شرب القهوة

يُعد شرب القهوة أحد العادات المنتشرة بين البشر في كل بقاع العالم، وذلك لأن القهوة تعتبر من ألذ المشروبات الساخنة. كما أن لها فاعلية أكثر في فكرة تحفيز النشاط الدماغي، وهذا رأي العلم والكثير من العلماء أن فنجان قهوة الصباح يعتبر من أكثر الأشياء التي تؤدي إلى تعديل المزاج الشخصي، والشعور بالصحوة والانتعاش. هناك الكثير من الناس يشربون القهوة في الصباح على سبيل العادة. وذلك لأن بالفعل القهوة تحتوي على الكثير من الكافيين الموجود فيها. هذه المادة قادرة على زيادة النشاط الدماغي بصورة كبيرة. كما تحفز أيضًا الدورة الدموية في جسم الإنسان.

كيف يفضل الأشخاص شرب القهوة؟

هناك الكثير من أنواع القهوة على مستوى العالم. هناك القهوة المصرية والفرنسية والتركية. وكلًا من هذه الأنواع لها طرق مختلفة جدًا في التحضير. ولها مذاق مختلف أيضًا. من ناحية أخرى زادت جدًا في الفترة الأخيرة في العالم مشتقات القهوة. مثل النسكافيه والكابتشينو وأنواع القهوة بالكريمة. وكل شخص يحبذ نوعه الخاص. بل وصارت هذه الأنواع المشتقة من القهوة أكثر رواجًا من القهوة نفسها لأنها سهلة التحضير. بخلاف القهوة العادية التي تحتاج إلى طريقة معينة في تحضيرها. حتى تخرج القهوة بوجه. أيضًا يختار كل شخص نسبة السكر التي يحب أن يضيفها على القهوة. فهناك من يشرب القهوة سادة بدون سكر. وللعلم تكون مرة جدًا. وهؤلاء يفضلون القهوة المرة. وأيضًا القهوة السادة عند الشرقيين لها علاقة مع الجنازات حيث تقدم القهوة السادة في العزاء. هناك نوعًا أخر وهي القهوة الزائدة أو القهوة التي تحتوي على سكر كثير. أيضًا هناك القهوة المضبوطة.

فوائد القهوة وأضرارها

لكل شيء فوائده وأضراره التي تؤدي إلى تغيير طريقة وأسلوب الحياة اليومية أحيانًا بسبب استعمال هذا الشيء. شرب القهوة يعد واحد من هذه العادات التي لها فوائد وأضرار مختلفة لا أحد يستطيع أن ينكر تأثيرها على الإنسان. خصوصًا أن الكافيين يؤدي إلى الإدمان في أحيانًا كثيرة ويتحول شرب القهوة إلى إدمان.

فوائد القهوة والكافين

أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن مادة الكافيين الموجود في القهوة بكمية كبيرة يعمل على تقويه جهاز المناعة بطريقه طبيعية، ويعمل على الوقاية من أمراض عديدة مثل الأمراض السرطانية وأمراض ألزهايمر والخرف أيضًا. شرب القهوة منشط للدماغ طبيعي يحتوي على العديد من المواد التي تحفز الجسم ضد الإرهاق والشعور بالنعاس. أيضًا يحسن شرب القهوة من صحة الأوعية الدموية وتزيد من إنتاج مواد مفيدة للخلايا الدموية مثل أوكسيد النيتريك الذي يحسن الأداء العضلي للأوعية الدموية. القهوة مفيدة جدًا لذوي الضغط المنخفض لأن استعمال القهوة بطريقة مستمرة يؤدي إلى ارتفاع في ضغط الدم مما يؤدي إلى عودة ضغط الدم المنخفض إلى طبيعته عن طريق شرب القهوة. وقد تكون المدة اللازمة لأن تؤثر القهوة على الضغط ثمانية أسابيع.

أيضًا تعمل القهوة على تحسين نسبة الكولسترول في الدم، وهذا يؤدي إلى الحماية من أمراض القلب وارتفاع نسبه الدهون في الدم وحدوث الجلطات في الأوعية الدموية. تعمل القهوة على تحفيز رد الفعل مما يجعلها مناسبة جدًا للرياضيين. حيث يفضل حراس المرمى في لعبة كرة القدم الحصول على قدر من القهوة قبل لعب المباريات، لأن ذلك يؤدي إلى تنشيط التركيز البصري الحركي للإنسان.

