تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » الشخصية » كيف تستقبل العام الجديد بإقبال وخطة لتطوير حياتك؟

كيف تستقبل العام الجديد بإقبال وخطة لتطوير حياتك؟

هل تنظر لبداية العام الجديد مثله مثل أي يوم ولا يوجد لديك أي خطة لجعل هذا العام أفضل مما قبله؟ ربما ستغير رأيك بعد قراءة المقال وتبدأ في صنع خطة لتطوير حياتك وصنع مستقبل مشرق تقوم فيه بالعديد من الإنجازات.

العام الجديد

بمناسبة العام الجديد كل عام والجميع بخير وعلينا أن ننظر للعالم بنظرة أكثر تفاؤلية ونقرر أن نعيش ما تبقى من عمرنا بشكل إيجابي، قد يبدو الأمر صعبًا أن يهجر الإنسان شيئًا تعود عليه ويبدأ في ممارسة شيء جديد حتى وإن أيقن من داخله بشكل لا يقبل الشك أن هذا الشيء إيجابي، فكيف يمكننا أن نستقبل العام الجديد بشكل أكثر إيجابية ونغير حياتنا؟

لماذا مع بداية العام الجديد تحديدًا؟

لماذا يمكننا البدء من أول العام الجديد؟ يمكننا دائما أن نبدأ في أي يوم؟ الحقيقية أن الإنسان يستطيع أن يبدأ في أي يوم فعليا ولكن هذه المسألة تحتاج عزيمة خصوصًا مع التأجيل والتسويف المستمر، متى سأفعل الشيء الإيجابي الفلاني؟ فيما بعد. متى سأنقطع عن الشيء السلبي الفلاني؟ لاحقًا. وبهذا يظل التأجيل المستمر حتى يجد الإنسان غارقًا تماما في حياته الروتينية الرتيبة تلك، ولكن العام الجديد يشعرك أولا أن هناك مرحلة انتهت وأنت بصدد مرحلة جديدة تبدأ كما أن له بداية محددة ونهاية محددة تستطيع خلال هذه المدة المعينة أن تحاسب نفسك فيها وترى ماذا فعلت وبالتالي تتفادى التأجيل ويكون هناك أجل تحاسب فيه نفسك وترى ماذا حققت من أهدافك؟

كيف تضع خطة في العام الجديد لتغيير حياتك وتنفذها؟

في البداية أنت تنظر لحياتك نظرة شاملة، ترى ما هو الشيء الذي تريد أن تغيره فيها، ما هي الإيجابيات التي تريد إضافتها إلى حياتك وما هي السلبيات التي تود إزالتها منها، يمكنك صنع ذلك عن طريق جدول من خانتين، تكتب في الخانة اليمنى الأشياء الإيجابية وفي الخانة اليسرى السلبية، وكل يوم تستطيع تحقيق شيء منهما تستطيع وضع علامة صح أمام الإيجابية وعلامة X على السلبية، ولكن المشكلة في قلة العزيمة وعدم وجود وقت، كيف سأفعل كل هذا، يبدو الأمر مثبطًا جدا ولكنك ستستطيع حل هذه الأمور بعدة أدوات بالطبع.

الحل في تنظيم الوقت

يمكنك حل أي شيء عن طريق تنظيم الوقت، كيف يمكنك فعل هذه الأمور وتغيير حياتك؟ عن طريق تنظيم الوقت ووضع كل شيء في مكانه الصحيح، وضع جدول لتنظيم الوقت، لا يمكن أن تفعل كل شيء دفعة واحدة ولكن خصص وقتا لكل شيء أيضًا لا يمكن أن تحصل على كل شيء من أول يوم يجب أن تصبر وتترك الأشياء تأتي على مهلها، لذلك نظم وقتك واترك أوقات فارغة لديك ولا تجعل يومك مشحونًا حتى آخر ثانية، هذا ليس صحيًا بالنسبة لك وسيصيبك بالإحباط واليأس بعد أيام من قراراتك هذه.

