مقال رياضي

كتابة مقال رياضي في عالم الإنترنت هو ضمن أعلى المقالات التي تجذب القراء على الإطلاق ولذلك يجب الاهتمام به. وذلك لشغف العالم بالرياضة وليس شرط كرة القدم. بل هناك في كل بلد من البلاد شغف بلعبة معينة. ففي الهند مثلًا لديهم شغف بلعبة الكريكت. وفي الولايات المتحدة لديهم شغف بلعبة البيسبول ولعبة كرة القدم الأمريكية. وجمهورهم عظيم جدًا. أما في البلاد العربية والأفريقية ودول أمريكا اللاتينية. فهناك شغف مهول بأكثر لعبة شعبية على مستوى العالم وهي كرة القدم. مع تطور عالم التكنولوجيا هُناك عالم جديد يدعى الصحافة الإلكترونية قد قام. هذه الصحافة قائمة على الزيارات من المشاركين على شبكة الإنترنت. ولذلك اتخذت الكثير من الشبكات الإعلامية الكبرى، الإنترنت وسيلة لنشر الصحافة الرياضية. ولذلك في هذا المقال سنقوم بتوضيح أفضل طرق كتابة مقال رياضي وخصوصًا عن رياضة كرة القدم. لأنها الأكثر شعبية على مستوى العالم مما يضمن لك زيارات كثيرة على المستوى الطويل.

الثقافة الرياضية

الثقافة الرياضية هي من أهم عوامل نجاح المقال الرياضي. وهذا لأنك يجب أن يكون لديك معلومات متجددة في المجالات الرياضية وخصوصًا نوع الرياضة التي أنت مسئول عنها. أيضًا ليس من الشرط كي تكون كاتب مقال رياضي، أن تكون لاعب في هذه اللعبة سابقًا. كما نرى العديد من المحللين الرياضيين الآن. هم في الأصل كانوا لاعبين سابقين. ولكن القنوات الرياضية يلجئون لهذه الخدعة حتى يستقطبون جمهور اللاعبين للمشاهدة. ولذلك كل قناة رياضية تحاول أن تستحوذ على نجم لفريق معين. ولكن هذا ليس واقع في عالم الرياضة، ففي المقال الرياضي كل المُهم هو أن تكون مُلِم بما أنت مقبل عليه، سواء إن كانت مباراة أو تحليل لمباراة أو توقع لسير مباراة. ففي كل نوع من هذه المقالات تحتاج لمعطيات صحيحة من لاعبين، ومن خطط لعب، ومن قواعد لعبة يجب أن تدرجها في مقالك حتى يكون مشوق ويحصل على العديد من الزيارات.

المتابعة المستمرة لجميع الدوريات

متابعة جميع دوريات العالم. هذا أمر مفروغ منه لأجل أن تصبح كاتب مقال رياضي ناجح. والفكرة في الاطلاع على جميع الدوريات أن المقال الرياضي وخصوصًا فيما يتعلق بكرة القدم. فيه جزء كبير من الإثارة والتشويق في سوق انتقال اللاعبين. ولذلك حتى تفهم من هم اللاعبين المهمين وما هي مراكزهم، وما هي أثمانهم في مواسم الانتقالات. يجب أن تكون مدرك قبلها للفرق التي تتعامل معها. ففي كرة القدم هناك خمس دوريات فائقة القوة. وهي الدوري الإنجليزي وهو مصنف كأقوى دوري في العالم. ثم يليه الدوري الإسباني وسر قوته من أجل الناديين الأكثر شعبية في العالم. ريال مدريد وبرشلونة. ثم الدوري الإيطالي. وفيه أسماء عديدة لفرق قوية مثل انتر ميلان وإيه سي ميلان وروما ويوفنتوس ونابولي وفيرونتينا. كلها فرق قوية جدًا ومعروفة في تاريخ كرة القدم. ثم بعد ذلك الدوري الفرنسي والذي يمتلك عدة أندية جيدة وهي ليون وباريس سان جيرمان ومارسيليا. ثم أخيرًا الدوري الألماني الذي يمتلك البافاري بايرن ميونخ وغيره من الأسماء.

دوري الأبطال

بجانب كل دوري يجب أيضًا أن تمتلك ثقافة رياضية عن البطولات القارية. مثل بطولة دوري أبطال أوروبا والذي يتنافس فيها أبطال الدوريات والوصيف من القارة في بطولة مجمعة. حيث تسفر نتيجة هذه البطولة عن أفضل نادي في القارة. ومن ثم يذهب أفضل نادي في القارة إلى بطولة أخرى تدعى كأس العالم للأندية. وفيها يتنافس أبطال القارات مع أبطال القارات الأخرى ليصير أفضل نادي في العالم. هذا غير المنتخبات وبطولات المنتخبات سواء القارية أو العالمية. مثل بطولة كأس العالم. والتي تقام كل أربع سنوات. وتعد هذه البطولة ضمن أكثر المؤثرات في اقتصاد البلاد التي ستقام فيها نظرًا للسياحة التي تأتي بصورة كبيرة في أي بلد تقام فيها هذه البطولة. ومن هذه التفاصيل البسيطة تعرف أن الرياضة لغة عالمية. ولذلك معظم المعلومات التي قلتها الآن هي تقريبًا معلومات أولية ولا يعتمد عليها. بل هي خريطة لتسهيل عملية البحث لك. وتحتاج منك أن تتابع الرياضة بشكل أفضل حتى تصل إلى التفاصيل المثيرة.

