تسعة
الرئيسية » عمل ومهارات » مشاريع وشركات » زيادة المبيعات على الإنترنت : كيف تزيد مبيعاتك على الشبكة ؟

زيادة المبيعات على الإنترنت : كيف تزيد مبيعاتك على الشبكة ؟

التسويق عن طريق شبكة الإنترنت هو أحد الأساليب الحديثة لتسويق المنتجات، زيادة المبيعات على الإنترنت تحتاج إلى الكثير من المعرفة التي نقدمها لك هنا.

زيادة المبيعات على الإنترنت

إذا ما أردت زيادة المبيعات على الإنترنت على أن تعرف أنه من المبادئ الناجحة في التسويق “أن تختبر كل شيء ولا تفترض أي شيء” لأننا ببساطة لا نعرف ما هي الاستراتيجية التي ستنجح إذ بات من الصعب تخمين متطلبات السوق، وبالتالي التجربة هي الفيصل في هذا الموضوع، حتى وإن كانت لديك خطة ناجحة على أرض الواقع لا تستطيع التنبؤ أو افتراض التحسينات بل عليك أن تجرب بنفسك وترى رد فعل السوق، لذلك دعنا نتفق الآن أن التجربة هي أساس كل شيء، تستطيع من خلالها تحديد الناجح من الفاشل، لتحدد أي الطرق ستكون أفضل من أجل زيادة المبيعات على الإنترنت ، ومن خلال مقالي هذا سنقوم سوياً برحلة قائمة على التجربة والملاحظة لنجرب سوياً 12 طريقة قد تحسن من أداء موقعك ومبيعاتك بشكل كبير، عليك أن تجرّب كل اختبار من الاختبارات التالية كلٌ على حده، لتحصل على نتائج دقيقة وصدقني ستجد الفرق خصوصاً في صورة زيادة المبيعات على الإنترنت بشكل ملحوظ بعدما تجربها.

زيادة المبيعات على الإنترنت : الطرق والوسائل المعينة على زيادة الميعات

جرّب عرض منتجاً واحداً فقط في الصفحة الرئيسية لموقعك

إذا كنت تسوق لأكثر من سلعة أو خدمة على موقعك وترغب في زيادة المبيعات على الإنترنت جرب هذه الطريقة إن كانت أفضل بالنسبة لك أم لا، لقد وجدنا بالتجربة أن عرض عدد أقل من السلع مع وصف جيد لكل منها يزيد من المبيعات بشكل ملحوظ، فالأمر يتعلق بالتركيز، فبدلاً من عرض أكبر عدد من السلع لإرضاء جميع الأذواق حاول أن تعرض سلعة واحدة فقط أو مجموعة من السلع مرتبطة بموضوع معين لجذب انتباه شريحة معينة، وبالتالي استهداف فئة معينة مما سيزيد بشكل كبير من مبيعاتك، بالطبع لن تتوقف عن بيع باقي السلع بل تستطيع عرضها خلال صفحات أخرى، واستخدام عروض تتبعيّة بعد كل عملية شراء، الآن جرّب هذه الطريقة، قم بكتابة وصف جيد للمنتج الرئيسي في موقعك وضعه في الصفحة الأولى لترى إن كانت هذه الطريقة ستجدي معك، اجعل مدة التجربة أسبوع أو اثنان لتكتشف ذلك.

لاحظ أن المواقع التسويقية الكبيرة لا تعرض منتجاً واحداً في الصفحة الرئيسية، بل تضع مجموعة من المنتجات المصنفة بحيث تظهر كل مجموعة من المنتجات المرتبطة مع بعضها، على سبيل المثال يعرض الموقع تشكيلة من الهواتف المحمولة يليها تشكيلة من أجهزة الكمبيوتر، وهكذا حتى يضمن جذب انتباه أكبر فئة من الزوار نظراً لضخامة عدد الزوار وعدد المنتجات أيضاً ولكن في كل الأحوال ستضطر إلى تقسيم المنتجات إلى أقسام لتجذب الانتباه، أما في حالة المواقع التسويقية الصغيرة فمن الأفضل وضع منتج واحد في الصفحة الرئيسية بدلاً من عدة منتجات لا علاقة لها ببعضها.

