مسلسل صراع العروش

طبعًا عزيزي القارئ لا خلاف على كون مسلسل صراع العروش الأمريكي أحد أهم الملاحم التلفزيونية في التاريخ، ونحن هنا نتحدث عن التاريخ بشكل عام وليس فقط مجرد التاريخ الأمريكي، فقد حقق المسلسل نجاحات جعلته يقفز إلى مكانة لا يُنازعه فيها أحد، أيضًا كان ثمة وجود لخلاف وجدل حول أشياء كثيرة بالمسلسل، وبالطبع أنتم تدركون أن خلق حالة من الجدل واحدة من أهم المقاييس التي تدل على نجاح المسلسل، عمومًا، الميزة الرئيسية لهذه الملحمة، وربما ما يُمكننا كذلك اعتباره عيبًا، كونها تحتوي على عدد كبير جدًا من الأحداث المتشابكة والمعقدة، ولابد أن المشاهد سوف يُريد التعرف على بعض الطرق التي يُمكنه من خلالها فهم أحداث المسلسل دون كل هذا التشابك والتعقيد، فكيف يُمكن أن يحدث ذلك الأمر يا تُرى؟ السطور القادمة تُجيب لكم هذا السؤال الهام.

بداية صراع العروش

مسلسل صراع العروش بداية صراع العروش

في البداية دعونا نقول إن مسلسل صراع العروش لم يبدأ مباشرةً كمسلسل، إذ أنه قد سُبق بمجموعة روايات ناجحة كتبها جورج آر مارتن، وقد رفض جورج الكثير من العروض لتحويل روايته أغنية الجليد والنار إلى عمل درامي سينمائي أو تلفزيوني، لكن عندما ذهب مطوري المسلسل إليه وعرضوا عليه الشكل والصيغة والكيفية التي من المفترض أن يخرج بها المسلسل راجع الرجل نفسه ووافق على العرض، وعلى الرغم من أن التعاقد كان في عام 2010 إلا أن صناع المسلسل لم يتأخروا للحظة واحدة وقاموا بعرض المسلسل في موعده الأول أبريل 2011، بعد ذلك توالت المواسم عام تلو الآخر حتى جاء الوقت الذي بات العالم بأكمله ينتظر عرض الموسم الثامن، والأخير بكل أسف، في أبريل 2019.

أيضًا من الأمور التي يجب علينا ذكرها في بدايات مسلسل صراع العروش كونه قد بدأ بداية غير عادية بالمرة، فالمسلسل الذي تريد له نجاحًا كبيرًا بالتأكيد يجب أن تتعاقد له على نجوم من الصف الأول مع بعض المميزات الأخرى كالدعاية الكبيرة والعرض على القنوات الجماهيرية، لكن كل هذا لم يحدث مع بداية عرض المسلسل الذي لم يكن يحتوي على نجم لامع مطلقًا، بل إن أغلب من شاركوا به كانوا في الأصل من الذين يقفون أمام الكاميرا لأول مرة، بيد إن التميز والبراعة من قِبل كل أطراف العمل جعلته يمضي في طريقه ويحقق النجاح الساحق بعد فترة عرض قليلة للغاية.

قصة المسلسل

أكثر ما يميز مسلسل صراع العروش امتلاكه قصة معقدة وبها الكثير من الزوايا والكثير من الأبطال والكثير من الأحداث كذلك، وعلى الرغم من أن البعض قد يعتبر هذا عيبًا وتشتيتًا كبيرًا للمشاهدين إلا أن المسلسل نجاح في الحفاظ على كل هذه العناصر وبالتالي الظفر في النهاية بإعجاب الجمهور وانجذابهم الشديد له، والقصة ببساطة تدور حول الممالك المتصارعة على حكم الأرض في زمن لم يتم تحديده في المسلسل، فكما هو واضح من الاسم، ثمة صراع على العروش، وتحديدًا العرش الحديدي الذي تتصارع عليه كل أطراف المسلسل، ذلك الصراع يظهر في المسلسل من خلال قتل وتضحيات ومعارك، ثم تدخل التنانين والأشياء الغير منطقية بعض الشيء لتزيد من درجة التشويق للمسلسل، لكن ماذا عن أبطال هذه الملحمة؟

صراع العروش فريق التمثيل

مسلسل صراع العروش صراع العروش فريق التمثيلa

بالطبع كانت هناك عدة عوامل تمكنت من التضافر وبالتالي تحقيق النجاح الكبير للمسلسل في نهاية المطاف إلى أن عنصر التمثيل لا يزال بالنسبة للجميع العنصر الأهم والأكثر تحقيقًا للتميز، ومن أهم أعضاء فريق التمثيل هذا إميليا كلارك.

