حقيبة المولود

تُصاب الكثير من السيدات بالخوف والرعب عند اقتراب موعد الولادة خاصة عندما تكون ولادة طبيعية وبالتالي لا تعرف بالتحديد الوقت الفعلي لخروج الجنين إلى العالم الجديد، ولذلك نقدم لكِ سيدتي اليوم كافة المعلومات المتعلقة بتحضير حقيبة المولود وحقيبة الولادة الخاصة بكِ التي قد تحتاجين إلى معرفتها قبل موعد الولادة وخاصة في منتصف الشهر الثامن تابعينا في السطور القليلة القادمة.

محتويات حقيبة المولود الجديد

حقيبة المولود محتويات حقيبة المولود الجديد

في البداية يجب أن تقومي سيدتي بالمتابعة الجيدة لتطور الجنين والحمل بصفة عامة حتى يتم تقدير الموعد الفعلي لحدوث الولادة بل وتحديد نوع الولادة سواءً كانت طبيعية أو قيصرية، فالكثير من النساء خاصة التي تلد للمرة الثانية أو تعددت مرات حملها بالتغافل عن متابعة الحمل طوال التسعة أشهر مما يضعها في الكثير من المشاكل الصحية الخاصة وتكون أكثر عرضة للولادة المبكرة.

حيث يُفضل أن يتم المتابعة كل شهرين وعند بداية الشهر السابع يتم المتابعة كل أسبوعين لكي يتم الاطمئنان على حالة الجنين، ويُفضل أيضًا أن يتم تحضير الحقيبة الخاصة بالمولود بداية من الشهر السابع لتفادي حدوث أي حالات ولادة طارئة، ولكن تختلف محتويات الحقيبة في ذلك الشهر حيث أن الكثير من الأطفال الذين يتم ولادتهم في الشهر السابع لم يكتمل نموهم بعد، وبالتالي قد يتم احتجازه لفترة من الوقت في الحضانة.

وبناء على ذلك لن تحتاجين إلى وضع مزيد من الأغراض للطفل في الشهر السابع فقد يتم وضع بعض الحفاضات وسائل غسل الجسم وبودرة ناعمة لكي توضع بعد تغيير الحفاضة، ولكن بصفة عامة هناك الكثير من المستشفيات التي توفر رعاية كاملة للطفل خلال تلك الفترة ولن تحتاجين إلى أغراض للطفل فقط يمكنك تحضير حقيبتك فقط.

كيفية تحضير حقيبة المولود الجديد في الشهر التاسع

أما بالنسبة لطريقة تحضير الحقيبة للمولود بصورة عامة في الشهر التاسع فهي تتم من خلال وضع ثلاثة غيارات خاصة بالطفل الرضيع سواءً كان صبي أو فتاة مع وضع زجاجة زيت لتدليك جسم المولود بها بعد أن يتم شطف جسده بعد الولادة، مع إحضار صابونة طبية لكي تقضي على الجراثيم سواءً تم استخدامها للطفل فقط أو الأم أيضًا مع وضع غسول خاص بالجسم ولكن ذو مكونات كيميائية بسيطة حتى لا تؤثر عليه.

وليس هذا فقط بل ويتم وضع عشرة حفاضات ناعمة تناسب وزن الطفل في تلك المرحلة حيث يبدأ في التخلص من الفضلات بصورة مستمرة، يمكنك اصطحاب عدد من العقاقير الطبية المتخصصة بالطفل في تلك الفترة على سبيل المثال دواء خاص بالتخلص من المغص، وآخر خاص بارتفاع درجة حرارة الجسم وكريم طبي خاص بالبقع الحمراء والالتهابات وذلك في حالة ولادة الطفل مصاب بأي أمراض جلدية.

وليس هذا فقط بل ويُفضل أن يتم وضع ببرونة خاصة بالحليب للطفل وأخرى خاصة بالماء، أو يمكن استبدال الببرونة الطبية بحقنة معقمة مع إزالة السن الحاد الخاص بها، ويمكن أن يتم توفير علبة من اللبن المجفف الخاص بالأطفال منذ الولادة ولكن يفضل ألا يتم استخدامه سوى في الحالات القصوى فقط لكي يعتاد على لبن الأم وحلمة الثدي الخاص بها بدلاً من اللجوء إلى اللبن الصناعي.

وهناك بعض القطع الأخرى التي يطلق عليها حزام الخصر الذي يلف به الطفل بسبب ليونة جسده في تلك الفترة، ويُفضل أن يتم وضع عدد من قطع الملابس على شكل سالوبيت لكي يسهل خلعها وتحافظ على جسد الطفل بدلاً من ارتداء عدة قطع تزعج الطفل فيما بعد.

