مخرج سينمائي : كيف تكون مخرجًا سينمائيًا قديرًا بسهولة ؟

نرشدك إلى كل ما تحتاج لمعرفته في طريقك لأن تصبح مخرج سينمائي قدير، الطريق ليس صعبًا، ولكنه ليس مفروشًا بالورود أيضًا، فقط هو يتطلب بعض الجد.

1220
مخرج سينمائي

هل أنت مُحب للأفلام السينمائية وشغوف بها لدرجة أنك تريد اختيار الإخراج كمهنة لك وأن تصبح مخرج سينمائي ناجح أو حتى كهواية؟ اقرأ هذا المقال بعناية حتى تعرف المعلومات اللازمة والقدرات التي يجب أن يتحلى بها المخرج الجيد. بالطبع الإخراج السينمائي ليس أمرًا سهلاً، وهو يحتاج إلى الكثير من الصبر، والموهبة كذلك. ويحتاج إلى الكثير من الاطلاع ومعرفة طرق الإخراج المختلفة. لتكون مخرج سينمائي جيد، يجب أن تكون بصمتك ظاهرة في الفيلم الذي ستخرجه، يجب أن تتحلى بأكبر قدر من الخيال والقدرة على تحويل السيناريو إلى مشاهد كاملة. في التالي سنستعرض لك ما يجب عليك عمله وتطويره باستمرار لتتمكن من أن تصبح مخرج سينمائي ممتاز.

طريقك نحو أن تصبح مخرج سينمائي ناجح

1ادرس الإخراج أكاديميًا

قد تحتاج إلى الذهاب إلى الجامعة والحصول على شهادة في الإخراج السينمائي أو حتى فرع قريب في الإنتاج السينمائي مثل الإنتاج وإدارة الفنون أو حتى التمثيل. تذكر أن المنهج الدراسي مفيد للغاية لتتعرف على المناهج المختلفة في الإخراج، وهو عادةً ما يستمر أربع سنين تتعلم فيها توظيف الممثلين والطرق التي تتم بها البروفات، وستتعلم كيف تحلل السيناريو، بالإضافة إلى خلفية عن التمثيل وطرق توجيه الكاميرا لتستطيع توجيه المُصوِّر ليلتقط المشهد الأفضل. ستدرس كذلك تاريخ السينما وطريقة حكي القصص وكتابة السيناريو والإنتاج.
كما أنك ستتفاعل مع الطلاب الآخرين والمُحاضرين وستستفيد من خبراتهم وتجاربهم، كما أنك ستزيد من علاقاتك في الوسط الذي ستعمل فيه. وفي النهاية سيكون لديك مشروع تخرج لتبدأ عملك السينمائي الأول وأنت ما زلت شابًا، وستكون على دراية بالطرق الفعلية وسيكون أصدقائك بمثابة طاقم العمل الخاص بك. إذا لم تتوفر لك فرصة الدراسة، يمكنك أخذ الدورات التدريبية في تعليم الإخراج.

2اجعل فيلمك حيًا

إذا أردت أن تصبح مخرج سينمائي جيد، عليك أن تفكر في كل الطرق الممكنة لتعطي الدفعات لفيلمك، أنت الآن على وشك تصوير شيء غير موجود. فكر كأنك مُشاهد سيشاهد هذا الفيلم الذي لم تخرجه بعد، هل سيشعر بالملل في هذا المشهد؟ هل هذا لا يخدم القصة ولا يحوي أي خاصية فنية؟ فكر فيما قد يجعل الفيلم مُشتعلاً من بدايته لنهايته، أو أن يكون هناك تدريج في اندفاع الأحداث حتى تصل إلى المشهد الذي يحوي ذروة الصراع.