ما هي الأشياء التي يجب علي أن أضعها نصب عيني؟

والآن نتحدث عن الأشياء التي يمكنك أن تفعلها في العام الجديد وتغير بها حياتك وتطور بها شخصيتك، لذلك من الأفضل أن لا تلتزم بها دفعة واحدة ولكن ما يناسبك منها وما تضعه في حسبانك بالفعل وكل شيء سيأتي بالتدريج المهم ألا تيأس أو يصيبك الإحباط:

تعلم لغة جديدة

أنت تعرف أن العالم أصبح قرية صغيرة وما لم يعد ممكنا أن تلتزم بلغتك الأم فحسب حتى إن كانت لديك اللغة الإنجليزية، فتعلم لغة أخرى مثل الفرنسية والإسبانية والإيطالية والألمانية لها مزاياها، ففضلا عن أن أي عمل أنت تعمل به سيجعلك محظيًا فيه أكثر بل سيفتح لك فرص عمل جديدة في أماكن عدة خصوصًا إن كانت هذه اللغة نادرة ومطلوبة في نفس الوقت إلا أن تعلم لغة جديدة سيفتح لك آفاق واسعة أكثر وأكثر عن ثقافات وبلاد أخرى والآن في العام الجديد ما عليك سوى محاولة تعلم لغة أخرى، فقط مجرد المحاولة لن يجعلك تخسر شيئًا، بل على العكس حتى إن لم تنجح فلا ريب أنك ستكسب الكثير.

تواصل مع صديق لم تره منذ زمن

دوامات الحياة تسحبك شيئًا فشيئًا حتى تصل إلى القاع وأي محاولة منك لسحب نفسك مرة أخرى نحو السطح تبوء بالفشل بسبب المشاكل والمشاغل التي تغرق فيها حتى شعر رأسك، لذلك عليك أن تقرر أن تتواصل مع صديق لم تره منذ زمن، ميزة الأصدقاء القدامى أنك تجدهم يحتفظون لك بنفس العاطفة التي تركتها فيهم منذ آخر لقاء وسيجددون طاقتك وينعشون ذاكرتك بالحكايات القديمة التي جمعتكما سويًا لذلك لا تتردد في العام الجديد أن تعيد ما ذهب من سمر الأصدقاء وتعيد وصل الجديد بالقديم والحاضر بالماضي.

اقرأ عن شيء ليس لديك عنه أي فكرة

هل جربت من قبل القراءة عن كيفية زراعة الأسطح؟ هل فكرت في القراءة عن معركة ستالينجراد في الحرب العالمية الثانية؟ إذا هل فكرت في القراءة عن مستقبل العالم بعد الاحتباس الحراري؟ لا ريب أنه ليس لديك أي فكرة أصلا عن هذه الأمور، لذلك اقرأ في شيء ليس لديك فكرة، الثمرة الأقرب والأكثر إنجازا أنك ستستفيد أشياء عظيمة وستصبح مُلما بأشياء كثيرة، أما الثمرة الأكثر أهمية أنك ستهوى القراءة وربما تكتشف ليك هواية جديدة أو ميلا جديدا وربما تتغير حياتك ونظرتك للعالم ورؤيتك الحياتية بأكملها عندما تقرأ عن شيء لم تكن تعرفه أو ليس لديك فكرة عنه، حتى إن لم تكن تحب القراءة فلا ريب أنك تتحمل قراءة ولو مقال صغير وكونك تقرأ هذه الكلمات فأنت ليس لديك مشكلة أن تقرأ ثلاث صفحات على الأقل، لذلك لا تتردد في معرفة ما لم يكن لديك فكرة عنه من قبل وليكن هذا هو تحدي العام الجديد وتحدي لنفسك لقدرتك على تحقيقه.

