بقايا الطعام

دائماً ما تعتبر بقايا الطعام منفرة وخاصة للأطفال الصغار فبمجرد سماعهم بأن الوجبة التي سيتناولونها اليوم هي بقايا طعام الأمس تجدهم يتأففون وربما يعرضون عن تناولها، لكن مع لمسة إبداع وابتكار ستجد بأن بقايا الطعام قد تحولت إلى وجبات جديدة ومختلفة ولذيذة المذاق في نفس الوقت وهو ما ستجده بالتفصيل ضمن هذا المقال.

أفكار مبتكرة من أجل استغلال بقايا الطعام

1تخزين بقايا الطعام بطريقة سليمة

من المعروف أن تخزين الطعام في الثلاجة أو في المجمد يحافظ عليه ويحميه من التعفن أو الحمضان؛ حيث أن بقايا الطعام تعتبر مثل المواد الكيميائية التي إن تعرضت للحرارة بشكل طويل من المؤكد أنها ستتفاعل مع بعضها وتسبب حدوث العفن والذي يستحيل معه استخدام بقايا الطعام تلك مرة أخرى، لذلك بمجرد انتهائك من تناول الطعام احرص على وضعه في الثلاجة في غضون مدة لا تزيد عن ساعتين بعد طبخه أو أقل أيضاً من ساعتين إذا ما كانت حرارة الجو مرتفعة ومعدلات الرطوبة عالية مع مراعاة التالي:

  • إذا ما كنت تود وضع الطعام في الثلاجة فيمكنك وضعه مباشرة بعد الطبخ دون الحاجة إلى الانتظار حتى يبرد قليلاً حيث أن معدل انخفاض درجة الحرارة داخل الثلاجة يكون معتدلاً.
  • أما إذا ما كنت تنوي تخزين بقايا الطعام داخل المجمد فيفضل أن تدخله أولاً إلى الثلاجة قليلاً أو تتركه ليبرد لفترة من الوقت في درجة حرارة الغرفة ومن بعدها تقوم بإدخاله إلى المجمد.

2تخزين بقايا الطعام في أكياس خالية من الهواء

عند اختيار أوعية أو أكياس لحفظ الطعام بداخلها يفضل أن تكون إما أكياس مفرغة من الهواء جيداً- وهي أكياس مخصصة تباع في المحلات المختلفة- حيث بمجرد إدخال الطعام إلى داخلها يمكن إغلاقها بإحكام بشكل يمنع وجود أي نسبة من الهواء ولو كانت بسيطة داخل تلك الأكياس، أو إن لم تتوافر تلك الأكياس وكنت مضطراً إلى تخزينها داخل علب فيفضل أولاً أن تكون بلاستيكية حتى لا تتفاعل مع الطعام في الحرارة المنخفضة وأن تختار علباً يكون مقاسها مناسباً لكمية الطعام التي ستخزن فيها بحيث تمتلئ العلبة تماماً بالطعام ويتم إغلاقها بإحكام؛ إذ أن وجود نسبة من الهواء داخل أماكن التخزين ولو كانت بسيطة سيسرع من معدل تفاعل الطعام مع بعضه وبالتالي تفشل في تخزينه وإعادة استخدامه مرة أخرى.

- إعلانات -

3ترك مساحة خالية مناسبة داخل الثلاجة

هو خطأ شائع كثيراً ما نقع فيه وهو أن ننخدع بالمساحة الكبيرة التي من الممكن للثلاجة استيعابها وبالتالي نقوم بوضع أشياء عديدة بداخلها حتى تمتلئ الثلاجة بأكملها، والخطأ في ذلك هو أن ملأ الأرفف بالكامل يقلل من توزيع التبريد على كافة المحتويات وبالتالي تجد أن معدل وكفاءة تبريد الثلاجة ينخفض مما سيؤدي إلى فشل عملية تخزين بقايا الطعام، ولذلك عند وضع بقايا الطعام داخل الثلاجة تأكد من وجود مساحة خالية مناسبة في كل رف حتى تضمن تبريداً سليماً للطعام.

4التخلص من بقايا الطعام الفاسدة أولاً بأول

معظم بقايا الطعام تصلح للاستخدام لمدة تتراوح بين يومين إلى 5 أيام طالما ظلت داخل الثلاجة ومحتفظة بتخزين سليم؛ ولذلك قم بتفحص بقايا الطعام قبل إعادة استخدامها للتأكد من سلامتها وذلك عن طريق اختبار الشم إذ أن الطعام الفاسد يكون له رائحة مميزة ستجعلك تنفر تلقائياً منه بمجرد شمها وهو ما يوفر ميزة جيدة للتعرف على الطعام الفاسد من الجيد، كذلك الطعام المتعفن قد يتغير طعمه أو مظهره بشكل واضح للعين بمجرد رؤيته وهو ما يمكنك من خلاله فحصه أيضاً.

