فطير البسطيلة

فطير البسطيلة هو نوع من المعجنات التي يشتهر بها المطبخ المغربي، ويُعزَى أصل هذه الوجبة إلى الأندلس حيث امتزجت الثقافتان الشرقية والغربية معًا وأنتجت لنا هذا الصِنف من الطعام. وقد اكتسب هذا النوع من الفطير اسمه من اللغة الإسبانية والذي يعني الفطيرة الصغيرة. وقد تأثر كل من المطبخ التونسي والجزائري بهذه الأكلة أيضًا نتيجةً للجوار الجغرافي ووحدة النطاق الثقافي. ويتميز هذا الفطير برقَّة وهشاشة عجينته ما يمنحها ملمسًا ناعمًا في الفم وقدرة على الذوبان ما يبعث مذاقًا لذيذًا، ويتميز أيضًا بتنوع حشواته والتي تتباين ما بين الحلو والمالح. ومثلما أبدع الطهاة الأندلسيون في ابتكار هذا النوع من الطعام، فقد أبدع أحفادهم بدورهم في تطوير هذا الفطير وتجويد مكوناته وطرق إعداده بدءًا من تحضير ورقة العجين نفسها ومرورًا بروعة الحشو وانتهاءً باللمسات الأخيرة المعنية بالتزيين الرائع والإنضاج المناسب. وفي السطور التالية سوف نشرح مكونات وطرق إعداد فطير البسطيلة بجميع تنويعاتها المتاحة.

فطير البسطيلة بالكريمة والحليب

فطير البسطيلة فطير البسطيلة بالكريمة والحليب

يمكن إعداد فطير البسطيلة ليكون طبقًا رائعًا للتحلية، وذلك من خلال إعداد عجينته باستخدام الحليب واستخدام حشوة ذات مذاق سكري. ويتم إعداد هذا الصِّنف على النحو التالي:

المكونات

  • 400 جم دقيق أبيض.
  • كوبان كبيران من الحليب الطازج.
  • كوب كبير من الماء.
  • ملعقة صغيرة من الملح.
  • 3 ملاعق من السكر الناعم.
  • 3 ملاعق كبيرة من مسحوق الكريمة.
  • ملعقتان كبيرتان من القرفة.
  • ملعقتان كبيرتان من جوز الهند.
  • ملعقتان كبيرتان من الفول السوداني المطحون.
  • ملعقتان كبيرتان من الزبيب.
  • ملعقة كبيرة من الزبدة السائلة.
  • ملعقة كبيرة من زيت الزيتون.
  • ملعقة كبيرة من الشوكولاتة السائلة.

طريقة الإعداد

  1. يتم مزج كل من الدقيق والملح والحليب معًا باستخدام جهاز الخفق الكهربائي.
  2. يُضَاف الماء تدريجيًا حتى الوصول إلى قوام مناسب للعجين.
  3. يتم إحضار مقلاة دائرية مزودة بطبقة مانعة للالتصاق.
  4. تُدهَن المقلاة بقليل من الزبدة السائلة ثم توضَع على نار هادئة.
  5. يوضَع مقدار ملعقة كبيرة من العجينة في المقلاة.
  6. يتم تحريك المقلاة فوق النار بحيث تنتشر العجين في جميع أنحاء قاع المقلاة وتبلغ الحواف.
  7. يُقلَب قرص العجين على الوجه الآخر حتى ينضج بدوره.
  8. يتم وضع قرص العجين فوق طبق مُسَطَّح ثم يُدهَن بزيت الزيتون فورًا باستخدام فرشاة وهو لا يزال ساخنًا حتى لا يجف.
  9. تُكَرَّر هذه الخطوات تباعًا حتى الوصول إلى عدد مناسب من الأقراص التي تمثل طبقات فطير البسطيلة الرقيقة.
  10. يتم إعداد الحشوة عن طريق مزج كل من الزبيب وجوز الهند ومسحوق القرفة والفول السوداني.
  11. يتم إحضار إناء عميق ودائري بحيث يناسب حجم وعدد أقراص العجين.
  12. تُدهَن قاعدة الإناء بالزبدة ثم توضَع طبقة من قرص العجين.
  13. توضَع فوق القرص كمية مناسبة من الحشو بحيث تُوَزَّع بالتساوي في جميع المواضع.
  14. توضَع طبقة جديدة من أقراص العجين ثم تُدهَّن ويُنثَر فوقها مقدار مناسب من الحشوة.
  15. تُكَرَّر العملية حتى نفاد طبقات العجين المعدة مسبقًا.
  16. توضَع الطبقة الأخيرة من أقراص العجين على السطح ثم تدهن بالزبدة.
  17. يُنثَر فوقها مسحوق السكر الناعم بالتساوي.
  18. تُسكَب الشوكولاتة السائلة بتوزيع مناسب بحيث تُضفي شكلاً جماليًا.
  19. يوضَع الإناء في فرن مسبق التسخين حتى درجة حرارة 200 ْم لمدة 45 دقيقة.
  20. في هذه الأثناء يتم خفق مسحوق الكريمة مع قليل من الماء حتى تصير لدينا كريمة ذات قوام مناسب.
  21. بعد إخراج فطير البسطيلة من الفرن يُزَيَّن سطحها فورًا بالكريمة المخفوقة باستخدام محقن التزيين في صورة خطوط متقاطعة.
  22. تُقَطَّع الفطيرة بعد أن تبرد في شكل مثلثات أو مربعات صغيرة حسب الرغبة.
  23. توضَع القطع في أطباق التقديم ويُزَيَّن ما حولها وتصبح جاهزة للتناول.
  24. فطير البسطيلة باللحم المفروم

