علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب

يتحكم الجهاز العصبي في جميع أجهزة الجسم الأخرى، لذا فهو يعد من أهم الأجهزة بجسم الإنسان. يقوم بدور رئيسي في تواصل أجهزة الجسم مع بعضها البعض. عند حدوث خلل في الجهاز العصبي والذي قد ينتج عنه التهاب الأعصاب يتسبب في آلام كبيرة تعكر صفو حياة المصاب. وهناك الكثير من العلاجات لالتهاب الأعصاب لكن لها العديد من الآثار الجانبية الغير مرغوبة. ومن هذا المنطلق اتجه الطب الحديث إلى استبدال العلاجات التي تحتوي على تركيبات كيميائية ضارة إلى علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب، حيث أن أضرار الأعشاب من السهل تجنبها إذا ما تم تناولها باعتدال وتحت إشراف متخصصين أيضا.

أهمية الأعصاب لجسم الإنسان

تتكون الأعصاب من شعيرات عصبية رقيقة جدا، تتولى مسؤولية نقل الإشارات من وإلى الجهاز العصبي. وتشتمل الأعصاب على ثلاث أقسام: الأعصاب المسؤولة عن نقل الإشارات الحسية من أعضاء الحواس مثل العين والأنف والأذن إلى الجهاز العصبي وتسمى الأعصاب الحسية، والأعصاب المسؤولة عن إرسال التوجيهات من الجهاز العصبي إلى عضلات الجسم وتسمى الأعصاب الحركية. أما النوع الثالث فهو المعروف بالأعصاب اللاإرادية وهي المسؤولة عن تنظيم حركة أعضاء الجسم الداخلية مثل عملية الهضم وضخ القلب للدم وضبط درجة حرارة الجسم.

أسباب التهابات الأعصاب

  • من أهم مسببات التهابات الأعصاب الإصابة بمرض السرطان، وليس مرض السرطان وحده هو المسؤول عن التهابات الأعصاب، بل أيضا علاجات المرض الكيميائية والإشعاعية لها دور في التهابات الأعصاب.
  • فيتامين B6 وB12 مهمين جدا لصحة الأعصاب ونقصهما في الجسم يؤدي بدوره إلى التهابات الأعصاب.
  • التهابات الأعصاب من مضاعفات مرض السكري الخطيرة، فنجد أن أكثر من 70% من المصابين بمرض السكري يعانون من التهابات الأعصاب.
  • العديد من العلاجات الدوائية لها آثار جانبية، فهناك بعض العقاقير الطبية تتسبب في التهابات الأعصاب.
  • الارتطام الشديد بجانب أي منطقة يوجد بها أعصاب قد يؤدي إلى حدوث اعتلال بها كالتعرض لحادث سيارة مثلا.
  • تتسبب ضغوطات الحياة والحالة النفسية مثل القلق والتوتر وعدم الانتظام في النوم في التأثير على الأعصاب.

أهم أعراض التهابات الأعصاب

  • الشعور بألم وحرقان ووخز في أنحاء متفرقة من الجسم.
  • تنميل الأطراف والشعور بالضعف العام والوهن.
  • الإحساس بالألم في منطقة الفخذ والظهر وخاصة عند الوقوف.
  • عدم القدرة على إمساك بعض الأشياء باليدين مما يؤدي إلى سقوطها.
  • تغير كمية اللعاب في الفم مع تأثر حاسة التذوق.
  • الشعور بصعوبة التنفس وضيق الصدر.

تقوية الأعصاب

  1. من الأفضل العمل على تقوية الأعصاب بتغيير الروتين اليومي للحياة لحماية الأعصاب من التضرر، وذلك يكمن في ممارسة الرياضة بشكل منتظم. فعلى عكس المعتقد الشائع بين الناس فإن المصابين بالتهابات الأعصاب يمكن أن يمارسوا الرياضة وبخاصة رياضة المشي لما لها من تأثير يؤدي إلى تقوية الأعصاب والعضلات وحمايتها من الضعف وزيادة الدم المتدفق إلى أعصاب الساق والقدم.
  2. كما يجب الالتزام بالأكل الصحي المتوازن الذي يحتوي على أوميجا 3 والخضروات والفواكه وكذلك الأطعمة الغنية بفيتامين ب 1 و6 و12. فيتامين ب من الفيتامينات المهمة جدا لصحة الأعصاب وتقويتها، فنقصه يؤدي إلى الشعور بالألم في الأطراف، ويمكن أن نجد نسبة عالية من فيتامين ب في هذه الأطعمة: الفول والبيض واللحوم الحمراء والأطعمة البحرية والكبد والخميرة.
  3. كما ينصح بالابتعاد قدر الإمكان عن الأغذية المصنعة والمحفوظة والمشروبات الغازية والمحلاة بالسكر واستبدالها بمشروبات الأعشاب الطبيعية ويفضل تحليتها بعسل النحل كبديل للسكر.
  4. بذل المجهود الحركي بطريقة معتدلة حتى لا تتسبب في زيادة الضغط على الأعصاب وبالتالي شدة الإصابة بالالتهاب والراحة لفترة كلما شعرت بالمجهود.
  5. يزيد التدخين من احتمالية الإصابة بالتهابات الأعصاب لأنه يؤثر على الدورة الدموية بالجسم بشكل سلبي، فضلا عن أضراره على أعضاء الجسم ككل، لذا ينصح المصابون بالتهابات الأعصاب من المدخنين أن يتوقفوا عن التدخين فورا حتى لا تزيد الحالة سوءا ويصعب علاجها.
  6. من أهم مسببات التهابات الأعصاب الإصابة بمرض السكري، إذا كنت تعاني من هذا المرض ينبغي عليك المحافظة على مستوى السكر بالدم للوقاية من التهابات الأعصاب.
  7. الماء الدافئ يساعد على تدفق الدم بالجسم بصورة أفضل فيعمل على الشعور بالراحة والاسترخاء، لذا ينصح بأخذ حمام دافئ أو عمل كمادات دافئة على الأماكن المصابة للتقليل من التهابات الأعصاب والشعور بالراحة.

علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب

الأعشاب من النباتات الطبيعية التي تساعد في علاج العديد من الأمراض، ليس ذلك فقط ولكن تساعد في الوقاية من المرض أيضا. يفضل الكثيرون علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب بدلا من العقاقير الطبية خوفا من الآثار الجانبية للعقاقير. ومن أهم الأعشاب التي تساعد على ذلك:

عشبة سانت جو

سبق أن ذكرنا أن من مسببات التهابات الأعصاب هو الحالة النفسية والقلق والتوتر، وبما أن عشبة سانت جو لها تأثير فعال في إزالة التوتر والاكتئاب فهي تعد ذو فائدة كبيرة في علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب.

الصبار

مستخلص نبات الصبار يستخدم في علاج العديد من أنواع الالتهابات والجروح والحروق ويقوم بتحسين أداء الدورة الدموية داخل الجسم.

عشبة القلنسوة

تحتوي عشبة القلنسوة على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي تساعد في علاج التهابات الأعصاب وتحافظ على صحة الخلايا.

النعناع

النعناع من الأعشاب التي لها فوائد عديدة للجسم، فهو يستخدم بكثرة في حالات علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب، كما أن له تأثير قوي في تهدئة الجلد المتهيج.

زهرة الربيع

أثبتت بعض الدراسات أن زيت زهرة الربيع المسائية له تأثير فعال في تخفيف التهابات الأعصاب وبخاصة تلك الناتجة عن الإصابة بمرض السكري.

عشبة السرو

تتميز عشبة السرو بقدرتها الرائعة على مواجهة مشاكل الأعصاب، كما أنها تستخدم في علاج أمراض الصدر وتصنيع معجون الأسنان.

الكركم

يفيد الكركم كثيرا في معالجة التهابات الأعصاب، فيفضل إضافته إلى الطعام قدر الإمكان للاستفادة من مزاياه.

العرقسوس

هو مشروب يكثر تناوله في شهر الصيام، وله العديد من الفوائد في علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب. ينصح بتناوله مرتين يوميا لتقليل التهابات الأعصاب، مع أخذ الحيطة من المرضى المصابين بضغط الدم المرتفع.

الزنجبيل

كوب من عصير الأناناس الطازج مع ملعقة من مسحوق الزنجبيل يتم تناوله مرتين في اليوم له فائدة عظيمة في تقيل التهابات الأعصاب.

الزيوت الطبيعية

بعض الزيوت الطبيعية وبخاصة العطرية منها لها تأثير في تخفيف آلام التهابات الأعصاب، منها زيت اللافندر الذي يعمل على تهدئة الأعصاب عند استنشاقه أو تدليك المنطقة المصابة به، كما أن زيت البابونج له فاعلية كبيرة في الشعور بالاسترخاء وتخفيف الآلام.

الماغنسيوم

من العناصر المهمة واللازمة لصحة العضلات وقوتها، فهو يساعد على تجديد الخلايا وتحفيز الأعصاب. ولقد أثبتت الدراسات على الأشخاص المصابون بنقص في الماغنسيوم أنهم أكثر عرضة لالتهابات الأعصاب من غيرهم. لذا ينصح من يرغبون في علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب بتناول الأطعمة الغنية بالماغنسيوم مثل المكسرات والبقوليات والأطعمة البحرية.

علاج التهاب الأعصاب بالعسل

كما يفضل البعض علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب، يتجه آخرون إلى استخدام عسل النحل كعلاج للعديد من الأمراض دون أي آثار جانبية، فهو دواء لكل داء. عسل النحل غني بفيتامين ب1 و ب2، لذا فهو ذو فائدة عظيمة في علاج التهابات الأعصاب وخدر الأطراف والتهابات العين وتشققات الشفاه، ويحتوي العسل أيضا على العديد من المعادن التي جعلته بديلا سحريا لكثير من العقاقير الطبية.

خاتمة

قدمنا لكم في هذا المقال شرحا تفصيليا عن كيفية علاج التهابات الأعصاب بالأعشاب. حيث أن الأعشاب تعتبر من البدائل المستحدثة في الطب لخلو أغلبها من الأعراض الجانبية الضارة إذا ما تم تناولها باعتدال.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

19 − ستة عشر =