شرب القهوة أحد الأشياء التي تمنع حدوث مرض باركنسون وهو مرض يؤدي إلى حدوث خلل في خلايا الدماغ النظام الحركي، وتمنع القهوة حدوث هذه الخسارة في خلايا الدماغ. أيضا تستخدم القهوة كنوع من أنواع الحماية من التسوس، وذلك لأنها تحتوي على مادة العفص التي تعمل على تقليل وجود البكتيريا التي تسبب حفر وتجويف الأسنان. القهوة من أفضل العلاجات السريعة للصداع لأنها تعمل على انقباض الأوعية الدموية التي تحيط بجمجمة الإنسان، مما يجعل الشعور بالصداع أقل جدًا. ويُفضل أن يكون هذا في بداية الشعور بالصداع حتى يأتي شرب القهوة بنتيجة مثمرة.

القهوة مفيدة جدًا للحصول على بشرة صحية، وينصح العديد من أطباء الجلدية للحصول على قدر من القهوة قليل ثلاث أيام في الأسبوع لتحسين صحة الجلد. وهذا لأن القهوة تحتوي على العديد من مضادات الأكسدة التي تمنع حدوث سرطان الجلد وتساعد على جعل الجلد أنعم ويقلل من حدوث حب الشباب ومرض الإكزيما.

فوائد القهوة للتخسيس

شرب القهوة لا يساعد كثيرًا في حرق الدهون ولا يعمل على التخلص من السعرات الحرارية المتراكمة في الجسم. لكن تتميز القهوة أنها تعطي شعورًا بالشبع، ولذلك الذين يستخدمون القهوة في الصباح على الريق لا يحتاجون إلى أكل الكثير بقية اليوم. بل فقط يكون لديهم شعور مستمر بالشبع مما يجعلهم ينصرفون عن أكل الطعام ويركزون فيما يفعلونه. ولكن من جهة أخرى لا يفضل الإفراط في شُرب القهوة والتخلص من الأكل تمامًا، لأن هذا سيعمل على خلل في الدورة الدموية ويحفز ضربات القلب بصورة كبيرة مما يجعل الإنسان يشعر بهبوط حاد.

أضرار الإفراط في شرب القهوة

كل شيء إذا لم يزيد عن حده فهو جيد، ولكنه إذا زاد عن حده أحدث ضررًا، وقد يؤدي إلى مشاكل كبيرة، وشرب القهوة أحد هذه الأشياء التي إذا زادت عن حدها أدت إلى أعراض جانبية كبيرة وخطيرة. لذلك يجب أن يكون استهلاك الشخص للقهوة استهلاك معتدل تمامًا ولا يزيد عن الحد الطبيعي حتى يحصل الإنسان على النتائج المرجوة من التركيز والتغلب على الإرهاق.

إدمان القهوة

هناك الكثير من أنواع الإدمان المنتشرة بين البشر. إدمان الكافيين هو واحد من هذه الأنواع ولا يجب أن يستهن أحد بالكافيين. ويعد المعدل الطبيعي لشرب القهوة هو كوبين إلى ثلاث أكواب يوميًا. ولكن إذا زادت عدد أكواب القهوة عن ثلاثة في اليوم فذلك يعد إدمان يؤدي إلى الكثير من المشاكل التي سنذكرها.

الإرهاق النفسي

الإرهاق النفسي هو أحد هذه المشاكل الكبيرة التي يواجها الناس عند إدمان الكافيين وهذا يكون بسبب التركيز المستمر. الضغط المستمر على الدماغ يقلل النشاط خاصة أن الدماغ يحتاج إلى وقت للراحة. ولكن ما يفعله الكافيين أنه يجعل الدماغ في حال نشطة لفترة طويلة مما يؤدي إلى حدوث الكثير من الإرهاق والإجهاد للعقل البشري نتيجة التحفيز المستمر بسبب ماده الكافيين. مما يؤدي إلى حدوث مشاكل نفسية عديدة بجانب الشعور المستمر بالتشويش وعدم الراحة الذهنية.

التأثير على الجهاز الثمبساوي والباراثمساوي

زيادة نسبة الكافيين في الدم تؤدي إلى تهييج الجهاز الثمبساوي والباراسمبثاوي الذين يتحكمون في معدل ضربات القلب، مما يؤدي إلى حدوث نشاط زائد في ضربات القلب. وهذا يجعل الإنسان يتعرض لمشكله كبيرة مع ضربات قلبه وأحيانًا الأمر يستمر لعدة أيام. مما قد يؤدي إلى حدوث جلطات، وحدوث زيادة مرتفعة جدًا في ضغط الدم وإذا لم يتم علاج هذه المشكلة فورًا يجب نقل المريض إلى المستشفى حتى يتعاملون معهم بشكل طبي عاجل. يؤدي شرب القهوة بطريقه غير منضبطة وزائدة عن الحد إلى إفراز العديد من الهرمونات التي تساعد على الشعور بالتوتر والإجهاد. وكمثال هرمون الأدرينالين وهرمون الكورتيزون وكلاهما يساعدان في الشعور بالعصبية والتوتر بطريقة كبيرة.

