تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » تفاعل اجتماعي » كيف يمكنك التواصل مع الأجانب غير الناطقين بالعربية ؟

كيف يمكنك التواصل مع الأجانب غير الناطقين بالعربية ؟

التواصل مع الأجانب وغير الناطقين باللغة العربية أمر صعب لذلك لابد أن تكون لديك العديد من المهارات الأخرى كي تستطيع التواصل بمعهم بسهولة.

التواصل مع الأجانب غير الناطقين بالعربية

التواصل مع الأجانب أو من لا يُجيد التحدث بالعربية يبدو أمر مستحيل، خاصة إن كان هذا الشخص لا يُجيد اللغة الانجليزية أيضاً، بالتالي تبدو امكانية التواصل هنا شبه مستحيلة، لكن في بعض الأحيان يكون الأمر حتمي، خاصة لو كان هذا الشخص سائح في بلدك، أو وافد أجنبي للعمل، أي كان السبب يجب أن تعرف كيف تتواصل معه ليفهم كل منكما الآخر، في هذا المقال سنقدم لك بعض النصائح البسيطة لمساعدتك على التواصل مع أي شخص لا يُجيد لغتك بسهولة.

كيف تستطيع التواصل مع الأجانب بسهولة؟!

تحدث معه بوضوح

لو كان هذا الشخص يُجيد بعض الكلمات البسيطة، أو يفهم اللغة العربية الفصحى ولا يفهم العامية، فالطريقة الأمثل للتواصل معه في هذه الحالة تكون باختيار أفضل وأسهل الكلمات لإيصال ما تُريد إليه، تجنب اللغة العامية قدر الإمكان لأنها تكون مربكة إلى حد كبير، حاول أيضاً أن تكون كافة كلماتك ومخارج الأحرف لديك سليمة وواضحة كي يسهل عليه فهم ما تقول.

لا ترفع صوتك!

رفع الصوت يأتي كرد فعل تلقائي من أغلبنا عندما يشعر أن الشخص الذي يتحدث معه لا يفهمه، لكن نبرتك العالية لن تُساعده على تعلم لغتك بأي حال من الأحوال! بل ربما يفهم الأمر بصورة عكسية على أنك منزعج منه! حاول أن تتدارك هذا الأمر قدر الإمكان، واختر نبرة صوت طبيعية ليست عالية أو منخفضة أكثر من اللازم.

لا تغطي وجهك أو فمك

في هذه الحالة تعابير والوجه والجسد عموماً هي الوسيلة الوحيدة للتواصل وإيضاح الأمور، بالتالي لو أشحت بوجهك بعيداً عنه أو غطيت فمك كيف سيستطيع فهمك حينها!

لا تستخدم مصطلحات غير مفهومة!

كما ذكرنا سابقاً، لابد أن تكون لغتك سليمة تماماً قدر الإمكان، تجنب استخدام اللغة العامية، أو التحدث بطريقة مبسطة للغاية كأنك تتحدث إلى طفل صغير، ظناً منك أن هذه الطريقة أفضل وأسهل كي يفهم قصدك! لأن ما يحدث هو العكس تماماً، طريقتك لن تزيد الطرف الآخر سوا إرباكاً.

لا تتحدث بسرعة

لا تتحدث بشكل سريع أو تدمج بعض الكلمات مع بعضها البعض كما يحدث عادة عندما تتحدث مع اي شخص عربي! يجب أن تتأكد من خروج كل كلمة بصورة صحيحة بعيدة عن اي حديث غير مفهوم كي لا تٌربك من تتحدث معه، مرة أخرى تأكد أن مخارج الحروف سليمة تماماً وكل حرف يُنطق بصورة مضبوطة دون دمجه في أي حرف آخر.

استخدم مفردات بسيطة

لا تستغرب الأمر، فلغتنا العربية من أثرى اللغات بالمفردات والتراكيب المختلفة التي قد لا نعرفها حتى نحن العرب! بالتالي كلما اخترت كلماتك بصورة أبسط كلما كان ذلك أفضل وأسهل للشخص الآخر أن يفهمه، على سبيل المثال بدل أن تستخدم كلمة “شنيع” للتعبير عن استيائك استخدم “سيء” فهي أبسط وأسهل في النطق والفهم.

لا تستخدم تراكيب متشابهة

بعض التراكيب تبدو متشابهة إلى حد كبير خاصة في اللغة العربية، رغم أن معناها يكون مختلف تماماً، من أمثلتها “يذهب إلى” و “يذهب لكي” رغم أم معناهما مختلف تماماً إلى أن الاختلاف بينهما يكون شبه معدوم بالنسبة لغير الناطقين بالعربية، لذلك من الأفضل أن تستخدم مصطلحات أسهل وغير متشابهة خاصة إن كانت في جملة واحدة أو عند قيامك بوصف شيء ما له.

تجنب الجمل والنهايات المبهمة

لو كنت تتحدث مع صديقك وأردت أن توافه الرأي يكفي أن تقول “بالطبع” ليفهم أنك توافقه الرأي، أما بالنسبة لمن لا يتحدث العربية، سيرى هذه الكلمة مبهمة بلا معنى، وسينتظر أن توضح رأيك أكثر، كأن تقول “بالطبع أنا أتفق معك فيما قلت”، على غرار ذلك تجنب كافة الإيماءات والكلمات المبهمة مثل “تماماً، أفهم.. إلخ” بمعنى آخر تحدث بجمل تامة وواضحة.

كرر ما قلته عند اللزوم

لو طلب منك هذا الشخص أن تُكرر ما قلت مرة أخرى، فلا تُغير صيغة حديثك، فقط أعد الجملة كما قلتها تماماً كي لا يختلط عليه الأمر، لو أخبرك أنه ما زال لا يفهم ما قلت، حينها حاول أن تختار جمل أفضل وأسهل.

استخدم لغة أخرى!

لو كنت تستطيع التحدث بالانجليزية أو أي لغة اخرى قد يعرفها الشخص الأجنبي فحاول أن تخبره المصطلحات التي لا يفهمها بها إن كان يعرفها.

استخدم أقل عدد ممكن من الكلمات

بدل أن تستخدم كلمات كثيرة لي لها اي فائدة، حاول أن تُقلل عدد الكلمات في الجمل التي تستخدمها قدر الإمكان، كي يكون من السهل عليه فهمك، بمعنى بدل أن تقول “هل تعلم أن هناك وسيلتين للذهاب إلى المشفى إلا وهما سيراً على الأقدام أو باستخدام سيارة أجرة” قل “بإمكانك الذهاب للمشفى سيراً أو بسيارة أجرة!”.

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

أضف تعليق

18 − 3 =