تسعة
الرئيسية » العلاقات » حب ورومانسية » كيف يجعل الشريك الجريء العلاقة ممتعة وجذابة وصحية؟

كيف يجعل الشريك الجريء العلاقة ممتعة وجذابة وصحية؟

كيف يكون الشريك الجريء شخصا ممتعا وجذابا والعلاقة معه تكون صحية وممتعة ومفعمة بالبهجة والانبهار؟ هذا ما سنتحدث عنه في السطور التالية من المقال التالي ولتعرف إن كان شريكك شخص جريء أم لا.

الشريك الجريء

الشريك الجريء في العلاقة عادة يجعل العلاقة تخطو خطوات واسعة للأمام، الجرأة عادة تأتي بنتائج إيجابية وأخرى سلبية حسب ما يقتضيه الواقع والحالة والسياق التي تمارس فيها الجرأة وبناء عليه تستخدم الجرأة بشيء من العقلانية والاتزان، لكن من يريد سوى الجنون في العلاقات العاطفية التي نستعين بها على قسوة الحياة وبرودة الواقع ورتابته والتحفظات التي تفرضها العلاقات على تباين مستوياتها علينا، لذلك في هذا المقال سنتحدث عن إيجابيات الشريك الجريء في العلاقة العاطفية وكيف يجعلها ممتعة وجذابة:

مضاد للملل

من اهم المميزات في الشريك الجريء أنه لا يعرف الملل ويجعل العلاقة كلها مضادة للملل، لا يحب الشريك الجريء الأمور المعتادة وبالتالي ينفر من الرتابة والملل والشعور بركود العلاقة لذلك بمجرد ما يستشعر الركود فإنه يبادر برمي عشرات الحجارة في بحيرة العلاقة من أجل ضبطها وإعادتها إلى مسارها الصحيح وهو أن تكون دائما وأبدا مضادة للملل والركود.

مفاجئ

يهوى الشريك الجريء المفاجآت بالتالي هو لا يقوم بالأمور بشكل معتاد بل يحب أن يفعلها على طريقته، مثلا أن يأخذك في رحلة قد تستغرق ساعتين من أجل مطعم يقدم أكلة جديدة ويريد منك تجربتها معه وعندما يقدم هدية فإنه يفعلها لأنه يريد ذلك لا كأداء واجب أو يد خانة بالتالي تكون الهدية مفاجئة أيضا سواء في مناسبتها أو محتواها، كل شيء لدى الشريك الجريء مفاجئ وغير متوقع.

الشريك الجريء مبهر

من مميزات الشريك الجريء أيضا أنه يبهرك دائما بتصرفاته، بأقواله وأفعاله وحتى التعبير عن مشاعره يكون عادة مبهرا لأنه لا يستخدم العبارات المحفوظة الجاهزة أو الكلمات الباردة التي تقال لأن الموقف يفرضها عليك بل لأنه يريد أن يقول ذلك، فإذا كانت فتاة مرتبطة بشريك جريء وكانت تتحدث في شيء مهم وجاد وفجأة وجدته يحدق فيها غير منتبه لمحتوى الحديث، قائلا: “تعجبني طريقة نطقك للحروف” فإن هذا ممكن أن يكون أجمل إطراء ممكن تسمعه، أيضا تصرفاته كلها مبهرة كأن يقوم بالاتصال بها في منتصف الليل من أجل أن يقرأ عليها مقاطع أعجبته من كتاب يطالعه أو يلقي عليها قصيدة شعر لم تسمعها من قبل، أو حتى يغني لها في الشارع دون خجل مهما كان صوته غير عذب أيضا.

لا يحبطك

أجمل ما في الشريك الجريء أنه لا يقابل كل اقتراحاتك بالإحباط، مهما كانت تبدو غير منطقية فإنه يقول لك نجرب ونرى، حتى إن لم يتحمس له ولكن جرأته تحثه للنقاش حول الاقتراح مهما كان غريبا عليه عكس الآخرين الذين لا يريدون الخروج من مناطقهم الآمنة بشكل يصيبك بالإحباط بل ويصيبك بالخوف والتردد عند محاولة اقتراح أي فكرة جديدة بل وحتى البوح بأي خاطر يمر بل والاستغراب الدائم من هذه الخواطر والأفكار مما يجعلك تشعر بالاغتراب مع هذا الشخص على الدوام، لذلك من مميزات الشريك الجريء أنه يشعرك بالألفة مع أفكارك وخواطرك لأنه يستقبلها دون استغراب أو ذهول.

يخطو بالعلاقة للأمام

من مميزات الشريك الجريء أيضا أنه لا يتوانى عن التدرج في خطوات العلاقة بشكل جيد. بحيث أنه لا يقوم بقتل العلاقة عن طريق البطء بل يسعى للقيام بخطوات جديدة فضلا عن استباقها، صحيح أن هذا قد يأتي في بعض الأحيان بنوع من التسرع إلا أن التفهم لطبيعة العلاقة وطبيعة شخصية هذا الشريك الجريء تخفف من انزعاجنا في التعامل مع تصرفاته الجريئة والتي تكون عادة تلقي آثارها الجانبية من بعض التسرع وقليل من التهور مع الوقت ستكتسب الاتزان اللازم.