- إعلانات -

3ادرس الأفلام

شاهد أكبر كمية من الأفلام وادرسها بعناية. هذا يعني أنك قد تحتاج إلى مشاهدة الفيلم أكثر من مرة. حدد الأخطاء التي لاحظتها في كل فيلم، وابحث عن آراء النقاد فيها أو حتى آراء المشاهدين العاديين على الإنترنت. نعم ستحتاج إلى أن تشاهد الكثير من الأفلام الجيدة، وربما حتى تستوحي منها. بالطبع لن تنقل مشاهد كاملة، ولن تقتبس قصصًا من الأفلام، لكنك ستستفيد من إنجازات الآخرين في إلهامك بالأفكار القوية التي ستضعها في أفلامك بطريقتك الخاصة. إذا قمت بالتنويع في مشاهداتك بناء على اختلاف مدارس الإخراج، ستصبح ملمًا بالكثير من الطرق المميزة لكل مخرج سينمائي مميز.

4تعرف على المخرجين العظماء

في البداية، تعرف على المخرجين المحليين الذين لا تعرفهم. فالأفلام التي صنعتها دولتك أو دولة قريبة منها في الثقافة هي الأفلام التي اعتدت على مشاهدتها في طفولتك ومراهقتك. ابحث أكثر عن المخرجين المعروفين في بلدك.

بعدها تعرف إلى المخرجين الكبار في هوليود والذين لا يزالون يعملون حتى الآن، مثل ستيفن سبيلبرج وكوينتن تارانتينو وبول توماس أندرسون. ثم انتقل إلى سينما الستينيات والعقود التي تليها في أمريكا وأوروبا، شاهد الأفلام التي كونت اتجاه سير السينما في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية، مثل الأفلام التي ظهرت في الموجات الجديدة كالموجة الفرنسية التي يعتبر جين لوك جودار أشهر رائديها بالإضافة إلى فرنسوا تروفو، توجد كذلك موجات أخرى كالموجة التشيكية الجديدة والموجة اليابانية الجديدة وغيرهما. لا تنس كذلك أن تتعرف على الأفلام الأولى التي ظهرت في تاريخ السينما مثل أفلام جريفيث التي بدأ فيها الفيلم السينمائي بتحديد شكله. وكذلك بعض مخرجي الأفلام الصامتة (والممثلين كذلك) مثل باستر كيتون وتشارلي تشابلن. ولا تنس هوليوود القديمة، التي بدأت في الثلاثينيات، والتي يعتبر من أهم مخرجيها: ألفريد هيتشكوك وبيلي وايلدر.

5اصنع أكثر من فيلم قصير

في البداية، احمل كاميرا التصوير خاصتك أو حتى كاميرا الهاتف الذكي ذات الجودة العالية وتحرك في أرجاء منزلك، في الشارع وفي الأماكن المختلفة التي تذهب إليها. صوِّر أصدقاءك وهم يمارسون مختلف الأنشطة. بعدها قم بتخيل بعض العُقد البسيطة والمشاهد القصيرة واكتب سيناريو بسيط لها ثم اطلب من أصدقاءك وأسرتك أن يقوموا بتمثيلها. أنت الآن لا تصور أفلامًا، بل تقوم بالتجربة لتكون جاهزًا للعمل عندما تذهب إلى الاستوديو. بعد ذلك، كمرحلة متطورة. يمكنك أن تقوم بإخراج فيلم قصير ذو قصة جيدة وتمثيل جيد، لكن لا تبحث عن الأداء العالي من قبل الآخرين، بل اجعل هدفك في تحسين مدى قدرتك على التعايش مع تلك الإمكانيات، وأن تتعرف على أخطاءك وأن تركز على ما تحسين طريقة إخراجك.