الشغف بالرياضة

هذه النقطة هي الأهم فيما يخص كتابة مقال رياضي. لأن الرياضة ليس علم. بل الرياضة تشجيع. والتشجيع يحتاج إلى الشغف والشغف هذا سيقودك للمتابعة باستمرار. سواء لناديك المفضل. أو للنوادي الأخرى. فمثلًا الدوري الإنجليزي يعد أقوى دوري في العالم لسبب واحد، لقوة أنديته. ولقاعدة الجماهير العريضة لكل نادي. بعكس إسبانيا، الجماهير تنحصر بين ناديين فقط وهم ريال مدريد وبرشلونة. مما يجعل المشاهد الشغوف عنده علم بكل مباراة تحدث في الدوري الإنجليزي. لأن جميعها منافسات قوية. لدرجة أنه في موسم 2016 قد فاز بأقوى دوري في العالم نادي يدعى ليستر سيتي. وهو كان قادم من الدرجة الثانية حديثًا. مما يجعل أي مشاهد في حالة تعجب. كل هذه التفاصيل تفيد جدًا في كتابة مقال رياضي. فلو كنت شغوف ستفهم كل شيء عن الدوري. مما يجعلك قادر على توضيع وإلمام كل النقط الجديدة بصورة محدثة وجديدة تجعل الزائرين يقبلون على مقالك وينتظرونه بصورة مستمرة.

معرفة نوع الجمهور

معرفة نوع الجمهور مهم في كتابة مقال رياضي. فلو كنت تكتب لأحد مجلات نادي معين فيجب أن تعرف نوعية هذا الجمهور. حتى تستقطب عيونه لمقالك. فلو كان الجمهور مثلًا عاطفي. فيجب أن تكتب كثيرًا عن حياة اللاعبين الخارجية. والأشياء التي تنم عن الروح الرياضية. وعن حب النادي وعن تاريخ النادي. كل هذه النقط ستضمن لك حب المشجعين العاطفيين. أما لو كان الجمهور يهتم بالبطولات والتكتيكات. فعليك أن تتجه إلى التحليل الرياضي في مقالك حتى تصل إلى هذا الجمهور. فالجمهور العقلاني دائمًا يراقب فريقه. وكلما كنت متابع للفريق وتفهم تفاصيله الفنية وتبرزها، كلما حصلت على اهتمام حاد من جمهور النادي. أيضًا كلما أبرزت حسنات وسيئات المدرب والمدرب الخصم. كلما كان هذا مقال موثوق من جهة الجمهور وسيقدر. ولكن يجب أن تضيف الجديد. خصوصًا في المقال الرياضي.

التجديد في كتابة مقال رياضي

المعلومات الجديدة هي التي تجعل الجمهور يدخل إلى المقال. وهذه المعلومات تأتي من خلال الإحصائيات. والإحصائيات تأتي من داخل الملعب أو من خلال مراقبة شخصية لك لأحد اللاعبين. فمثلًا لو قدمت في مقالك إحصائية بأفضل اللاعبين في تمرير الكرة بشكل صحيح. ستجد عدد مهول من مشجعي الفريق يدخلون. وهذا لأنهم يريدون أن يعرفوا من هو أفضل ممرر لديهم. هناك الكثير من الإحصائيات يمكن أن تتفنن فيها. خصوصًا أن لديك الكثير من التفاصيل مثل التسديد والتمرير والتسلل وسرعة الركض بالكرة وتسجيل الأهداف وإهدار الأهداف. الكثير من الإحصائيات، وكلما كنت جديدًا كلما كان المقال الرياضي الخاص بك جديدًا ويحوز على الكثير من الزيارات.

أنواع المقال الرياضي

أولًا المقال الرياضي الكلاسيكي ليس كما هو متوقع مقال طبيعي تذكر فيه أساسيات الرياضة فقط. بل إن الصحافة الرياضية تعتمد كثيرًا على عملية التنويع في الأخبار والتسويق للمقال عن طريق صدمة العنوان. ولكن في المطلق فهناك أكثر من صورة للمقال الرياضي.

