تسعة
الرئيسية » اعرف اكثر » تعرف على » زيت العنبر : كيف يتم استخراجه من الحيتان بالتفصيل ؟

زيت العنبر : كيف يتم استخراجه من الحيتان بالتفصيل ؟

زيت العنبر هو أحد الزيوت القيمة التي يتم استخراجها من حوت العنبر، نشرح هنا فوائد زيت العنبر وكذلك طريقة استخراجه من الحيتان من الألف إلى الياء.

زيت العنبر

يستخرج زيت العنبر من نوع معين من أنواع الحيتان يسمى بحوت العنبر، ويعد من أشهر حيتان العنبر، وهو أكبر الحيتان ذوات الأسنان وقد انقرض منه نوعان هما حوت العنبر القزمي وحوت العنبر القزم، وتغوص تلك الحيتان إلى أعماق المحيط لتصل إلى الحبارات العملاقة حيث تستطيع الغوص إلى 3 كيلومترات تحت الماء وبذلك تعتبر أعمق الثدييات غوصا، ولتلك الحيتان صوت يصل إلى 230 ديسيسبل حيث يعد ذلك الصوت الأعلى بين جميع الثدييات في العالم، وقد أطلق على تلك الحيتان هذه الأسماء لوجود سائل شمعي يسمى “العنبرية” يتواجد في رؤوس تلك الحيتان الضخمة حيث يزن خمس أضعاف رأس البشر. وينتشر حوت العنبر في معظم بحار ومحيطات العالم حيث تعيش الذكور البالغة في مجموعات وتعيش الإناث وصغارها في مجموعات بعيدة عن الذكور. تتعاون الإناث في حماية ورعاية وإرضاع الصغار، وتضع الأنثى مولودا واحدا كل أربع إلى عشرين سنة وبعد الوضع تعتني بالصغير لمدة تقترب إلى عشر سنوات. ويعيش حوت العنبر مدة طويلة تصل إلى 70 سنة، والحيتان منها القاتلة السفاحة ومنها اللا مفترسة.

 شرح مفصل لكيفية استخراج زيت العنبر

رأس الحوت العنبري وزيت العنبر !

يعد رأس حوت العنبر الضخم مصدر أساسي لزيت العنبر ويتميز بأنه ضخم ومليء بالزيت والدهن، ويصل طول ذكر حوت العنبر إلى 60 قدما، أما الأنثى فطولها وحجمها نصف الذكر تقريبا، ويمثل الرأس ثلث طول حوت العنبر، ويعد أكبر دماغ بين كل المخلوقات. وإذا أردنا أن نعرف زيت العنبر فهو مادة تتميز بقوامها الشمعي صاحب الرائحة العطرية الفواحة، واختلف الكثيرون حول لون العنبر فبعضهم قال أنه رمادي، وغيرهم قالوا بأنه أبيض أو أصفر أو أسود، والبعض يرى أنه يجمع أكثر من لون. ويعتبر العنبر”الأشهب القوي”من أفضل أنواع العنبر يليه العنبر الأصفر ثم الأسود أردأهم.

مصدر أخر لزيت العنبر غير رأس الحوت العنبري

يعتبر الغذاء الأساسي لحوت العنبر الأحياء البحرية والأسماك مما يؤدي إلى تهيج الأمعاء وبالتالي يجد مشقة في هضم الغذاء وتتكون بداخله مادة العنبر كي تحميه من الأثر الضار للأغذية التبي تهيج أمعاءه ثم يقذف الحوت جزء من غذائه ومادة العنبر إلى البحر حتى تصل إلى الشاطئ حيث يحصل عليها الإنسان وينتفع من محتويات العنبر الكيميائيّة والتي لها العديد من الاستخدام سواء كعطور أو دهان أو مسكن أو علاج للدغات الثعابين والعقارب أو غير ذلك من الاستخدامات الكثيرة لزيت العنبر ما يجعل له أهمية اقتصادية كبيرة.

من يجد زيت العنبر محظوظا من الدرجة الأولى

يعد زيت العنبر له أهمية اقتصادية كبرى حيث يعد محظوظا يجده داخل البحر وتزن أكبر قطعة عنبر استخرجت من البحر 248 رطلا وقد بيعت ب 13000 جنيها استرلينيا، و هناك مجموعة كبيرة من البحارين يعنبر مصدر ثروتهم الأساسية البحث عن العنبر في المحيطات والبحار سواء في صورة قطع أو داخل أمعاء الحيتان العنبرية التي يقومون باصطيادها، وقد وجد البحارون قطعا من العنبر تزن القطعة حوالي 200 رطل على شواطئ مياه البحر الاستوائية.

وليست الأهمية الاقتصادية تكمن في زيت العنبر فقط بل إن حيتان العنبر عامة لها أهمية اقتصادية كبيرة لما ننتجه من عنبر وزيوت أخرى وتلك الزيوت تدخل في كثير من الصناعات الهامة كالشموع، وزيوت الآلات، والصابون، وبعض أنواع مواد التشحيم، وزيوت المصابيح، والمواد المانعة لتسرب المياه، وأقلام الشمع، والمواد المضادة للصدأ، و بعض المركبات الدوائية لكن يبقى زيت العنبر على رأسهم لرائحته الجذابة التي قلما توجد في عطر آخر.