6أرسل أفلامك القصيرة إلى المهرجانات السينمائية

بعدما قمت بإخراج فيلم قصير جيد، يمكنك الآن ببساطة شديدة إرساله إلى مختلف المهرجانات الدولية والمحلية من خلال الإنترنت. ابحث عن المهرجانات المحلية في مدينتك وأرسل لهم الفيلم مع المعلومات المطلوبة. تذكر أن ترشيحك أو فوزك في المهرجانات قد يصبح أكثر الخطوات فعالية في تحولك إلى مخرج سينمائي ذو شأن واحترام من قبل النقاد والمشاهدين. كذلك قد تحصل على مكافأة مالية ستجعلك قادرًا على تمويل فيلمك القادم. لن يأخذ الأمر منك أي وقت.
لكن فكر أولاً: هل وصل فيلمك إلى المرحلة النهائية ليدخل المهرجان؟ هل سيكون فيلمك قادرًا على المنافسة في هذا المهرجان القوي؟ اصنع أكبر عدد من الأفلام القصيرة الجيدة وأرسلها إلى مختلف المهرجانات. واعلم أن هنالك اختلافات في ثقافات لجان تحكيم المهرجانات وفي أسس اختيارها وحتى في آلية صناعتها. مثلاً، توجد مهرجانات خاصة بالأفلام التي تُصنع بواسطة كاميرا الهاتف الذكي، مثل مهرجان “سينما الموبايل” في مصر. ومهرجانات أخرى تهتم بالأفلام التجريبية دونًا عن غيرها مثل مهرجان ساندانس الأمريكي.

7اعمل في طاقم إنتاج

أنت ما زلت مبتدئًا، ولن يطلب منك أحد أن تخرج عملاً سينمائيًا. في الواقع لن يكتشف أحد حضورك إلا إذا كنت صاحب الميزانية ومدير الإنتاج. لكن إذا لم تتوفر لك الفرصة لتصبح قادرًا على إنتاج فيلم كامل لك، سيكون عليك الالتحاق بطاقم لإنتاج فيلم ما والعمل في أي وظيفة مناسبة هناك. لا تحلم ولا تتوقع الكثير من تلك الوظيفة، فهي مجرد وظيفة انتقالية لتصبح مخرج سينمائي ، إذا عملت كمساعد في وحدة الإخراج أو التصوير أو تكوين المشاهد أو غيرها، ستصبح قادرًا على ملاحظة كيف يتم عمل الأفلام، وستتعرف على الكثير من الناس، وكلما كانت قدراتك قوية وأظهرت عملاً جيدًا في مكان الإنتاج، ستزيد فرص انتقالك من تلك الوظيفة لتصبح مخرج سينمائي .

8ادخل الوسط الفني

إذا أردت العمل مخرج سينمائي ، سيتحتم عليك أن تبني الكثير من العلاقات مع الآخرين في الأوساط الفنية. قد يبحث عنك أحد المنتجين، أو أن كاتب سيناريو يبحث عن مخرج سينمائي يستحق أن يخرج نصه. خلال وجودك في مختلف الفعاليات والأنشطة السينمائية، عندما تطرح أفكارك وتخرج أعمالك، سيبدأ الناس بالالتفاف نحوك والتعلق بك، وهذا هو المطلوب لتكون لديك الفرصة على انتقاء الأعمال التي ستبدع فيها، وأن تحصل على أكبر كمية من الفرص. كذلك حاول أن تنضم إلى نقابة السينمائيين في بلدك، طالما أنك حاصل على شهادة جامعية. قم بمتابعة أنشطة النقابة وحاول أن تتعرف على أكبر قدر من المسئولين والحاضرين بقوة في النقابة، فهم عادةً من المخرجين المخضرمين الذين سيمتلكون أكبر قدر من النصائح والخبرات لتستفيد بها.

9اقرأ كتب تعليم الإخراج

الإخراج فن له مناهج وأسرار، قد لا تكون دراستك الأكاديمية كافية، أو مقالات الإنترنت أو الدورات التدريبية التي حضرتها. ستتمكن فقط من خلال الكتب من معرفة أكبر قدر من المعلومات والطرق لتصبح مخرج سينمائي جيد. قد يكون أهم تلك الكتاب، كتاب “صناعة الأفلام” للمخرج الأمريكي الكبير سيدني لوميت والذي أخرج الكثير من روائع السينما الأمريكية ويعد واحدًا من أهم المخرجين في تاريخ السينما، والذي يستعرض أي مخرج سينمائي فيه خُلاصة تجاربه في مجال الإخراج ويعرض بوضوح للمبتدئين كيف يبدئون مسيرتهم في الإخراج. وأيضًا كتاب “إخراج مسيرة الإخراج الخاصة بك” للممثلة الأمريكي ك. كالان، والذي يحوي على الكثير من النصائح والتجارب للمخرجين المبتدئين. وكتاب “حس الإخراج” للمخرج الأمريكي ويليام بول، في صفحات تلك الكتاب ستتعرف على خفايا فن الإخراج وكيف تصبح مخرج سينمائي محترف باتباعك لخطوات متسلسلة.

