تغيير لون العين

قد يُصيبك شيئًا من الغرابة عندما تسمع شخص يريد تغيير لون العين بأي طريقة سواءً بالطرق الطبيعية أو بعمل بعض العمليات الجراحية أو تعرُض العينين لبعض الإشعاعات كالليزر لكي يتم تغيير لون عينيه بصورة دائمة خلافًا عن العدسات اللاصقة؛ وذلك بسبب حبهم الشديد لمظهر العيون المُلونة، ولكنهم قد لا يعلمون أن لا يوجد شيء أجمل من خلق الله -عز وجل- وقد لا يتماشى مظهر العيون الملونة مع شكلهم وقد يشعر البعض بأنها عيون مُصطنعة لما تعودوا عليه من هذا الشخص بلون عينيه الطبيعي، ولكن نحن هنا لنتعرف على طرق تغيير لون العين بأكثر من طريقة وهل يتم تغيير لون العينين بدون عمليات جراحية؟

تغيير لون العين بالعسل

يتم استخدام العسل الخام غير المخلوط بأي مواد أخرى؛ حيث أنه يحتوي على بعض المواد الهامة كالأملاح المعدنية والفيتامينات المُركزة عالية القيمة، وذلك من خلال بعض الخطوات التالية:

  • نحضر زجاجة فارغة ونظيفة لقطرة العين ونضع بها ثلاثين قطرة من عسل النحل وخمسة عشر قطرة من الماء النظيف (المغلي مُسبقًا لقتل أي فيروسات أو ميكروبات).
  • نرج الزجاجة جيدًا حتى يمتزج العسل مع الماء بصورة جيدة، كما يجب الرج قبل كل استعمال.
  • نقوم بوضع نقطة واحدة من ذلك الخليط في كل عين، ويُفضل أن يكون صباحًا ويتم المداومة على استخدام العسل لمدة أسبوعين حتى نحصل على النتيجة المطلوبة.
  • وأيضًا حتى يتم تغيير لون العين بواسطة العسل يجب تناول نصف كوب من العسل الخام يوميًا؛ لأن من المعروف استخدام عسل النحل في تفتيح وتوريد البشرة وإشراقها وله فوائد أخرى في تفتيح لون العينين عند تناوله بكثرة.
  • ولكن من الممكن حدوث التهابات بالعينين ناتجة من تقطير العسل بهما، وعندئذٍ يجب التوقف الفوري عن هذه الوصفة؛ لأنها من الممكن أن تزيد من الحساسية وتتضرر العين بشكل كبير.

تغيير لون العين بالليزر

مع التقدم العلمي والتكنولوجي الحديث ظهرت عمليات تغيير لون العين بواسطة الليزر، فالعين بجميع ألوانها ما هي إلا عين محتوية على طبقة زائدة من مادة الميلانين أمام القزحية، وهذه الطبقة عندما يتم إزالتها بوسطة الليزر تظهر العين باللون الأزرق وذلك يستغرق من أسبوعين: ثلاثة أسابيع حتى يظهر ذلك اللون، ويعتبر ذلك هو الاختيار الوحيد لأشعة الليزر من تغيير لون العين إلى اللون الأزرق فقط؛ لأن اللون الأزرق هو اللون الطبيعي للعين بعد إزالة طبقة الميلانين.

ويمكن إجراء هذه العملية بالمُخدر الموضعي فقط ولا تستغرق أكثر من عشرين دقيقة، ولكن يجب العلم عدم إمكانية عودة لون العين إلى اللون الطبيعي مرة أخرى بسبب إزالة طبقة الميلانين الصبغية. ولكن حتى الآن لم يتم اعتماد هذه العملية من المنظمات العالمية ليتم تطبيقها في العيادات والمستشفيات؛ لما لها من أضرار ومضاعفات متعددة قد تؤدي إلى العمى.

مضاعفات تغيير لون العين بالليزر

  • قد يحدث نزيف دموي في العينين أو في أحدهما.
  • عدم القدرة على الرؤية بشكل طبيعي والإحساس بتشوّش الرؤية المستمر؛ وذلك بسبب إزالة التصبُغات من العين.
  • تكرار الإصابة بالالتهابات؛ بسبب تأثُر العين بواسطة أشعة الليزر.
  • الإصابة بمرض ارتفاع ضغط العين وقد يتحول إلى مرض مزمن.
  • التعرُض للالتهابات الدائمة بالقزحية والقرنية، وقد يتم عمل عملية أخرى لإزالة القزحية التي تم تركيبها بالعين.
  • قد تؤدي إلى العمى الدائم وفقدان البصر بسبب الإصابة بمرض الجلوكوما وتلف العصب البصري.
  • انسداد بعض الشعيرات والأوعية الدموية نتيجة العملية؛ مما يؤدي أيضًا إلى فقدان البصر.