المقال الرياضي الكلاسيكي

وهو المقال الطويل الذي ستتكلم فيه عن تاريخ فريق أو تاريخ اللعبة. أو تتكلم فيه عن المعلومات عمومًا. ومهم جدًا في هذا المقال أن تفهم جيدًا قيمة المعلومات. وكيفية سردها. فالأمر ليس فقط أن تفتح مصدر معلومات وتنقل منه. بل يجب أن يكون لديك أسلوب جيد مع مشجع كرة القدم. ثانيًا هناك مصطلحات في كتابة أي مقال رياضي يجب أن تدركها. وهي قوانين اللعبة. مثل التسلل والتماس ونقطة الجزاء وركلة المرمى. وكل لعبة ولها مصطلحاتها. لذلك يجب أن تكون ملم بمصطلحات كل رياضة حتى تعرف كيفية الكتابة عنها. لأن الجمهور يدرك هذه المصطلحات بشكل تلقائي. فلو وجد مقالك صلب ولا يحتوي على المصطلحات الكروية الدارجة لن يعجبه المقال. خصوصًا أن المقال الرياضي لا يهم فيه أسلوب الكتابة بل ما يهم فيه هو أسلوب عرض المعلومة بذكاء للمشجع. حتى يشعر أنه قد خرج بمعلومة جديدة عن فريقه سيتحدث بها مع أنصاره.

الخبر الرياضي

الخبر الرياضي يختلف عن المقال الرياضي. فهو أقل في عدد الكلمات وموجز. ويجب أن يكون له عنوان جذاب. وحتى تضمن مهنية عالية في أخبارك الرياضية تجعلك تستمر قدر الإمكان في المكان الذي تعمل فيه. يجب أن تكون أخبارك الرياضية من مصدر موثوق. بمعنى، لا يفضل أن تتكئ على الأخبار الزائفة حتى تستقطب زيارات. لأنه مع الوقت سيشعر الجمهور أنك تكتب أخبار إعلانية وليست حقيقية. أما لو كتبت أخبار حصرية عن الفريق. وحدثت بالفعل بعد يومين أو وقت قصير. مع الوقت ستجد أن أخبارك صارت موثوقة من الجماهير. وهناك تجاوب مع ما تنشره وسيحصل على زيارات كثيرة. لأنك لديك مصادرك الحقيقية.

مصادر الأخبار الرياضية

هناك العديد من الوكالات الرياضية الدولية الموثوقة. لو كنت تكتب باللغة العربية فيجب على الأقل أن تعرف كيف تقرأ الإنجليزية أو أن تبحث عن صفحات هذه الوكالات باللغة العربية. من الأفضل ألا تستخدم وسيلة نقل الخبر من المواقع الإلكترونية أو من الأخبار المتداولة. لو قررت أن تكتب مقال رياضي أو خبر رياضي. يجب أن تكون معلوماتك ومصادرك صحيحة. والأفضل أن تقول المصدر لو كان خبر. فهذا سيعطي الخبر مزيد من الإثارة. فمثلًا لو خبر عن نادي ريال مدريد. فهناك صحيفة مقربة للنادي تدعى “ماركا”. معظم أخبار الماركا تكون صحيحة من حيث انتقالات واهتمام المدرب باللاعبين القادمين. لذلك من الممكن أن تقول في عنوان الخبر “الماركا تقول” هذه الكلمة كافية لدى مشجعي ريال مدريد أن يفهموا أن الخبر مهم. لأن المشجعين يعرفون علاقة الماركا بريال مدريد. هناك أيضًا عدة مصادر. مثل الBBC الرياضية وسكاي نيوز والآس الرياضية وديلي ميل. كلها مجلات وصحف مشهورة وموثوقة جدًا في عملية الأخبار.

متابعة الرياضيين على وسائل التواصل لكتابة مقال رياضي

متابعتك لنجوم الفرق العالمية عبر وسائل التواصل الاجتماعي سيجعلك تعرف الكثير عنهم بصورة جديدة. ولذلك سيكون لديك أولوية جيدة في عمل خبر أو مقال رياضي جديد. من صورة يكون قد نشرها النجم من صفحته الرسمية. أيضًا هناك الكثير من الأخبار الرياضية المتداولة تكون على هيئة كلمات اللاعبين على صفحاتهم الرسمية. وكل خبر يحلل الكلام بطريقته. والحقيقة أن الجمهور يحب هذه الأشياء ولذلك لابد أن تستفيد منها. ولا سيما أن المصدر هنا يكون اللاعب نفسه.

ختام

كتابة مقال رياضي من أهم وسائل الجذب في الإنترنت حاليًا. وهو المستقبل في عالم الزيارات والربح من الإنترنت عن طريق المدونات والمواقع. حيث أن ربط موقع رياضي بصفحة فيسبوك ومتابعة كليهما، يمكنك من الانتشار بصورة كبيرة في وقت قياسي.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة عشر + ثمانية =