جرّب وضع القائمة البريدية لموقعك في مكان جيد من الصفحة

قائمة المفضلة أو الطلبات أو القائمة البريدية أو أياً كان غرضها هي وسيلتك للحصول على قائمة بريدية لعملاءك الأوفياء الذين سوف يساعدونك على زيادة المبيعات على الإنترنت ، من خلالها تستطيع التواصل مع عملاءك ومتابعي موفعك لتبني معهم علاقة من الثقة، لكن هل تعرف أين تضع القائمة البريدية أو قائمة الطلبات للحصول على أكبر عدد من المتابعين؟، ببساطة أفضل مكان لها هو أول مكان تقع عليه عين العميل، قد يكون أعلى يسار الصفحة أو أعلى يمين الصفحة أو في المنتصف، ولا تنسى أن تظهر هذه القائمة في جميع صفحات موقعك، أيضاً يمكن أن تضعها بشكل يغطي الشاشة فتظهر بعد فترة صغيرة من تحميل الموقع لتتأكد من ظهورها لكل الزوار (تسمى هذه الطريقة النوافذ العائمة التي تغطي الصفحة Hover Ads سيأتي ذكرها في التجربة التالية)، عليك بتغيير مكان القائمة البريدية لموقعك كل فترة، ومقارنة النتائج ومن ثمّ اختيار أفضل مكان لوضع قائمة موقعك البريدية بعد الحصول على النتائج.

جرّب استخدام الإعلانات التي تغطي الشاشة لتقديم العروض الإضافية لزوار موقعك

أنا متأكد أن معظم الناس تعرف النوافذ المنبثقة التي تظهر تلقائياً عند زيارة أحد المواقع، عند ظهور هذه التقنية أسهمت في زيادة المبيعات على الإنترنت بشكل كبير لكل من استخدمها، ولكن هذه التقنية سببت الضيق لدى الكثير من المستخدمين نظراً لاستخدامها بشكل خاطئ، لذلك أصبحت أغلب المتصفحات تمنع ظهورها تلقائياً، طبعاً يستطيع المستخدم تمكين ظهورها، ولكن الغالبية لا تفعل، لذلك سأخبرك بطريقة وجدتها فعالة تماماً مثل النوافذ المنبثقة ولكنها –لحسن الحظ- ليست محظورة من قبل متصفحات الإنترنت، وهي عبارة عن نوافذ تغطي الصفحة اسمها “Hover Ads” عليك أن تجربها في موقعك، من تجربة أحد المواقع أسهمت هذه الطريقة في زيادة المبيعات على الإنترنت بمعدل 162% عن ذي قبل، هذه الإعلانات مهمة جداً إذ أنها تسمح لك بعرض عروضك المهمة أو التي ستنتهي بعد فترة أمام كل الزوار مباشرةً، لم لا تجرب وضع قائمة طلبات أو القائمة البريدية في أحد هذه الإعلانات التي تغطي الصفحة لترى إذا ما كانت ستجلب لك المزيد من المتابعين بالبريد الإلكتروني، عند تجربة هذه الطريقة في نفس الموقع -الذي جربنا عليه الإعلانات التي تغطي الشاشة- حققت 86% متابعين أكثر من ذي قبل.

جرّب وضع العروض الحصرية والصفقات في رأس الصفحة

رأس الصفحة هو أكثر الأماكن رؤية في موقعك من قبل الزوار وبالتالي هو يمثل أهمية كبيرة في زيادة المبيعات على الإنترنت ، لذلك قد يكون أكثر الأماكن تأثيراً على نسبة مبيعاتك، عندما تضع روابط في رأس الصفحة ضعها بذكاء، فمثلاً لا تضع: “أفضل حافظة لجهازك المحمول” ولكن ضعها كالتاي: “أخيراً استطاع ملايين المستخدمين الحفاظ على أجهزتهم المحمولة ضد الكسر، شاهد كيف تفعل ذلك!”، أي توضح المشكلة دون أن تضع الحل، فالجملة الأولى لن يجد الزائر سبب يدفعه لزيارتها لأن المشكلة والحل في نفس الجملة، أما الجملة الثانية أظهرت المشكلة فسيضغط الزائر على الرابط ليرى الحل، وبالتالي تستطيع جلب زوار أكثر إلى صفحة المُنتج.