وبالطبع لا تنسي سيدتي وضع عدة مناشف ورقية وقطنية مخصصة للطفل فقط حتى لا تُسبب له أي عدوى بكتيرية أو تنقل له أي أمراض جلدية من قبل الآخرين، وأن يتم توفير مناشف ورقية مبللة لكي تسهل عليكِ عملية تغير الحفاضات أو مسح جلد طفلك الرقيق بدلاً من الاستحمام خاصة في فصل الشتاء.

محتويات حقيبة المولود الجديد عند الولادة الطبيعية

أما عند الولادة الطبيعية فيمكنك سيدتي تحضير حقيبة الطفل الجديد من خلال تقليل عدد قطع الملابس فيمكنك أخذ قطعتين أو ثلاثة فقط، وذلك بسبب عدم المكوث طويلاً في المستشفى، مع إحضار عدد قليل من الحفاضات والاستغناء عن اللبن الصناعي، لأن الأم في تلك الحالة تكون بكامل صحتها ووعيها وبالتالي تستطيع إرضاع الطفل بصورة أفضل.

محتويات حقيبة المولود الجديد والأم عند الولادة القيصرية

حقيبة المولود محتويات حقيبة المولود الجديد والأم عند الولادة القيصرية

بالنسبة للأم بالطبع تختلف تحضير الحقيبة الخاصة بالمولود وبها في حالة الولادة القيصرية فهي تظل لعدة أيام وقد تصل إلى أسبوع وبالتالي تحتاج الأم لعدد من قطع الملابس الداخلية وبعد العباءات والبيجامات الواسعة، مع وضع بعض الكريمات المرطبة للجسم لكي يتم وضعها بصورة مستمرة على البطن لتخفيف حدة الالتهاب بعد خروج الجنين، مع إحضار بعض الكريمات المخدرة لكي توضع مكان الجرح في حالة الألم الشديد.

أما بالنسبة للطفل فيمكن أن يتم توفير عدد من الغيارات الداخلية والخارجية له تصل إلى عشرة قطع مع عدد من الحفاضات ويمكن في تلك الحالة وضع عبوة من اللبن الصناعي، حيث أن حالة الأم قد لا تسمح بالرضاعة الطبيعية بل وفي كثير من حالات الولادة القيصرية يتأخر نزول اللبن من ثدي الأم لثلاثة أيام بل وقد تصل إلى أسبوع مما يستوجب إرضاع الطفل من اللبن الصناعي ولكن بعد استشارة الطبيب في ذلك.

محتويات حقيبة المولود الجديد في فصل الصيف

وبالنسبة لتحضير الحقيبة في فصل الصيف فهي لا تختلف كثيرًا عن تحضير الحقيبة بشكل عام سوى في وضع بعض قطع الملابس الخفيفة التي تُساعد على مرور جزء من الهواء والرطوبة له، ولكن بدرجة طفيفة خاصة عند تشغيل التكييف في المستشفى فإن جلد الطفل حساس بصورة أكبر وتكون مناعته ما زالت ضعيفة مقارنة بالآخرين وبالتالي يمكن توفير عدة قطع قطنية ثقيلة نوعاً ما، ولكن يمكن للأم أخذ عدد من البيجامات الخفيفة وإحضار روب خفيف فقد تشعرين ببعض البرودة خاصة في حالة الولادة القيصرية.

محتويات حقيبة المولود الجديد في فصل الشتاء

أما تحضير حقيبة الطفل في فصل الشتاء فهي تستلزم وجود بطانية متوسطة الحجم مخصصة للطفل وبطانية أخرى خفيفة لكي توضع على الوجه في حالة البرودة الشديدة، بل ويوضع أيضًا عدد من أغطية الرأس مصنوعة من الصوف وكوفيه لكي يتم لف الرقبة بها لكي لا يصاب الطفل بالبرودة بأي صورة، مع عدد من الجوارب والقفازات حيث أن بسبب الحركة قد يرفع الغطاء من الطفل أثناء النوم.

وفي النهاية نتمنى أن نكون قد قدمنا لكِ سيدتي كافة المعلومات التي قد تحتاجين إلى معرفتها عن طريقة تحضير حقيبة المولود الجديد في مختلف فصول العام وعند الولادة سواء كانت طبيعية أو قيصرية أو مبكرة لكي تكون دليل لك عند قرب موعد الولادة حتى لا تشعري بالحيرة والتفكير طويلاً في ذلك.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ثلاثة عشر − سبعة =