الأشخاص الممنوعون من تغيير لون العين بالليزر

  • من يُعاني من أمراض تليُف الكبد والتهاب الكبد الوبائي.
  • الأشخاص الذين لا يتعدى عمرهم 18 عام.
  • النساء الحوامل والمرضعات.
  • من يُعاني من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم.
  • ذوات العيون الفاتحة لا يستطيعون القيام بهذه العملية، ولكن من يمتلكون عيون ذات ألوان قاتمة كاللون البني يستطيعوا القيام بهذه العملية بنجاح.
  • من يُعاني من مشاكل وأمراض بالعين كالالتهابات وارتفاع ضغط العين.

تغيير لون العين عن طريق زراعة القزحية

في البداية كانت تُستخدم عمليات زراعة القزحية لبعض الأشخاص المرضى فقط الذين يُعانون من:

  • مرض البَّرص: وهم الأشخاص الذين ليس لديهم قزحية بأعينهم.
  • الإصابة ببعض الأورام التي تؤثر على القزحية.
  • مشاكل متعددة بالشبكية: بسبب إصابة العين بشق في القزحية يعمل على دخول الضوء في العين بصورة أكبر من المطلوب ويؤدي إلى اختلال الرؤية بشكل كبير.
  • يوجد أشخاص تكون أعينهم ذات ألوان مختلفة ويريدون تغيير لون أحد العينين حتى يظهروا بالمظهر الطبيعي.

ولكن مع نجاح هذه العمليات بنسبة كبيرة أصبحت تُستخدم كعمليات تجميلية لتغيير لون العين دون الإصابة بأي أمراض، ويتم تغيير لون العين في هذه الحالة بشكل دائم.

كيف تتم عملية زراعة القزحية؟

  1. يتم استخدام التخدير الموضعي بالعين، ثم القيام بتثبيت العين بالملقط الطبي.
  2. يقوم الطبيب بعمل شق أو فتحة صغيرة بالقرنية.
  3. يقوم بإدخال القزحية الجديدة الملونة من خلال ذلك الشق وتكون في وضع مطوي حتى تُناسب حجم الشق الصغير.
  4. يتم وضع القزحية الجديدة أعلى القزحية القديمة لتغطية لون العين القديم بالكامل.
  5. تظهر العين بلون القزحية الجديد.

مضاعفات عملية زراعة القزحية

  • عدم القدرة على التحكم في القزحية الجديدة؛ لأنها تعتبر جسم صلب ولا تحتوي على أنسجة متحركة كالقزحية الطبيعية.
  • احتمالية التعرض للإصابة بأمراض المياه الزرقاء أو البيضاء على العين.
  • إدخال كمية كبيرة من الضوء إلى العين وتعتيم الرؤية أو الرؤية الضبابية.
  • الإصابة باحمرار العين والشعور بالألم والرغبة بالحكة.
  • الإصابة بوذمة القرنية وتورُمها.
  • ارتفاع ضغط العين والإصابة بمرض الجلوكوما.

تغيير لون العين بالطاقة

سنوضح لك طريقة تغيير لون العين باستخدام طاقة جسدك الداخلية، ولكن قد تحتاج إلى عدة سنوات ولها مخاطر كبيرة على عقلك الباطن وتغيير الجينات فاحذرها، وتتم من خلال عدة خطوات:

  1. لا تقم بإخبار أي شخص عما تريده من تغيير لون عينيك.
  2. قف أمام المرآة وقم بالتركيز في شكل ملامحك وقم بحفظها كما هي لتتذكرها مع ضرورة عدم النظر إلى لون عينيك الحالي، ولكن تخيل شكلك بلون عينيك الجديد الذي تريده.
  3. تخيل كل ما هو حولك بلون عينيك الجديد وملابسك أيضًا.
  4. ابتعد عن المرآة ولا تنظر إليها حتى لا ترى لون عينك الحقيقي.
  5. قم بالاستلقاء في وضع النوم وكرر ذلك التخيُل بلون عينك الجديد.
  6. أشعر بأن عينيك قد تحولت إلى اللون الذي تريده وأنت الآن سعيد بذلك.
  7. كرر الفكرة يوميًا حتى تصل إلى النتيجة المطلوبة، مع تعويد نفسك على رؤية اللون في كل ما هو حولك.