جرّب عند كتابة وصف المنتج عرض المشكلة التي تواجه من يبحث عن هذا المنتج وطرق حلها

عندما تعرض منتجك يجب أن تتكلم بتفاصيل أكثر عن المنتج لتظهر للعميل أنك تشاركه نفس التجربة، وعندما يشعر العميل أنك تشاركه نفس التجربة سيثق في قدرتك على حل مشكلته، بعدما تعرض المشكلة قم بتقديم منتجك على أنه الحل لهذه المشكلة، عندما تصف منتجك وصف دقيق كفيل بحل مشكلة العميل تأكد أن مبيعاتك ستزداد.

تمتع بالمصداقية في عرض منتجك لتنال ثقة العملاء وتساهم في زيادة المبيعات على الإنترنت

من المهم أن تعكس منتجاتك مدى مصداقيتك أمام العميل وبهذه الطريقة ستنال ثقته ليشتري منك المنتج، يوجد بعض الطرق التي يمكنك أن تبين المصداقية أمام العميل سنتناول منها أسرع اثنان وأكثر فعالية في موضوعنا اليوم، إذا لم تكن استخدمت هاتان التقنيتان عليك بتجربتهما ومقارنة النتائج.

واحدة من أفضل الطرق لبيان مصداقيتك أمام عملاءك تتمثل في عرض رأي العملاء الذين اشتروا المنتج من قبل في وصف كل منتج، هذه الآراء تقوم بتجميعها من البريد الإلكتروني الذي يرسله لك كل عميل بعد كل عملية شراء، ليبين لك كيف ساعد المنتج على حل مشكلته، وهذه النقطة مهمة، فالعميل الذي يصف لك كيف ساعده المنتج أفضل من هذا الذي يقول لك أن المنتج رائع.

الطريقة الأخرى لبيان مصداقيتك أمام العميل هي أن تبين للعميل خبرتك ومعلوماتك عن المنتج ومدى اعتمادك الشخصي على هذا المنتج وبذلك تصبح مؤهلاً لحل مشاكل العملاء، بمعنى أنك ستكتب رأيك الشخصي ومعلوماتك وخلفيتك المسبقة في نهاية وصف كل منتج.

اجعل تركيزك منصباً على العملاء وليس على نفسك

عندما تكتب وصف لمنتجك وتتكلم عنه لتشرح أهميته لا تركز على نفسك بل اجعل تركيزك منصب على المستخدم، راجع وصف منتجاتك مرة أخرى هل تجد فيها ضمير المتكلم “أنا” كثيراً؟، عليك استبدالها بالضمير “أنت”، وهكذا ستجعل القارئ يشعر أن المنتج موجه له وتساهم بشكل كبير في زيادة المبيعات على الإنترنت .

بيّن للعميل مدى حاجته لمنتجك واجعله يشعر أنه ضرورة ملحّة وبالتالي عليه أن يشتريه في الحال!

  • من المهم جداً أن تبث مقالاتك الأهمية في نفوس العملاء، لتحثهم على شراء المنتجات، ويستحسن أن تجعل ذلك في نهاية مقالك عن المنتج، إليك أفضل الطرق التي تبين للعميل بها أن شراء المنتج ضرورة ملحّة.
  • قم بعمل تخفيض لفترة محدودة.
  • ضع هدايا مع المنتج لفترة محدودة.
  • ضع كمية محدودة من منتجك.
  • ضع عرض على كميات معينة، كأن يحصل على قطعة مجانية عند قيامه بشراء قطعتان.

جرّب تجنب كلمات الشراء في بداية وصف المنتجات وعناوينها

عادة يبحث الناس عن معلومات مجانية وليس منتجات، لذلك عندما تذكر عبارات الشراء في بداية وصف المنتج قد تفقد بعض الزبائن، والمطلوب منك أن تجعل الزائر يهتم أولاً بمنتجك، وذلك بتوضيح المشكلة التي تواجههم، ثم تبين لهم أن منتجك هو الحل لتلك المشكلة، ثم تبين لهم خبرتك الشخصية عنه، بعد ذلك تبين له أهمية شراء المنتج الآن باستخدام إحدى الطرق السابق ذكرها، بعد ذلك تأتي جمل الشراء مثل “تسوق الآن!” أو “اضف إلى العربة!”، أنصحك بأن تتجنب الكلمات التالية في بداية وصفك للمنتج: “اشتري” و”التكلفة” و”السعر”، ثم قارن نتائج زيادة المبيعات على الإنترنت بذي قبل.

