تساقط الرموش

يمكن علاج مشكلة تساقط الرموش بعدة طرق طبيعية، ولكن في البداية يجب معرفة أسباب تساقط الرموش من أجل علاجها وتجنبها في المستقبل، حيث أن الرموش مثلها مثل شعر الرأس تحتاج إلى عناية واهتمام، وذلك للحصول على رموش طويلة وجذابة تتمتع بالكثافة بشكل طبيعي، بدلا من اللجوء إلى استخدام طبقات عديدة من الماسكارا أو القيام بتركيب الرموش الصناعية، فهذه الوسائل تضر بالرموش وتسبب زيادة تساقطها.

أسباب تساقط الرموش والحواجب

تقدم العمر

يبدأ تساقط الرموش عند التقدم في العمر نتيجة للعوامل التي يمر بها الإنسان بمرور الزمن، حيث تؤثر على نمو الرموش فلا يمكن أن تنمو بنفس الطول والكثافة والسمك مثل نموها في المراحل الأخرى كالطفولة والشباب.

العادات السيئة

هناك بعض العادات السيئة والتي نقوم بها بدون العلم بتأثيرها السلبي على الرموش، مثل الاستخدام الدائم للماسكارا وعدم إزالتها قبل النوم، وأيضا استخدام نوع الماسكارا المضادة للماء فهذا النوع يسبب جفاف الرموش وتكسرها، وعند محاولة إزالة هذا النوع من الماسكارا لا بد من التعامل مع الرموش بعنف مما يؤدي لتساقط البعض منها.

التعامل مع الرموش بقسوة

نظرا لما تتميز به جذور الرموش من الرقة والضعف فهي تحتاج إلى التعامل معها برفق، لأن معاملتها بعنف وفركها باستمرار ينتج عنه تدمير بصيلات الرموش وبالتالي قد لا ينمو لها بديلا بعد تساقطها، أو ربما تنمو الرموش مجددا ولكن عندها تكون ضعيفة وذات سمك وطول أقل من السابق، ولذلك ينصح بغسل العينين بالماء البارد بدلا من فركهما عند الشعور بالانزعاج والحكة.

استخدام الرموش الصناعية باستمرار

مما لا شك فيه أن الرموش الصناعية تزيد من جمال العينين وتمنحهما مظهرا أجمل وخاصة إذا كانت الرموش غير كثيفة ورقيقة، ولكنها تسبب تساقط الرموش وتدميرها، ولذلك ينبغي تقليل استخدامها قدر الإمكان بحيث يقتصر الاستخدام على المناسبات فقط، وعند إزالتها ينبغي استخدام منظف العيون المخصص لذلك.

سوء التغذية

والقيام بإتباع أنظمة رجيم خاطئة وقاسية، مما يؤدي إلى حرمان الجسم من عدة عناصر وفيتامينات، وهذا الأمر يؤثر على نمو الشعر وأيضا الرموش فهي كالشعر تحتاج إلى التغذية السليمة من أجل نموها وكثافتها.

بعض الأمراض

هناك بعض أمراض العيون يكون لها تأثير سلبي على الرموش، ومنها مرض الرمد الصديدي والتهابات العيون والحساسية بالإضافة إلى الدمامل والأكياس الدهنية، فهذه الأمراض ينتج عنها تساقط الرموش وضعفها، كما أن بعض الأمراض التي تصيب شعر الرأس كمرض الثعلبة ومرض الذئبة الحمراء تؤثر بالتبعية على شعر الرموش وتسبب تساقطها.

بعض الأدوية

هناك بعض الأدوية التي تؤثر على الشعر والرموش وتسبب تساقطهم كأحد الآثار الجانبية المحتملة، كما أن علاجات مرض السرطان الكيميائية تسبب أيضا تساقط الشعر والرموش بشكل كبير والذي قد يصل لحد الصلع وفقدان شعر الرموش والحواجب تماما.

أسباب تساقط الرموش عند الأطفال

من أسباب تساقط الرموش عند الأطفال نقص الحديد والإصابة بالأنيميا، وكذلك عدم الحصول على التغذية الجيدة ونقص الفيتامينات وخاصة فيتامين د، وقد يتعرض الأطفال لبعض الحوادث في هذه المنطقة مثل الحروق فتؤثر على الرموش وتسبب التساقط والتلف، وأيضا إذا كان الطفل يعاني من تساقط شعر الرأس فإن الأمر سوف يمتد ليسبب تساقط في الرموش، وبعض الأطفال يصابون بمرض الثعلبة ويكون السبب في هذا ضعف المناعة على الأغلب، وبالتالي يحدث لديهم تساقط في الرموش أيضا كنتيجة لمرض الثعلبة.

