تسعة
الرئيسية » صحة وعافية » الصحة النفسية » مميزات الخوف : كيف يكون الخوف مفيد أحياناً في تجنب الخطر ؟

مميزات الخوف : كيف يكون الخوف مفيد أحياناً في تجنب الخطر ؟

الخوف يوصف بأنه شعور سلبي يضيع على الإنسان الكثير من الفرص، لكن هل تعرف أن للخوف بعض المميزات، مميزات الخوف في تجنب الخطر كثيرة كما سنرى تاليًا.

مميزات الخوف

هل تعتقد أن عنوانًا مثل ” مميزات الخوف ” أمر مبالغ فيه؟ الكثير من الناس يتهمون الخوف أنه سيء، وصفة الضعيفين، ولا يجب أن يكون داخل الإنسان خوف بل ويجب على الإنسان دائماً أن يواجه الخوف ولا يستسلم له من النهاية الخوف هو من أسوء الأشياء التي قد تحدث في حياة البشر، هو شعور يجعلهم يشعرون بالخطر وعدم الاستقرار ويفقدك متعة أي شيء مهما كانت لذلك هو تقريباً أكثر شعور منبوذ لدى البشر على مدار التاريخ ولكن في عندما ننظر لهذا العالم نجد أن لكل شيء فائدة ولكل شيء عمل معين يقوم به. الحقيقة هنا هي أن للخوف فائدة ومميزات الخوف هي موضوعنا هنا حيث سنكتشف سوياً مدى قيمة الشعور بالخوف في حياتنا وأننا لولا هذا الشعور لكانت حياتنا غريبة ومريبة وغير مبنية على أفكار مرتبة بل كانت ستبنى على أفكار مُطلسمة وعنيفة، فالحياة موزونة بميزان حساس وإن كانت الشجاعة صفة حميدة فالشجاعة دون خوف ليس لها قيمة لأنها حينها ستكون الشجاعة ليس لها حدود وستنتهي سريعاً جداً لأنها ستتحول إلى رعونة. فالشجاعة جزء منها يعتمد على الحكمة والحكمة هنا هي الخوف ولكنه بكلمات منمقة وليس أكثر. حيث أن الذي يتحكم في قرارات كثيرة من حياتنا بسبب هذان الشعوران الشجاعة والخوف، ولذلك غالباً الكائنات الجبانة والتي تعتمد على الاختباء هي التي تعيش أكثر وهذا ليس قانون حياة وإنما الخوف يعطيك هذه الإمكانية أن تكون حذر.

ما هي مميزات الخوف التي تجعله شعورًا طبيعيًا ؟

الحذر والتخطيط

وهو من ضمن مميزات الخوف حيث تصور معي كائن شجاع مثلاً ولا يحذر من شيء ولا يخطط لشيء فوراً. أول شيء هنا سيأتي في عقلك هو كلمة تهور ولذلك إن جعلنا الحذر مع التهور سيتحسن الموقف وربما الشخص المتهور يتعقل ولا يفعل شيء من الممكن أن يؤذيه لمجرد أن يصل لفكرة أنه شجاع. غير هذا التخطيط تخيل معي شخص لا يخاف من الزمن فهل سيخطط لشيء بالعكس على الإطلاق لن يبالي وسيبدأ التعامل مع الزمن والوقت والماديات والناس بلا مبلاه ولذلك إن الناس الذين يخافون من الزمن ويعرفون قيمة فكرة أن الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك، فالخوف من بعض الأشياء يجعلك حذراً من التعامل معها فمثلاً لو لم تخاف من الناس ستتعامل معها وستحرقك تماماً وسيكون مصيرك هو شخص مشوه لو لم تخاف من الكهرباء ستضع يدك في سلك عاري ومصيرك سيكون الموت. وهنا ما أريد أن أقوله بسلاسة أن كل التحذيرات هذه أتت من خوفك من النتائج المترتبة على أفعالك لذلك الخوف ليس كما يتوقع كثير من الناس أنه سيء على الدوام بل بالعكس حياتنا بالخوف تصير أكثر ترتيباً وخططاً. حيث يكون هناك عمل حساب للزمن والتغيرات الطارئة، فلماذا تدخر الناس النقود في البنوك ببساطة لأنهم يخافون من غدر الأيام وتغير الظروف وربما يحدث شيء يحتاجون فيه هذه النقود. لذلك الأمر ليس بسيئ وحاول أن تنظر مميزات الخوف بعين إيجابية وفعالة.

