معدل الأيض

قبل البدء في الحديث عن معدل الأيض يجب أن نعرف ما هو الأيض؟ في الحقيقة يوجد الكثير من التعريفات والشروحات لهذه الكلمة لكن الأطباء في عصرنا الحالي يقولون إنه الطاقة، وبالطبع لا نقصد هنا الطاقة بمفهومها الفيزيائي بل البيولوجي فنحن نعلم أن كل المواد في الكون تحتاج طاقة حتى تتحرك وتعمل، وهكذا الإنسان يحتاج للطعام حتى يولد هذا الطعام الطاقة الحركية له، والتي بدورها تولد الطاقة الحرارية بداخله، ومن هنا يمكننا القول أن معدل الأيض هو نسبة هذه الطاقة في الجسم، وبشكل أكثر تخصيصا يعبر معدل الأيض عن الطاقة التي يحتاجها الإنسان في يومه الطبيعي، والتي تضمن له يوم طبيعي نشط خالي من التعب وعدم التركيز، من هنا يمكننا القول أن معدل الأيض هو نفسه السعرات الحرارية، وفي الأسطر القادمة سنشرح النقاط الأساسية التي تقوم عليها معرفتنا حول معدل الأيض للإنسان.

معدل الأيض الطبيعي

معدل الأيض معدل الأيض الطبيعي

كما قلنا مسبقا معدل الأيض هو عبارة عن كمية السعرات الحرارية في الجسم، ويعتبر معرفتها والتحكم بها من الأمور الهامة خصوصا لأولئك الذين يحافظون على أنظمة غذائية ووزن معين لجسمهم، ولمعرفة معدل الأيض الطبيعي في الجسم نلجأ لمعادلة بسيطة وهي أن نكتب وزن الجسم ثم نضربه في الرقم 10 ثم نقسم الناتج على طول الجسم مستخدمين وحدة السنتيمتر، وفي النهاية نضيف للناتج رقم 6.25 ثم نضيف للناتج عمر الشخص ونضربه في الرقم 5 ثم نضيف للناتج الرقم 5، وهكذا نكون قد حصلنا على العدد الطبيعي الذي نحتاجه من السعرات الحرارية والذي سنتحكم من خلاله في معدل الأيض ؛ بعد هذه الخطوة يمكننا الذهاب إلى الإنترنت لمعرفة ما هو عدد السعرات الحرارية المناسب لعمرنا ووزنا، ويمكننا بسهولة تحديد عدد السعرات التي نحتاجها من خلال النظر إلى عدد سعرات كل وجبة قبل تناولها؛ في بعض حالات السمنة المفرطة ينصح الطبيب بحساب السعرات الحرارية ثم يأمر بإنقاص حوالي 500 سعر حراري عن الكمية المفروضة، ومع مرور الوقت ستتم ملاحظة انخفاض الوزن بسبب هذه الطريقة.

معدل الأيض الطبيعي للنساء

لا يختلف معدل الأيض عند النساء كثيرا عن الرجال، حيث يعبر أيضا عن الطاقة التي يحتاجها الإنسان في حياته اليومية، والتي قد يقللها أو يزيدها إذا أراد تغير وزنه، إلا أن حساب معدل الأيض يختلف عند النساء، ونقوم بحسبه بحساب وزن الجسم ثم نقوم بضرب الناتج في الرقم 10، ثم نضيف للناتج الرقم 6.25 مضروبا في طول الجسم بوحدة السنتيمتر، ثم نطرح من الناتج الرقم 5 مضروبا في السن، وأخيرا نطرح من الناتج النهائي الرقم 161، وهكذا نحصل على معدل الأيض الذي تحتاجه المرأة يوميا، ويقول الأطباء أنه يفضل الحصول على الكمية المطلوبة من السعرات الحرارية عن طريق تناول وجبات صغيرة متقطعة خلال اليوم، مع الحرص على كثرة شرب الماء والشاي الأخضر، وبالطبع ممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة.

معدل الأيض وحرق الدهون

أعتقد أن عملية الأيض قد اتضحت لنا بعض الشيء في النقاط السابقة، لكن ربما تكون علاقتها بالدهون ما زالت غامضة بعض الشيء، حسنا تعتبر الدهون من مكسبات الطاقة للجسم، وذلك حيث يقوم الجسم بحرقها وتحرير الطاقة منها، لكن المشكلة في الدهون أنها النوع الوحيد من الطاقة التي تظهر بشكل واضح على الجسم عند زيادتها، كما تسبب زيادة الوزن وبعض الأمراض، لذلك أصبح من المهم أن يعرف الإنسان معدل الأيض الخاص به حتى يتحكم في حرق الدهون، وحرق الدهون يتأثر بالكثير من العوامل مثل: السن، والجنس، والطعام، وتعتبر العضلات في الجسم من العوامل المؤثرة أيضا في معدل حرق الدهون، فالألياف العضلية تحتاج دائما طاقة عالية على عكس الدهون، لذلك يرتبط وجود العضلات بحجم الدهون، ولأن الرجال عندهم ألياف عضلية أكثر من النساء، نجد أن معدل الأيض يكون في الرجال بنسبة أكبر من النساء.

