تسعة
الرئيسية » فن وموضة وجمال » جمال » كيف تعد مساحيق العناية باليدين بمواد طبيعية في المنزل؟

كيف تعد مساحيق العناية باليدين بمواد طبيعية في المنزل؟

سواء في الطقس البارد أو الجاف أو بعد استعمال صابون الغسيل أو لأسباب أخرى فإننا كثيراً ما نحتاج إلى مساحيق العناية باليدين للحفاظ عليها. تعلم إعدادها في المنزل في هذا المقال.

مساحيق العناية باليدين

تعتبر اليدين والقدمين في آن واحد أبعد مناطق الجسم عن القلب وبالتالي فإنها من آخر المناطق أو الأنسجة التي تتلقى إمدادها الدموي الذي تحتاجه فضلاً عن احتكاكها المستمر بالأسطح والأدوات واستخدامها في حمل الأشياء والكتابة فلذلك يعتبر جلد اليدين من أسهل الجلود التي تصاب بالجفاف أو الشقوق. وبالنظر إلى ربات المنازل اللواتي يقمن بغسل الأطباق والأدوات المطبخية باستمرار دون استخدام عازل لليدين فإن أيديهم تصبح أكثر عرضة للتشقق والجفاف أكثر من غيرهن؛ لذلك ولأسباب أخرى فإننا دوماً ننصح باستعمال مساحيق العناية باليدين سواء للتقشير أو للترطيب لحمايتها من التشقق والجفاف والتي يمكن إعدادها في المنزل عبر اتباع الخطوات التالية.

مسحوق تقشير الجلد بالليمون والسكر

يعتبر من مساحيق العناية باليدين الشهيرة حيث يهدف إلى تقشير جلد اليدين بغرض تجديد الطبقة السطحية له؛ حيث أن الجلد دوماً ما يتعرض للتقشير والإحلال حيث تصعد خلايا من الطبقة العميقة له لتحل محل الخلايا القديمة وهو أمر صحي تماماً ويحدث باستمرار في الأحوال العادية دون تدخل خارجي ولكننا باستعمال مساحيق التقشير نساعد في تسريع تلك الآلية لتجديد جلد اليدين وإكسابه نضارة أكثر.

يمكن تحضير هذا المسحوق باستخدام نصف كوب من السكر وربع كوب من الزيوت النباتية (يمكن استخدام زيت جوز الهند أو زيت الزيتون) وحوالي 15 نقطة من عصير الليمون المركز (بدون إضافة ماء أو سكر إليه) بما يعادل ملعقة كبيرة، بعد ذلك يتم خلط السكر والزيت النباتي وفي حالة استخدام زيت جوز الهند فإنه يحتاج في البداية إلى تسخينه في الميكرويف حتى يتحول إلى القوام السائل ثم يضاف إلى السكر ويقلب جيداً حتى تمام الاختلاط بعد ذلك يتم إضافة عصير الليمون المركز إليه حتى يحصل على قوام سميك إلى حد ما. أخيراً يتم تخزين هذا المسحوق في زجاجة صغيرة بشرط أن تحتوي على غطاء مطاطي محكم الإغلاق حيث أنه من المفترض ألا يتعرض هذا المسحوق إلى الهواء الخارجي كي لا يفسد سريعاً.

أخيراً تأتي طريقة استعماله والتي تكون عند الحاجة فقط، بمجرد شعورك بجفاف جلد اليدين يمكنك وضع القليل من مساحيق العناية باليدين تلك على الجلد وتدليكه برفق ثم تركه لعدة دقائق حتى يمتص المسحوق جيداً وأخيراً تقوم بغسل اليدين بماء دافئة وتجفيفها جيداً.

مسحوق السكر والملح من أبسط مساحيق العناية باليدين

من مساحيق العناية باليدين كذلك مسحوق يستخدم فيه مصدر للسكر ومصدر للملح في آن واحد وهو يهدف إلى ترطيب جلد اليدين وتقشيره في آن واحد ومقاديره كالتالي:

  • ملعقة كبيرة من زيت الجوز الهند.
  • 2 ملعقة كبيرة من عسل النحل.
  • ربع كوب ملح طعام.
  • ربع كوب من السكر.
  • ملعقة كبيرة من عصير الليمون.

يتم إضافة أول مقدارين (زيت جوز الهند وعسل النحل) معاً وخلطهما جيداً حتى يمتزجان سوياً حيث يفضل استعمال العسل الخام لكن إن لم تستطع الحصول عليه فيمكنك استبداله بالعسل المنزلي الذي يستخدم في المطابخ، بعد ذلك يتم تحضير خليط آخر في وعاء منفصل يشتمل على المكونات الثلاثة المتبقية (ملح الطعام والسكر وعصير الليمون) وخلطهما جيداً ثم يتم جمع الخليطين معاً في وعاء واحد وتقليبهما ومزجهما جيداً حتى تحصل على مادة كثيفة القوام تشبه إلى حد كبير قوام معجون الأسنان ثم قم بتخزينه في وعاء زجاجي محكم الغلق.

