الغضب أثناء الصيام

الغضب أثناء الصيام من الأفعال المنافية لطقوس شهر رمضان، لأنه يجب أن يأتي هذا الشهر ليهذب النفوس لا لكي يفقدها أدبها. لذلك الغضب  أو فقدان الأعصاب من الأمور التي لا تناسب الشهر الفضيل. وكلنا نعاني الضغط العصبي بسبب حرارة الجو والجوع والعطش، وربما إدمان الجسم على النيكوتين والكافيين وحرمانه منهما لساعات طويلة ويجعله يثور لأتفه الأسباب، لذلك إليك نصائح تستطيع من خلال العمل بها التغلب على طاقة الغضب أثناء الصيام وفقدان الأعصاب التي تصاحب الصيام خصوصًا في هذا الطقس الحار.

طرق التغلب على الغضب أثناء الصيام

1استعن بذكر الله

لا ريب أن الغضب أثناء الصيام طاقة قد لا تستطيع التغلب عليها، ولكن عن طريق قراءة القرآن والذكر والاستغفار والجلوس في المسجد وتلقي الهبات الروحانية التي بداخله، تستطيع التغلب على هذه الطاقة السلبية والشعور بفقدان الأعصاب، لذلك للتغلب على غضبك أثناء صومك داوم على قراءة القرآن وذكر الله والاستغفار والتسبيح حيث تستطيع كبح جماح غضبك وفي نفس الوقت تكون قد نلت العديد من الحسنات.

2استرخِ

إذا شعرت بالغضب أثناء الصيام فما عليك سوى الاسترخاء، استرخِ في الوقت الذي تشعر فيه بأن الكيل قد طفح بك ولم تصبح قادرًا على تحمل أي ضغط آخر من أي نوع، فما عليك سوى أن تسترخي وتبتعد عن مواجهة الضغوط والأزمات وأنت في مثل هذه الحالة، مواجهة هذه الضغوطات لن يجلب إلا الكثير من الغضب ولن تتمكن من حل شيء بل ستجد نفسك قد فقدت الكثير من طاقتك في الثورة والغضب.

3لا تستجب للاستفزاز

الغضب أثناء الصيام يعد من الأنشطة الجماعية ما إن يبدأ به أحدهم حتى تجد الجميع قد انخرط فيه، لأنه بالطبع أنت تعمل أو تتعامل مع أشخاص منهكون بالصيام أيضًا، ولديهم نفس الشعور بالجوع والعطش والحرمان من النيكوتين والكافيين ويضبطون أنفسهم وبالكاد يستطيعون السيطرة على أعصابهم ومنعها من الانهيار، فما أن تبدأ أنت بالصراخ حتى يقوم من أمامه بالصراخ بصوتٍ أعلى منه، أو بمجرد أن تزفر فستجد من أمامك يتقافز من الغضب، لذلك عندما تتعرض لموقفٍ مثل هذا حاول ضبط أعصابك وخذ نفسًا عميقًا، ولا تستجب للاستفزاز أو تتجاوب مع تنفيس البعض عن غضبهم وفقدانهم أعصابهم حتى لا تحوّل الشهر كله إلى ساحة من العراك.

4سيطر على غضبك

تستطيع السيطرة على الغضب أثناء الصيام إذا استعطت التحكم في ردود أفعالك، وعدم الانسياق وراء غضبك أو إقناع نفسك بأن الجو حار وأنت جائع وعطشان ولا أحد يشعر بكل ما تشعر به ولذلك تريد أن تصرخ في وجههم جميعًا، بل من الممكن إقناع نفسك بأن الصيام اختبار حقيقي للتعامل مع الناس تحت ضغوط أو في ظروف سيئة وأن الجميع متعب ومنهك ومرهق وجائع وعطشان مثلك وينبغي التخفيف عنهم بدلاً من الصراخ في وجوههم.

5لا تحصل على وقتٍ فارغ

للتغلب على الغضب أثناء الصيام لا تجلس دون أن تفعل شيئًا، بل عليك أن تشغل وقت فراغك حتى لا تعرض نفسك للاحتكاك مع الآخرين وبالتالي يبقيك دائمًا مثارًا مستعدًا للعراك مع أي شخص، حاول أن تستغل هذه الفترة في شيء مفيد وبالتالي تكون قد تغلبت على الغضب أثناء الصيام وفي نفس الوقت استثمرت وقتك في شيء له قيمة.

6خاتمة

لرمضان أهداف تهذيبية أيضًا فهو ليس امتناع عن الطعام والشراب فحسب، بل أيضًا يختبر قدرتنا على التحمل والصبر، فلا تفسد الهدف من رمضان بثورتك وغضبك وحاول التحكم في انفعالاتك.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

14 − 12 =