إميليا كلارك

البطلة الرئيسية والأهم في مسلسل صراع العروش هي الممثلة البريطانية إميليا كلارك والتي أدت دور دنيرس تارجارين أو أم التنانين، وهي فتاة تُغصب على الزواج في بداية المسلسل ثم تصبح لاحقًا المرشحة الأولى للوصول إلى العرش الحديدي، وفي طريقه لذلك تمر بالكثير من الصراعات والعلاقات العاطفية والحروب، كما تقوى علاقتها بالتنانين التي اعتبرتها كأبناء لها، وقد أجادت الممثلة دورها للحد الذي جعل الجمهور يتعلق جدًا بها وينتظر طلتها على الشاشة.

كيت هارينغتون

أيضًا من النجوم البارزين الذين حققوا نجاحًا ساحقًا في هذا المسلسل النجم كيت هارينغتون، وهو الذي أدى شخصية ملك الشمال والجنوب جون سنو ويُعتبر من المرشحين للظفر بالعرش الحديدي في نهاية الموسم الذي سيعرض عام 2019، وعلى الرغم من أن جون لم يحظى بنسب قوي إلى أنه يُصبح شخصية محورية ومحببة لدى جميع شخصيات المسلسل وعلى رأسهم أم التنانين التي تقع في علاقة حب معه قبل أن نكتشف لاحقًا أنه ترتبط بصلة قرابة به، أيضًا شهد المسلسل واقعة غريبة للغاية وهي موت جون سنو في أحد المواسم ثم عودته للحياة مرة أخرى في دلالة على أهمية هذه الشخصية ودورها.

مايسي وليامز

لا نزال مع الشخصيات الرئيسية الهامة في مسلسل صراع العروش ، والدور الآن يأتي على الممثلة مايسي وليامز التي أدت دور الطفلة آريا ستارك، وهي تلك الطفلة التي ترى والدها وهو يُقطع الرأس ويسقط قتيلًا أمامه فتهرب من المدينة وتقرر العودة للانتقام من كل المتسببين في دمار عائلتها وتشتيتها، وقد أدت تلك الطفلة ببراعة لا تُصدق تجعلك تظن فعلًا أنك أمام طفلة فقدت والديها بصورة حقيقية وليس مجرد تمثيل، أيضًا الجميع يتوقع أن مايسي في الموسم الثامن والأخير سوف يكون لها دور كبير في تحديد المنتصر بصراع العرش الحديدي، هذا إذا لم تحدث المفاجئة وتظفر هي به.

بيتر دينكلاج

إذا ما كنت تبحث فعلًا عن الأداء المتميز وعظمة التجسيد فإن شخصية تيرون لانستر الذي قام بيتر دينكلاج بتجسيدها تُعتبر الأفضل على الإطلاق على الرغم من كونها في الأساس شخصية قزم، لكن ذلك القزم يعكس الظلم والدهاء والاستغلال، والكثير من المشاعر والأفعال الهامة التي تعرض لها المسلسل طوال مواسمه لدرجة أن البعض بات يتعاطف مع هذه الشخصية سواء كانت مُحقة أو مخطئة، تستحق أو لا تستحق، في النهاية تواجدها وحده يكفي، وهذا طبعًا أمر لا يُمكن وصفه سوى بالنجاح الساحق للمثل بيتر دينكلاج الذي هو في الحقيقة قزم بالمناسبة.

لينا هيدي

الشره والكره والظلم، والكثير من الأوصاف والمشاعر السيئة، نجدها موجودة بالفعل في الممثلة لينا هيدي، أو تحديدًا الشخصية التي ظهرت بها على الشاشة في مسلسل صراع العروش ، وهي شخصية سيرسي لانستر، حيث أنها تظهر في دور الأم والزوجة الخائنة والملكة الظالمة، وقد جسدت ذلك بقدرات تمثيلية مبهرة، وأكبر دليل على قوة شخصيتها أنها لا تزال مستمرة معنا حتى الموسم الأخير من المسلسل ولا تزال في الصورة تصارع على العرش الحديدي الذي ليس بعيدًا عنها.

الطريقة المثلى لفهم الأحداث

مسلسل صراع العروش الطريقة المثلى لفهم الأحداث

كما ذكرنا، تحظى سلسلة صراع العروش بعدد كبير جدًا من المشاهدات لكن في نفس الوقت يحظى بالكثير من التعقيدات والأحداث التي قد تجعل المشاهد يقف حائرًا وغير مدرك لما يقوم بمشاهدته، وفي هذه الحالة سنكون في حاجة لعرض بعض الطرق المثلى التي يُتوقع من خلالها فهم الأحداث بالطريقة المناسبة، وأهم هذه الطرق بالتأكيد قراءة سلسلة الجليد والنار.

