تسعة
الرئيسية » العناية الذاتية » العناية باليدين والقدمين » كيف تتغلب على رائحة القدم السيئة وتتخلص منها ؟

كيف تتغلب على رائحة القدم السيئة وتتخلص منها ؟

هل أنت غير راضٍ عن رائحة قدميك وتتساءل: كيف أتغلب على رائحة قدميّ؟ اليك 17 طؤيقة يمكن القيام بها للحصول على قدم بدون رائحة اي التخلص من رائحة القدم

رائحة القدم السيئة

تسبب رائحة القدم السيئة الكثير من الإحراج للأشخاص الذين يعانون منها، يرجع تكون رائحة القدم إلى البكتيريا التي تعيش في قدم الإنسان وتتغذى على الجلد الميت والعرق. هل أنت غير راضٍ عن رائحة قدميك وتتساءل: كيف أتغلب على رائحة قدميّ؟ في هذا المقال سنستعرض أهم ما يمكن القيام به للحصول على قدم بدون رائحة.

طرق التغلب على رائحة القدم

الحفاظ على نظافة القدم

رائحة القدم تتسبب فيها البكتيريا التي تعيش في القدم، لذلك فإن نظافة القدم هي بداية الطريق لمنع رائحة القدم من التكون من البداية، احرص على غسل قدميك جيدًا عدة مرات في اليوم بالماء والصابون، وحافظ على قدميك جافتين لأن البكتيريا تفضل العيش في الأماكن الرطبة.

إزالة الجلد الميت باستمرار

الجلد الميت الزائد بالقدم هو مكان مثالي للبكتيريا، قم بشكل دوري بإزالة الجلد الزائد، يتم ذلك عن طريق وضع القدمين لمدة 15 إلى 20 دقيقة في إناء به ماء ساخن (في درجة حرارة مناسبة تستطيع تحملها قدمك) مضافًا إليه القليل من ملح الطعام (لا تستعمل المواد المنظفة في الماء)، ومن ثم استخدام مقشرة القدم أو حجر جلخ أو فرشاة خشنة لإزالة الجلد الزائد خصوصًا في كعب القدم وبين الأصابع. بعدها يتم تجفيف القدم جيدًا ويمكن دهنها بقليل من الزيت وارتداء جورب لمنع التشققات.

 تجنب الإجهاد الزائد

الإجهاد الزائد والعمل لفترات طويلة يزيد من نسبة التعرق، وبالتالي يسبب مشكلة الرائحة السيئة للقدمين، حاول أخذ فترة من الراحة وأنت تعمل. ولا تجهد نفسك وأنت تعمل

نقص الزنك في الجسم

نقص الزنك في الجسم يقلل من معدلات التمثيل الغذائي وبالتالي يتسبب الخلل في هضم الطعام بشكل جيد في الجسم إلى وجود رائحة سيئة للجسم بكامله، تأكد من أن جسمك يحصل على كمية كافية من الزنك يوميًا، يتواجد الزنك في الخضروات ذات اللون الأخضر الداكن مثل الفاصوليا، والسبانخ، بالإضافة إلى المحار والكبد والفول السوداني والكاكاو. وإذا كان هناك نقص في الزنك في جسمك استشر الطبيب لينصحك بشأن المكمل الغذائي المناسب.

ارتداء الجوارب والأحذية المناسبة

ارتدِ جوارب قطنية ولا ترتدي تلك المصنوعة من الألياف الصناعية، تحتاج قدميك إلى التهوية دومًا، أيضًا لا ترتدي الأحذية لفترات طويلة خصوصًا الأحذية الجلدية التي تكتم القدم وتمنعها من التعرض للهواء. وإذا كان بإمكانك ارتدِ الأحذية التي تحتوي على فتحات. ولا تقم بارتداء الحذاء بدون جوارب أبدًا.

التعامل مع الجوارب

لا تستخدم الجوارب لأكثر من مرة واحدة، خصوصًا في الجو الحار، تمتلئ الجوارب بالعرق والبكتيريا والجلد الميت بعد فترة من استعمالها وتصبح مسببة لرائحة القدم إذا ما تم ارتدائها مرة أخرى. إذا كان بالإمكان إحضار جورب إضافي يتم تبديله في منتصف اليوم بعد غسل القدم ستكون تلك فكرة جيدة، خصوصًا إذا كنت مضطرًا للعمل لفترة طويلة. وعند غسل الجوارب تأكد من أنك تقوم بقلبها (الداخل إلى الخارج) حتى تعطي فرصة أفضل لإزالة الجلد الميت منها.

