كيف تكتب رسالة حب مثالية
كيف تكتب رسالة حب مثالية

لطالما حظيت الرسائل بمكانة خاصة بين المحبين، فما أجمل أن تستلم رسالة حب من حبيبك خطها بأنامله وعبر فيها عن إحساسه وعواطفه تجاهك، لكن مع الأسف بات كتابة هذه الرسائل أمر أصعب من كتابة رسالة دكتوراه! فمع التقدم التكنولوجي الذي نعيشه لم يعد أحد يُعير رسائل الشوق الورقية أي اهتمام واكتفوا بكتابة الرسائل الالكترونية، وتزينها ببعض الوجوه والتعبيرات الواهية، التي لا تملك القدرة على التعبير عن مشاعر الغرام التي يعيشها الشخص، لذلك تبقى رسائل الاشتياق وما تحمله من كلمات حب الأفضل على مر العصور، فهي قادرة على احتواء كلمات الحبيب ومشاعره الفياضة بأبهى صورة ممكنة، في هذا المقال سنعلمك كيف تكتب كافة أنواع الرسائل، سواء رسائل شوق، أو رسائل عتاب، ورسائل الحب لزوجك أو زوجتك كذلك.

فهرس المقال :
احتر ما تريد من الفهرس التالي :
كيف تكتب رسالة حب لشخص أنت مُعجب به ؟
ما الذي يجب تجنبه عند كتابة رسائل حب للحبيب ؟
كيف تكتب رسائل حب لحبيبك ؟
كيف تكتب رسالة حب لزوجك ؟

1كيف تكتب رسالة حب لشخص أنت مُعجب به ؟

عند كتابة رسالة حب لشخص لا تجمعك به صلة قوية يكون الأمر صعباً، ماذا يجب أن تكتب وكيف وما يجب تجنبه، كل هذه الأسئلة تأتي إلى ذهنك فجأة، فكل كلمة يُمكن أن تُدمر علاقتك به قبل أن تبدأ إذا لم تخترها بشكل صحيح، لذلك أعتقد أن النصائح التالي ستُفيدك بشكل كبير.

 كيف تبدأ الخطاب

هناك قواعد أساسية لكتابة أي خطاب مهما كان، فلا يُمكن وضع الاسم والتاريخ في أي مكان أو ترك الخطاب بدون إمضاء ..إلخ، لكن عندما نتحدث عن كتابة رسائل حب لحبيبتك أو خطاب غرامي لزوجك، يُمكن أن نضرب بكل هذه القواعد عرض الحائط، خطابات الحب والعتاب والاشتياق من أكثر الرسائل الشخصية والحميمة بين أي شخصين، فلا يجب أن يشعر حبيبك أنه تلقى رسالة من المحكمة مثلا! كل ما عليك هو كتابة ما تشعر به دون التقيد بأي قواعد، إن كان ولابد فقم بكتابة التاريخ متبوعاً باسم حبيبك أو حبيبتك أعلى اليمين في السطر التالي فقط، كالمثال التالي.

  • 5/4/2015 أو 5 إبريل 2015.
    عزيزتي ….

 ابدأ بموقف مميز جمعكما

بداية رسائل الغرام هي الجزء الأهم دوماً، فإما أن تري القارئ أنك تهتم حقاً لأدق التفاصيل التي تجمعكما سوياً، أو أن علاقتكما مجرد شيء سطحي لا أكثر! حاول أن تُشعر حبيبك أو حبيبتك بمدى أهميته لكن لا تبدأ بأي موقف عادي بل بأكثر المواقف المميزة بينكما، على سبيل المثال :

  • لقد كنت أتسوق اليوم ورأيت فستاناً يُشبه فستانك الوردي في أول لقاء جمعنا، كم زادك هذا اللون جمالاً وبهاءً لدرجة لم أتوقف عن التفكير بكِ من لحظتها …إلخ.

