العملات الورقية القديمة

العملات الورقية القديمة هي هواية محببة لدى الكثيرين. فالعملة هي الوسيلة التي نستخدمها في الحصول على الأشياء التي نريد اقتنائها، وتستخدم أيضاً في التسوق والتجارة، وهي وحدة التبادل التجاري، وكل دولة ولها عملتها الخاصة بها وكانوا قديما يستخدمون ما يعرف بالمقايضة أي استبدال سلعة أو منتج بدل سلعة أخرى حتى جاءت العملات فسهلت التبادل التجاري، ومعنى كلمة العملة من كلمة التعامل، وحتى نقول على أي شيء أنه عملة لابد وأن يكون فيه خصائص معينة، لابد وأن يكون مقبول على نحو كبير وقابل للقياس بيسر وبسهولة وتسطيع تقسيمه إلى أجزاء ويكون سهل في حمله والذهاب به من مكان إلى آخر ولا يتلف بسهولة، وتطورت العملات على مر العصور والأزمنة حتى أنها بدأت بالتبادل السلعي أي استبدال سلعة بسلعة ثم انتقلت إلى تبادل المعادن الثمينة مثل الذهب والفضة، والآن العملات الورقية والشيكات والتطور قائم حتى الآن في التبادل التجاري كالنقود الإلكترونية، ففي ظل هذا التطور يفضل بعض الأفراد الاحتفاظ ببعض العملات خاصة الورقية، ولكن ما هي الطريقة التي نحافظ بها على العملات الورقية القديمة هذا ما سنعرضه في السطور القادمة.

العملات الورقية القديمة : نصائح وإرشادات

1كيف نحافظ على العملات الورقية القديمة

عندما نفكر في الاحتفاظ بأي شيء لابد وأن نحدد خواص الشيء الذي يُراد حفظه، فالذي يحفظ في الثلاجة غير الذي يحفظ في دولاب الملابس وهكذا، فالعملات الورقية عبارة عن ورق ولكنه مميز عن باقي الأوراق، وهناك أمور هامة ومعلومات لكي نحفظ العملات الورقية القديمة بطريقة جيدة.

2الألبوم

الألبوم فكرة جيدة لحفظ الصور والأوراق الهامة والعملات الورقية أيضاً، فالألبوم به عدة أقسام ويكون شفاف حتى نرى العملة من الجانبين ولكن، عند حفظ العملات الورقية خصيصاً لابد أن نحرص على أن لا يكون في هذا الألبوم مادة Poly Vinyl Chloride وهذه المادة تكون من ضمن مواد تصنيع الألبوم وتتميز بأنها تجعل الألبوم أو أي شيء بلاستيكي فيه رائحة البلاستيك نفاذة، فلابد وأن نشم رائحة الألبوم فإذا وجدنا رائحة البلاستيك قوية فهناك أحتمال كبير بوجود هذه المادة، وهي مادة تضر العملات الورقية وتتلفها على المدى البعيد، وهذه المادة تدخل في تصنع المواد البلاستيكية، وضررها على العملات الورقية يرجع إلى أنها تجمع وتمتص الرطوبة من الجو، وهذا ما يجعل العملات الورقية تتلف ولا نستطيع أخراجها من الألبوم، فعند شراء الألبوم لابد وأن نبحث عن نوع اسمه Mylar Equivale وهو نوع من البلاستيك المعالج والمخصوص لحفظ الأوراق الهامة والتاريخية والوثائق المميزة.

3صناديق العملات الورقية القديمة

وهناك أيضاً بعض الصناديق الخاصة والمجهزة لحفظ العملات الورقية القديمة ، ولكن لابد من البعد التام عن الحرارة والرطوبة والضوء وعن متناول الأطفال.

4الأظرف الورقية

الأظرف الورقية تعد فكرة مناسبة لحفظ العملات الورقية، ولكن لابد من تغيير الظرف كل فترة ووضعه في دولاب بعيد عن الأيدي وبعيد عن الماء.

5الدوسيهات البلاستيكية

دوسيهات بلاستيكية مغلقة ولابد وأن نراعي ما ذكرناه سالفاً عند أستخدام المواد البلاستيكية في الحفظ ثم نقوم بوضعها في أدراج بعيدةً عن التلف وبعيدة عن العبث.

6نصائح للحفاظ على العملات الورقية القديمة

بعد ما استعرضنا طرق حفظ العملات الورقية لابد من مراعاة النقاط الآتية عند حفظ العملات الورقية القديمة :

  • نحذر من وضع العملات الورقية بدون الحافظ الذي وقع الاختيار عليه في غرف بها رطوبة شديدة.
  • نحذر من مسك العملات الورقية بأيدي مبللة بأي مادة سائلة بدون الحافظ.
  • نحذر من إعطاءها لأي أحد لا يعلم طرق حفظها.
  • نحذر من تغليفها بالتغليف الحراري وهو تغليف الكارنيه فإذا فعلنا ذلك أصبحت العملة صورة مُغلفة فقط.

7تنظيم العملات الورقية القديمة

وهناك بعض اللفتات النظامية لابد من أخذها في الاعتبار، فعند وضع العملات الورقية في الألبوم من الأفضل وضعها بالترتيب الزمني حتى إذا أراد أحد الأصدقاء الاطلاع عليها لا يُرهق في ترتيبها، وإذا كانت العملات لأكثر من بلد نرتبها بشكل جيد كل بلد بعملته وبترتبها الزمني وهكذا، ولا نغفل عن وضع العملات بطريقة مفرودة حتى لا تظل وقت طويل بها ثنيات مما يفقدها رونقها الجميل، ثم نخصص دولاب معين في المنزل ونضع فيه كل المقتنيات من السجلات والأوراق الهامة التي نريد حفظها بما فيهم العملات الورقية، بعد أختيار الحافظ المغلف لها ونكتب عليه دلاوب الذكريات أو دولاب المحفوظات، حتى نضمن البعد التام عن هذه الخصوصيات مما يضمن حفظ أفضل.

وفي النهاية إن الحفاظ على الأشياء والمقتنيات والعملات الورقية التي تتغير وتتقدم مع مرور الزمن فكرة جيدة، فهي تذكرنا بما مضى فإن العملات الورقية القديمة كان لها شكل وحجم يختلف عن العملات الجديدة، والاهتمام بطريقة الحفظ أمر هام جداً حتى لا نستخدم طريقة سيئة وبعد مرور العمر نكتشف أننا كنا محتفظين بسراب، وهذا بالطبع أمر مزعج للغاية، كما أننا لابد أن نراعي الأماكن التي نعيش فيها فكل مكان له مميزاته وعيوبه من الرطوبة أو الحرارة فنراعي ذلك عند القيام بفكرة حفظ أي شيء.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

1 + 2 =