كيف تبدو واثقا بنفسك
كيف تبدو واثقا بنفسك

تعتبر الثقة بالنفس، أحد أهم المهارات التي يجب على كل شخص امتلاكها اليوم. فسواء على الصعيدين الشخصي أو المهني، فإن الثقة بالنفس عامل أساسي للنجاح في شتى المشاريع. إضافة إلى ذلك، فإن الكثير من المواقف والتجارب تتطلب منك أن تظهر هذه الثقة واضحة عليك، وأن تقنع الأشخاص من حولك بقوة هذه الثقة. أحد هذه المواقف الهامة مقابلات العمل على سبيل المثال. بعض الخطوات البسيطة كافية لإظهار ثقتك بنفسك كاملة، اكتشفها في هذا المقال.

 الثقة بالنفس  : كيف تبدو واثقا بنفسك ؟

القاعدة الأولى والتي لا غنى لك عنها لإظهار ثقتك بنفسك هي: ثق بنفسك فعلا. عليك أن تطرح على نفسك هذا السؤال: إن أنت لم تصدق بأنك متمكن، مستقل، وموهوب، فكيف سيصدق ذلك الآخرون؟ عليك أن ترسخ في ذهنك بأنك شخص مميز، وأن تقوم بتقدير نفسك وتثمن مهاراتك وقدراتك، فإذا كنت أنت متأكدا من ذلك، فسيسهل عليك إقناع الآخرين بعدها. لا تنس بأن لكل الناس عيوبهم، فلست إذن بحاجة إلى التركيز على عيوبك، ركز بالمقابل على مميزاتك، فلديك الكثير منها.

القاعدة الثانية، وهي تلخص تقريبا كل القواعد: تحكم في لغتك الجسدية. فلغة الجسد بليغة جدا في تصوير إيجابياتك وسلبياتك، فإذا استطعت التحم فيها، وإبراز الجانب الإيجابي من شخصيتك، وإخفاء السلبي منها، فلن يكون لأي أحد من حولك شك في قوة ثقتك بنفسك. التحكم في اللغة الجسدية يشمل تقريبا كل جسدك، فلكل عضو دوره الفعال في رسم صورتك.

بداية يجب التركيز على عدم التوتر، وإخفاء كل حركة من شأنها أن تعطي الانطباع بذلك. ردة فعل الجسد تجاه التوتر تختلف من شخص لآخر، إذ يوجد من ترتعش بعض أطرافه، في حين يقوم البعض بالشد على يديه، أو مداعبة شعره باستمرار، أو التمتمة أثناء الكلام… الخ. كل هذه المشاكل يظن البعض أنها حتمية وأنها جزء من شخصيته، وهو خطأ كبير. يجب عليك أن تعالج هذه الحركات وأن تصبر على ذلك حتى تحسن من ردة فعل جسدك تجاه التوتر. فالمظهر الهادئ والمتزن أبرز العلامات الدلة على الثقة بالنفس.

أمر آخر يجب العمل عليه، هو مظهرك بصفة عامة. ومرة أخرى، يجب عليك الاقتناع بأن ما أنت عليه قابل للتغيير إذا ما قمت بمجهود كاف. حسن طريقة وقوفك ومشيك، فليس محكوما عليك أنت تقف باعوجاج، أو أن تمشي بتراخ. تحكم أيضا في وضعية أكتافك، احرص دائما على سحبهما إلى الخلف والأسفل كلما استطعت. أجعل صدرك شامخا ونظرك مستقيما، وحافظ على هاته العادات حتى ترسخها في شخصيتك.

أمر آخر ينصح به، هو التصرف بروية ورزانة. تجنب التسرع والاندفاع في معاملاتك وحركاتك. أبطئ حركاتك قدر الإمكان، دون مبالغة طبعا، فالتحرك بسرعة كالكلام بسرعة أمور تظهر نقص الثقة بالنفس. كذلك ينصح بالتحكم في مستوى صوتك، واستعماله حسب الحاجات والمواقف. فالتحدث بوصت خافت أثناء مقابلة عمل على سبيل المثال، دليل واضح على نقص الثقة بالنفس، وبالمقابل فالحديث بصوت عال في مواقف أخرى يوحي بقلة الاحترام.

كذلك يجب التحكم في نظرات العينين. فالنظر المباشر تجاه الأشخاص أثناء الحديث معهم يعكس مدى ثقتك بنفسك، في حين يظهر التوتر واضحا حين تنظر في كل مكان عدى عيني محاورك.

في الأخير، أحد أهم العلامات على الثقة بالنفس، وربما كان أبسطها، هو ابتسامتك. لا تحرم الآخرين من مشاهدة ابتسامتك أثناء الحديث معهم، فهذا الأمر سيجعلهم أكثر راحة معك، وبالتالي سيعطيك ثقة أكبر في التعامل معهم.

1 تعليق

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

1 × خمسة =