 لا تكن نمطياً

آخر ما يبحث عنه أي شخص عند قراءة رسائل رومانسية ، هو بعض الأسطر التي تصف مدى روعة شخصيته ووسامته، لا تقل أنا أحبك لأنك شخص لطيف وحنون ..إلخ، بل ابحث عن وسيلة مُبتكرة لإخباره ما تريد دون أن تكون مملاً ونمطياً! فكر قليلاً لو كنت مكان حبيبك عند قراءة الخطاب هل ستشعر بأهميتك في حياته حقاً، أم ستشعر أنها مجرد مقالة غرامية واهية يُمكن أن تُبعث لأي شخص، حاول أن تُرفقها ببعض المواقف التي جمعتكما كما يلي:

  • عندما رأيتك في اجتماع طاقم العمل أول مرة أثناء إلقاء المحاضرة، بدوت شخصية واثقة وقوية ومفعمة بالحيوية والنشاط، لكن كان هناك جانب آخر من شخصيتك لم أعرفه إلا حين رأيتك تضمدين جراح هذا الطفل الصغير وتهدئين من روعه، في هذه اللحظة لمست فيكِ رقة وحنان لم أعهدها من قبل، حينها عرفت أنك امرأة استثنائية تمكنتِ من احتلال قلبي دون أن أشعر ..إلخ.

 ضع لمستك الشخصية على الخطاب

الرسائل الرسمية يجب أن تُكتب باللغة العربية الفصحى بالتأكيد، لكن رسائل الاشتياق والحب يجب أن تكون أبعد ما يكون عن الرسمية، حاول استخدام لغة عامية مفهومة قدر الإمكان، لكن لا تنجرف كثيراً فتستخدم مصطلحات ليست لائقة أو سوقية مثلا!

2 ما الذي يجب تجنبه عند كتابة رسائل حب للحبيب ؟

رغم أن رسائل الحب والغرام سواء كانت رسائل حب طويلة أو رسائل شوق قصيرة، يجب أن تكون عفوية وتخرج من القلب حتى تستطيع أن تحمل كل ما تشعر وتفكر به بمنتهى السهولة إلى شريكك، إلا أن هناك بعض الأشياء التي يجب تجنبها تماماً حتى لا تُعطي الرسالة نتيجة عكسية، وتضطر بعدها لكتابة رسائل عتاب أو رسائل شوق! أهم هذه الأشياء ما يلي:

 لا تقلل من شأن نفسك

لا تُحاول أن تُقلل أو تسخر من نفسك حتى ولو كان علي سبيل المزاح لا أكثر، فهذا الأسلوب يعكس قلة ثقتك بنفسك لذلك إتباعه لن يكون في صالحك بالتأكيد.

 لا تكتب أشعار أو قصائد

كتابة الأشعار والقصائد في الرسائل الغرامية لن يزيدها شغفاً أو يُضفي عليها مزيداً من الرومانسية، على العكس ستبدو مُصطنعة أكثر من اللازم، يجب أن تعكس الرسالة مشاعرك أنت بكلماتك أنت، وليس بكلمات شخص آخر! إلا إن كنت شاعراً وكتبت القصيدة خصيصاً لها، هنا يختلف الأمر.

 لا تُقحم أشخاص آخرين في الرسالة

إن كنت تكتب رسائل حب لحبيبك أو حبيبتك، فتذكر أن الرسالة يجب أن تتمحور حولكما أنتما الاثنين فقط، لا تُقحم أي شخص آخر، فلا تبدأ بسرد موقف حدث بينك وبين صديقك، أن تُحاول إثارة غيرة حبيبك بالحديث عن زميلك بالعمل ..إلخ، لا داعي لكل هذه الأمور، كن ذكياً وحاول جذب حبيبك لعالمك الخاص بدل تشتيته.

 لا تستخدم ألفاظاً نابية

خاصة إن لم تكن على علاقة وطيدة بالشخص الآخر بعد، يجب أن تنتقي ألفاظك جيداً وتبتعد تماماً عما يُمكن أن يُسيء إليه، كالإيحاءات الحميمة أو ذكر مفاتن حبيبتك بطريق شهوانية! إلا إن أردت أن تبدو شخص شهواني يسعى فقط لإرضاء غرائزه ولم تتعدى علاقتك بالطرف الآخر مرحلة الحيوانية بعد!