لذا فإن تلك الحيتان تعد هدفا أساسيا لصيادين طوال القرنين الماضيين ولكن كثيرا ما تستطيع تلك الحيتان العملاقة الهرب من الصيادين حتى أن الحيتان أحيانا ما كانت تلحق الخسائر للصيادين وشباكهم ومراكبهم المستخدمة في الصيد.

ولكن قد صدرت مؤخرا مجموعة من القوانين والاتفاقيات الدولية تمنع صيد تلك الحيتان في أعالي البحار، وقد صنف الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة بأن حيتان العنبر مهددة بدرجة دنيا.

أجود العطور وأفضلها

عرف عطر العنبر منذ مئات السنين حيث يعتبر العنبر مكون رئيسي لتحضير أقوى العطور وأجملها حيث يحتوي على مادة تعرف ب”amberin” وذلك المركب له رائحة تشبه المسك، حيث يفضله الكثير من هواة الروائح الجذابة التي تنتشر في المكان بسرعة وتدوم لمدة طويلة على الملابس والمفروشات، ولعطر العنبر أشخاص متيمون به وبجماله وروعة رائحته وتميزها عن كثير من غيرها من الروائح.

فوائد زيت العنبر

زيت العنبر مفيد للشعر والبشرة

يعد العنبر مرطبا رائعا للبشرة ومنعشا لها، حيث تنتعش الخلايا وتنمو بمجرد دهنها بزيت العنبر كما يعمل على الحد من أعراض الشيخوخة المبكرة؛ليس هذا فحسب بل إن العنبر يقوم بتلميع الجلد ومنحه بريقا جميلا.

ويعاني الكثير من النساء من الهالات السوداء والتي يعد العنبر علاجا سريعا وفعالا حيث يعمل على إزالتها كما يعمل على تفتيح لون البشرة وينعشها ويجدد الخلايا فيها.

العنبر والصحة النفسية

أثبتت لدراسات الطبية الحديثة بأن زيت العنبر يساعد الدماغ على التقليل من التفكير المستمر الذي يرهق كثيرا كما يساعد على التخفيف من ضغط العمل وله دور فعال في تقليل بعض المشاكل النفسية كالاكتئاب والقلق.

العنبر معالج للنحافة

  • يعاني الكثير من الأشخاص وخاصة النساء الذين يعانون من اضطرابات في الغدة الدرقية من النحافة ويعد العنبر الدخني من أفضل المواد التي تساعد في تسمين الجسم والتخلص من النحافة ويزداد تأثيره عند خلطه بالحليب والعسل، ولكن يجب المواظبة عليه لمدة لا تقل عن شهرين حتى يرى تأثيره وعلاجه للنحافة.
  • يعزز القدرة الجنسية.
  • يعمل زيت العنبر على تعزيز الدورة الدموية وتنشيط الهرمونات المسئولة عن الرغبة الجنسية ويحفزها لذا يستخدم كعلاج للبرود الجنسي في بعض البلاد.
  • يخفف من آلام والتهابات المفاصل ويعالج الروماتيزم.
  • يخلط بالسمن والعسل ويدهن به في حالات لدغ الثعابين والعقارب.
  • يعالج الجروح ويسكنها سواء كانت تلك الجروح خارجية أو داخلية.
  • يقوم زيت العنبر بتجديد خصلات الشعر التالفة ويحد من تساقطه فقط يتم تدليك فروة الرأس بزيت العنبر وسيغذي الشعر كثيرا ويمنع تساقطه ويعطيه لمعانا وبريقا.

زيت العنبر فوائد بعد فوائد

لقد رأينا في السطور المادية كيف يستخرج العنبر من ذلك الحوت العنبري سواء من رأسه الضخم أو من أمعائه الممتلئة بالزيت والدهن لذا يتكالب الصيادون على اصطياده والبحارون على البحث على قطع العنبر في البحار أو المحيطات أو الشواطئ لما تمتاز به بأهمية اقتصادية كبيرة.

قد كان البعض يظن أن فائدة وميزة زيت العنبر تقتصر على رائحته العبقة الجذابة التي ليس لها مثيل؛لا بل إن للعنبر فوائد للبشرة وللشعر حيث يعمل على تجديد خلايا البشرة وتقليل ظهور التجاعيد كما يجدد خلايا الشعر ويقلل من تقصفه ويجعل له بريقا ولمعانا.

كما وجدنا أثاره الرائعة على الصحة حيث يقوي القلب ويعزز وظائفه، ويعمل على معالجة الجروح الداخلية والخارجية، ويقلل من ألام والتهابات المفاصل والروماتيزم.

كما له قدرة على معالجة البرود الجنسي ومنح القوة الجنسية ليس هذا فحسب بل إن دهن البشرة بصفة منتظمة بزيت العنبر يعمل على تكبير الوجنتين ومنحهما لمعانا وجمالا لي له مثيل، حتى أن وضع بعض قطرات من العنبر في أثناء الحمام يعمل على تهدئة الجسم وراحته وينشط خلايا الجلد وينعمها.

محمد نبيل

عضو هيئة تدريس بالجامعة، تخصص كيمياء وميكروبيولوجي.

أضف تعليق

أربعة × 1 =