تسعة
الرئيسية » العناية الذاتية » كيف تستخدم زيت التفاح لعلاج مشاكل البشرة والشعر؟

كيف تستخدم زيت التفاح لعلاج مشاكل البشرة والشعر؟

يتم استخلاص زيت التفاح من بذور التفاح، وهو يتميز بغناه بالعديد من العناصر الطبيعية المغذية للبشرة والشعر، وهو ذو رائحة عطرية مميزة ولذا فإنه يدخل في الكثير من أنواع العطور ومستحضرات التجميل والعناية بكل من البشرة والشعر.

زيت التفاح

يعتبر زيت التفاح واحدا من أفضل الزيوت الطبيعية التي تدخل في منتجات العناية بالبشرة والشعر، فهو يتميز باحتوائه على مجموعة من أهم العناصر الطبيعية الضرورية لكل منهما، حيث أنه غني بالأحماض الدهنية الأساسية الغير مشبعة والفيتامينات الهامة والألياف، علاوة على أنه يحتوي على عنصر البكتين الذي يعد من مضادات الأكسدة القوية التي تلعب دورا فعالا في محاربة الجذور الحرة، بجانب احتواء هذا الزيت على عدة معادن كالحديد والكالسيوم والفسفور والماغنسيوم والبوتاسيوم والكبريت، وهي أهم المعادن التي يحتاج لها كل من البشرة والشعر، وفي هذا المقال سوف نتحدث على أهم فوائده للصحة والبشرة والشعر.

ما هو زيت بذور التفاح؟

يتم استخلاص زيت بذور التفاح عن طريق عملية عصر بذور التفاح على البارد، وهو ذو رائحة عطرية جذابة ولذلك فهو يدخل في تصنيع الكثير من أنواع العطور، كما أنه يستخدم في ترطيب الشعر وعلاج التهابات البشرة، وتشير بعض الدراسات إلى أنه مصدرا جيدا لمضادات الأكسدة مما يجعله أحد العناصر المضادة للسرطان، كما أثبتت الدراسات أنه يلعب دورا فعالا في مكافحة البكتريا والخمائر، وهذا الزيت يدخل في مستحضرات التجميل لأغراض طبية، فهو يتواجد في العطور والشامبو والصابون والغسولات وبلسم الشفايف والكريمات، وبالرغم من ذلك فإن هذا الزيت يعد من الزيوت التي تحتوي على نسبة من السمية لوجود نسبة من عنصر السيانيد، ولذلك فلا بد من استخدامه باعتدال وبدون إفراط، وينبغي استخدامه بحذر للأطفال أو الحوامل لتجنب مخاطره عليهم، وبشكل عام فينبغي استشارة الطبيب قبل استخدام زيت التفاح أو المنتجات التي تحتوي عليه.

فوائد زيت بذور التفاح

يمكن الحصول على العديد من الفوائد لجسم الإنسان عند استهلاك الزيت المستخلص من بذور التفاح، وذلك لغناه بالعديد من المغذيات مثل الأحماض والمعادن والفيتامينات والألياف، حيث تشمل فوائده ما يلي:

تخسيس الجسم

يساعد زيت بذور التفاح على التخلص من الوزن الزائد والسعرات الحرارية الزائدة في الجسم، وذلك لقدرته الفائقة على إذابة الدهون المتراكمة في خلايا الجسم، كما أنه يحتوي على الألياف الغذائية التي تعمل على كبح الشهية لتناول الطعام نتيجة الشعور بالشبع الذي يستمر لفترة طويلة، وعلاوة على ذلك فإن الألياف الغذائية تساهم في التخلص من مشكلة الإمساك والتي تسبب زيادة الوزن، ويمكن تناول هذا الزيت للتخسيس عن طريق وضع ملعقتان كبيرتان منه في كوب من الماء، ثم تناول هذا المزيج بعد وجبات الطعام الرئيسية، وبالانتظام على هذه الوصفة يمكن ملاحظة نتائج سريعة.

القضاء على البكتريا والجراثيم

يعمل زيت التفاح أيضا على تخليص الجسم من السموم والجراثيم والبكتريا، فهو يحتوي على مضادات الأكسدة ومضادات الجراثيم والبكتريا، حيث ينصح بتناول كوب من الماء مضافا له ملعقة واحدة من هذا الزيت مرة واحدة يوميا للقضاء على الجراثيم والبكتريا ومنع تراكم السموم في الجسم.

خفض ضغط الدم

كما يساهم هذا الزيت في خفض ضغط الدم والحفاظ على استقراره في المعدلات الطبيعية، فهو يحتوي على عنصر البوتاسيوم والذي يتميز بدوره الهام في السيطرة على ضغط الدم، وذلك لأن هذا العنصر يساهم في تقليل امتصاص الأملاح مما يساهم في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم، وذلك بإضافة ملعقة من زيت بذور التفاح إلى كوب من الماء وتناوله بشكل يومي في الصباح.

خفض مستوى الكوليسترول

وكذلك فإن هذا الزيت له دور فعال في محاربة الكوليسترول الضار في الجسم، وبالتالي فهو يحمي الجسم من آثاره السيئة على صحة القلب والشرايين والأوعية الدموية، أي أن هذا الزيت يساهم بشكل غير مباشر في الحماية من أمراض القلب، وذلك عند تناوله بنفس الطريقة السابقة بانتظام.

