شركة الاتصالات

تتم عملية اختيار شركة الاتصالات المناسبة لنا بناء على بعض المعايير التي تتناول كل ما يتعلق بالشركة ويصب في مصلحة العميل، فلا يمكن اختيار شركة ذات وحدات اتصالات وشبكات قليلة تجعلنا نعاني من ضعف الشبكة وعدم القدرة على الاتصال، وأيضًا لا يمكننا اختيار شركة خدمة عملائها سيئة ولا تقم بالاستجابة السريعة لشكاوى العملاء، فهذا بالطبع سيؤدي إلى خسارتنا بشكل كبير، وأيضًا لا يمكن اختيار شركة اتصالات ذات قاعدة عملاء قليلة فكما نعلم كل شركة توفر سعر قليل للاتصالات التي تم بين خطوط من نفس الشركة، فعلى سبيل المثال إذا كنت تحمل شريحة اتصالات مصر وتود الاتصال بشريحة أخرى من نفس الشركة فسوف تكون الدقيقة بخمسة عشر قرش، أما إن كنت تريد الاتصالات بشريحة فودافون فسوف تكون دقيقة الاتصال بخمسة وعشرين قرش تقريبًا، أي زيادة تصل إلى أكثر من أربعين بالمائة تقريبًا وهو ما ليس بالأمر البسيط مع كثرة الاتصالات، لذلك يتوجب علينا النظر والتدقيق في كل ما تقدمه شركات الاتصالات داخل دولتنا حتى نتعرف على أنسب هذه الشركات لنا.

معايير اختيار شركة الاتصالات

شركة الاتصالات معايير اختيار شركة الاتصالات

هناك مجموعة من المعايير التي يتم من خلالها معرفة شركة الاتصالات الأكثر ملائمة لنا ولاحتياجاتنا، فإذا قمت بدراسة كل شركة الاتصالات الموجودة في دولتك ووجدت أن هناك عدد لا بأس به من تلك المعايير منطبق عليها، فيتوجب عليك أن تختار هذه الشركة من دون أي تردد أو تفكير طويل، عامة سوف نتناول هذه المعايير بشكل مفصل في شكل عناصر وأولها هي كثرة وحدات الاتصال والشبكات.

كثرة وحدات الاتصال والشبكات

مما لا شك فيه أن تواجد وحدات الاتصال والشبكات يعني زيادة قوة الشبكة بين الخطوط المحمولة، فكلما نشرت شركة الاتصالات وحداتها وشبكاتها فوق أراضي الدولة كلما كانت جودة الاتصالات أفضل بكثير، وهذا نلمسه بوضوح في المناطق التي لا تحتوي على أبراج شبكية أو وحدة اتصالات فنجد جوة الاتصالات فيه ضعيفة أو تكاد تكون معدومة، وأيضًا كلما يقترب الشخص من المكان الموجودة فيه الأبراج كلما كانت جوة وقوة الشبكة أكبر بكثير، لذلك فأولى المعايير التي يجب النظر إليه قبيل اختيار شركة الاتصالات التي سنشترك بها هي مدى توافر الأبراج الشبكية ووحدات الاتصال بالقرب من المنطقة التي تعيش بها، وما عليك هو الفحص بنفسك عن الشبكات أو التحدث مع الأصدقاء حول هذه الشبكات، وأكثر شركة اتصالات تجد لها وحدات وأبراج هي التي تكون الأنسب لاختيارك.

جودة خدمة العملاء التابعة للشركة

المعيار الثاني ضمن معايير اختيار شركات الاتصالات الملائمة والمناسبة لك هو مدى جودة خدمة العملاء التابعة لكل شركة، فبغض النظر عن شركات الاتصالات هناك العديد من المؤسسات والشركات التي تكون فيها خدمة العملاء سيئة للغاية، حيث نجد موظفيها لا يتحدثون بشكل لائق مع العملاء الذين يتصلون بالشركة، وهذا بالطبع من الممكن أن نجده في شركات الاتصالات لذلك يجب التأكد من جودة خدمة عملائها، ويمكننا التأكد من ذلك قبل الاشتراك مع شركة بعينها عن طريق سؤال الأصدقاء والأقارب المشتركين مع الشركة عما يجدونه من موظف خدمة العملاء الذي يتحدث معهم، فهم بكل تأكيد سوف يدلوننا على الصواب بحكم تجربتهم مع هذه الشركة خلال فترة معينة، وأيضًا لا ننسى التأكد من مدى قابلية موظف خدمة العملاء للحديث وتوصيل المشاكل للقسم المختص حتى يقوم بحلها، فكم من الشركات التي تستمع لعملائها ولا تنفذ المطلوب لأي غرض كان، لذلك يجب التأكد من تلك النقطة بشكل تام حتى لا نصاب باليأس والكآبة فور الاشتراك وظهور أول مشكلة مع تلك الشركة.