ضع الرسالة في مغلف مميز

يجب أن تجعل رسالتك تبدو مميزة كمحتواها، خاصة عند كتابتها لشخص لا تعرفه جيداً، ما الذي سيلفت نظره برسالتك إذاً! إن كنت تعرف لون حبيبك المفضل فاختر ورق الكتابة والمغلف من نفس اللون، أما إن لم تكن على دراية بذلك بعد فلا بأس، فقط ابحث عن مُغلف يُخبر من يرى الرسالة من النظرة الأولى أنها خطاب غرامي!

سلم الرسالة

إذا أردت أن تُخبر الطرف الآخر بهويتك، فسلمه الرسالة بنفسك، لكن لا تتحدث معه كثيراً، فقط سلمه الرسالة وأطلب منه قراءتها ثم امضي في طريقك، أما إن أردت جعلها سرية فضعها في خزانته أو صندوق بريده ..إلخ، لكن لا تُعطها لصديقك أبداً كي يُسلمها، خاصة إن كان الطرف الآخر على علم بصداقتكما وإلا سيُكشف أمرك من اللحظة الأولى.

3كيف تكتب رسائل حب لحبيبك ؟

كتابة رسالة حب لحبيبك أسهل بكثير من كتابتها لشخص لا تجمعك به علاقة وطيدة، فمعرفته وصلته الجيدة بك ستوفر عليك الكثير من العناء، ولن تتقيد بأي قواعد تُذكر، إذا أردت إتباع النصائح السابقة فلا بأس، أما إن أردت أن تبدو رسالتك أكثر حميمية فاتبع النصائح التالية :

ابدأ بسبب كتابتك للخطاب

عند كتابة رسالة غرام لحبيبتك أو حبيبك فلا تقلق حول ما سيظنه طالما أنه يعرفك جيداً، فقط ابدأ بما تشعر به، إن كانت هذه هي الذكرى السنوية للقائكما فعبر له عن كل ما يدور بداخلك، ولا تخف من استخدام مصطلحات خاصة بكما، فكل عاشقين لهما لغة وكلمات خاصة لا يفهمها غيرهما، إدراج هذه المصطلحات في الخطاب ستجعله حميمي وودي أكثر.

لا تخف التحدث عما يضايقك

الحب في بدايته أعمى بالتأكيد، لكن مع الوقت تزول هذه الغشاوة عن عيناكما ويبدأ كل طرف بملاحظة عيوب الآخر، وقد تحدث بعض المشاكل بين الحبيبين من فترة لأخرى، هذا لا يعني انتهاء العلاقة، لكن إخفاء المشاكل وتجاهلها أول معول في انهيارها، لذلك لا تخف من الإفصاح عما يُضايقك بين السطور، لكن دون أن تكون هي محور الخطاب، كذلك يجب أن تُطمئن حبيبك أو حبيبتك من مدى جديتك وحبك له، فالتطرق للمشكلات فقط والتحدث عنها بإسهاب قد يُعطيه شعوراً برغبتك في التخلي عنه بالتالي يزداد التوتر بينكما أكثر، فقط إحرص على إخباره أنك لا تنوي التخلي عنه كما يلي:

  • أعلم عزيزتي أننا مختلفين كثيراً إلى حد الشجار أحياناً، لكن عندما أجلس بمفردي وأفكر في الأمر أجد أننا نُكمل بعضنا البعض.