عملية الهدم والبناء في جسم الإنسان

في الأوساط العلمية يتم إطلاق مصطلح أيض على عملية الهدم والبناء في الجسم، ويقول العلماء أن لفظ أيض يصف كل العمليات الكيميائية التي تحدث داخل خلايا الجسم، فعملية الأيض بدورها توفر الوقود الذي يحتاجه الجسم للعمل، وهذا الوقود يقوم ببناء بعض المركبات مثل: البروتين، والدهون، كما يخلص الجسم من بعض المركبات الأخرى كالمركبات النيتروجينية؛ ومن عنوان الفقرة يمكننا توقع أن الأيض ينقسم إلى عمليتين أساسيتين، وهما عمليتي الهدم والبناء، وتعتبر عملية البناء من العمليات سهلة الشرح وذلك حيث نلاحظ أثرها باستمرار، فالتكوين نوع واحد من البروتين يقوم الجسم ببنائه من الأحماض الأمينية، وهكذا باقي العمليات والوظائف في الجسم، أما الهدم فنجد في عملية الهضم، وذلك حيث يقوم الجسم بتكسير جزيئات الطعام حتى يتمكن من توصيلها للخلايا لحرقها والحصول على الطاقة منها، ومن هنا يمكننا القول أن الجسم يقوم بهدم العناصر حتى يبني بها عناصر أخرى، وأحيانا نجد للهدم أشكال أخرى، مثل هدم الجليكوجين المخزن في الكبد للحصول على سكر الجلوكوز الذي نحصل منه على الطاقة.

معدل الأيض المرتفع

معدل الأيض معدل الأيض المرتفع

في بعض الحالات تتم ملاحظة ارتفاع في معدل الأيض مما يسبب النحافة الملحوظة للجسم، وفي هذه الحالة نجد انفسنا أمام ثلاث احتمالات لتفسير هذا التسارع في العمليات الأيضية، الاحتمال الأول هو وجود مرض معين، وفي حالة الشك في هذه النقطة نحاول مراقبة الأعراض المختلفة التي سيظهرها هذا المرض إن كان موجودا، وعند التأكد أن الأمر ليس له علاقة بمرض نذهب للاحتمال التالي ؛ الاحتمال الثاني أن ارتفاع معدل الأيض بسبب عامل وراثي، وهنا نقوم بالنظر لمختلف أفراد العائلة نبدأ بالآباء ثم نذهب للأفراد البعيدة في قرابتنا، إذا وجدنا نفس المشكلة فالمشكلة بالتأكيد بسبب عامل وراثي، أما إذا لم نجد المشكلة في العائلة، فالمشكلة بسبب روتين الحياة والغذاء، ومختلف الأنشطة التي نقوم بها، وهنا يفضل الذهاب للطبيب، كما يقترح بعض الأطباء أنه في هذه الحالة يجب التأكد من أن هرمونات الجسم تعمل بشكل صحيح.

أطعمة تسرع عملية الأيض

يعتبر الطعام من أكثر الأمور المؤثرة في سرعة الأيض، وفي الأسطر التالية سنذكر هذه الأطعمة ونذكر السبب الذي دفعنا لاختيارها.

  • زيت جوز الهند: يساعد الجسم في الحرق ثلاثة أمثال سرعته.
  • الأسماك الدهنية: تسرع هذه الأسماك معدل الأيض بشكل ملحوظ، بالإضافة إلى أن دهونها لا تخزن في الجسم بأي شكل من الأشكال.
  • الفاصوليا: تعطي الجسم كمية جيدة من البروتينات، بالإضافة إلى خلوها من الدهون.
  • الشوفان: يمد الجسم بمختلف المعادن، والفيتامينات.
  • اللوز: يتميز اللوز باحتوائه على كمية كبيرة من الأحماض الدهنية، التي تسرع عملية الأيض.
  • عسل النحل: يحتوي على سكريات مفيدة، وعناصر تساهم في رفع معدل حرق السعرات الحرارية.
  • البروكلي: به الكثير من الفيتامينات والمعادن، كما يعتبر من العوامل الحفازة في عملية الهضم.
  • التفاح الأخضر: يتميز بوجود الكثير من الألياف والبكتين، مما يساهم في تخلص الجسم من الكثير من الدهون.
  • العدس: به عنصر الحديد الذي يقوم معظم وظائف الجسم.
  • الليمون: به الكثير من العناصر القلوية، التي يستفاد منها الجسم، وتساهم في تقليل وزنه.
  • الفلفل الحار: يساعد الفلفل الحار في حرق كمية كبيرة من الدهون الموجودة في الجسم منذ زمن.

