تسعة
الرئيسية » حياة الأسرة » أمور الاسرة » كيف تتخلص من إزعاج أخيك الأصغر وتتعامل معه بحكمة ؟

كيف تتخلص من إزعاج أخيك الأصغر وتتعامل معه بحكمة ؟

يجب التعامل مع الأطفال الصغار بحكمة . اليك خطوات ستساعدك على الارجح في فهم كيفية التعامل مع أخيك الأصغر بحكمة والتخلص من اي ازعاج قد يسببه لك

كيف تتخلص من إزعاج أخيك الأصغر وتتعامل معه بحكمة

وجود أطفال صغار في المنزل يعني تحوله لساحات حرب مُصغرة، فكم مرة أزعجك أخيك واقتحم خصوصيتك دون أن يُلقي لذلك بالاً، وربما ألقى اللوم عليك إذا حاولت أن تشكو لوالديك! وكم مرة فقدت أعصابك فتسببت بإيذائه أو قام والديك بعقابك على تهورك، لكن رغم ذلك يُمكن ببساطة تطويع أخوتك وتجنب مضايقاتهم إذا عرفت كيفية التعامل مهم، قد يبدو الأمر مستحيلاً لكن مفتاح اللغز يكمن في تعلم فن التعامل معهم، فالأطفال الصغار خاصة لا ينصاعوا للصراخ أو السباب وما إلى ذلك، بل يجب التعامل معهم بحكمة وهذا ما سنقدمه لك في السطور القليلة القادمة والذي سيساعدك حتماً في فهم كيفية التعامل مع أخيك الأصغر بحكمة والتخلص من اي ازعاج.

خطوات التعامل مع أخيك الأصغر بحكمة :

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  تحدث معهم بهدوء

بدل أن تصرخ في وجوههم كل مرة يُضايقوك فيها، حاول أن تفهم سبب ما يفعلون، ربما يكون السبب هو شعورهم بالملل، أو رغبتهم في قضاء مزيد من الوقت معك، أو قيامك بمضايقتهم! لذلك لن تستطيع حل المشكلة دون معرفة السبب الحقيقي لها، تحدث معهم بهدوء وبنبرة حانية حتى لا يشعروا بالخوف منك، واطلب منهم أن يوضحوا سبب رغبتهم الشديدة في مضايقتك.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  تحدث مع والديك

إذا استمر أخيك الأصغر في مضايقتك حتى بعد تحدثك معه فربما يكون من الأفضل أن تخبر والديك بكل ما يفعل، ليس انتقاماً ولكن تقليلاً لأذاه، فربما يذهب لهما باكياً في كل مرة تصرخ عليه بسبب مضايقتك ويخبرهم أنك تؤذيه دون أي سبب، ولأنه الأصغر لن يتوقع أحد أنه يحيك لك المكائد! لذلك ضع والديك في الصورة وأخبرهم بأفعاله حتى لا يُعاقباك على كذباته هو.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  سيطر على غضبك

تأكد أنك تكافئه في كل مرة يرى صراخك وغضبك الشديد لما فعل بك، فهو لا يسعى لأكثر من رؤية استيائك وربما يتخذ منه وسيلة لكسر ملله، لذلك لا تُعطه هذه الفرصة وحاول أن تُسيطر على أعصابك قدر الإمكان، مارس تمارين التنفس واترك المكان فوراً إذا شعرت أنك على وشك الانفجار، أو مارس هوايتك المفضلة سواء كانت الرسم أو لعب الموسيقى أو حتى تنزه خارج المنزل قليلاً، الأهم ألا تريه انفعالك.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  حاول أن تضعه في مكانك

قد تبدو فكرة لئيمة لكن أحياناً يجب أن تُذيقه من نفس الكأس كي يتمكن من اختبار ما تمر به، حاول أن تقلد تصرفاته لبضعة أيام وتتعامل معه بنفس الطريقة التي يُعاملك بها، فإذا أبدى استيائه بشدة وتساءل عن سبب أفعالك الغريبة، حينها أخبره أنك تقلده فقط لا أكثر وأنك أردت أن تريه كيف تُشعرك أفعاله.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  حاول أن تتقرب منه