الإقلاع عن التدخين

الإقلاع عن التدخين أو إدمان الكحوليات أو تعاطي الممنوعات كل هذه ستجعلك في صحة أفضل ومال متوفر أكثر لذلك لا تتوانى على أن تنوي في العام الجديد أن تقلع عن التدخين بشكل تام ونهائي، هناك طريقة قد يراها الكثيرون صعبة ولكنها دليل على العزيمة وهو الانقطاع التام والمباشر والكامل بأن تستيقظ في يوم صباحا وتقول لن أدخن ثانية، وفي الواقع أن هذه الطريقة هي التي تنجح في الأغلب بينما الانقطاع التدريجي بالتقليل بشكل تنازلي سيجعلك في دائرة الدخان أيضًا لذلك، لا تتردد عن الانقطاع المباشر.

اجعل طعامك صحيًا

الطعام الصحي الخالي من الكوليسترول والدهون والذي يعني بالفيتامينات والبروتينات الذي لا تداخله مياه غازية ولا تختلط به زيوت كثيرة أثره ستراه على جسدك بالفعل وصحتك بعد أسابيع قليلة من بدء هذا النظام الصحي، يمكنك البحث عن الإنترنت عن أفضل الأنظمة الصحية وتستشير الأشخاص الذين يسيرون عليه ولكن لا ريب أن حياتك ستتبدل ليس على المستوى الجسماني فحسب ولكن على المستوى الفكري أيضًا.

اجعل الحياة تدب في علاقتك من جديد

هل تعاني من علاقة مملة رتيبة، تتسرب العاطفة فيها وتنفلت؟ حسنًا في العام الجديد اجعل العاطفة تنتشر في أرجاء علاقتك من جديد وامنحها قبلة الحياة كي تدب الروح فيها مرة أخرى، غير أسلوبك بالكامل، كن حنونا كن مهتما كن عاطفيًا إن استدعى الأمر، استدعي لذة بداية العلاقة واستحضر شعور فترة التعارف، اجعل شريك علاقتك يحظى بأفضل حبيب له في العام الجديد بعد كل هذه الفترة من الإهمال والرتابة والملل في العلاقة.

ابحث عن فرصة عمل جديدة

لابد أنك ستقوم بالبحث الحالي عن فرصة عمل جديدة في العام الجديد ولكن لطفًا انتظر، اسأل نفسك سؤالين في البداية، هل أنت تشعر بالرضا عن وظيفتك الحالية وتشعر بالراحة لتواجدك فيها؟ حسنًا إن كانت الإجابة نعم فأنت لا تحتاج لقراءة باقي الفقرة وعليك بالانتقال للفقرة التالية أما إن كانت لا فاسأل نفسك هل تمتلك المؤهلات اللازمة التي لا تحسن استغلالها في هذه المؤسسة التي تعمل بها وتود الانتقال لمكان جديد تمارس فيه حريتك في استخدام مهاراتك الحقيقية؟ حسنًا؟ إن كانت الإجابة بـ “لا” عليك أن تطور نفسك وتقرأ في مجالك أكثر فأكثر وتشاهد أفلام وثائقية ولا تتوانى عن حضور دورات تدريبية لتأهيل نفسك للعمل أكثر وأكثر أما إن كنت ستنتقل لمكان في نفس مستوى عملك الحالي لمجرد التجديد ولكسر الروتين أيضًا لا ضرر في هذا لكن في كل الأحوال لا تتردد في صقل خبرتك أكثر وأكثر في مجال عملك.

