضلية وخاصة في الذراعين والفخذين وتحت الإبطين عند الحركة والمشي، وهذا يعد من أكثر الأعراض الواضحة التي تشير إلى نقص الكالسيوم، والذي قد يؤدي إهمال علاجه إلى الإصابة بكسور العظام المتكررة وتشوه العظام والإصابة بالكساح.

تغير لون الأسنان وتكسرها

أيضا فمن أعراض نقص الكالسيوم هو تغير لون الأسنان فتظهر بلون أصفر أو باهت، ويرجع هذا إلى ضعف الأسنان مما قد يؤدي لتكسرها، وفي هذه الحالة يمكن تناول مكملات الكالسيوم لتعويض نقص الكالسيوم في الأسنان مما يساهم في تقويتها ودعمها، وبالنسبة للرضع فإن تأخر ظهور الأسنان هو أيضا من مؤشرات نقص الكالسيوم في الجسم.

جفاف الجلد وضعف الأظافر

ينبغي مراقبة أظافر وجلد الطفل، فعند نقص الكالسيوم لديه تظهر بعض البقع البيضاء على الأظافر، وكذلك فإن جفاف الجلد وضعف الشعر هما من أكثر العلامات شيوعا لنقص الكالسيوم.

ضعف الشهية

ومن العلامات الشائعة أيضا انخفاض شهية الطفل وعدم إقباله على الطعام، فعندما تلاحظ الأم ضعف شهية طفلها فلا بد من الاهتمام بمراجعة الطبيب في الحال، وذلك لأن ضعف الشهية يؤدي لعدة مشاكل أخرى لدى الطفل.

الأرق

إذا كان الطفل يعاني من صعوبة النوم بشكل متكرر ومستمر فقد يكون هذا علامة أخرى لنقص الكالسيوم في جسمه، وفي بعض الحالات الأخرى قد يتمكن الطفل من النوم ولكن لا يحصل على النوم العميق فنجد أنه يستيقظ عدة مرات طوال الليل.

أسباب نقص الكالسيوم عند الرضع والأطفال

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى نقص عنصر الكالسيوم في جسم الطفل، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

نقص استهلاك الكالسيوم

نتيجة لعدم حصول الطفل على الاحتياجات اليومية من عنصر الكالسيوم بسبب نقصه في النظام الغذائي، ويحدث هذا بشكل خاص لدى الأطفال الذين لا يقبلون على تناول اللبن ومنتجات الألبان بشكل عام فهم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بنقص الكالسيوم.

الوراثة

يجب أن تهتم الأم خصوصا في فترات الحمل والرضاعة بالحصول على ما يكفيها من عنصر الكالسيوم، وذلك لأن نقص الكالسيوم أو فيتامين د لدى الأم ينتقل بشكل مباشر إلى طفلها، والذي قد ينتج عنه العديد من المشكلات بالغة الخطورة لدى الطفل كالإصابة بالكساح ولين العظام.

عدم التعرض لأشعة الشمس

تعد أشعة الشمس أحد أفضل المصادر الطبيعية للحصول على فيتامين د، وذلك لأن أشعة الشمس تعمل على تنشيط فيتامين د في الجسم، وهذا الفيتامين يلعب دورا أساسيا في امتصاص عنصر الكالسيوم في الجسم، ولذا فمن الضروري القيام بتعريض الطفل لأشعة الشمس في الأوقات الصحية لتجنب نقص فيتامين د.

مشكلات صحية

قد يعاني الطفل من بعض المشكلات التي يمكن أن تسبب عدم امتصاصه للكالسيوم بشكل صحيح، ومن هذه المشكلات وجود قصور في الأمعاء والأوردة.