التأكد من سرعة الاستجابة للشكاوى في شركة الاتصالات

في الغالب يرتبط معيار التأكد من سرعة الاستجابة للشكاوى بمعيار جودة خدمة العملاء التابعة إلى شركة الاتصالات ، وذلك لأن موظفي خدمة العملاء إن كانوا على قدر كبير من الجودة فسوف تكون عملية الرد على الشكاوى وحلها هي على نفس القدر من الجودة، ويجب العلم أن أي مكان لابد من ظهور مشاكل به وهذا ما يعني تقديم شكاوى من قبل العملاء، وإن كان حل الشكاوى المقدمة هو بالأمر الجيد والسريع فهذا يوضح لنا مدى جودة الشركة وملائمتها لنا، فكلما زادت سرعة الاستجابة وحل المشكلات كلما كانت الشركة أكثر كفاءة وهكذا، لذلك فيتوجب عليك أن تقوم بالتحدث مع أحد الأشخاص المشتركين في شركة معينة تميل لها من بين شركات الاتصالات، وتسأله عن حال موظفي الشركة في الرد على الشكاوى وسرعة حلها، فإن كان رده إيجابي ومحفز لنا فبالتأكيد ستكون هذه الشركة هي صاحبة الأفضلية من بين جميع شركات الاتصالات الأخرى، وإن كان الأمر سلبيًا فهذا ما يعني أنه يجب البحث عن شركة أخرى للاشتراك بها.

كثرة المستخدمين للشبكة من المحيطين بك

نأتي هنا للحديث عن معيار أخر من المعايير التي سيتم بناءً عليه اختيار أكثر شركات الاتصالات ملائمة لنا، وهو معيار كثرة مستخدمي الشبكة من الأشخاص المحيطين بنا أو الذين لهم علاقة وصلة بنا، حيث أن سعر الدقيقة لأرقام نفس الشبكة تكون أرخص بكثير من سعر الدقيقة للشبكات الأخرى، على سبيل المثال إذا كنت مصري وتحمل خط محمول لشركة اتصالات مصر ففي الغالب ستكون الدقيقة لرقم أخر من نفس الشركة وهي اتصالات مصر بحوالي أربعة عشرة قرش، في حين أن الدقيقة للشبكات الأخرى وهي أورانج وفودافون ستكون بخمسة وعشرين قرش تقريبًا، وهي نسبة تقدر بأربعين في المائة ومع كثرة الدقائق سوف تؤثر معنا تلك النسبة كثيرًا، ولذلك فيتوجب عليك أن تفحص الأشخاص الموجودين من حولك أو من ستتواصل معهم كثيرًا وتعرف ما هي الشركة الأكثر اشتراكًا منهم فيها، وبناءً عليه ستعرف الشركة الأنسب لك وتشترك فيها حتى توفر الكثير من المال الذي ينفق على دقائق المحمول.

