سي في

سي في أو السيرة الذاتية هي عبارة عن مُلخص سريع عن بياناتك الشخصية، ومؤهلاتك العلمية التي حصلت عليها، وإنجازاتك وخبراتك العملية السابقة، التي يُمكن للباحث عن الوظيفة التعبير عنها بطريقة منطقية ومُنظمة تُميزه عن غيره من منافسيه، وتؤهله للحصول على هدفه، كما يُفضل أن يكون سي في موجزًا وغير مُمل لصاحب العمل “القارئ”، وفي ذات الوقت مُلائم وعابر يجذب مدير التوظيف، حيث يُعتبر بمثابة اللقاء الأول بينك وبين جهة التوظيف، وهنا سوف نوضح لك خطوات تقديم سي في هادف.

كتابة رسالة خطابية قبل السيرة الذاتية

سي في كتابة رسالة خطابية قبل السيرة الذاتية

الرسالة الخطابية “Cover Letter” هي رسالة قصيرة تُخاطب بها مسؤول التوظيف، تُقدم عادةً مع السيرة الذاتية، وفيها تفسر سيرتك الذاتية باختصار، وهي وسيلة لجذب نظر مسؤول التوظيف وخلق انطباع يُميزك عن غيرك.

ويرغب بعض المسؤولين في طلب الرسالة التمهيدية للاطلاع عليها قبل السيرة الذاتية، وإبداء الرأي والحكم السريع على صاحب هذه السيرة إذا كانت تُناسبه هذه الوظيفة أم لا، لذلك يُمكنك تخصيص وقتٍ لكتابة هذه الرسالة بطريقةٍ مؤثرة وجميلة لأنها قد تكون عنوانًا لك، وهذه أهم العناصر التي تحتويها الرسالة الخطابية:

رأس الرسالة

وتحتوي على عنوان المرسل، ورقم الهاتف والبريد الإلكتروني.

التحية

وفيها يتم إلقاء التحية على المرسل إليه “مسؤول التوظيف”.

المُقدمة

يُمكنك كتابة سبب تقديمك لهذه الوظيفة وكيف تعرفت عليها مع تقديم نفسك بطريقة علمية مُختصرة هادفة.

محتوي الرسالة

يكون محتوى الرسالة عبارة عن إقناع مسؤول التوظيف بأنك الأنسب والأجدر بهذه الوظيفة، وذلك بتوضيح قدراتك ومؤهلاتك التي تتناسب مع متطلبات هذه الوظيفة.

ذيل الرسالة

وفيها تختم رسالتك وتذكر أنك في انتظار فرصة المُقابلة الشخصية وتقديم الشكر والامتنان لمن قرأ رسالتك ومنحك من وقته.

التوقيع

إنهاء رسالتك بتحية رسمية والتوقيع بخط اليد عقب الانتهاء وذلك للمصداقية.

المبادئ الهامة في كتابة سي في باللغة العربية

المعلومات الشخصية

تتضمن السيرة الذاتية أهم البيانات والمعلومات الخاصة بالشخص المُتقدم للعمل اللازم إدراجها في العناوين الخاصة بالبيانات وهي:

  • الاسم بالكامل.
  • الحالة الاجتماعية.
  • الجنسية.
  • تاريخ الميلاد ومحل الميلاد.
  • العنوان المحلي.
  • البريد الإلكتروني الرسمي.
  • رقم الهاتف.

المؤهلات العلمية الحاصل عليها

كتابة المؤهلات والبيانات بشكلٍ مُفصل وليس بشكلٍ مُعقد، بأن تذكر أسم الجامعة المتخرج منها والتقدير الحاصل عليه مع إدراج مؤهلاتك الحاصل عليها بشكلٍ تنازلي أي من الأحدث للأقدم.

الخبرات العملية

وكذلك في بند الخبرات العملية عليك سرد خبراتك المهنية بشكلٍ تنازلي من الأحدث إلى الأقدم وليس العكس، ولا تقتصر على كتابة خبرات الوظائف الرسمية فقط ولكن إذا كان لديك خبرات من وظائف تطوعية يُمكنك ذكرها.

النشاطات والهوايات

علماء النفس يرون أن اختيار هوايات فريدة ونادرة من نوعها سر من أسرار نجاح سي في التوظيف الخاص بك، وهذا ما يزيد الاهتمام بك من مسؤول التوظيف والمدراء.

المهارات

عليك إظهار مهاراتك ولكن يجب أن تكون مهارات فعلية وعملية تتناسب مع طبيعة الوظيفة التي سوف تتقدم لها، وأنواع المهارات نوعين وهما:

  1. المهارات الصلبة كتصميم الجرافيك، والتسويق الإلكتروني، والنسخ.
  2. المهارات الناعمة كالتحفيز الذاتي، واتخاذ القرار، والإبداع، والتواصل.