وأما عن طريقة الاستخدام فتشبه إلى حد كبير المسحوق السابق حيث يتم تدليك جلد اليدين به ثم يترك لمدة تتراوح بين دقيقة أو دقيقتين وبعد ذلك يتم غسلها بماء دافئ وتجفيفها جيداً، ومعدل الاستخدام الأنسب لهذا النوع من مساحيق العناية باليدين هو مرة أو مرتين فقط أسبوعياً حيث يعمل زيت جوز الهند على ترطيب جلد اليدين لذلك فلا حاجة لاستخدام كريمات اليد المرطبة في تلك الحالة.

مسحوق عصير الجريب فروت وملح الطعام

من المعروف أن عصير فاكهة الجريب فروت (فاكهة تشبه إلى حد كبير البرتقال وتنتمي إلى فئة الحمضيات) من أكثر العصائر المفيدة في حالات ترطيب البشرة والحفاظ على نضارتها وكذلك في حالات الحمية الغذائية باختلاف أنواعها؛ لذلك فيمكن استغلاله في تحضير مساحيق العناية باليدين عبر استخدام المقادير التالية:

  • كوب كامل من ملح الطعام الخشن.
  • نصف كوب من زيت جوز الهند السائل.
  • ما بين 5 و7 قطرات من عصير الجريب فروت المركز بدون إضافات.

بداية يتم خلط كوب الملح الطعام الخشن مع زيت جوز الهند السائل في وعاء زجاجي حتى يختلطان معاً بشكل كامل (في حالة عدم توافر زيت جوز الهند يمكن استعمال زيت الزيتون) ثم يتم إضافة عصير الجريب فروت بالمقدار المطلوب وفي حالة عدم توافره يمكن الاستعاضة عنه بعصائر الحمضيات المختلفة كالليمون أو البرتقال لكن تظل الفائدة الأعظم لعصير الجريب فروت وذلك لاحتوائه على مضادات للأكسدة ومضادات للبكتيريا بشكل واسع.

أخيراً يتم تخزين هذا المسحوق في وعاء مع إحكام الغلق عليه كي لا يتعرض للهواء الخارجي باستمرار حيث يفضل استعمال غطاء مطاطي أو ورق التغليف البلاستيكي الذي يستعمل في تغليف الطعام، ويفضل أن يترك هذا المسحوق بجوار صنبور المياه في الحمام أو المطبخ كي تتذكر استعماله طوال الوقت حيث يستخدم مرة أو مرتين أسبوعياً على الجلد ويترك لعدة دقائق بعدها يتم غسل اليدين بالماء الدافئ وتجفيفها. وكحالة مساحيق العناية باليدين السابقة التي تحتوي على زيت جوز الهند فإنه يمكن الاستغناء عن كريمات ترطيب اليدين بفضله.

مسحوق زيت الزيتون

كما وضحنا من قبل فإنه في حالة عدم توافر زيت جوز الهند لتحضير مساحيق العناية باليدين فإنه يمكن استبدالها بالزيوت النباتية المختلفة وعلى رأسها زيت الزيتون، لكن هنالك مسحوق خاص يمكن استعمال زيت الزيتون به وليس أي نوع آخر تبعاً للمقادير التالية:

  • كوب وربع من المياه الساخنة.
  • ربع كوب من الشمع المرطب.
  • ربع كوب من زيت الزيتون.

بداية يتم خلط زيت الزيتون والشمع المرطب معاً في وعاء حتى تمام الامتزاج (الشمع المرطب يقصد به شمع اليدين وليس شمع النحل الذي يستخلص من العسل وفي حالة عدم توافره يمكن استخدام كريمات ترطيب اليد الاصطناعية وتخلط مع زيت الزيتون بنفس المقدار السابق) بعد ذلك يتم تسخين الماء عبر تسخينها حتى تصل إلى مرحلة الغليان ثم تضاف على الفور على الخليط السابق حيث ستلاحظ تأثير درجة حرارة المياه المرتفعة في إذابة الشمع وتحويله إلى مادة سائلة، بعد ذلك يتم إفراغ الخليط السابق في وعاء زجاجي ويترك مكشوفاً لمدة تتراوح بين 12 و18 ساعة حتى يعود قوامه سميكاً إلى حد ما ثم يتم تغطيته بغطاء بلاستيكي أو مطاطي محكم الغلق كي تضمن عدم تلوثه بأي بكتيريا أو ميكروبات متطايرة في الجو ويستخدم ما بين مرة أو 3 مرات أسبوعياً تبعاً لحالة جلد اليدين وبنفس الطرق السابقة.

عمرو عطية

طالب بكلية الطب، يهوى كتابة المقالات و القصص القصيرة و الروايات.

أضف تعليق

إحدى عشر + ستة =