كثرة العروض والخدمات المقدمة من شركة الاتصالات

جميعنا يحب الخدمات والعروض التي تقدمها شركات الاتصالات بل وجميع الشركات بالعالم، فالإنسان بطبعه يحب العروض والخدمات ويستغلها بشكل جيد وفور ظهورها تمامًا، لذلك فإن تواجد بعض الشركات الخاصة بالاتصالات وتقديمها للعروض بشكل دائم يعني تفضيل العملاء لها واشتراكهم بها، لذلك فإنه يتوجب عليك أن تفحص شركات الاتصالات الموجودة في دولتك وتعرف أكثرهم عروضًا جدية وتشترك معها، ويجب النظر إلى هذه العروض بشكل جيد قبل الاشتراك حيث أن هناك بعض الخداع التسويقي الذي تقوم به الشركات، فنجدها تعلن عن عروض وخدمات مقدمة لعملائها الحاليين وعملائها الجدد، ولكنها ستكون عروض وهمية أو بمعنى أنه من الممكن أن نجدها بنفس صورتها في شركة اتصالات أخرى وتدرج ضمن الأنظمة الأساسية، وغيرها من أشكال جذب العملاء إلى الشركات، لذلك فإن كنت مهتمًا بالعروض والخدمات التي تقدم من شركات الاتصالات فيتوجب عليك أن تركز معها وتنتبه لها جيدًا، حتى تصل في النهاية إلى أكثرهم صدقًا وتوفيرًا لك لكي تشترك مع تلك الشركة.

الخدمات الرئيسية التي تقدمها الشركات

من الأمور الهامة التي يجب النظر إليها قبل اختيار أحد من شركات الاتصالات هي الخدمات الرئيسية التي تقدمها الشركة، وهذا المعيار يندرج تحته أنظمة الشركة وما تقدمه للعملاء من أسعار، فكما نعرف كلما انخفض سعر المكالمة والرسالة والميجابايت كلما أصبح إقبال الناس على الشركة أكبر وأكبر، فإن شركة الاتصالات التي توفر دقيقة الاتصال بعشرة قروش ستكون أفضل ممن تقدم نفس الدقيقة بخمسة عشر أو عشرين قرش، وأيضًا أسعار الميجابايت لتصفح الإنترنت تكون عامل كبير في اختيار شركات الاتصالات، وبعيدًا عن الأنظمة فالخدمات والعروض مطلب هام جدًا لدى جميع المشتركين، لذلك يتوجب علينا البحث عن كافة الأنظمة والخدمات الرئيسية التي تقدمها جميع شركات الاتصالات، واختيار الأفضل والأنسب لك من بين هذه الشركات الموجودة في دولتك.

شركات الاتصالات في مصر

شركة الاتصالات شركات الاتصالات في مصر

يوجد في مصر أربعة من شركات الاتصالات وهم فودافون وأورانج واتصالات والمصرية للاتصالات، كل واحدة منهم تقدم أنظمة وخدمات وعروض مختلفة سعيًا منها لجذب أكبر قدر من العملاء، وتعد شركة فودافون مصر هي ثاني الشركات التي بدأت العمل في مجال الاتصالات بمصر حيث بدأت عملها في عام 1998، وهي تابعة لمجموعة فودافون العالمية المتواجدة في العديد من دول العالم، ونظرًا لعراقة تلك الشركة فإن أشهر المصريين وذوي الطبقات العليا مشتركين في شركة فودافون، أما عن شركة أورانج فهي الأولى من حيث التأسيس والعمل بمصر فقد بدأت في عام 1998 ولكن بشهر مارس، وقد كانت تسمى هذه الشركة قديمًا باسم موبينيل ولكن بيعت إلى مالك أخر وحملت حينها اسم جديد وهو أورانج، وبالرغم من عراقة تلك الشركة وقدمها في مصر إلى أنها تعد الأقل من حيث إجمالي العملاء المشتركين بها، فهي تأتي في المرتبة الأخيرة بعد الثلاثة شركات الأخرى.

نأتي بعد ذلك للحديث عن شركة اتصالات مصر وهي الشركة الأسرع نجاحًا في مصر والوطن العربي، حيث أن هذه الشركة قد تمكنت في غضون عامين فقط من جذب أكثر من خمسة عشر مليون عميل، في حين أن شركة فودافون وأورانج وغيرهم حققوا ذلك الرقم في عشرة أعوام أو أكثر، وهذا ما جعل شركة اتصالات مصر تحصل على لقب أفضل شركة لتشغيل المحمول في إفريقيا عامين متتاليين وهما 2009 و 2010، ومن الجدير بالذكر أن شركة اتصالات تابعة لمؤسسة الإمارات للاتصالات الأنجح في العالم العربي، أما عن الشركة الأخيرة فهي شركة المصرية للاتصالات والتي بدأت العمل في مجالات خدمات الهاتف المحمول بنهاية عام 2017، ولكن الشركة تعمل منذ عام 1854 في مجال الهاتف الثابت وخدمات الإنترنت، وبذلك تصبح شركة المصرية للاتصالات أول مشغل متكامل في مصر، ومن الجدير بالذكر أنها شركة مساهمة مصرية بالكامل.