القواعد التي يجب إتباعها عند كتابة سي في

للحصول على سيرة ذاتية قوية ومُقنعة لصاحب العمل عليك إتباع القواعد التالية وهي:

  • يُفضل طباعة السيرة الذاتية على ورق ذات نوعية جيدة، وألا تكون أكثر من ثلاث صفحات، وأن تكون الكتابة صحيحة دون أي أخطاءٍ كتابية.
  • يجب كتابة الاسم والعنوان في الصفحة الأولى يليها كتابة البيانات الأخرى بخطٍ واضح ومُنسق لا يُرهق العين.
  • على المُتقدم للعمل إدراج العُمر باليوم والشهر والسنة ثم كتابة العمر توفيرًا للوقت.
  • الحرص على كتابة سنة العمل وتوضيح ما إذا كان هُناك فترة انقطاع عن العمل.
  • إدراج وتوضيح اللغات التي يجيدها صاحب السيرة الذاتية.
  • يُمكنك توضيح حالتك الاجتماعية إذا أحببت.
  • توضيح المؤهلات والشهادات الحاصل عليها مع بيان سنة التخرج والحصول عليها والجهات التي منحت الشهادات.
  • كتابة الهوايات التي تفضلها وما هي اهتماماتك البدنية والفكرية.

الأخطاء الشائعة عند كتابة سي في

سي في الأخطاء الشائعة عند كتابة سي في

قد تغفل عن بعض الأخطاء التي تؤدي إلى فشل الحصول على الوظيفة التي تحلم بها عند كتابة سي في ومن هذه الأخطاء ما يلي:

الأخطاء اللغوية والكتابية

عند كتابة السيرة الذاتية يقع الكثير في الأخطاء الإملائية والكتابية والتي قد تشوه صورتك المِهنية، لذلك عليك مُراجعة ما قمت بكتابته أكثر من مرة للتحقق من عدم وجود هذه الأخطاء، أو اللجوء إلى المدقق الإملائي عند كتابة السيرة الذاتية لتلاشي الوقوع في هذا الخطأ.

طريقة كتابة البريد الإلكتروني

كتابة البريد الإلكتروني بطريقة غير صحيحة سواءً كان باللغة العربية أو بالإنجليزية أو ذكر عنوان بريد إلكتروني غير مِهني من أكثر الأخطاء الشائعة التي تفقد سيرتك الذاتية قوتها وتميزها. بريدك الإلكتروني يعكس شخصيتك ويُوضحها فقم بعمل بريد إلكتروني باسم مُناسب وليس اسم مُستعار، لكي تستطيع من خلاله التعامل الرسمي.

حجم ونوع الخط

أفضل وأنسب حجم خط عند كتابة السيرة الذاتية هو رقم 14 وتلاعبك بالخطوط سواء التصغير أو التكبير قد يُشكل خطأ، كما يمكنك اختيار نوع خط واحد وتجنب استخدام الخطوط المائلة والظلال.

شكل السيرة الذاتية

الصياغة الجيدة في كتابة السيرة الذاتية تبرز المحتوى بشكلٍ مُتميز فتجنب الفقرات الطويلة المُملة، ويُمكن طرح المعلومات الخاصة بك على شكل نقاط وابدأ بالنقاط ذات الأهمية.

التنسيق

عندما تقبل على كتابة سي في حافظ على أن يكون بسيط وليست مُثير لاشمئزاز صاحب العمل أو القارئ، وذلك بتجنب تعدد أنواع وأحجام الخط وكذلك استخدام أكثر من لونٍ للكتابة.

الإضافات التي لا تحوي معنى

إضافة صورة شخصية في السيرة الذاتية قد تعطي انطباع سيء، فلا تضع صورة شخصية إلا إذا طلبت جهة التوظيف هذا الشيء صراحةً. ذكر الراتب السابق أو الراتب الذي ترغب الحصول عليه من هذه الوظيفة بل دعْ الحديث في ذلك الأمر للمُقابلة الشخصية.

معلومات غير كافية

كتابة عنوانٍ أو رقم هاتف قديم قد يكون سبب واضح في صعوبة التواصل معك، فتأكد من إيضاح كل ما لديك من معلومات الاتصال بك كالاسم والعنوان ورقم الهاتف والبريد الإلكتروني بطريقةٍ صحيحة.

وأخيرًا، الإصرار هو بداية الطريق للحصول على هدفك الذي تسعى له، والبحث عن وظيفة يحتاج إلى الوقت والجهد، والتفاني في كتابة سي في مميز يزيد فرصة قبولك في العمل.

الكاتب: وفاء السمان

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

12 − تسعة =