جرّب وضع صور لمنتجك في الوصف لتجعله مرغوباً أكثر

إن وضع صور لمنتجك في الوصف سيجعله يبدو حقيقياً أكثر، وبالتالي مصداقية أكثر، وبالتالي يساهم في زيادة المبيعات على الإنترنت ، وهي أداة فعالة جداً لكسب ثقة العميل في المنتج، لكن أحياناً كشف جميع تفاصيل منتجك قد يفسد عليك صفقة البيع، وبالتالي عليك وضع صور توضيحية فقط تبين أهمية المنتج ولا تكشف كل تفاصيله، جرب وضع الصور أعلى الوصف مرة ثم أسفل الوصف لتحصل على أفضل النتائج، وبتحليل النتائج ستعرف أفضل مكان لوضع صور المنتج فيه.

عليك أن تجعل وصفك جذاب لكل من يقرأه من أجل زيادة المبيعات على الإنترنت

قليل جداً من الزوار هم الذين سيقرؤون وصف المنتج كله كلمة كلمة من بداية الصفحة إلى نهايتها، أما البقية لن يقرؤوا سوى بعض الكلمات التي تجذب انتباههم أثناء تجولهم في الصفحة من أعلى لأسفل، لذلك عليك أن تجرب إظهار بعض الكلمات التي تجذب انتباه من يقرأ وصف المنتج من أجل زيادة المبيعات على الإنترنت وذلك عن طريق:

  • استخدام الخط الثقيل، أو المائل، أو تظليل بعض الكلمات التي تغري من يقرأها بالعرض.
  • تغيير طول الفقرات حتى لا يبدوا وصف المنتج على أن مجرد قالب نصي ممل.
  • وضع عناوين جانبية تظهر مميزات منتجك وتدفع القارئ إلى قراءة الفقرات التالية.
  • لا تجعل الفقرات تستحوذ على عرض الصفحة كله لتسهل قراءتها.
  • ضع بعض العناوين أو الكلمات المستهدفة التي ترغب أن يراها الزائر في منتصف السطر حتى تجذب انتباهه.
  • استخدم القوائم المختلفة: تعداد نقطي أو رقمي.

جرّب مراسلة عملاءك عن طريق البريد الإلكتروني باستمرار

من المهم جداً أن تحرص على إرسال بريد إلكتروني لمتابعيك لإخطارهم بالعروض الحصرية من أجل زيادة المبيعات على الإنترنت ، بالطبع يمكنك عمل ذلك بطريقة أوتوماتيكية، الآن جرّب إرسال البريد الإلكتروني للعميل بعد التسجيل في القائمة البريدية مباشرة، ثم جرّب إرساله بعد التسجيل بفترة وليكن ثلاثة أيام وقارن النتائج لتختار ما هو الأفضل بالنسبة لك، ولا تنسى بالطبع عملاءك السابقين راسلهم أيضاً بالعروض الجديدة، إذن عليك الآن أن تنظم عملية الدعاية عن طريق البريد الإلكتروني للحصول على أفضل النتائج.

من المهم جداً أن تجرّب كل طريقة من الطرق السابقة على حده، وذلك كي تستطيع مراقبة الإحصائيات بدقة دون أن تتداخل مع بعضها البعض، هذه الطريقة تسمى “الاختبار المنفصل” أي تفصل كل تغيير عن غيره لتعرف أي التغييرات سيؤثر بشكل أكبر على عملاءك، وهي طريقة ناجحة جداً خصوصاً للمواقع التسويقية المبتدئة والتي تحصل على عدد زيارات قليل نوعاً ما، وهي طريقة ناجحة أياً كان عدد زيارات موقعك لأنها تزودك بنتائج غاية في الدقة، والآن لنرى مثالاً على كيفية عمل هذه الطريقة:

