تسعة
الرئيسية » وسائل نقل » حوادث سير » كيف تساعد نفسك على النجاة من حادث غرق سفينة ؟

كيف تساعد نفسك على النجاة من حادث غرق سفينة ؟

تعليمات هامة جدًا من أجل مساعدتك في النجاة من حادث غرق سفينة أو مركب، لا غنى لهذه التعليمات بالنسبة لأي شخص يكثر من ركوب السفن والمراكب ويسافر عليها.

النجاة من حادث غرق سفينة

النجاة من حادث غرق سفينة هو أمر ليس مستحيلاً بأي حال من الأحوال، بالطبع إن احتمال غرق السفن هو احتمال ضئيل بعد التقدم الكبير لاحتياطات الأمان، لكن الاحتمال لا يزال موجودًا، خاصةً في السفن التابعة لبعض الدول التي لا تهتم بمعايير السلامة بالدرجة المطلوبة، وقد تصطدم السفينة بأخرى أو بجبل جليدي أو أن تتعرض لعاصفة هوجاء، أو حتى خطأ من طاقم عمل السفينة أو خطأ تقني في السفينة. لذا قبل الصعود على متن أي سفينة أو قارب عليك أن تعرف أفضل الطرق للتصرف في هذا الموقف، وهذا ما سنساعدك في التعرف عليه بالتفصيل بدايةً من الطرق الأفضل للخروج إلى أكثر مكان آمن في السفينة حتى الذهاب إلى قوارب النجاة والبقاء فيها. في هذا المقال نشرح لك بشكل مفصل كيفية النجاة من حادث غرق أي سفينة بشكل مفصل.

ما يجب عليك معرفته من أجل النجاة من حادث غرق سفينة

المساعدة على ضخ المياه المتسربة إلى السفينة

عليك أن تعلم أنه عند بداية تعرض السفينة للغرق وتسرب المياه إليها، فأول منطقة يتسرب إليها الماء هي المنطقة السفلية فيما بعد الهيكل والمعروفة بجوف السفينة. لذلك توجد العديد من المضخات لإخراج المياه من تلك المنطقة، وأول ما سيقوم به القبطان هو أن يطلب من طاقمه والمتطوعين من الركاب أن يتوجهوا إلى الأسفل وضخ المياه المتسربة، لو استطاع الطاقم الضخ بمعدل أعلى من معدل تسرب المياه فسينجح الأمر.

التصرف بشكل منظم وعدم التدافع

تقول الإحصائيات أن أن 70% من ضحايا حوادث غرق السفن والقوارب تسببوا في ذلك لأنفسهم بالتدافع وعدم التصرف بالتنظيم المطلوب، وأن 15% تصرفوا تصرفات غير مسئولة وغير عقلانية بالمرة، وأن 15% فقط تصرفوا بهدوء ونظام. لذا فالأمر الأساسي هو أن تحاول التصرف بطريقة طبيعية وأن تلتزم بما يقوله القبطان وانتبه حتى تسمع إشارة الإخلاء وهي تكرار صوت البوق لسبع مرات متتالية، الأمر مُفزع بالطبع لكن حاول السيطرة على أعصابك.

ابتعد عن الأشياء المتجهة نحوك

اعلم أنه عندما تبدأ السفينة بالغرق فهي تميل، انتبه من الأشياء التي حولك فهي ستبدأ بالتحرك، فبالطبع أنت لا تريد أن تُفاجئ بطاولة ضخمة متجهة نحوك. هذه الأمور البسيطة تساعدك في النجاة من حادث غرق أي سفينة قد تواجهه.

ابحث عن الطرق الأكثر أمانًا من أجل الوصول إلى السطح

لا تبحث عن أقصر الطرق للذهاب إلى السطح، بل الأسرع والأكثر أمانًا. فلا تستخدم المصاعد فهي عادةً ما تواجه مشاكل تقنية بسبب تسرب المياه، فآخر أمر تود أن يحدث هو أن تبقى في مصعد مُغلق في الوقت الذي تتعرض فيه السفينة للغرق. بعد وصولك للسطح، اتجه إلى غرفة الطوارئ أو أقرب قارب نجاة موجود. بهذه الطريقة تزيد فرصتك في النجاة من حادث غرق أي سفينة.

