تسعة
الرئيسية » وسائل نقل » قيادة » كيف تتصرف في حالة القيادة أثناء الزحام المروري ؟

كيف تتصرف في حالة القيادة أثناء الزحام المروري ؟

إذا كانت الطرقات دائمة مزدحمة فعليك باتباع بعض إرشادات القيادة أثناء الزحام وذلك لتجنب حوادث الطرق ومخاطرها، فما هي تلك الإرشادات؟

القيادة أثناء الزحام

القيادة أثناء الزحام هي مهارة لا يجبدها كل السائقين، القيادة بطبيعة الحال سهلة وميسرة فقيادة المركبات تعتبر فنا كباقي الفنون، وهذا الأمر حقيقي وواقعي، وهي كغيرها من باقي التصرفات يستطيع أن يقوم بها الإنسان ببراعة، أو أن لا يحالفه الحظ فيواجه الكثير من الصعوبات عند القيادة، واحيانا الأمر قد لا يكون مرتبطا بالفترة الزمنية بقدر ما هو مرتبط بالبراعة، ألا أن الإنسان ليس وحده هو الذي يحدد العوامل المرتبطة بالقيادة، فهناك الكثير من الأمور التي تحيط بها وقد تؤدي أما إلى قيادة ناجحة رغم أن السائق ليس بتلك البراعة، أو قيادة فاشلة رغم أن السائق بارع، فالقيادة ترتبط بالأحوال الجوية على سبيل المثال، والقيادة في جو مشمس ليس كالقيادة في الثلج أو جو ماطر أو غائم، كذلك الأمر فالقيادة في طريق لا يشكو من العيوب ليس كالقيادة في طريق مليء بالمطبات والحفر، من ناحية أخرى، أن القيادة في الازدحام بحد ذاتها لها فن معين، وترتبط باحتياطات على قائد المركبة الانتباه إليها، بالإضافة إلى براعته أيضا في القيادة، وقد يكون من اهم النصائح التي يمكن أن نقدمها في هذا الخصوص

8 نصائح عند القيادة أثناء الزحام

عليك أن تتعرف على مستواك في قيادة السيارات

أولا وكخطوة استباقية عليك أن تتعرف اكثر على مستواك في قيادة السيارات، هل انت شخص متمكن أم ما زلت جديدا في مجال القيادة، الكثيرون يقومون بتضخيم هذا المستوى ومن هنا قد يصادفون الكثير من المشاكل لاحقا وأثناء القيادة الفعلية للمركبات وخاصة عند حصول طارئ أمامهم، كحادث مفاجئ أو أمطار غزيرة، الأساس انت الوحيد الذي تستطيع أن تقيم مستواك، وفي حال عدم قدرتك الاستعانة بمن حولك وبمن تثق باراهم، الموضوع لا يحتمل المجاملة لكونه يتعلق في إصابات خطيرة أحيانا، وعودة إلى موضوعنا، ففي حال كنت سائق جديد أو غير متمكن فالأفضل أن تقوم في حال صادفك الازدحام أو أي طارئ آخر بركن المركبة إلى اقرب مكان ممكن والانتظار إلى حين زال هذا الطارئ، فليس من المحبذ أن تقوم بالمكابرة على نفسك وقد يكلفك خطأ واحد وبسيط الكثير، احتفظ لنفسك بالأمان وقم بركن المركبة.

تجنب الطرق المعروفة بالازدحام المروري

الأصل أن تأخذ أولا بوسائل الوقاية، فمثلا إذا كنت تعرف أن هذا الطريق الفلاني في العادة يكون مزدحما فالأفضل أن لا تقوم بسلوك مثل هذا الطريق أو البحث عن البدائل أصلا، في العادة ومن المستغرب أن الكثيرين يبحثون بأرجلهم إلى تلك الأماكن المزدحمة ومن ثم يقومون بالشكوى على أنها الطريق الوحيد، في مثل هذه الحالة لا يضرك أن تقوم بركوب وسائل المواصلات العامة وترك مركبتك مركونة إلى حين زوال الازدحام أن كان طارئا أما إذا كان معتادا فاعتاد على أن تقوم بترتيبات تحميك من القيادة فيها، كأن تجد الطريق البديل أو استخدام سيارات الأجرة أو وسائل النقل الآخر. أو تغيير مواعيدك لتجنب الازدحام في هذا الوقت.