لا يرهب الزواج أو العلاقة الرسمية

الشريك الجريء عادة لا يرهب الزواج ولا التقدم في العلاقة لتحويلها إلى علاقة رسمية، خاصة أنه ينظر لكل شيء على أنه تجربة جديدة سيقوم بخوضها بالتالي لا يقوم بتهويل الأمور أو صياغة الأمر بطريقة تبدو مرعبة مما يشجعك أنت أيضا على الزواج ويهون من الأمر في عينك إن كنت تراه أنت أيضا صعبا وشيئا عظيما ينبغي عليك الخوف منه.

الشريك الجريء يشجعك في حياتك الخاصة

من مميزات الشريك الجريء أنه يشجعك في حياتك الخاصة ويجعلك تحقق ذاتك أنت بغض النظر عن رأيه فيها لأنه يرى في الإقدام خير من التراجع، ويرى أن خير وسيلة لاختبار الشيء هو تجربته بينما الندم على الأشياء التي قمنا بها وعرفنا نتائجها حتى وإن كانت سلبية أفضل بكثير من الندم على الأشياء التي كانت أمامنا ولم نمنح أنفسنا فرصة خوصها.

يوافق على تجربة أي شيء جديد

لا يجفل الشريك الجريء من تجربة أي شيء جديد، لأنه أصلا لا يرى مشكلة سوى في الاعتياد وتكرار الأشياء والقيام بها عشرات المرات، لذلك يرى في كل شيء جديد تقوم به فرصة له لتجربته، بالتالي ستجد شخصا محبا يجرب معك كل الأشياء الجديدة بحماس دون حتى أن تشعر بالذنب تجاهه لأنك تقحمه فيما لا يريد لكونكما في علاقة، بل يكون ممتنا لك لاقتراح هذا الشيء الجديد ومنحه فرصة تجربته.

لا يهمه كلام الناس

أجمل ما في الشريك الجريء أنه لا يهمه كثيرا كلام الناس، العديد من الأشخاص يريدون خوض أمور عدة ولكنهم لا يقدمون عليها خوفا من انتقاد الناس لهم وعدم قدرتهم على استقبال استهجان الناس لهم ببرود وعدم اعتناء، الشريك الجريء عادة يهتم بألا يرهبه من تحقيق رغباته أحد أما أن يتكلم الناس عنه فهو يعلم أن هذا غيرة من جرأته وشجاعته وإقدامه.

لا تخشى تقديمه لأصدقائك

لا تخشى أن تقدم الشريك الجريء لأصدقائك، لأنه لا ينفر من الصداقات الجديدة وتقبل الغرباء، وسرعان ما سينجح في الاندماج بينهم بل وفرض نفسه عليهم من خلال عدن خوفه من الحديث أو الاستماع للرأي الآخر وقبوله وتعامله المألوف مع الناس كما لو كان ترعرع معهم بعكس المتحفظ الذي تجده ينفر من الصداقات الجريئة ولا يندمج مع الغرباء ويظل واضعا الحواجز بينهم وبينه.

الشريك الجريء واحتمالات أقل للفتور

الفتور العاطفي شيء يمكن أن يحدث في كل العلاقات بلا استثناء وليس له علاقة بتناقص الحب أو زواله، ممكن أن تظل المشاعر متأججة ومع ذلك تعتري العلاقة الفتور، لكن مع الشريك الجريء ولكونه شخص متجدد ومبهر فإنه لا يترك فرصة أصلا للفتور أن يحل، وإن حدث فإنه سرعان ما يدركه ولا يتركه يستمر.

متجدد وإبداعي

من أروع ما يمكن أن يتميز به الشريك الجريء حتى إن لم يكن مبدعا في شيء فإنه رغم ذلك لديه حس التجديد والإبداع، بالتالي فهو يبحث على الجديد دائما في كل شيء ويفتش بحرص على كل ما هو غير مألوف وكل ما هو إبداعي في كافة مناحي حياته مما يجعل العلاقة معه متعة لا تفوقها متعة.

يمنحك قبسا من جرأته

أخيرا: فإنه لا قدر الله في حالة الانفصال فستخرج أنت الرابح من هذه العلاقة لأن هذا الشخص منحك قبس من جرأته وجعلك تعتاد على أن تعيش حياتك بقدر أقل من الخوف، وبجرأة وإقبال.

خاتمة

لا نقول من خلال ما سردناه بالأعلى أن الشريك الجريء هو الأفضل المثالي، لكن مميزاته أكثر بكثير من عيوبه، وعيوبه التي تتمحور حول الرعونة والتهور والاندفاع يمكن تشذيبها وتقويمها مع الوقت.

محمد رشوان

أضف تعليق

خمسة × خمسة =