يعتبر تصوير المنتجات فرعاً مهماً في مجال التصوير الفوتوغرافي، وقد اكتسب أهمية خاصة بعد الانتشار الكبير مؤخراً للمتاجر الإلكترونية وتنامي حجمها والحاجة الكبيرة لصور جذابة للمنتجات بهدف أساسي هو جذب المشترين المحتملين، يقدم هذا المقال مدخلاً للمبتدئين في عالم تصوير المنتجات، موضحاً أهم الخطوات التي يجب اتباعها للحصول على أفضل الصور بالحد الأدنى من الميزانية والمعدات.

ما هو تصوير المنتجات ؟

تصوير المنتجات ما هو تصوير المنتجات ؟

ببساطة يركز تصوير المنتجات على التقاط الصور للمنتجات المعروضة للبيع، وبينما يتخصص بعض المصورين في مجال تصوير المنتجات عامةً (أو كجزء من مهنة التصوير التي يمتهنونها) إلا أن هناك تخصصات فرعية كثيرة في عالم تصوير المنتجات، مثل:

  • تصوير المجوهرات.
  • تصوير الساعات.
  • تصوير الأجهزة الإلكترونية.
  • تصوير المنتجات الكبيرة كالثلاجات والغسالات وأجهزة التلفاز.
  • تصوير الطعام.

لكن يفترض بالمصور المتخصص في تصوير المنتجات أن يكون قادراً بشكل ما على إخراج صور جيدة لمعظم أنواع المنتجات لأن المبادئ الرئيسية هي واحدة لتصوير أي منتج تقريباً.

المعدات المطلوبة

إذا كنت مبتدئًا في مجال تصوير المنتجات فإننا لا ننصحك في البداية بالاهتمام كثيراً بالحصول على المعدات وشراء الأنواع المخصصة منها للمحترفين لأن معظم هذه المعدات تكلف كثيراً خصوصاً للأنواع الجيدة منها، في البداية لا تحتاج لأكثر من كاميرا (حتى لو كانت كاميرا هاتف محمول في البداية) ومصدر جيد للضوء، لكن إذا ما تقدمت في هذا المجال فأنت بحاجة بالتأكيد إلى مجموعة من المعدات لمساعدتك في التقاط صور أفضل وأكثر احترافية، والمعدات التي قد تحتاج إليها تشمل:

  • كاميرا احترافية: رغم أن أي كاميرا DSLR أو Mirrorless ستؤدي الغرض وستجعلك قادراً على التقاط صور ممتازة جداً، إلا أنه كلما استثمرت في كاميرا ذات حساسات أفضل ويمكنها التصوير بـ ISO أعلى كلما انعكس ذلك بالإيجاب على الصور الملتقطة، أيضاً بفضل المحترفون في مجال التصوير استعمال الكاميرات ذات الإطار الكامل (Full frame) لأن حساساتها أكبر حجماً ولها مجال أوسع من العدسات والأكسسوارات، كما أن الكاميرات الـ Mirrorless تحظى بشعبية كبيرة في الآونة الأخيرة.
  • عدسة: نفس ما قيل عن الكاميرات ينطبق أيضاً على العدسات، فعدسة قياسية عادية 18-55 ملم أو 18-135 على كاميرا Crop sensor ستفي على الأغلب باحتياجاتك كمصور منتجات، إلا أن الاستثمار في عدسة ماكرو 100 ملم (لتصوير المنتجات ذات الحجم المتوسط) أو 180 إلى 200 ملم (لتصوير المنتجات الدقيقة جداً) ستعطيك نتائج أفضل كثيراً في الواقع.
  • الإضاءة: جزء كبير جداً من النجاح في التقاط صور احترافية للمنتجات يأتي من استعمال الإضاءة الجيدة واستخدام الإضاءة بشكل صحيح، لذا لا تبخل بإضافة 50 أو 100 دولار إضافية للحصول على سوفت بوكس جيد أثناء تصوير المنتجات .
  • ترايبود: تلتقط صور المنتجات باستخدام الترايبود لضمان الحصول على صورة ثابتة تماماً خصوصًا عندما يتم استعمال سرعة غالق بطيئة نوعاً ما، كما أن الترايبود يمكن من التقاط صور قياسية وإعادة التصوير في ظروف مختلفة لمقارنة الصور واختيار أفضلها. أي ترايبود جيد النوع يؤدي الغرض سيكون مناسباً لتصوير المنتجات.
  • خلفية التصوير: معظم المنتجات تصور بخلفية بيضاء، ولهذا الغرض يمكن استعمال ألواح ورق مقوى بيضاء اللون تثبت باستخدام الضواغط أو الشريط اللاصق، يمكن استعمال القماش أيضاً خصوصاً في حالة تصوير المنتجات الكبيرة، كما يمكن استعمال الخشب أو القماش الملون أو غير ذلك لالتقاط صور فنية غير اعتيادية للمنتجات.
  • صندوق تصوير المنتجات: بفضل بعض المصورين استعمال صندوق التصوير الذي قد يأتي أحياناً مزوداً بإضاءة LED وخلفيات متعددة يمكن تغييرها بسهولة، صندوق التصوير من الممكن أن يكون ملائماً للمبتدئين لأنه يغني عن معدات الإضاءة وخلفية التصوير، كما أن بعض المحترفين يفضلونه لأنه أسهل استخداماً ويعطي صوراً قياسية، لكن التصوير باستخدام الصندوق غير ملائم بالطبع لتصوير المنتجات كبيرة الحجم.
  • عناصر الصورة: مع أن معظم صور المنتجات تكون بخلفية بيضاء دون عناصر إضافية في الصورة، إلا أن بعض العملاء يطلبون صوراً فنية لمنتجاتهم مع عناصر مضافة، يمكنك استخدام أي شيء تقريباً لإضافته إلى اللقطة لإضفاء لمسة خاصة إليها، على سبيل المثال يمكن استعمال: الأقمشة، قطع الأحجار، أوراق النباتات، الزجاج، المعادن، خيالك وحده هو الذي يحدد ما يمكن إضافته وما لا يمكن إضافته للَّقطة.