مشروبات تسرع معدل الأيض

تأتي أهمية المشروبات في المرتبة الثانية من الأهمية بعد الطعام، والآن سنعرض لك المشروبات التي عليك الحفاظ عليها بشكل مستمر حتى تتمكن من تسريع الأيض في جسمك بشكل كبير.

  1. الماء: يعتبر الماء من أهم المشروبات التي يمكن للمرء أن يتناولها، وذلك حيث يحافظ على رطوبة الجسم، كما أن الجسم يحاول تسخين هذا الماء للاستفادة منه، وفي هذه العملية يخسر الجسم الكثير من السعرات الحرارية.
  2. ماء الليمون: يعد الماء بالليمون من أشهر وسائل التخسيس الموجودة حاليا، يعمل الليمون على تسريع الأيض، وتقليل الدهون بنسبة كبيرة، خصوصا الدهون التي تتواجد في مكان البطن.
  3. عصير الخضار: يتم عمل هذا العصير بالأنواع المختلفة من الخضروات، والتي تقوم بدورها بطرد العناصر والمركبات السامة من الجسم، كما تعمل على التخلص من الغازات الزائدة في البطن، والتي تجعل البطن منتفخة حتى في وجود القليل من الدهون؛ كوب صغير من هذا العصير قبل وجبة الطعام قد يجعل جسم لا يخزن أي دهون من هذه الوجبة.

حبوب تسريع عملية الأيض

يعمل هذا النوع من الأدوية على رفع الحرارة الداخلية للجسم مما يساهم في تقليل السعرات الحرارية، كما يعمل على تقليل الشهية، ويعمل على جعلك تشعر بالشبع، وبالطبع يسرع معدل الأيض ، بعض هذه الحبوب تعتمد بشكل كامل على المواد الكيميائية، والبعض الأخر يعتمد على الأعشاب الطبيعية، وأحيانا يتم الخلط بين الاثنين؛ بالرغم من هذه الفوائد إلا أن هذه الحبوب لا تكون فاعلة بشكل كبير إذا لم نهتم بنظام غذائي صحي أثناء أخذها، كما يجب مراعاة أن لهذه الحبوب بعض الآثار الجانبية؛ وتعتبر أشهر أنواع هذه الحبوب هي.

  1. هيدروكسيكت: يعتبر هذا الدواء الأشهر في العالم، وذلك لنتائجه الجيدة التي تظهر على من يأخذه، يتكون العلاج من بعض النباتات الطبيعية بالإضافة إلى الكافيين، ويقول الأطباء أنه ينقص الوزن بمقدار 10 كيلوجرام كل 90 يوما.
  2. إكسنسيل: يقوم هذا الدواء بتسريع عمليات الأيض المختلفة، كما يقوم بتقليل نسبة الدهون والسكر في الجسم.
  3. البيروفات: لا يختلف البيروفات كثيرا عن الأدوية السابقة إلا أن له القليل من الآثار الجانبية.

تبطيء عملية الأيض

معدل الأيض تبطيء عملية الأيض

لتبطيء عمليات الأيض في الجسم يجب الأول التأكد أن جسمك لا يقوم بهذا بمفرده نتيجة لجيناته الموروثة أو هرموناته، وأحيانا تكون قلة النوم هي السبب أو حتى المشي على نظام غذائي مشدد، وبالطبع توجد بعض العوامل الأخرى مثل: قلة شرب الماء، واستعمال ملح طعام خالي من اليود، وشرب قهوة خالية من الكافيين، تعتبر كل هذه الأسباب من أهم ما يبطئ عملية الأيض، لكن في بعض الأحيان يحب بعض الأشخاص أن يقللوا هم هذا المعدل، وهنا نلجأ لبعض الحيل الأخرى مثل: أخذ بعض الأدوية، أو اتباع نظام غذائي معين يكتبه الطبيب لك حسب حالتك، والعوامل التي تسرع عملية الأيض لديك.

وهكذا نكون عرضنا لكم الكثير من النقاط المهمة التي تخص الأيض في الجسم،وذلك حيث ذكرنا معدل الأيض في الذكور والإناث، ثم ذكرنا أنواع الأيض من هدم وبناء، وانتقلنا إلى ذكر أي خلل قد يحدث في معدل الأيض الطبيعي سواء سيسرع هذا الخلل عملية الأيض، أو سيعمل على إبطائه، وذكرنا ما هي الخطوات التي يجب اتباعها في الحالتين، كما ذكرنا ما يجب فعله إن كنا نريد نحن التدخل لتسريع أو تبطيء عمليات الأيض، كما ذكرنا الأنواع المختلفة من الأطعمة والمشروبات والأدوية التي بدورها ستساعدنا على التحكم بشكل كبير في معدل الأيض لدينا، خطوات بسيطة لا يلقي لها الكثير اهتماما فتكون السبب في منعهم من عيش حياة صحية وإصابتهم بالكثير من الأمراض.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

الكاتب: أحمد أمين

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ستة عشر − اثنا عشر =