تغير لون العين بالاسترخاء

هل تعتقد أنه يُمكن تغيير لون العين بالاسترخاء؟ نعم، تستطيع تغيير لون عينيك عن طريق الاسترخاء ولكن ذلك يستغرق كثيرًا من الوقت وحسب قدرتك العقلية فقد يصل إلى عدة شهور متتالية وقد يمتد إلى عدة سنوات؛ حيث يتم ذلك من خلال تغيير الجينات عن طريق العقل الباطن، ويجب العلم أن القيام بالخطوات التالية له أضرار خطيرة قد تصل إلى العمى؛ لأنك تقوم بالعبث بجيناتك وحمضك النووي من خلال التفكُر والتركيز الشديد. وتتمثل هذه الطريقة في عدة خطوات:

  • يجب الاستمرار لمدة ثلاثة أيام على ممارسة التأمل؛ فهذا يعمل على استرخاء العقل والقدرة على السيطرة على عقلك الباطن.
  • بعد انتهاء اليوم الثالث ابدأ في غلق عينيك مع الاسترخاء، وعليك أن تتصور زيادة أو قلة طبقة الميلانين التي تحتوي على لون عينيك، فإذا كنت تريد اللون البني فقم بالتركيز على زيادة طبقة الميلانين، وإذا كنت تريد اللون الأزرق فقم بالتركيز على قلة طبقة الميلانين، وإذا كنت تريد اللون الأخضر فقم بالتركيز على نسبة متوسطة من طبقة الميلانين.
  • تخيل حجم عينيك هل تريدها في نفس الحجم مع تغيير لون العين فقط أم تريديها أوسع أو أضيق مما هي عليه.
  • ينبغي تكرار هذه الخطوات يوميًا حتى تحصل على النتيجة المطلوبة.

تغيير لون العين للأزرق

يتم تغيير لون العين للأزرق عن طريق تقنية الليزر التي قمنا بذكرها مسبقًا والتي لها أضرار وخيمة على العينين.

الطريقة السريعة (المؤقتة) التي من الممكن تغيير لون العين بها هي العدسات اللاصقة الزرقاء، وهذه الطريقة لا يوجد لها أضرار خطيرة إذا كانت العدسات من النوع المتميز الذي يتم الحصول عليه من الطبيب المُعالج فهي تُسمى (العدسات الطبية اللاصقة.) وتوجد عملية جراحية لتغيير لون العين للأزرق من خلال زرع قزحية جديدة للعين.

طريقة تغيير لون العين بدون عملية

عند تناول بعض أنواع الأطعمة بشكل مستمر قد يتم تغيير لون العين بصورة ملحوظة، وهذه الأطعمة تتمثل في:

  • الزنجبيل.
  • العرق سوس.
  • الأسماك.
  • الجزر.
  • زيت الزيتون.
  • مغلي البابونج.
  • السبانخ.

عندما يتم الإصابة بمرض الماء الزرقاء على العين يتم تغيير لون العينين؛ لأن الأدوية المُستخدمة في علاج هذا المرض تعمل على تغيير لون العين بشكل دائم.

يتغير لون العين تبعًا للحالة النفسية للشخص في كلٍ من حالتي السعادة والحزن، فقد يتسع بؤبؤ العين في حالة الحزن والبكاء الشديد وتتحول العينين إلى اللون الأحمر فتظهر العين وكأنها بلون أفتح مما هي عليه.

  1. عند وضع ظل العيون أو الأيشادو الملون يتم الشعور بتغيير لون العين، وذلك عن طريق:
  2. وضع اللون الأزرق حول العين يعطي انطباع بأن العين لونها بُني أو عسلي.
  3. وضع اللون البنفسجي حول العين يعطي انطباع بأن العين لونها أخضر.
  4. وضع اللون الذهبي حول العين يعطي انطباع بأن العين لونها أزرق.

من الممكن استخدام برامج الفوتوشوب لتغيير لون العين بعد التصوير بالكاميرات، كما يوجد عدة برامج تقوم بتغيير لون العين أثناء التصوير كما تريد، فقط قم بالضغط على اللون الذي تريده وستحصل على صورة بأعين ملونة.

قد قدمنا العديد من الطرق المستخدمة في تغيير لون العين، ولكن عليك أن تعلم حرمانية العبث في خلق الله فتعتبر عمليات تغيير لون العين بدون الإصابة بمرض ما هي إلا عمليات تجميلية لتغيير ما خلقه الله وسيعاقب الله من يقوم بتغيير خلقته في الدنيا والآخرة، كما من الممكن أن تتعرض لمضاعفات خطيرة كالإصابة ببعض الأمراض التي قد تصل بك إلى العمى وفقدان النظر طوال حياتك بسبب هذه العمليات الصعبة، فننصحك بالرضا بما كتبه الله لك وحافظ على مظهرك الحقيقي وقم بتنمية عقلك ومهاراتك أفضل من هذه العمليات الخطرة.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنان × 1 =