علاج نقص الكالسيوم عند الرضع

هناك بعض الطرق التي يمكن اللجوء إليها من أجل علاج نقص الكالسيوم عند الرضع والأطفال، وهي كما يلي:

تعريض الطفل للشمس بانتظام

تساعد هذه العملية على تعزيز مستويات فيتامين د في الجسم وزيادة امتصاص الكالسيوم، ولكن مع مراعاة الأوقات المناسبة لتعريض الطفل للشمس والتي تكون فيها أشعة الشمس مفيدة وغير مضرة، فأفضل الأوقات تكون بين الساعة الثامنة والنصف إلى العاشرة والنصف صباحا وفي المساء بعد الساعة الخامسة.

الرضاعة الطبيعية

من أهم الطرق لتعويض نقص الكالسيوم لدى الطفل، وذلك لأن حليب الأم يحتوي على جميع العناصر التي يحتاج لها الطفل بما فيها فيتامين د والكالسيوم، وباستمرار حصول الطفل على الرضاعة الطبيعية يمكن ضمان نمو أسنانه وعظامه بشكل صحي.

تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم

كما ينصح أيضا بتغذية الطفل بالأطعمة الغنية بالكالسيوم، وفقا لجدول الأطعمة المسموح بها للطفل بعد إتمام الستة أشهر من العمر، أما أفضل الأطعمة لعلاج نقص الكالسيوم عند الرضع والأطفال فتشمل صفار البيض والسمك والتمر والتين.

العلاجات الطبية

ففي بعض الحالات يكون الطفل بحاجة إلى تناول مكملات الغذائية، مثل فيتامين د الذي يعطى للطفل في عمر الشهرين للوقاية من نقص الكالسيوم، وكذلك شراب الكالسيوم كمكمل غذائي من الشهر السادس، وفي حالة نقص الكالسيوم الحاد فعندها لا بد من وضع الطفل في المستشفى للحصول على حقنة وريدية علاجية.

أفضل مصادر الكالسيوم للأطفال

من المعروف أن أفضل مصادر الكالسيوم للطفل هي منتجات الألبان وخصوصا اللبن الذي يعد أفضلهم، وتشمل منتجات الألبان الأخرى الغنية بالكالسيوم الزبادي واللبن الرائب والزبد، وكذلك فإن الخضروات الورقية مثل السبانخ والكرفس والبقدونس والجرجير غنية بالكالسيوم، وأيضا بعض الخضروات الأخرى التي تحتوي على نسبة جيدة من الكالسيوم مثل القنبيط والبامية والبروكلي والشمندر الأخضر، وتشمل أهم الفواكه الغنية بالكالسيوم البرتقال والبرقوق، بالإضافة إلى الفواكه المجففة مثل الزبيب والقراصيا، وكذلك بذور السمسم وبذور الحلبة، أما أفضل أنواع البقوليات التي تحتوي على الكالسيوم فتشمل العدس والفول، وكذلك من أفضل المكسرات اللوز والبندق، والأسماك أيضا وخصوصا السردين والسلمون، كما يحتوي كل من الخبز والبيض والعسل الأسود على نسبة جيدة من الكالسيوم.

نقص الكالسيوم عند الرضع والأطفال يعد من المشكلات الشائعة التي تشكو منها الكثير من الأمهات، والذي يؤثر بدوره على عدة وظائف حيوية في الجسم، كما يؤثر أيضا على بعض الأعضاء مثل القلب والجهاز العصبي المركزي، أما أهم أعراض نقص الكالسيوم عند الأطفال فتشمل تشنجات العضلات وضعف العضلات، وتأخر ظهور الأسنان ووجود عيوب وتصبغات في مينا الأسنان، وكذلك إصابة الطفل بالأرق وضعف الشهية، ولعلاج نقص الكالسيوم ينصح بتعريض الطفل لأشعة الشمس في الأوقات الصحية بانتظام، وكذلك لا بد من الحرص على الرضاعة الطبيعية خصوصا في السنة الأولى من عمر الطفل، وقد يحتاج الطفل إلى الحصول على بعض المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د والكالسيوم لتعويض نقص الكالسيوم لديه.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ستة عشر + 18 =