صل أهلك واقض معهم وقتا أطول

ربما ستظن أن أهلك لم يصبحوا يحتاجون إليك وأنك لم تعد تحتاج إليهم، ولكن في الحقيقة كلاكما تحتاجان لبعضكما في كل الأوقات وربما سيأتي يوما وتتمنى لو كنت جلست مع والديك وأسرتك أطول وقت ممكن، تذكر أنه لن يخاف أحد ليك أو يهتم بك مثلما تفعل معك أسرتك وتحديدًا والدك ووالدتك لذلك اقض معهم أطول وقت ممكن لديك ولا تتعذر بالأشغال أو عدم وجود وقت، تستطيع أن تخترع وقتا لهم كما أنهم أسرتك تستطيع أن تذهب إليهم في أي وقت دون حتى موعد مسبق، لذلك في العام الجديد نقدم لك النصيحة الذهبية: لا تنشغل عن أهلك، لا تترك أهلك، واقض معهم أطول وقت ممكن.

شاهد أفلاما من نوعيات مختلفة

إن كنت تشاهد أفلام الرعب فقط فلم لا تجرب أفلام الدراما وإن كنت لا تحب سوى الأفلام الكوميدية فما رأيك بالأفلام الغنائية وإن كنت اعتدت على إنتاج هوليوود فيوجد دولا أخرى كثيرة تنتج سينما راقية ومحترمة وشاعرية، وتقدم ألوانا مختلفة من الموضوعات برؤية جديدة ومعالجة مغايرة تمامًا تكاد تكون عكس كل ما كوّن ذائقتك السينمائية بالأساس كما أنه يعرض لك جوانب أخرى من بشر لم تطلع عليها من قبل، فلم لا تجربها؟ عليك أن تبدأ بتحديث ذوقك السينمائي في العام الجديد ليس إلا، هذا هو ما نريد أن نوصله لك، لأن هذا سيجعلك أكثر تفتحًا وأوسع أفقًا ولديك إلماما بالشعوب الأخرى حينما ترى واقعهم ينعكس في أفلامهم.

استمع إلى موسيقى غريبة

هل ظللت طوال عمرك تستمع لنفس المطرب وتهوى نفس نوعية الموسيقى، استمع إلى نوعية أخرى، العالم مليء بالفنون الراقية، كل فن لكل شعب يعبر عن حضارة وتاريخ وتراكم جهود مجموعة من الناس الذين ربما يكونون أفنوا أعمارهم بمنتهى الإخلاص لإضافة ولو شيء بسيط لتراثهم الموسيقي ومن ثم للتراث الفني في الكون بأكمله، لذلك في العام الجديد قم بالاستماع لموسيقى غريبة، قم بالاطلاع على تراث الشعوب الأخرى والثقافات الأخرى ونحن هاهنا في الوطن العربي نهتم فقط بالفن المصري واللبناني ولكن لماذا لا نبحث في الفلكلور الأردني أو التراث الشعبي اليمني أو الدرر الخليجية وغيرها.

اقرأ في التاريخ

إن كان عليك أن تختار مجالا واحدا لابد أن تقرأ فيه ولا تعتبر القراءة فيه رفاهية لكن يجب أن تكون إلزاما على كل إنسان فيجب عليك القراءة في التاريخ وقراءة متأنية متمعنة لأنك لن تستطيع أن تقرأ واقعك ما لم تكن مُلمًا بالتاريخ ولن تستطيع حتى التكهن بمستقبلك ما لم يكن لديك فكرة سابقة عن أحداث التاريخ ولا يمكنك الإلمام بحقيقة الكون ولا تكوين رؤية شاملة عن الحياة ما لم تقرأ عن التاريخ لذلك في العام الجديد ما لم تكن قد قرأت في التاريخ من قبل، فعليك أن تبدأ الآن، وابدأ بالملخصات الصغيرة والموجزات ستجد كتب قصيرة لا تتعدى المائة صفحة عن مجال معين تقوم بجمع المعلومات الأساسية عنها، صحيح أن مثل هذه الملخصات لن تعطيك المعلومة الشاملة الكاملة ولكنها على الأقل ستعطيك الهيكل العام للأحداث التاريخية في عدة أمور.