علاج الأرق

ومن أهم فوائده أيضا أن هذا الزيت يعمل على محاربة الأرق ويساعد على تحسين جودة النوم، وللأشخاص الذين يعانون من الأرق يمكنهم إضافة ثلاثة ملاعق من زيت بذور التفاح إلى نصف كوب من عسل النحل الطبيعي، بحيث يؤخذ من هذا الخليط ملعقة قبل النوم للمساعدة على النوم، وفي حالة عدم الحصول على النتائج المطلوبة يمكن تناوله أكثر من مرة يوميا.

فوائد زيت التفاح للبشرة

بالإضافة إلى فوائده الصحية العديدة فإن هذا الزيت يعد من أفضل الزيوت الطبيعية التي تمنح البشرة الكثير من الفوائد، ولذا يستخدمه البعض لتدليك بشرة الأطفال حديثي الولادة لترطيبها وحمايتها، فمن أهم فوائده للبشرة ما يلي:

تجديد البشرة وترطيبها

يعمل هذا الزيت على تعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة، ومن المعروف أن الكولاجين هو أحد البروتينات الهامة لتقوية خلايا البشرة وتجديدها، مما يساعد على التمتع بشباب البشرة على الدوام، وكذلك يعمل على ترطيب البشرة ومنحها المرونة والنعومة واللمعان، ولذلك فإن هذا الزيت يستخدم أثناء الحمل للتخلص من علامات التمدد في الجلد ولترطيب بشرة الحامل وحمايتها من الجفاف.

القضاء على حب الشباب

كما يساهم زيت التفاح كذلك في القضاء على حب الشباب والبثور الجلدية، وذلك لوجود مضادات الأكسدة التي تلعب دورا فعالا في تطهير البشرة وتهدئتها وتعمل على فتح المسام.

محاربة التجاعيد

بفضل فعالية هذا الزيت في إنتاج الكولاجين بجانب احتوائه على مضادات الأكسدة والتي تلعب دورا هاما في محاربة الجذور الحرة، مما يساعد على التخلص من تجاعيد البشرة والخطوط الدقيقة.

الحماية من أشعة الشمس

كما تعمل مضادات الأكسدة كذلك على الحماية من أضرار أشعة الشمس، وتمنع التأثيرات الضارة التي تسببها الأشعة فوق البنفسجية والتي تشمل إصابة البشرة بالحروق والكلف ومرض سرطان الجلد.

فوائد زيت التفاح للشعر

كما يوفر زيت التفاح عدة فوائد عظيمة للشعر لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن التي تمنح الشعر النعومة واللمعان، بالإضافة إلى أهمية هذه المواد في تغذية الشعر وترطيبه وتنعميه، وليس ذلك فقط فبفضل خصائصه المطهرة والمضادة للجراثيم لوجود نسبة من حمض الخليك فإنه يعمل على تطهير الشعر وتخليصه من الأوساخ والبكتريا المتراكمة فيه، وأيضا فهو يساهم في القضاء على حشرات الرأس لاحتوائه على مادة السيانيد، ولاستخدامه للشعر نأخذ منه كمية مناسبة ونضعها على الشعر وفروة الرأس مع التدليك برفق ونتركه لمدة نصف ساعة، ثم نقوم بعدها بغسل الشعر بالماء والشامبو الفاتر.

زيت التفاح هو من أهم الزيوت الطبيعية المستخدمة في مستحضرات التجميل والصابون والعطور بشكل خاص، فهو ذو رائحة عطرية محببة وجذابة، ومن أهم فوائده للبشرة أنه يحميها من أضرار أشعة الشمس ويساعد على ترطيبها وتجديدها وحمايتها من الشيخوخة المبكرة، وأيضا فهو يساهم في القضاء على حب الشباب وعلامات التمدد الجلدية، ويتميز أيضا بفوائده العظيمة للشعر فهو يرطبه وينعمه ويساعد على تغذيته وتطهيره من الجراثيم والبكتريا، هذا إلى جانب فوائده الصحية التي تشمل القضاء على الكوليسترول الضار والحماية من أمراض القلب ومنع ارتفاع ضغط الدم، علاوة على فوائده للتخسيس وللقضاء على الوزن الزائد والشحوم المتراكمة في الجسم.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح لاستخدامات طبية لواحدة أو أكثر من الأعشاب الطبيعية أو النباتات أو الأطعمة أو الزيوت، هذه العلاجات في الأحوال العادية وبالنسبة للأشخاص الطبيعيين لا تسبب أضرارًا، لكن يجب دومًا الرجوع إلى الطبيب قبل استخدامها للتأكد من ملائمتها لحالتك الصحية وعدم تعارضها مع أدوية قد تتعاطاها وتحديد الجرعة الملائمة منها، وتزداد أهمية الاستشارة الطبية في حالة الأطفال وكبار السن والحوامل والمرضعات.

منال محمد

كاتبة مقالات ومترجمة. لدي اكثر من 150 مقالة على موقع تسعة تغطي مواضيع الصحة والعافية والعناية الذاتية والغذاء والتغذية السليمة مثل العناية بالبشرة والشعر

أضف تعليق

تسعة − 6 =