شركات الاتصالات في السعودية

شركة الاتصالات شركات الاتصالات في السعودية

يوجد في المملكة العربية السعودية ستة من شركات الاتصالات وهم شركة الاتصالات السعودية، وشركة موبايلي، وشركة جو أو اتحاد عذيب للاتصالات، وشركة زين السعودية، وشركة ليبارا، وشركة فيرجن موبايل، كل هذه الشركات تجمع أكثر من أربعين مليون مشترك وعميل أغلبهم اشتراكات للأفراد، والباقي للفواتير ومسبقة الدفع، تأسست أول شركة للعمل في مجال اتصالات الهواتف النقالة والغير ثابتة في عام 1998 وهي شركة الاتصالات السعودية، وتعد هذه الشركة هي صاحبة أكبر قاعدة عملاء في الدولة السعودية، وقد حققت الكثير من النجاحات والألقاب على مدار الأعوام السالفة، أما عن الشركة الثانية فهي شركة موبايلي التي تأسست في عام 2005 وهي شركة مساهمة سعودية إماراتية، بعد ذلك لدينا شركة جو اتحاد عذيب للاتصالات وهذه الشركة قد تأسست في عام 2007، وهذه الشركة متخصصة في تقديم خدمات الإنترنت داخل أراضي المملكة العربية السعودية.

تأتي بعدها شركة زين السعودية والتي تأسست في عام 2008 ولكنها لم تحقق أي نجاح حتى عام 2017، فقبل هذا العام كانت الشركة تخسر سنويًا مبالغ طائلة إلى أن جاء عام 2017 وحققت فيه أكبر عائد مالي منذ تأسيسها وهو خمسة وأربعين مليون ريال سعودي، لدينا بعد ذلك شركة أخرى وهي شركة ليبارا التي بدأت عملها في عام 2013، وهي واحدة من الشركات التي لم تحقق نجاحًا ملحوظ في السوق السعودي، وأخيرًا تأتي شركة فيرجن موبايل التي تم تأسيسها في عام 2014 ولكنها لا تزال ذات عدد مشتركين قليل بعض الشيء.

شركات الاتصالات في الكويت

شركة الاتصالات شركات الاتصالات في الكويت

هناك العديد من شركات الاتصالات في دولة الكويت وقد وصل عدد تلك الشركات إلى ستة مثلها مثل المملكة العربية السعودية، أولى هذه الشركات هي شركة زين الكويت والتي تأسست في عام 1983 لتكون أول مشغل للاتصالات في دولة الكويت بأكملها، وسرعان ما نمت هذه الشركة حتى صارت لها أفرع في عدة دول عربية لتصل قاعدة مشتركيها إلى أكثر من خمسة وأربعين مليون مشترك، بعد ذلك دخلت إلى السوق الكويتية شركة جديدة وهي شركة أوريدو للاتصالات والتي كانت تسمى مسبقًا بشركة الوطنية للاتصالات، ولكن تم تغيير هذا الاسم في عام 2014 لتصبح حرة في العمل الدولي، فهي بدأت في عام 1997 بدولة الكويت ومع التطور الهائل الذي حدث لها سعت الشركة لفتح أفرع لها في بعض الدول العربية، وهنا لن يصبح اسم الوطنية متوافقًا مع هذا التطور ولذلك تقرر تغيير اسم الشركة.

بعد ذلك لدينا شركة فيفا للاتصالات وهي ثالث شركة في الكويت وقد تأسست في عام 2008، واستطاعت تحقيق نجاح كبير في السوق الكويتي بسبب حداثة تكنولوجيتها، ومن الجدير بالذكر أن شركة فيفا مساهمة سعودية كويتية حيث أنها تتبع شركة الاتصالات السعودية، أما عن الشركة الرابعة فهي شركة تواصل للاتصالات، بعدها تأتي شركة مدى للاتصالات، وأخيرًا شبكة الخليج للاتصالات، والثلاثة شركات الأخيرة تعد ذات نطاق ضيق وليس لديها عدد مشتركين كبير يضاهي الثلاثة شركات التي ذكرناها بالأعلى.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

2 + 17 =