التخلص من جميع الأمور التي قد تشوشك

من أهم الإجراءات التي عليك القيام بها في حال القيادة أثناء الزحام هي أن تقوم بالتخلص من جميع الأدوات التي قد تشوشك الآن أو لاحقا وان تنتبه انتباها كاملا للطريق، فعليك أولا التخلص من الهاتف النقال وان تجعله صامتا أن امكن، أن تقوم بخفض صوت الموسيقى أن كانت علية، أن تقوم بتشغيل الأضواء في مركبتك، وان تكون منتبها جدا إلى الطريق والى كل ما يحصل، ففي الكثير من الأحيان تتغير المسالك ويتغير سلوك السائقين من حولك تبعا لها، أحيانا قد يحاول احد السائقين أن يتعامل مع الأمر باحتراف عال في محاولة منه إلى أن يمر في مساحات ضيقة بين المركبات مما قد يتسبب بمشاكل، قم بالانتباه إلى الطريق جيدا، وراقب المرايا في مركبتك جيدا.

اجعل مسافة دائما بينك وبين من أمامك

دوما من اهم القواعد الواجب اتباعها عند القيادة في وسط الازدحام هو أن تجعل مركبتك بعيدة بمسافة عن السيارات التي أمامها، إياك أن تبقى قريبا منها، وهذا يعود إلى الكثير من الأسباب، منها أن تتعطل المركبة التي أمامك، وهكذا ستصبح في موقف صعب، أو أن يقوم بالتوقف فجأة ودون سابق إنذار بعد مسير قصير، مما يعني حصول حداث بينك وبينه، إذا فمن الأفضل أن تقوم بوضع مسافة أمان بينك وبين من أمامك وان تحافظ عليها حتى لا تصادفك المشاكل في أي طارئ يحدث أمامك.

لا تحاول أن تقوم بالاستعجال أن حانت الفرصة

بالإضافة إلى النصيحة السابقة فمن الواجب أن تأخذ بعين الاعتبار أثناء القيادة أثناء الزحام أنه وفي حال بدأت حركة المرور بالسير أمامك، إياك أن تبدأ الحركة باستعجال وبسرعة عالية، فكثيرا ما تكون هذه الحركة خادعة ولا تدوم اكثر من بضع أمتار مما قد يعرضك إلى الحادث، عليك أن تبدأ القيادة بهدوء والمحافظة على المسافة التي بينك وبين من هو أمامك ودون أن تقوم بأي تجاوزات خاطئة.

انتبه للمارة من أمامك

هذه النقطة خاصة جدا في طرقنا، فمن المعلوم أن الكثير من المشاة في بلادنا لا يقومون بقطع الطريق من المسار المخصص للمشاة بل مما يتيسر لهم من طرق، وبين المركبات، بل أحيانا قد يقومون بالنزول من وسائط النقل العامة والخاصة فجأة ودون إنذار، هذه التصرفات تشكل خطرا كبيرا عليك، ويجب أن تنتبه إليه، عليك أن تراقب المشاة من حولك، وأيضا يفضل الابتعاد عن وسائط النقل إذا استطعت وان لم تستطع فعليك أن تكون حذرا وان تبقي مسافة جيدة بينكما.

راقب عدادات مركبتك وخاصة في الصيف

أيضا من المهم جدا أن تبقى منتبها إلى عدادات المركبة أثناء القيادة أثناء الزحام ، والسبب في ذلك مراقبة حرارة المركبة، فالصيف حار جدا، وبقاء المركبة دون حركة لوقت طويل ومع استخدام المكيف قد يؤدي إلى أن ترتفع حرارة المحرك، وهي مشكلة كبيرة لمركبة، كذلك عليك الانتباه إلى عداد الوقود، فهل الوقود يكفي أم لا، في أحيانا كثيرا يفضل أن تقوم بعدم تشغيل المركبة، وفي الحقيقة هذه الخاصية موجودة أوتوماتيكيا في العديد من السيارات الحديثة التي توقف المحرك في حال عدم الحركة وتعيد تشغيله عند بدء الحركة.

قم بتشغيل نظام تحديد المواقع ( GPS ) وقم بالبحث عن طريق بديل

إذا كان لديك في السيارة نظام تشغيل المواقع، وفي حال لم يكن معك فيمكنك شراءه وفي جميع الأحوال عليك أن تقوم بتشغيله للبحث عن طرق بديلة، هذا بالإضافة إلى الخواص الجديدة فيه ومنها في حال اتصاله بالأنترنت البحث عن طرق بديلة خالية من الازدحام المروري.

معاوية صالح

انسان بسيط ومتفاهم، مليء بالاحلام وارغب بتحويلها الى حقيقة وواقع ملموس. أحب دائماً واسعى لكسب المزيد من العلم والمعرفة وخصوصا في مجال التاريخ والأدب والسياسة. أنا لا اصدق كثير من الأشياء التي اراها واسمعها.

أضف تعليق

9 − 7 =