يمكنك كذلك تسجيل موعد التخزين على كل كيس طعام قبل وضعه داخل الثلاجة حتى يتسنى لك معرفة المدة التي سيظل فيها صالحا للأكل، مع العلم بأن اللحوم والدواجن والأسماك تكون مدة صلاحيتها أقل قليلاً من الأطعمة الأخرى.

5إعادة تسخين بقايا الطعام

من العناصر الهامة في إعادة استخدام بقايا الطعام هي كيفية إعادة التسخين، فالكثير من الناس بمجرد أن يخرجوا الطعام من الثلاجة يقومون بوضعه إما على الموقد أو في الميكرويف لدقائق ومن ثم يتناولونه على الفور. إلا أنه هناك حقيقة مؤكدة تفيد بأن التسخين الجيد للطعام سيغير من مذاقه ليصبح أفضل ويقضي على ذلك المذاق التقليدي المنفر الذي هو السبب الرئيسي في إعراض الكثيرين عن تناول بقايا الطعام في يوم آخر؛ ولذلك يمكنك تسخين الطعام مرة أخرى بإحدى الخيارات الثلاثة: إما على الموقد أو داخل الفرن أو داخل الميكرويف لكن بالنظر إلى عدة شروط:

  • بالنسبة للحوم والدواجن فأنت لديك مطلق الحرية في تسخينها بأي وسيلة لكن تحت درجة حرارة مرتفعة 165 وهو ما يمكن توفيره عبر استخدام الموقد أو الفرن أو الميكرويف لذا فلا توجد أي مشكلة.
  • بالنسبة للأسماك فإنها تنكمش بشكل كبير تحت تأثير درجات الحرارة المرتفعة نظراً لاحتوائها على نسبة كبيرة من السوائل تقوم بطردها عند التعرض لحرارة عالية؛ ولذلك فإنه من غير المستحب تسخين الأسماك داخل الميكرويف إذ أنه يعتمد في فكرة عمله على تسخين الطعام على درجة حرارة عالية في وقت قصير بل الأفضل أن تلجأ إلى أحد الخيارين المتبقيين وهو إما الموقد أو الفرن وضبطهما على درجة حرارة منخفضة.

6خلط عدة مكونات معاً في طبق واحد

من أهم الأسباب التي تدفع إلى النفور عن بقايا الطعام هو تكرار الطعم المماثل الذي تتذوقه في يوم سابق حيث يكون لديك رغبة في تذوق طعم جديد وخاصة إذا ما كان هناك أطفال في المنزل فإنهم دائماً ما يبحثون عن شكل مختلف لوجبة كل يوم؛ ولذلك عند تسخين بقايا الطعام يمكنك تقطيعها إلى قطع صغيرة وخلطها مع مكونات أخرى في مقلاة على الموقد قليلاً مع إضافة بعض التوابل والبهارات الخاصة التي تكسبها مذاقاً مختلفاً، مثلاً يمكنك تقطيع اللحوم والدواجن إلى مكعبات وتسخينها مع قطع من الخضروات المختلفة وعمل شطائر منها أو وضعها على قطعة عجين وخبزها داخل الفرن لتنتج وصفة مختلفة تماماً مستغلاً فيها بقايا الطعام المتبقية لديك.

7تحضير الشوربات المختلفة

طريقة أخرى لاستغلال بقايا الطعام المتبقية لديك هي تحضير حساء مختلف المذاق، فقط قم بتقطيع الطعام المتبقي لديك سواء أكان لحوماً أو دواجن أو أسماك أو خضروات وتسخينه جيداً على النار ووضع التوابل التي تريدها ومن ثم إضافة المرق المفضل لديك وتركه قليلاً على نار هادئة حتى يغلي لمدة من الوقت.

- إعلانات -

8إعادة تسخين الحبوب والنشويات

من المشاكل التي تواجه معظمنا عند تسخين بقايا الطعام من الأرز أو البقوليات الجافة أو المعكرونة وهي أنها تجف بمرور الوقت ومهما تم تسخينها لن تصبح جيدة مثل سابق عهدها؛ ولحل تلك المشكلة كل ما عليك هو بمجرد إخراج بقايا الطعام تلك فقط قم برشها بقطرات بسيطة من الماء أو المرق المخفف وإدخالها إلى الميكرويف أو الفرن أو الموقد، إذ أن التسخين المباشر سيقوم بسحب كل الماء الموجود داخل الطعام وبالتالي يصبح جافاً وصلباً لكن مع وجود قليل من الماء على سطحها ستقوم الحرارة المتولدة بتبخير قطرات الماء تلك وتسخين ما تحتها في نفس الوقت وبالتالي لن يجف أبداً.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

9 − أربعة =