الاعتناء بالحذاء

اعتنِ بنظافة حذائك، اغسله كل فترة وبدل بطانته كلما تآكلت، واستخدم كرات النفتالين أو مسحوق بودرة التلك أو بودرة القدم لإزالة الرائحة منه عندما تخلع وحتى ترتديه مرة أخرى، حافظ على حذائك جافًا ولا تتركه رطبًا يمكنك استخدام بعض الصحف القديمة وحشوها في الحذاء لتجفيفه من الداخل. أخيرًا استبدل حذائك في الوقت المناسب عندما تنتهي صلاحيته ويصبح غير قابل للاستخدام.

استخدام بودرة القدمين

استخدام بودرة القدمين (بودرة التلك) يساعد على ضمان تجفيف القدمين جيدًا وامتصاص كمية من العرق وبالتالي عدم ظهور رائحة القدم.

استخدام مزيل العرق

استخدم مزيل العرق العادي الذي تضعه تحت إبطك لقدمك، نفس العمل الذي سيقوم به لإبطك سيقوم به لقدميك.

عدم السير على الأرض بالجوارب

لا تسير على الأرض بالجوارب بدون حذاء، هذا سيجعل جواربك تلتقط الكثير من البكتيريا من الأرض وعندما تضع رجلك في الحذاء مرة أخرى تبدأ البكتيريا في عملها.

استخدام بيكربونات الصوديوم

بيكربونات الصوديوم أو مسحوق الخبز يمكن أن تعادل درجة حموضة القدم ﻷنها مادة قلوية وتمنع العرق، يتم نقع القدمين في محلول مكون من البيكربونات والماء لمدة مناسبة.

استخدام الشاي الأسود

الشاي المغلي غني بحمض التانيك الذي يساعد على قتل البكتيريا، يمكن غلي القليل من الشاي في إناء وتبريده بكمية من الماء الفاتر ثم نقع القدمين فيها لفترة 15 إلى 20 دقيقة كل يوم أو يومين.

استخدام الخل

الخل يصنع بيئة حمضية غير مناسبة لنمو البكتيريا، يمكن استخدام محلول من الخل المخفف بالماء في نقع القدمين لمدة 15 إلى 20 دقيقة ثم تجفيفها وغسلها بالصابون لإزالة رائحة الخل.

استخدام الكحول

ضع بعض الكحول الطبي على قطنة وامسح بها قدمك جيدًا خصوصًا بين الأصابع.

استخدام زيت اللافندر

نقع القدمين في ماء فاتر به بعض قطرات من زيت اللافندر يفيد في قتل البكتيريا الموجود في القدم.

 تجنب بعض الأطعمة

 تجنب الأطعمة التي تحتوي على نكهة قوية مثل الثوم والبصل والبصل الأخضر والفلفل والكراث، هذه الأطعمة لا تؤدي إلى وجود رائحة سيئة في فمك فقط، لكن المواد الموجود فيها تنتقل عبر الجهاز الهضمي إلى الدم ومنه إلى الغدد العرقية لتظهر أخيرًا في صورة رائحة سيئة للعرق.

الانتباه إلى المشاكل الأخطر

رائحة القدم السيئة قد تكون مجرد مشكلة مزعجة تسبب الضيق لصاحبها، لكنها أيضًا قد تكون مؤشر على مشكلة أخطر، يمكن أن تكون القدم مصابة بعدوى أو بثور أو في حالات معينة سرطان الجلد. استشر الطبيب إذا ما لاحظت وجود بثور أو حكة مصاحبة لرائحة القدم السيئة.

كما رأينا فإن علاج رائحة القدم يحتاج أولاً إلى نظافة القدم والاهتمام بإزالة الجلد الزائد وتجنب الإجهاد والانتباه إلى خطر نقص الزنك في الجسم، كما يجب الاهتمام بالحصول على نوعية جيدة من الجوارب والأحذية والاهتمام بنظافتها. أخيرًا هناك العديد من العلاجات المتوافرة لعلاج رائحة القدمين منها الملح والخل وزيت اللافندر والكحول والشاي الأسود وبيكربونات الصوديوم. أخيرًا إذا لم تفلح أي من هذه الحلول فلعك تحتاج إلى زيارة للطبيب ليقوم ببعض الفحوصات والتأكد من عدم وجود مشاكل عضوية تؤدي إلى رائحة قدم سيئة.

ابراهيم جعفر

محرر موقع تسعة : مبرمج، وكاتب، ومترجم. أعمل في هذه المجالات احترفيًا بشكل مستقل، ولي كتابات كهاوٍ في العديد من المواقع على شبكة الإنترنت، بعضها مازال موجودًا، وبعضها طواه النسيان. قاري نهم وعاشق للسينما، محب للتقنية والبرمجيات، ومستخدم مخضرم لنظام لينكس.

أضف تعليق

ثلاثة عشر − 3 =