معدل تساقط الرموش الطبيعي

معدل تساقط الرموش الطبيعي في المتوسط هو من 3 إلى 5 شعرات في كلا الجفنين يوميا، ويجب ألا تزيد النسبة التي يفقدها الإنسان من شعر رموشه عن 10% حتى لا تؤثر على شكل الرموش، حيث أن فقدان الرموش بنسبة أكبر من ذلك تظهر الرموش بمظهر ضعيف وغير كثيف مما يؤثر على جاذبية العيون ومظهرهم.

علاج تساقط الرموش والحواجب

أولا علاج تساقط الرموش

زيت اللوز الحلو

عن طريق غمس فرشاة ماسكارا نظيفة في زيت اللوز الحلو، ثم استخدام فرشاة الماسكارا المغموسة في الزيت لتمشيط الرموش، وهذه الوصفة من أفضل الوصفات الفعالة لتكثيف الرموش وتقليل تساقطهم.

زيت الخروع

معروف باستخداماته في إنبات الشعر وزيادة كثافته، وهو أيضا فعال في التخلص من مشكلة تساقط الرموش حيث يعمل على تكثيفها وتطويلها بشكل طبيعي، ويمكن تطبيقه على الرموش باستخدام قطنة مغموسة بالزيت أو عن طريق فرشاة الماسكارا أيضا.

اللبن

عرف بفوائده الجمالية منذ عهد القدماء المصريون فقد كانوا يستخدمونه في علاج مشكلات البشرة وللعناية بالرموش، فهو يحتوي على الكثير من العناصر الغذائية التي تعمل على تغذية الرموش وتكثيفها، ويستخدم عن طريق غمس قطنة في القليل من اللبن الفاتر ثم مسح منطقة الرموش بها.

البصل

من أفضل العناصر الطبيعية لعلاج تساقط الرموش وضعفها، فهو يساعد على تغذيتها بشكل فعال وتعزيز نموها بالإضافة إلى تقويتها وترطيبها، ونستخدم في ذلك مغلي البصل حيث نقوم بتقطيع البصل ثم وضعه في الماء ليغلي على النار، وبعد ذلك نتركه ليبرد ثم نستخدمه عن طريق غمس قطعة من القطن بداخله ومن ثم تطبيقه على الرموش.

الكحل العربي

من أفضل المواد التي تساعد على إنبات شعر الرموش، وهو عبارة عن حجر أسود مطحون يعرف باسم الأثمد أيضا، وهو يختلف تماما عن قلم الكحل أو الكحل السائل لأنهما يحتويان من مواد صناعية.

نواة التمر

يمكن طحنها والاستفادة منها في إنبات الرموش وزيادة كثافتها وتقويتها، ومن فوائدها الأخرى أنها تزيد من حدة الإبصار وتقويه، ويمكن تطبيق مسحوق نواة التمر عن طريق قطعة من القطن.

الصمغ العربي

من أهم المواد المفيدة للشعر عموما وليس الرموش فقط، حيث أنه فعال في علاج مرض الثعلبة ويعالج الصلع و تساقط الرموش ، ولاستخدامه على الرموش نقوم بغمس فرشاة الماسكارا في الصمغ العربي ثم نقوم بدهان الرموش بها، أما استخدامه للشعر فيكون بخلطه مع كمية مناسبة من العسل وتطبيقه على الشعر لمدة ساعتين ثم غسله.

ثانيا علاج تساقط شعر الحواجب

زيت جوز الهند وزيت الخروع

يستخدم أي منهما كدهان للحواجب بشكل مستمر قبل النوم، وبالمداومة على الاستخدام يمكن ملاحظة التحسن في كثافة الحواجب، كما يمكن أيضا عمل خليط مكون من زيت جوز الهند وزيت الخروع وزيت الأفوكادو بنسب متساوية، ونقوم بغمس فرشاة ماسكارا نظيفة في الخليط ونستخدمها لتمشيط شعر الحواجب.

الصبار

وذلك بتدليك الحواجب باستخدام أوراق الصبار المطحونة من أجل تحفيز نموها، وتترك لمدة ربع ساعة حتى تمتصها الحواجب تماما، وبعد ذلك نقوم بشطفها.

القرنفل

يمكن زيادة كثافة الحواجب باستخدام القرنفل باستمرار، حيث نقوم بتحميص عود من القرنفل على نار عالية حتى يصبح أسود اللون، ونتركه ليبرد ثم نستخدمه مثل الكحل حيث يساهم في ملأ الفراغات في الحواجب ومنحها اللون الأسود والمظهر الكثيف.

سيروم الحواجب

يمكن استخدام سيروم الحواجب الموجود في الصيدليات والمداومة عليه بشكل يومي من أجل علاج مشكلة تساقط شعر الحواجب، وأفضل أنواع السيروم التي ينصح باختيارها هي التي تحتوي على الكيراتين والكافيين.