فلنفترض أنك تريد تغيير رأس الصفحة في موقعك كأن تطبق أحد التجارب السابق ذكرها، اختر أعلى الصفحات أداءً في موقعك، الآن قم بإنشاء صفحة أخرى مشابهة للأولى تماماً عدا التغييرات التي تريد تنفيذها، وباستخدام إحدى التقنيات قم بتوجيه نصف زوارك إلى الصفحة الأولى والنصف الآخر إلى الصفحة الثانية (بنفس الرابط طبعاً)، لمزيد من التوضيح نفترض أن لديك عميل اسمه “حسام” والآخر اسمه “وليد”، الآن المطلوب توجيه “حسام” إلى الصفحة ولكن بالشكل الأول، وتوجيه “وليد” إلى نفس الصفحة ولكن بالشكل الآخر، وبمقارنة عدد المبيعات التي تحققها كل صفحة بالنسبة إلى عدد زيارات نفس الصفحة تستطيع تحديد أي التغييرات أكثرها كفاءة وفعالية، وبالتالي اتخاذ القرار الحاسم بأي التغييرات يجب أن يكون، لاحظ أنه من المهم جداً إجراء الاختبار على كلتا الصفحتين في نفس الوقت، أي لا تختبر أداء الصفحة الأولى لمدة أسبوعان مثلاً ثم تختبر أداء الصفحة الثانية بعدها لمدة أسبوعان لأنه قد تحدث عوامل تغير في إحصائياتك، فمثلاً إذا تخلل الأسبوعان الثانيان احتفال بأحد الأعياد أو عطلة رسمية فإن المبيعات تزداد وبالتالي لن تستطيع تحديد أي التغييرات يجب أن يتم، وبدلاً من ذلك احرص على أن تجرّب التغييران في نفس الوقت، وهذا هو جوهر ما يسمى بالاختبار المنفصل الذي يساهم إلى حد كبير في زيادة المبيعات على الإنترنت .

كيف تتبع التغييرات وتقارن الإحصائيات؟

بالطبع لم أكتب هذا المقال للمحترفين فقط، هناك العديد من التطبيقات التي يمكنك الاعتماد عليها لمتابعة إحصائيات موقعك مقابل بعض المال.

  • WebTrends7: يقدم لك العديد من الخدمات مقابل مبلغ واحد لمرة واحدة أو شهرياً، كما يمكنك تجربة الخدمات مجاناً، هذه الخدمة تستطيع من خلالها اختبار العديد من التغييرات مرة واحدة دون اللجوء إلى اختبار كل تغيير لفترة زمنية على حده، على سبيل المثال تستطيع اختبار أداء رأس الصفحة والإعلانات التي تغطي الصفحة وغيرها من العناصر التي يمكنك اختبارها معاً.
  • Offermatica: يقدم لك خدمات تعقب الزيارات والأداء كالتطبيق السابق ولكن التكلفة هنا على حسب عدد الزيارات مما يعتبر خيارا جيدا بالنسبة لأصحاب الزيارات البسيطة، كما يمكنك تجربة النسخة التجريبية مجاناً,
  • ClickTracks: تطبيق رائع يسمح لك بتعقب استجابة التغييرات التي تجريها على موقعك، كما يمكنه تحديد من أين يأتي زوارك، وحتى داخل موقعك يمكنه معرفة كيف يتجول الزوار داخل الموقع، تستطيع تجربة هذا التطبيق مجاناً ثم تحدّد إذا كنت تريد الدفع شهرياً أو مرة واحدة.

تذكّر عزيزي المُسوّق أن الدراية بمتطلبات السوق صعب، ولكن لا شيء يقف أمام المثابرة والعمل الجاد، فكر في جميع الاحتمالات وجرّبها كلها لتكتشف بنفسك ما الذي يريده السوق منك، وأنصحك في هذا المجال بزيارة المواقع التسويقية الكبيرة وتحليلها لتستفيد منها في زيادة المبيعات على الإنترنت .

محمد قدري

طالب بكلية هندسة البترول والتعدين، شغوف بعلوم الكمبيوتر، أعمل بالتدوين، وأتمنى أن أضيف جديد.

أضف تعليق

ثمانية عشر − إحدى عشر =