موضعة المنتجات

مع أنه لا توجد طريقة معينة لموضعة المنتجات عند تصويرها بشكل احترافي، إلا أن الطريقة الأكثر شيوعاً هي تصوير المنتجات بشكل مائل 45 درجة، تسمح هذه الزاوية بالحصول على أكبر كمية من التفاصيل عن المنتج، كما أنه من الشائع أيضاً تصوير المنتج من عدة زوايا وعرض الصور جميعاً، خصوصاً عندما يتم عرض المنتج في متجر إلكتروني، كما أن التصوير الأمامي دون ميل شائع في تصوير المجوهرات والساعات وغيرها.

الإضاءة ثم الإضاءة في تصوير المنتجات

يؤكد معظم المتخصصين في مجال تصوير المنتجات أن الإضاءة هي العامل الحاسم في التقاط صورة جيدة تظهر جمال المنتج دون عيوب، ويمكن الاعتماد على مصادر غير محدودة للإضاءة، بداية من الإضاءة المباشرة، والسوفت بوكس، وحتى الضوء الطبيعي أو ضوء الشمس، كما يمكن الجمع بين أكثر من إضاءة للحصول على صورة أكثر جمالاً. سيتوجب عليك تجربة العديد من زوايا الإضاءة وأنواعها لفهم كيفية إظهار المنتج بأفضل صورة ممكن. لكن بشكل عام الإضاءة الجانبية الناعمة هي الأكثر ملائمة لتصوير المنتجات.

التجربة أفضل مصدر للتعلم

تجاربك الشخصية مع تصوير المنتجات، والتصوير في ظل ظروف إضاءة مختلفة، ومن زوايا متعددة ستكون أفضل طريقة لك للتعلم، جرب ولا تخشى شيئاً، وابتكر أسلوبك الخاص في التصوير، لا تعتمد كثيراً على مصادر التعلم إلا للحصول على الأساسيات فقط، لكن بعد ذلك قم الانطلاق في عالمك الخاص.

تحسين الصورة وتعديل الألوان

تصوير المنتجات تحسين الصورة وتعديل الألوان

بعد التقاط الصورة تأتي مرحلة لا تقل أهمية أبداً، وهي مرحلة تحسين الصورة وضبط الألوان، يمكنك أن تضيف الحياة إلى الصورة الملتقطة بعد القيام ببعض الحيل البسيطة مثل ضبط حرارة الصورة (Temp) والتعرض (Exposure) والتباين (Contrast) والأضواء العالية (Highlights) والأضواء الخافتة أو الظلال (Shadows) كل تلك التحسينات يمكن إجرائها باستخدام البرنامج المناسب، والبرنامج الأكثر شهرة في هذا المجال هو برنامج أدوبي Lightroom. ويفضل أن تكون الصور الملتقطة بصيغة خام RAW لضمان أفضل تحسين ممكن.

كما رأينا، تصوير المنتجات مجال للابتكار والإبداع، ويمكن لأي شخص الدخول إلى هذا المجال دون الحاجة إلى دراسة مكثفة أو أدوات مكلفة، الأمر مرتبط في البداية والنهاية بالإبداع والقدرات الفنية التي يمتلكها الشخص، ومدى قدرته على التعلم وتطوير نفسه على الدوام.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

11 − 1 =