نصائح للحفاظ على الرموش

غسلها بالماء البارد

ينصح بغسل الرموش يوميا بالماء البارد، فهو أفضل من الماء الساخن حيث يعمل على منح الرموش والعيون الانتعاش والحيوية، بالإضافة إلى أنه يخفف من الاحمرار والالتهابات والحكة في العيون.

استخدام الزيوت الطبيعية

ينصح باستخدام الزيوت الطبيعية للعناية لعلاج تساقط الرموش وللعناية بهم، فمن أهم الزيوت التي تساهم في زيادة كثافة الرموش هي زيت الخروع وزيت الكافور، وهناك طريقة سهلة للاستخدام عن طريق وضع كمية بسيطة من الزيت على راحة اليد، ثم فركها حتى يصبح الزيت دافئا، وبعد ذلك يستخدم الزيت كدهان للرموش بأطراف الأصابع، مع مراعاة تجنب دخول الزيت إلى العين حتى لا يتسبب لها في حدوث الالتهاب والتهيج.

النوم جيدا

ينصح بالحصول على قسط كاف من النوم يوميا والذي يقدر بحوالي 8 ساعات، فالنوم ضروري للحفاظ على نضارة العينين ولصحة الرموش، كما ينصح بعدم السهر لساعات طويلة لأن ذلك يضر بصحة العيون فيجعلها تبدو مجهدة ومنتفخة.

الغذاء الصحي

يجب الحصول على التغذية الصحية السليمة من أجل الحفاظ على صحة العينين والرموش، وهناك بعض الأغذية بعينها مفيدة في تحفيز نمو الشعر والرموش، وتشمل الخضروات والفواكه وخاصة تلك التي تحتوي على فيتامين أ وب وج، وكذلك بعض الزيوت الطبيعية كزيت جوز الهند وزيت اللوز وزيت الزيتون.

الابتعاد عن العادات السيئة الضارة للرموش

يجب تجنب فرك العينين باستمرار لأنه يؤدي إلى تساقط الرموش بشكل مباشر، كما ينصح بالابتعاد عن أشعة الشمس قدر الإمكان وخاصة في الصيف نظرا لما لها من تأثير سلبي على صحة العيون والرموش، ويجب الامتناع عن عادة النوم بدون إزالة الماكياج عن العيون لأن ذلك يضر بصحة الرموش ويضعفها ويسبب تساقطها، بل ينبغي إزالة الماكياج عن الوجه بأكمله وليس العينين فقط.

أدوات التجميل ومزيلاتها

يجب التأكد من صلاحية أدوات التجميل قبل وضعها على العينين، فالأدوات منتهية الصلاحية تضر بصحة العينين وتضر بصحة الرموش أيضا وتسبب تساقطهم، ويفضل تقليل استخدام ماكياج العيون وبخاصة الماسكارا لأنها تحتوي على الكثير من المواد الكيماوية التي تسبب تساقط الرموش عند استخدامها بشكل مستمر، كما يجب أيضا تجنب أنواع الماسكارا المضادة للماء لأنه من الصعب إزالتها بدون الإضرار بالرموش والعينين، وينصح أيضا بعدم استخدام مزيلات الماكياج الصناعية، والأفضل من ذلك هو استخدام زيت الزيتون أو زيت الأطفال أو الزبادي لإزالة الماكياج من العيون والرموش.

استخدام الفازلين

ينصح باستخدام الفازلين كدهان للرموش يوميا قبل الذهاب للنوم، وبالاستمرار على ذلك مرتان أسبوعيا يمكن الحفاظ على صحة الرموش وحمايتهم ومنع تساقطهم، كما أنه يساعد على تكثيف الرموش بدهان كمية بسيطة منه عليها، فالكمية الكبيرة تسبب انسداد مسام الرموش وتعيق وصول التغذية إليها.

تساقط الرموش في المنام

يدل تساقط الرموش في المنام على انشغال الإنسان بأمور الدنيا وفقده لدينه وإهماله له، فالرموش في المنام تشير إلى الحالة الدينية للشخص، وهذا التفسير يرجع إلى ابن سيرين وهو بمثابة تحذير من أجل العودة إلى الله والتكفير عن الذنوب والتوبة النصوح.

الخاتمة

هناك عدة أسباب تؤدي إلى تساقط الرموش ، وتشمل بعض العادات السيئة التي تضر بالرموش وعدم الاهتمام بالتغذية السليمة، بالإضافة إلى التقدم في العمر وبعض الأمراض التي تصيب العيون، وأيضا استخدام الماسكارا وتركيب الرموش الصناعية، ولعلاج هذه المشكلة بمواد طبيعية تماما وآمنة يمكن استخدام زيت الخروع أو زيت اللوز الحلو، فهي من أفضل الزيوت التي تساهم في إنبات الشعر، كما يمكن أيضا استخدام وصفات أخرى مثل اللبن ومغلي البصل ونواة التمر والصمغ العربي.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة عشر − سبعة عشر =