4 كيف تكتب رسالة حب لزوجك ؟

لا تُوجد قواعد لكتابة رسائل حب لزوجتك أو زوجك بالتأكيد، فلقد أصبحتما كيان واحد تجمعكما أكثر العلاقات قدسية على وجه الأرض، فالزواج ليس مجرد ورقة تجمع شخصين تحت سقف واحد، لكنه علاقة سامية توحد روحين وتذيب كافة الفوارق بينهما، لكن رغم ذلك يُمكن أن يكتب أحدهم رسالة لزوجته فتظن أنه قد جُن! بينما يستطيع آخر كتابة أفضل رسالة حب بين أي زوجين على الإطلاق، إذا أردت أن تعرف كيف تكتب رسالة حب مثالية لزوجك أو زوجتك فاتبع النصائح التالية:

   كيف تبدأ الخطاب؟

هذا النوع من الرسائل تحديداً لا يُمكن لأي شخص أن يُخبرك بالطريقة الصحيحة لكتابته! من المفترض أنك أكثر شخص يعرف شريك حياتك، وعلى دراية كاملة بكل أحلامه وطموحاته وحتى كلماته المفضلة، لذلك إن أردت أن تجذب انتباه زوجتك/ زوجك منذ الكلمة الأولى، فابدأ بأكثر ما يُحب سماعه منك.

اصحبه في رحلة عبر الزمن!

إذا أردت أن تؤثر في شريك حياتك حقاً، فذكره بأول لقاء جمعكما معاً، وأول لحظة تفجرت فيها مشاعر الحب والإعجاب بداخلك، فمهما طال الزمن تبقى هذه اللحظات عالقة في الأذهان، تُعيد إلى الذاكرة مشاعر الحنين وتذكركما بمدى قوة الرابط الذي جمعكما سوياً.

 كيف تأثر حبكما بمرور الزمن؟

كأي شيء آخر، يتغير الحب بمرور الزمن كما تتغير شخصية الإنسان وأولوياته وطريقة تفكيره ..إلخ، لكن هذا لا يعني انتهاء الحب، على العكس يُصبح أكثر قوة وتماسك، فكلما زادت العقبات التي تتحدونها سوياً وزاد تمسككما ببعضكما البعض، كلما قويت علاقتكما وأصبحت أكثر نضجاً وتماسكاً، لذلك من الجيد أن تُلقي الضوء على هذا الجانب، على سبيل المثال:

  • عزيزي لقد مر على زواجنا ما يقرب من ثلاثة أعوام، لكن عندما أتذكر ما مررنا به منذ أول يوم لنا سوياً، أشعر وكأنه عمر آخر، كيف تغيرت مشاعرنا وصارت أكثر نضجاً، كيف أصبحنا أكثر تفاهماً وقدرة على تخطي مشاكلنا بهدوء، كلما مررت بأي مشكلة أجدك إلى جواري تمسك يدي وتُخبرني أن كل شيء سيكون بخير، ربما نكون قد تغيرنا وفقدنا جنون أول لقاء جمعنا سوياً، لكن علاقتنا أصبحت أكثر عقلانية وتماسكاً، فقد اكتشفنا وجهاً آخر من الحب لم نكن نعرفه حينها..إلخ.

 احرص على ختام الخطاب بشكل جيد

لا تجعل خطابك يبدو وكأنك على وشك إنهاء علاقتك بشريك حياتك! خاصة إن كنت قد تطرقت لبعض المشاكل والخلافات التي جمعتكما سوياً، لا يجب أن تسمح لزوجك /زوجتك أن يطلق لخياله العنان ويتوقع الأسوأ، لذلك يجب أن تؤكد على مدى حبك له ورغبتك الصادقة في قضاء ما بقي من حياتك معه، يُمكنك إتباع المثال التالي:

  • أتعرف رغم كل ما نمر به في بعض الأحيان، والتوتر الذي يتخلل علاقتنا إلا أنني لا أتخيل حياتي بدونك، لقد وجدت فيك كل ما تمنيت، كنت ومازلت عوني وسندي في الحياة، في كل يوم أكتشف فيك شيء يجعلني أقع في حبك من جديد، كيف لي أن أتخلى عن أنبل وأحن رجل عرفته في حياتي، فقبل أن أعرفك كان كل شيء ناقص لكنني لم أدرك ذلك إلى حينما اكتمل بوجودك، لقد صارت أمنيتي الوحيدة هي أن أغفو على ابتسامتك حتى آخر يوم بعمري ..إلخ.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

12 + تسعة =