عدم المجازفة بكل شيء من مميزات الخوف

وهذا أيضاً من ضمن مميزات الخوف الجميلة حيث أن المجازفة هي ثمة المتهورين، فإن كنت لا تخاف مثلاً من الأماكن العالية فهل بسهولة من الممكن أن تقف على سور أحد العقارات وتمشي لأجل أنك تحب ذلك؟ بالطبع لا، لأن الخوف من السقوط سيجعلك لا تجازف بحياتك من أن تفعل هذا فالخوف هنا يرتب أولوياتك ويجعلك تضع حياتك في المرتبة الأولى. حيث لا يجب أن تضحي بها لأجل المتعة ومن هنا نجد أن الإنسان يتخذ قرارات كثيرة مبنية على عدم المجازفة وغالباً تكون صحيحة. وهنا لا أقول لك ألا تجازف إطلاقاً ولكن ما قلته يجب أن تفهمه أكثر وهو أن أولوياتك ستتغير. فلو كان الأمر بسيط وغير مخيف فما الضرر أن تجازف ومثلاً لو كان الأمر متعلق بلعبة أو مباراة كرة قدم فليس مشكلة أن تجازف فالأمر أولاً وأخيراً لعبة. ولكن الخوف المفيد هو أنك تضع حياتك وحياة من تحبهم في أمان ومن ثم على هذا الأساس لن تضعهم في موقف تجازف بهم أو تراهم في خطر. فالأمر هنا سيجعلك غصب عنك لا تجازف مهما كانت العواقب أو المكاسب فالخوف دائماً سيرشدك أن تحافظ على أولوياتك.

عدم تخطي الحواجز من مميزات الخوف

هناك الكثير من الناس لا يتخطون حواجز معينة نتيجة الخوف، والحواجز التي أتكلم عنها هي السرقة أو القتل أو الهروب أو تعدي على الأخر. لأن هناك أشخاص لديهم شخصية لا تجد أن ذلك خطأ ولكنهم يجدون أن ذلك صعب في ظل وجود قانون ولذلك القانون هنا يسبب الخوف للسارقين وللقتلة وللمجرمين عموماً حتى يحد من هذه الظواهر. ولذلك يحسب هذه من ضمن أفضل مميزات الخوف حيث أن بدون خوف لكان مثل هؤلاء البشر هنا تفشوا في المجتمع وفعلوا كل ما يحلوا لهم بفجور في حق الناس بصورة سيئة جداً. ولذلك أحياناً يكون استغلال خوف الآخرين ميزة فيك حيث أنك عندما تفهم نقاط ضعفهم سيهابونك مثل ما يهاب السارق الشرطة لأنهم يعلمون أنهم إذا قبضوا عليه سيعاقبونه ويفقدونه حريته، فالإنسان كائن كثير الشتات، وبما إن الإنسان أو الأكثر عدداً تقريباً بين الكائنات الراقية حيوانياً فتجد أن ذوي الشتات فيه كثر والمنحرفون فيه كثر، ولذلك استخدام التهديد والقانون والخوف للسيطرة عليهم فهذا يعد ميزه لأن الإنسان الجيد لن يحدث له شيء لأن القانون يجازي الذين يتعدون على غيرهم مادياً أو نفسياً أو جسدياً.

يجعلك تقاوم

الخوف يعد غريزة مثله مثل الأكل ومثل الشرب ولكنه يختلف في أوقاته ومشاعره. فهناك شعور بالرعب وهناك شعور بالانقباض والضيق وهناك شعور باليأس، مشاعر مختلطة غالباً تنتج من هذه الغريزة التي تدعى الخوف. ولذلك وبما إنه غريزة فإن الخوف أحياناً كثيرة يجعل الإنسان يقاوم بشدة جداً. حيث أن هرمون الأدرينالين يخرج كما نعلم من جسم الإنسان في الحالات الخطرة جداً يكون بسبب الخوف ومنه هذا الهرمون يضاعف المجهود الشخصي في الحالات الخطرة التي يحتاج فيها الجسم رغم ضعفه إلى قوة فتجد الشخص مثلاً قفز قفزة مضاعفة وبمجهود مضاعف في وقت خطر. غير هذا على المستوى النفسي فالخوف من الفشل هو من ضمن أفضل الصفات التي يمتلكها الشخص حيث أن الدافع للنجاح بداخلك يكون محفزاً له أنك لا تريد أن تفشل بل أنت تخاف من الفشل ومن أنك تصير شخص فاشل.

التفكير في حلول بديلة

وهو أيضاً من ضمن مميزات الخوف حيث أنك مع الخوف تتعلم أن تفكر في حلول بديلة خوفاً من أن ذاك الحل لن يفلح. فتجد نفسك تضع بدائل لكل شيء وخطة “ب” لكل عمل تريد أن تقوم به. وهكذا ومن ثم تجد نفسك إن كنت مدير فأنت الأفضل لمجرد أنك تخاف من هذه الخطة تفشل فتحسب الاحتمالات وتضع خطة بديلة لكل احتمال قد يحدث، حتى تصير فنان في فكرة الحلول البديلة بشكل ارتجالي وفوري من كثرة أنك عرفت كيفية فعلها ببساطة.

أخيراً عزيزي القارئ مميزات الخوف ليست بالقليلة وإن كنت تريد أن تستفاد فعلاً من كل شيء فحاول أن تتحكم في خوفك لا أن تكبته أو تدعه يتحكم هو بك.

سلفيا بشرى

طالبة بكلية الصيدلة في السنة الرابعة، أحب كتابة المقالات خاصة التي تحتوي علي مادة علمية أو اجتماعية.

أضف تعليق

4 × اثنان =