هيجان في الجهاز الهضمي والقولون العصبي

شرب القهوة يسبب هيجان في العديد من الأجهزة في الجسم خصوصًا الجهاز الهضمي والأمعاء الدقيقة. مما يؤدي إلى ظهور أعراض القولون العصبي ويؤدي إلى مغص شديد. أيضا يعمل على زيادة حموضة المعدة ويساعد على ارتخاء العضلات العاصرة في المريء، مما يجعل هناك شعور بحرقة المعدة نتيجة ارتجاع العصارة المعدية في المريء.

أضرار على الكلى

يؤدي شرب القهوة بشراهة إلى امتصاص المعادن في الجسم مما يزيد الضغط على الكليتين، وتنقية المعادن الموجودة في الدم. ولذلك الأشخاص الذين يشربون القهوة بشراهة يعانون من نقص المعادن والفيتامينات والمواد الصحية الموجودة في الأكل والشراب. كما تؤثر أيضًا على الكلى وتقلل الاحتفاظ على المواد المفيدة للجسم مثل الماغنيسيوم والكالسيوم مما يؤدي إلى مشاكل صحية.

أضرار القهوة على البشرة

شرب القهوة بكثرة يؤدي إلى إدرار البول مما يجعل تناول القهوة بصورة كبيرة قد يُعرض هذا الإنسان لفقدان الكثير من السوائل في الجسم، وهذا يجعل البشرة عُرضة أكثر للجفاف الذي يؤثر على الجلد. وتكون أكثر ضرارًا أيضًا بسبب أن القهوة تحتوي على حمض التانين وهو حمض يتم استخدامه في مهنة صباغة الجلود، ووجود هذا الحمض في الجسم بكميات كبيره يؤدي إلى انسداد في مسامات الجلد والتهابات وظهور العديد من البثرات والطفح الجلدي.

أيضا هناك نوع من الأحماض يدعى الكلوروجينيك وهو موجود في القهوة بصورة كبيرة، وهو مسؤول عن زيادة الوزن، لأنه يؤدي إلى إبطاء عمليه إنتاج مادة الجلوكوز السكرية في الجسم. خصوصًا بعد تناول الوجبات الثقيلة، التي تحتوي على العديد من الدهون. هذا أيضًا بالإضافة إلى أنه يجعل الجلوكوز يفرز بكمية قليلة في الدم مما يخدع الجسم ويجعله يظن أن هناك كميه كبيرة من الجلوكوز. فلا يحتاج الجسم أن يخزن الجلوكوز ويتخلص منه باستمرار على شكل دهون.

أضرار شرب القهوة على الريق

يفضل عدم شرب القهوة على الريق وذلك لأنه يؤدي بالإضرار بالجهاز الهضمي، وهذا نتيجة إلى تحفيز القهوة للجهاز الهضمي حتى يفرز حمض الهيدروكلوريك، الذي لو زاد عن حدوده بصورة كبيرة فهو يضر بالمعدة جدًا. ويؤدي إلى التهابات معدية وشعور دائم بالحرقة. أيضًا يكون عائق لعملية هضم البروتينات في الجسم مما يجعل هناك مشاكل كبيرة في المعدة بسبب شرب القهوة على الريق.

القهوة قبل النوم

لا يُفضل أن يشرب الشخص القهوة قبل النوم بعدة ساعات، لأنها في الغالب ستؤدي إلى القلق ولن تجعله يشعر بالنعاس، أو يرغب في النوم من الأساس. وهذا سيؤثر سلبًا في اليوم التالي. ولذلك تفضل القهوة صباحًا ولكن تجنب أن تشرب القهوة في الصباح على الريق، فهذا مع الوقت سيؤدي إلى مشاكل جمة وكثيرة جدًا في المعدة والجهاز الهضمي.

ختام

شرب القهوة ضمن أجمل لحظات اليوم التي من الممكن أن يحظى بها الإنسان. وخصوصًا في الشتاء. وهناك العديد من الشعراء الذين تغنوا في القهوة مثل الشعار الفلسطيني محمود درويش. والشاعر المصري أمل دنقل. كلاهما تغنوا بالقهوة في الصباح برائحتها ولذتها وشبهوها بالحبيبة. مما يوضح كثيرًا قيمة هذا المشروب عند بعض الناس. ولذلك لا بأس في أن تستمتع بكوب صغير من القهوة. ولكن يفضل أن يكون بعد الإفطار.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

واحد × خمسة =