10أقوال لمخرجين مشهورين عن فن الإخراج

تأمل بعناية وحاول تطبيق تلك النصائح الآتية من أكثر المُخرجين شهرةً وجودةً على مستوى صناعة السينما العالمية.

- إعلانات -
  • المخرج والمنتج والت ديزني مؤسس وصاحب شركة ديزني: نحن لا نصنع الأفلام لجني المال، نحن نجني المال لنصنع المزيد من الأفلام.
  • المخرج الأمريكي ستيفن سبيلبرج: نسى الناس كيف يحكون القصص. القصص ليس لها مُنتصف أو نهاية أو أي شيء آخر. القصص عادةً ما يكون لها بداية لا تتوقف عن الاستمرار.
  • المخرج الأمريكي مارتن سكورسيزي: يحتاج الشباب إلى أن يتعلموا كيف يتم التعبير عن الأفكار والمشاعر من خلال وسيلة مرئية. علينا أن نبدأ في تعليم الشباب في استخدام تلك الأداة القوية… لأننا نعرف أن الصورة قد تكون بالغة القوة… الفيلم هو أمر بالغ القوة – والصور أكثر قوة! ومن واجبنا أن نعلم الشباب كيف تسير العملية. أو على الأقل أن نشرح لهم.
  • عندما سُئل المخرج البولندي كريستوف كيشلوفسكي عن وظيفة أي مخرج سينمائي، قال باختصار: “أنا أساعد”.
  • المخرج والسيناريست الأمريكي ريان كونولوجي: ما أخبر الناس دومًا به… أنه إن لم تكن شغوفًا بصناعة الأفلام لدرجة أنه لا يمكنك التخلي عنها مثلما لا يمكنك التخلي عن سيارتك، فلا تكن مخرج سينمائي . جد وظيفة أخرى وقم بصناعة الأفلام كهواية. فصناعة الأفلام واحدة من أكثر الفنون صعوبة لتنجح فيها. الأمر يتطلب الكثير من الشغف والإخلاص ليكمل المرء طريقه فيها.
  • المخرج الأمريكي ستانلي كوبريك: الفيلم – أو كما يجب أن يكون الفيلم – هو يميل أكثر للموسيقى من القصة. يجب أن يكون العمل عبارة عن تتابع من الحالات والمشاعر. تيمة الفيلم، هي ما يقع وراء المشاعر، المعاني، كل هذا يأتي فيما بعد.

في نهاية حديثنا، تذكر أنه لا يوجد شيء يستحيل تحقيقه، الأمر سيحتاج منك إلى الكثير والكثير من الصبر. سيكون عليك أن تتفاعل مع الآخرين وأن تواجه الأفكار بالأفكار. ستحتاج إلى تنمية قدراتك الذهنية وأن تصبح قادرًا على تحويل النصوص التي تقرأها إلى مشاهد في ذهنك مباشرةً. سيحتاج منك الأمر الكثير من الدراسة والتجربة والجهد لتصبح مخرج سينمائي .

2 تعليقات

  1. نشكر صحيفتكم على هذا معلومات حلو
    ولكن سوال
    كيف نشارك في افلام ك ممثل يكون فيلم في بلادي او خارج بلادي وانا لديه موهبه
    تحياتي

  2. السلام عليكم و رحمه الله و بركاته و بعد اشكرك صاحب المقال و استفدت كثيرا من النصائح في مجال الاخراج السينمائي

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا