التخلص من التوتر

يعتبر القلق من اكثر المشاعر الإنسانية التي تتسبب في تراجع الإنسان عن أداء حياته الطبيعية، فهو يجبره على التراجع بعد كل خطوة إلى الأمام يرغب بالقيام بها، القلق والتوتر يعتبران في الحقيقة نوع من أنواع القيود التي تقيد الإنسان عن القيام بالكثير مما يساعده على التطور والتقديم وتحقيق الطموح، وفي الواقع نجد الكثير من الناس الآن مجبرون على التعامل مع القلق والحياة معه، فهو يشاركهم يومهم وليلهم وطريقة معيشتهم، وأداءهم، باحتضار يصبح كالظل، وهو الظل الثقيل ولهذا كان يحب التعامل معه بصورة صحية وجيدة، لا يخفى علينا أن القلق يعتبر واحدا من الأمراض النفسية، وتختلف درجته مع المصاب به ومدى التقدم في الحالة، وقد طور الطب والمختصين العديد من التقنيات التي تساعد الإنسان على التخلص من القلق، وهي تقنيات يمكن استخدامها في البيت أو المكان الذي تتواجد فيه، هذه التقنيات تعتمد على استخدام الجسم والعقل في التعامل مع هذه المشاكل للوصول إلى التخلص من هذه الآفة، بكل صراحة يجب دوما أخذ القلق والتوتر المستمر وليس العرضي بصورة جدية وعدم النظر إليه على انه أمر يمكن التخلص منه بسهولة أو انه وقتي، فهناك العديد والكثير من النتائج الخطيرة على المصاب به في حال تقدم الحالة، وبالتالي تظهر أهمية العلاج أيا كان نوعه، ولهذه الغاية إليك اهم التقنيات والأدوات والتمارين التي يمكن ممارستها لتساعدك في التخلص من التوتر .

التنفس العميق

التخلص من التوتر التنفس العميق

يعتبر التنفس من اهم الوسائل التي تساعد على التخلص من التوتر والقلق، والتي يمكن تعلمها ببساطة وبذات الوقت لا تحتاج إلى تلك المساحة أو المكان الخاص للبدء في استخدامه، التنفس العميق من البطن، يعمل على تحفيز العصب المبهم ومن ثم يساعد على الاسترخاء وبطريقة سهلة وبسيطة وسريعة الاستجابة.

التأمل يساعد في التخلص من التوتر

إن الفوائد التي تحصل عليها من خلال التأمل انه يسمح لك بعمل إسقاط في ترددات الدماغ مما تساعد على استرخاء أعمق، وهو وسيلة فعالة لمراقبة وضعيتك الشخصية وعدم الراحة الخاصة بك وأيضا هي وسيلة جيدة للتواصل مع نفسك بصورة فعالة بالإضافة إلى مراقبة القلق والمساعدة على التخفيف منه، عليك أن تبدأ بممارسة هذه العملية في كل يوم، ويمكنك أن تحاول أن تبدأ بـ 10-15 دقيقة في اليوم، يمكنك أن تقوم بها قبل أن تخلد إلى النوم أو في الصباح الباكر.

التدليك الذاتي

التدليك الذاتي هو وسيلة سريعة وقوية للإفراج عن القلق المكبوت والتوتر الذي يعيشه الإنسان، يمكنك القيام بهذا المساج بسهولة، قم يوميا بمنح نفسك مساجا سريعا للقدم، وتدليك الرقبة والكتف، وتدليك الورك، وتدليك أسفل الظهر، و الذراع واليد. قم بالتدليك في المناطق التي يمكنك الوصول إليها، وحينما تشعر بالتوتر هذا المساج الخفيف والسريع له نتائج فعالة وجميلة.

تناول شاي التولسي

الكثيرون سيصيبهم الاستغراب من نقطتين الأولى أن العلاج هو باستخدام الشاي، والثانية من اسمه، ففي الوقت المعاصر اصبحنا نسمع الكثير عن أهمية شرب الشاي لفوائده ولكن في ذات الوقت اصبحنا نسمع الكثير من أسماء الشاي التي لم نسمعها من قبل، بالنسبة لشاي التولسي فهي نبتة وجدت منذ القدم في الهند، وفوائدها كثيرة لتساعد التخلص من القلق والتوتر ولعل من أهمها، ويعتبر شاي التولسي فعالاً بشكل خاص في تقوية عضلة القلب والأوعية الدموية والكبد والرئة وأيضا في عملية تنظيم ضغط الدم والسكر في الدم.  وهو يمتلك العديد من الخواص التي تجعله مضاد للأكسدة، والجراثيم والفيروسات، ولديه خصائص محسنة للمناعة لتعزيز الصحة العامة ولدعم دفاعات الجسم الطبيعية ضد الإجهاد والأمراض. حاول أن تشرب فنجان من هذا الشاي مرة واحدة على الأقل منه يوميا.

أكل الخضروات يجعل التخلص من التوتر أسهل

عليك بالخضروات والعصائر فهي تحتوي على المعادن القلوية التي تساعد على تهدئة الجهاز العصبي، دوما وفر لنفسك كمية من الخضروات التي تحبها والمفضلة لنفسك فهي تعمل على التخفيف نم التوتر وتساعد على التهدئة.

التنفس من القلب

من الوسائل المفيدة جدا للتخفيف من التوتر والقلق أيضًا التنفس من القلب، فهي من الوسائل التي تعمل على الحفاظ وتعزيز صحة القلب، ولغايات التنفس من القلب عليك أولا أن تأخذ 3-4 نفسا عميقا، حتى تشعر في أنفاسك تصل إلى أسفل البطن. بعد ذلك، احضن أنفاسك في قلبك، وتخيل أنك تتنفس من قلبك. وبشكل عميق، وببطء، تنفس بهذه الطريقة لمدة 1-5 دقائق أو أكثر ستلاحظ كيف ستساعدك هذه العملية وكيف ستشعر.

ممارسة اليوغا

اليوغا هي إحدى اهم الأدوات والممارسات واكثرها شيوعا للتخلص من التوتر، والقلق، والخوف، والتي تؤثر على الإنسان وعلى الجسد وعليك أن تقوم بممارسة هذه الرياضة يوميا على الأقل مرة، إن الفاعلية التي تؤثر بها اليوغا على الجسم والفوائد التي يحصل عليها تدعوك لممارستها، يمكنك تعلم هذه الممارسة عبر مدرب في البداية وفي مراكز جماعية لممارستها، قبل أن تنتقل إلى ممارستها في البيت، يمكنك أيضًا أن تبدأ بتعلمها عبر الفيديوهات المنتشرة على شبكة الإنترنت وفي كل وقت، قم بممارسة هذه الرياضة واستمتع بالفوائد التي ستجنيها نتيجة لهذه الممارسة.

التصور الإبداعي من أهم أساليب التخلص من التوتر

إن الأهمية التي يقوم عليها التصور الابداعي في إنشاء حالة من التفاؤل التي يعيشها الإنسان، وبالتالي التخلص من التوتر والكبت الذي كان قد خزنه الإنسان في داخله والذي تنتج عنه السلبية، التصور الإيجابي يساعدك على الشعور بمزيد من التفاؤل. في حال لم يسبق لك أن سمعت بالتصور الإبداعي أو كنت جديدا على التصور، عليك أن تبدأ مع رؤى بسيطة، أولا، قرر ما تريد رؤيته. ما هو الشيء أو الأمر الذي من شأنه تحسين الوضع الخاص بك؟ بعد ذلك، أغمض عينيك، وتنفس بعمق، وجلب رؤيتك إلى الذهن، قم بالسماح للرؤية في أي وسيلة من الوسائل العقلية لديك، عليك أن تجعلها كشريط الفيديو الذي يسير أمامك ويقوم بتمكينك من إدراك ما تقوم بتصوره، إن نقل الصورة الإيجابية عامل مهم في التخلص من الأمور التي تكدر نفسية الإنسان.

التخلص من الكافيين

التخلص من التوتر التخلص من الكافيين

وأخيرا، وبالتأكيد ليس آخرا، ترك الكافيين، ضع قائمة بالمواد التي تتناولها وتحتوي على الكافيين، ثم احذفها من حياتك، بالطبع هذا التصرف يحتاج منك التدرج في التخلص منها لكونها نوع من أنواع الإدمان، . الكافيين يحفز الغدد الكظرية، وبالتالي يزيد من إفراز هرمونات الإجهاد. إذا كنت بحاجة إلى زيادة الطاقة و التخلص من التوتر ، حاول شرب الشاي الأخضر، أو كوب من الماء مع الليمون.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

17 − ثمانية =