ارتدي سترة الأمان بمجرد معرفتك بغرق السفينة

ارتدي سترة الأمان الخاصة بك، قانونيًا يجب توفر سترة نجاة واحدة على الأقل لكن فرد على متن السفينة. سترة الأمان هي أحد أهم الأمور التي تساعدك في النجاة من حادث غرق.

استجمع شجاعتك ولا ترهب الموقف

تذكر أنه في بعض الحالات سيتوجب عليك القفز من السفينة والسباحة إلى قارب الإنقاذ. لا تخف، استجمع شجاعتك وتأكد من أنه لا يوجد ما تصطدم به في المكان الذي ستقفز فيه واذهب إلى أقرب قارب نجاة.

تأكد من قدرتك على التعامل مع قارب النجاة

شهدت قوارب النجاة تطورًا ملحوظًا في الآونة الأخيرة. تُغطي القِباب القوارب الحديثة الآن لتسمح بإيجاد أرضية معزولة يستطيع الناجي البقاء فيها، بالإضافة إلى المجاديف والأدوات الخاصة بحالة الطوارئ مثل المرايا والشرائط المُنعكِسة وأجهزة الاتصال اللاسلكي لإرسال إشارات نداء الاستغاثة. لكن لا تهمل حقيقة أنك قد تكون في وسط المحيط الهائج على متن هذا القارب الصغير، وأن كل القوارب مهما بلغت جودتها قد يتسرب إليها الماء، لهذا السبب أصبحت القوارب الآن مجهزة بأدوات الإصلاح السريع والمضخات.

ارسل إشارات الاستغاثة على الدوام

قم بإرسال إشارات الاستغاثة بكل الطرق الممكنة، مع العلم بأنه في حالة غرق سفينة ضخمة ستبدأ أخبار انقطاع اتصال السفينة (أو حتى قيام الطاقم بإرسال نداءات استغاثة) بسرعة إلى مراكز القيادة الملاحية وستصل المساعدة فور علمهم. إشارات الاستغاثة هي أحد أهم الأمور التي يجب عليك فعلها إذا ما أردت النجاة من حادث غرق.

ابق في قارب النجاة وانتظر وصول النجدة

سيكون عليك البقاء في قارب النجاة لفترة والانتظار حتى تأتي المساعدة. لن يكون موقفًا جيدًا بكل الأحوال، فأنت الآن في قارب صغير مُحاط بالمياه من كل الاتجاهات. انتبه من أشعة الشمس الساطعة حتى لا تُصاب بضربة شمس والتي من أعراضها ضيق التنفس والزيادة في سرعة ضربات القلب والصداع. لا تشرب أبدًا من مياه البحر المالحة حتى لو نفذ الماء منك، فهي ستزيدك عطشًا.

تجنب النوم

إذا تعرضت للماء البارد لفترة طويلة قد تُصاب بانخفاض الحرارة الشقي، والذي قد يؤدي بك إلى الشعور بالنعاس، تجنب الوقوع في النوم تمامًا.

قبل أن نختم نصائحنا، إذا توفر لك الوقت لتجمع بعض الطعام والماء والأغطية أو آلات مفيدة مثل البوصلة لتكون معك متن قارب النجاة، فسيكون هذا مفيدًا لك وللآخرين، حاول مساعدة الأطفال وكبار السن قدر استطاعتك، لكن لا تتصرف ببطولية فهذا ليس عملاً سينمائيًا، بل هو مأزق بالغ الصعوبة يتطلب الذكاء واتخاذ القرارات الذكية السريعة، فهذه هي الأمور التي تساعدك في النجاة من حادث غرق سفينة.

ابراهيم جعفر

محرر موقع تسعة : مبرمج، وكاتب، ومترجم. أعمل في هذه المجالات احترفيًا بشكل مستقل، ولي كتابات كهاوٍ في العديد من المواقع على شبكة الإنترنت، بعضها مازال موجودًا، وبعضها طواه النسيان. قاري نهم وعاشق للسينما، محب للتقنية والبرمجيات، ومستخدم مخضرم لنظام لينكس.

أضف تعليق

خمسة × 5 =