قراءة سلسلة الجليد والنار

الأمر الأول المهم جدًا في فهم المسلسل بطريقة مُثلى أن يكون هناك وجود لخلفية مسبقة من خلال قراءة سلسلة الروايات التي صدرت بهذا الصدد، وهنا نحن نتحدث بالتأكيد عن سلسلة الجليد والنار التي كتبها جورج آر مارتن وبُني المسلسل لاحقًا عليها، وعندما نقول بُني فنحن نعني ذلك تمامًا، إذ أن المسلسل لا يُطابق الرواية بنسبة مئة بالمئة كما هو مُتخيل لدى البعض، بل ثمة أحداث مُبتكرة وجديدة من قِبل المؤلفين، أيضًا ثمة شخصيات جديدة غير موجودة في الرواية وشخصيات تم إنهاء دورها باكرًا على الرغم من كونها تأخذ جزءًا كبيرًا في الرواية، وهذا يعني ببساطة أن القراءة لن تحرق المسلسل وتضيع متعة المشاهدة، وإنما فقط ستضعك في الصورة لفهم الأحداث التالية.

مشاهدة المسلسل بالترتيب الصحيح

أكبر خطأ يُمكن أن يقع فيه أي مُشاهد أن يبدأ في مشاهدة مسلسل من المسلسلات دون أن يلتزم بالترتيب الصحيح له، ونحن هنا نتحدث عن المسلسلات من نوعية صراع العروش على وجه التحديد، والترتيب الصحيح المنطقي كما هو معروف لدى الجميع أن يتم الالتزام بالحلقات وتتابعها ومشاهدها، هكذا سيكون لديك عزيزي المشاهد تصور كامل وفهم حقيقي لما يحدث أمامك، أما حال مخالفتك لذلك فمن الممكن أن يؤدي ذلك المشهد الوحيد الذي ستتركه إلى فقدان الصلة الكاملة بينك وبين المسلسل، في النهاية الخيار لك، وفقدان الصلة قد يأتي من التفاتة واحدة عن المسلسل، فلا تُقدم على ذلك.

تقبل الأحداث الغير منطقية

لكي نكون منطقيين فإن مسلسل صراع العروش في الأساس يُعتبر مسلسل خيال وإثارة وغموض، وكلمة الخيال هذه تعني أنه ثمة وجود للكثير من الأحداث الغير منطقية أو المبررة، والتي لا تقبل أساسًا فكرة التبرير، وهذا ينطبق على أكثر من ستين بالمئة من أحداث المسلسل، لذلك عزيزي القارئ فإنك كي تستمتع فعلًا بعملية المشاهدة فعليك أن تكون متقبلًا بكل ما سيأتي خلاله وكأنك تتعاقد ضمنيًا على القبول بذلك، وإن كان تصنيف الخيال يؤدي هذا الدور بالفعل، وإياك طبعًا أن تغفل فكرة الرمزية وكون بعض الأحداث الخيالية متواجدة أساسًا من أجل الإسقاط أو الإشارة إلى أحداث أخرى واقعية.

قراءة شبكة العلاقات

من أكثر الأشياء التي يجب أن نتفق عليها قبل بداية عملية مشاهدة مسلسل صراع العروش كون المسلسل يمتلك أساسًا شبكة علاقات معقدة للغاية، والتعقيد هنا يفوق كثيرًا ما يُمكنكم تخيله، فهناك عائلات، وهناك ترابط علني وسري بين هذه العائلات، كما أنه ثمة خدر وخيانة، حب وكره، سقوط وصعود، كل شيء تتخيلونه موجود، وكل الشخصيات مترابطة ومتداخلة في ذلك، والحل البسيط لفهم مثل هذا الخلاف أن نقوم بقراءة شبكة العلاقات هذه قبل بدء المشاهدة، وهو أمر متوفر جدًا طبعًا ويدركه كل من قرأ سلسلة روايات الجليد والنار أو الدراسات والمقالات الخاصة بالمسلسل.

ختامًا، عزيزي المشاهد قبل أن تبدأ في مشاهدة صراع العروش وتبدأ صراعك مع هذا المسلسل الممتع عليك أن تعرف طبعًا بأننا نتحدث عن ملحمة حقيقية، ملحمة شغلت العالم بأكمله خلال السنوات الخمس الأخيرة، لذلك لا تُفكر أبدًا في الانشغال عنها بأي شيء أثناء المشاهدة أو السمح للآخرين بالحرق، وذلك لأنك ستفقد متعتك المرجوة بلا شك.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

واحد + ستة عشر =