تنتقد شخصًا

نعطيك الطريقة الصحيحة من أجل أن تنتقد شخصًا ما بدون أن تتسبب في الكثير من الإحراج له، الانتقاد هو فن يجب أن تعرف عنه الكثير قبل أن تقوم به بالفعل.

أن تنتقد شخصًا ما ليس أمرًا سهلاً، فإذا كنت مسئولاً أو مديرًا أو تطمح أن تكون، ستعرف أن من المهام الأساسية للمسئول هو ضبط قواعد المكان ودورة سير العمل بالطريقة المطلوبة. لذا عليك أن تتقن أسلوبك في النقد، عليك أن تعرف أولاً الطرق الإيجابية للنقد، حتى لا تتسبب في إحراج أو إيذاء من تنتقده، مما يشعره بمشاعر سلبية نحوك، وفي هذه الحالة لا يكون للنقد فائدة. يجب أن يكون الأمر على الجانب الآخر تمامًا، اعلم أن الناس لا يرفضون النصيحة المناسبة لتطوير أداءهم وقدراتهم، طالما ستقدمها لهم بالطريقة الصحيحة. هذا ما سنحاول إيضاحه في الموضوع. حيث سنتعرض للمنهجية الأفضل في الاستفادة من النقد لتعريف الشخص بخطئه وضمان أن يحاول قدر إمكانه في معالجة الخطأ، ونعلمك كيف تنتقد شخصًا بدون التسبب في الإحراج له.

أساليب متعددة يجب عليك اتباعها في حالة أردت أن تنتقد شخصًا

1اسأل نفسك هذه الأسئلة قبل أن تنتقد شخصًا

في البداية، اسأل نفسك تلك الأسئلة قبل أن تنتقد شخصًا ما: هل توجد مشكلة حقًا؟ هل بإمكاني تقديم حل لتلك المشكلة؟ هل تستدعي تلك المشكلة إثارة الجدل حولها أم أني أشعر بالضغط والغضب وأريد إخراجه في توجيه النقد؟ تأكد مما أنت مُقدم على نقده، قد يكون ما سمعته غير صحيح أو أن الأمر اختلط عليك أو أنه مجرد سوء تفاهم. وإذا حدث ووجدت نفسك مخطئًا، لا تكابر وأقرّ بخطئك.

2وجه النقد للتصرف وليس للشخص نفسه

الأمر الأكثر أهمية هو توجيه النقد للتصرف الخطأ وليس لشخصه، ابدأ حديثك بتوضيح التصرف ومدى تأثيره السلبي والخطوات الصحيحة للحل. تذكر: كن موجِزًا قدر الإمكان، لا تتحدث طويلاً عن خطأ بسيط أو سهو، فوقتها سيكون أكثر كلامك مُتوجهًا نحو الشخص نفسه أو مواضيع أخرى غير متعلقة بالتصرف.

- إعلانات -

3اطرح الحلول ولا تتذمر

لا تتذمر فقط وتطلب تغييرًا وأنت تنتقد شخصًا ، بل اقترح حلاً. حدد الخطأ تحديدًا واضحًا ولا تتحدث عن تصرفات أخرى ليس وقتها الآن. تأكد من فهمه لسبب نقدك إياه. إذا ما قمت بتحديد التصرف الذي تنوي نقده بدون التطرق للشخص، سيصبح نقدك عبارة عن طرح بناء لمشكلة محددة ثم الحل الذي تقترحه حتى لا تتكرر المشكلة، اجعله يشعر أن الأمر يخصه ويخصك ويخص الجميع، وأنه عليه إتمام دوره في التعاون مع الآخرين. لا تحكم على الأمور إلا قبل أن تضع نفسك في موقف المخطئ، وأن تقدر كمية الضغط التي يتعرض لها.

4اذكر مميزات الشخص أثناء نقدك له

وأنت تنتقد شخصًا ، اذكر كذلك ميزة أو أكثر للشخص. إن كان التصرف الخطأ يتعلق بالشخصية، قل له أنك تتفهم مشاعره، لكن لابد من اقتراح حل حتى لا يتكرر الخطأ.

5لا تتوقع أن يكون هناك حل في المدى القريب

تذكر أن هناك بعض الأخطاء تتفاوت في صعوبة حلها، بعضها يصل لمستوى استحالة الحل على المستوى القريب. لذا لا تطلب المستحيل عندما تنتقد شخصًا . قم بالتركيز على الأخطاء سريعة الحل، وبمرور الوقت قم بالتركيز على الأخطاء التي تحتاج وقتًا لإصلاحها.

- إعلانات -

6تجنب الوعيد والتهديد

عندما تنتقد شخصًا تجنب الوعيد والتهديد ونبرة الصوت الغاضبة أو الساخرة طوال الوقت. أضف لكلامك البعض من حس الفكاهة بدون أن تجرح الشخص. لا تقم بإحراجه أمام حشد من الناس، الأفضل أن تتحدث معه على انفراد لكي لا يشعر أنك تحاول التقليل من شأنه أمام الآخرين. اختر الوقت المناسب للتحدث. قبل أن تدخل في التفاصيل، اسأله عن النقاط المهمة في الموضوع واستمع له حتى النهاية. إن لم تلتزم بكل هذا، سيتحول الأمر إلى مشاعر سلبية بينكما، وستبدأ حلقة الثقة بينكما بالانحلال.

في النهاية، حاول أن تكون مرنًا قدر الإمكان عند نقدك، اعرف شخصيات الآخرين لتتمكن من تحديد الكلام المناسب لكل شخص، كن جادًا حسبما يقتضيه الأمر، أنهِ الأمر بقول شيء لطيف داعمًا إياه في تحسين أدائه. لا تجعل الشخص يشعر بأن غرضك هو الحُكم وليس تحسين قدراته ومهاراته.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

eight + 5 =