يُعَد هذا الإصدار من فطير البسطيلة طبقًا رئيسيًا على مائدة الوجبات الأساسية؛ وذلك نظرًا لاحتوائه على اللحم المفروم وخلطة من الخضروات والتوابل ما يمنحه مذاقًا شهيًا. وتتسم طريقة إعداد هذا الصِّنف بالتعقيد إلى حدٍ ما بسبب إعداد كل عنصر منها على حدة ثم دمجها في الخطوة الأخيرة. وفي الفقرة التالية سوف نشرح على نحو مُبَسَّط بقدر الإمكان مكونات وطريقة إعداد هذا الطبق.

المكونات

  • عدد مناسب من شرائح البسطيلة المستطيلة الشكل والمُعَدَّة مسبقًا بالطريقة المذكورة أعلاه.
  • نصف كجم من اللحم المفروم.
  • بصلتان كبيرتان مفرومتان.
  • ثمرتان كبيرتان من الجزر مُقطعتان إلى مكعبات صغيرة.
  • ثمرتان كبيرتان من الفلفل الأخضر والأحمر مقطعتان إلى شرائط صغيرة.
  • مزيج من التوابل المتنوعة بمقادير مناسبة (ملح، فلفل أسود ناعم، كمون، مسحوق فلفل أحمر حار، زنجبيل، كركم، كاري إلخ.)
  • ملعقتان كبيرتان من زيت الزيتون.
  • ملعقتان كبيرتان من الزبدة السائلة.
  • مقدار كوب كبير من الجبن المبشور (رومي أو موزاريلا.)
  • بيضتان مخفوقتان.
  • كوب كبير ونصف من الماء.

طريقة الإعداد

  1. يوضَع زيت الزيتون في إناء عميق على نار هادئة.
  2. يُضَاف البصل المفروم إلى الزيت الساخن ويُقَلَّب جيدًا حتى يصير لونه داكنًا.
  3. يُوضَع اللحم المفروم مع البصل ويُقَلَّب جيدًا حتى يتحول لون اللحم الأحمر إلى اللون الرمادي.
  4. تُضَاف كمية مناسبة من مزيج التوابل.
  5. يُغمَر اللحم بالماء ويُترَك على نار هادئة لمدة 20 دقيقة حتى يتشرب اللحم الماء وينضج تمامًا.
  6. في إناء آخر تُضَاف كمية قليلة أخرى من زيت الزيتون ثم يوضَع فوقها مزيج الخضروات (مكعبات الجزر وشرائط الفلفل) مع تتبيلها بالقدر المناسب واستمرار تقليبها حتى تفوح رائحتها.
  7. يُضَاف اللحم المفروم الناضج إلى مزيج الخضروات ويُقَلَّبَا معًا جيدًا حتى يمتزجا تمامًا معًا.
  8. يُضَاف نصف كمية الجبن المبشور إلى مزيج اللحم والخضروات مع التقليب الجيد.
  9. يُجلَب إناء الفرن المستطيل وتُدهَن قاعدته بالزبدة السائلة.
  10. توضَع طبقة من ورقة البسطيلة الرقيقة والمستطيلة الشكل بحيث تناسب حجم الإناء المستخدم.
  11. تُدهَن الطبقة من الأعلى بكمية قليلة من الزبدة باستخدام الفرشاة.
  12. تُضَاف كمية معقولة من مزيج الحشو (مزيج اللحم والخضروات) مع توزيعه بشكل متساوٍ على طبقة فطير البسطيلة .
  13. تُوضَع طبقة أخرى من ورق البسطيلة وتُدهَن أيضًا بالزبدة ثم يوضَع فوقها كمية من مزيج الحشو بالطريقة السابقة نفسها.
  14. تُكَرَّر هذه الخطوات تباعًا حتى الانتهاء من أوراق العجين المتاحة بحيث تكون الطبقة السطحية من ورق العجين.
  15. تُدهَن الطبقة الأخيرة بالزبدة ثم يُنثَر فوقها ما تبقى من الجبن المبشور.
  16. ثم تُدهَن بسائل البيض المخفوق.
  17. يوضَع الإناء في الفرن المُسَخَّن مُسبقًا حتى درجة حرارة 200 ْم لمدة 20 دقيقة حتى الوصول إلى درجة مناسبة من النضج واحمرار الطبقة السطحية.
  18. يتم إخراج فطير البسطيلة الناضج الآن من الفرن والانتظار حتى يبرد تمامًا ثم يُقَطَّع إلى مربعات صغيرة.
  19. توضَع القطع المربعة على أطباق التقديم وتصبح جاهزة للتناول.

وهكذا تم استعراض طريقتين لإعداد فطير البسطيلة على الطريقة الأندلسية؛ حيث تم تحضيرها تارة لتكون طبقًا للتحلية وتارة أخرى لتكون طبقًا رئيسيًا، وذلك من أجل تلبية كافة الأذواق، فضلاً إمكانية إنتاج تنويعات أخرى بحسب الحشوة المستخدمة حيث يمكن استبدال اللحم بالدجاج أو السمك أو مزيج من المأكولات البحرية.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

سبعة عشر − 11 =