حاول قدر الإمكان أن تقلب الأمور رأساً على عقب، فلو كنت صديقه وتحرص على مصلحته والتقرب منه، ما كان ليحاول مضايقتك أبداً، لذلك تقرب إليه قليلاً وقف بجواره في مشاكله بدل أن تشمت به، كن مثالاً جيداً له وقلل من ردود أفعالك الحادة تجاهه حتى يشعر بمدى حبك له وحرصك على مصلحته.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  امنحه مساحته الخاصة

ربما يبذل أخيك الأصغر كل ما في وسعه لمضايقتك فقط كرد فعل أو رغبة في الانتقام منك، لذلك حلل أفعالك وتصرفاتك أولاً قبل أن تلومه، إذا كنت تتدخل في حياته وخصوصياته بدعوى أنك الأخ الأكبر فتوقف عن ذلك فوراً، لا تدخل في قرارات والديك تجاهه، وتحاول إقناعهم بعكس ما يُريد، كذلك لا تُحاول ابتزازه بسبب أخطائه، كل هذه الأفعال تدفعه لإيذائك وبشدة، لذلك بدل أن تكون الأخ اللئيم، كن الأخ القدوة والحنون، أو على الأقل حاول.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  اثني على انجازاته

لا تُحاول أبداً التقليل من شأنه، أو تحقير انجازاته خاصة إذا كان فخوراً بها وبشدة، بل افرح له وأره ذلك بمنتهى الوضوح، إذا حصل على علامات جيدة في نهاية العام مثلاً، فلا تتهمه بالغش بل جهز له حفلة أو أحضر له هدية بسيطة كوسيلة لتهنئته، الأطفال عادة يفرحون بأقل وأبسط الأشياء التي لا نتخيلها، يكفيه شعور الاهتمام من أخيه الأكبر.

[icon type=”list” size=”32″ float=”right” color=”#ff5400″]  اعقد معه هدنة

إذا استمرت مضايقاته رغم كل شيء فجرب حلاً جديداً، لما لا تعقد معه هدنة، اتفق معه أن يكف عن مضايقتك وفي المقابل قدم له شيء يريده، لكن إحذر أن يتحول الأمر لابتزاز، فربما استغلك بشدة للوصول إلى ما يريد كزيادة مصروفه أو الحصول على شيء من متعلقاتك.. إلخ، كن عقلانياً عند عقد الاتفاق.

[icon type=”hand-left” size=”20″ float=”right” color=”default”] أخيراً، تذكر أنه يظل أخاك مهما حدث، لا تؤذه أو تحاول حتى فالجميع بما فيهم أنا وأنت مررنا بتلك المرحلة، وسيمر بها أولادك وأحفادك في المستقبل، خاصة مع تزايد معدلات استخدام التكنولوجيا وقلة الأنشطة التي يُمكنهم تفريغ طاقتهم بها، بالتالي يبحثون عن أي شيء يمتص نشاطهم ورغبتهم في الحركة والإثارة بجانب شعورهم الشديد بالملل والروتين، لذلك اعرض على والدك أن يشترك له في أحد الألعاب الرياضية أو أحد النوادي الترفيهية، أو حتى يبحث عن وسيلة لتنمية وثقل مواهبه، ببساطة أبقه مشغولاً عنك وتأكد أنه لن يجد وقتاً كافياً لإنجاز مهامه، فكيف سيخطط لمضايقتك!

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

1 تعليق

5 × 5 =

  • انا عصبيه وطيبه اوي وانا بنت صاحب مصنع وانا مديره اداره المصنع فالبنات هناك بيهزرو معايا بلهزار بايخ وبيشتمو فيا فده من طيبه قلبي مش بقدر اكسف حد اعمل اييه