سافر إلى مكانٍ جديد

في السفر سبع فوائد، من قال هذا لم يكذب، يمكنك أن تبحث عنهم ولكن لا تبحث عنهم على الإنترنت ولكن ابحث عنهم في المكان الذي ستسافر إليه، أي مكان جديد تذهب إليه هو بمثابة تجربة إنسانية جديدة تمامًا، الأشخاص الذين ستقابلهم والأماكن التي ستذهب إليها والشوارع التي ستسير فيها والمواقف التي ستتعرض لها كل هذا بمثابة تجربة تعيد إليك لذة الاكتشاف ونكهة الدهشة من جديد بعد أن أفقدك إياها الروتين وأضاعتها الحياة اليومية الرتيبة.

اجعل جزءا من دخلك للتبرعات

العمل الخيري أفضل شيء يمكن أن تفعله في العام الجديد وتنفع به نفسك وغيرك، ضع أمامك تحدي أن تقوم بدفع تبرعات ولو جزء بسيط جدا شهريا واجعل هذه عادة مستديمة لديك وانظر كيف سيغير هذا نفسيتك وسيجعلك تشعر بالرضا عن نفسك وبراحة ضميرك، لذلك التبرعات للجمعيات الخيرية وغيرها من أفضل ما يمكن القيام به في العام الجديد وفي كل عام.

اقترح على زملائك أو أصدقائك أنشطة إيجابية

الآن لا تتردد في اقتراح أنشطة إيجابية على زملائك في العمل أو أصدقائك، مثل زيارة معلم أثري مهم، أو إنشاء صندوق زمالة للظروف الطارئة مثلا أو إقامة حفل عيد ميلاد لزميل مكتئب أو انطوائي أو لا يعرف كيف يندمج مع زملائه وهكذا، لذلك هذه الأنشطة الإيجابية ستجعلك تشعر أنك شخص فاعل في محيطك ولو في محيط دائرتك الصغيرة من الأصدقاء والزملاء.

ابدأ ممارسة الرياضة

في العام الجديد عليك إن لم تكن شخصًا رياضيا أن تصبح كذلك لأنه ثبت فعليا أن العقل السليم الذي يعمل جيدًا ونشط ويفكر بشكل أسرع في الجسم السليم، وأن هذه ليست مقولة مجازية حيث أن الأشخاص الذين يهتمون بصحة أبدانهم لديهم بالمقابل لياقة ذهنية عالية أيضًا، لذلك ابدأ بممارسة الرياضة ولا تظن أن الوقت تأخر أو أنك كبرت على الرياضة، لو قررت أن تجري لمدة عشرون دقيقة كل يوم قبل العمل فأنت هكذا تمارس الرياضة بأفضل شكل.

اقض ساعات أقل على مواقع التواصل

ربما ستعرف أنه في اللحظة التي تقوم فيها بتصفح مواقع التواصل الاجتماعي ثمة حياة حقيقية تدور بالخارج لذلك اهتم أكثر بالتجارب المحسوسة والأنشطة الحقيقية بدلا من العيش على أخبار التواصل الاجتماعي وتحديثات المستخدمين، في العام الجديد اجعل وقتًا محددًا لمواقع التواصل لا تزيد عن ساعتين أو ثلاث بالكثير بينما الباقي.. لحياتك الحقيقية.

خاتمة

في ختام مقال أمنيات العام الجديد نود منحك أهم وأفضل نصيحة وهي أن تتفاءل وتبتسم مهما حدث، لأنك إن حزنت أو اكتأبت أو تضايقت فلن تضر إلا نفسك ولن يكون خاسرا غيرك لذلك ابدأ العام الجديد بابتسامة وتفاءل، لأن القادم يكون أفضل إذا تفاءلت، أما إذا تشاءمت فلن ترى في أي شيء إيجابي أي أمل وسترى حتى الأشياء الجميلة قاتمة وسوداوية.

محمد رشوان

أضف تعليق

15 + ثلاثة =